Sunday, 26 July 2009

تاني حرق بيت مسيحي الناس بتصلي فيه "من غير ترخيص"

تحديث:
احلى تعليق على الخبر بتاع الجزيرة واحد كاتب كدهو:
ayman


نحن المسلمين نضرب ونهان في كل مكان ولي سؤال عندما دافع رجل عن زوجته ضربتة الشرطة الالمانية امام ابنة والناس اجمعين لان المسلمين هناك اقلية فماذا تفعل الشرطةهنا مع الاقلية؟

طب يا جماعة، ماهو الراجل كتر خيره قال لكوا اهو، صح، انت صح، عشان بنتضرب في العراق وافغانستان وفلسطين وبنضطهد في اوروبا يبقى من حقنا ناخد فرصتنا بقى احنا كمان نضرب الناس ونضطهدهم، اسمعوني يا جماعة اسمعوني، انا اضرب، اضرب والنبي اضرب، يعني ح نعيش عمرنا كله نتضرب؟ مالناش نفس احنا كمان؟ وللا تف علينا الكلب؟
ييجي واحد غلس يقول لي طب ما تتشمللوا كده على امريكا واوروبا واسرائيل اللي بيدوكوا بالجزمة القديمة المتعاصة في الكنيف ويأكلوهالكوا بعد ما ينسلوها على دماغكوا، بتتشطروا على الغلابة ليه؟ اقول له عشان حضرتك حمار، هو كده، هم يتعافوا علينا واحنا نتعافى على اللي عندنا، حق ربنا
اكفر بقى، ما انت تلاقيك مسيحي 


والترخيص ده بيتاخد من مين لما الواحد يحب يصلي للي خلقه؟
الجزيرة واخدة بيان الداخلية ومنزلاه زي ما هو وللا ايه؟ اشتباكات طائفية؟
حصل فيها ايه؟
اصابة اربعة
مين؟
اتنين مسيحيين واتنين شرطة
ودي اشتباكات ايه دي اللي طرف واحد بس هو اللي مصاب ومعاه الشرطة؟ على اساس ان المسيحيين كانوا بيلسعوهم باللبانة؟
والله ما عارفة اضحك وللا اعيط
اعتقلت قوات الأمن المصرية عشرات الأشخاص عقب اشتباكات بين مسلمين ومسيحيين في قرية بمحافظة المنيا جنوبي البلاد، أسفرت عن سقوط أربعة جرحى هم اثنان من المسيحيين واثنان من الشرطة وفق مصادر أمنية.

وقالت مصادر الشرطة إن الاشتباكات اندلعت بعدما هاجم مئات المسلمين في قرية الحواصلية (200 كلم جنوب القاهرة) عقب صلاة الجمعة منزلا اتخذه مسيحيون كنيسة دون ترخيص، وحاولوا إحراقه لكن الشرطة منعتهم.

وتدخلت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق المشتبكين من مسلمين ومسيحيين (قصدهم تدخلت عشان تشيل السادة المسلمين من فوق المسيحيين). ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر أمنية أن الشرطة تعقبت طرفي الاشتباك واعتقلت 37 شخصا أغلبهم مسلمون (اغلبهم؟ ده مفروض ان فيه مسيحيين مقبوض عليهم؟ عشان عملوا ايه؟ مناخيرهم معووجة واستفزت اللي هاجموهم؟)، في حين ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصادر الشرطة اعتقال عشرين شخصا.

وأغضب مسيحي في القرية مسلمين في وقت سابق هذا الأسبوع بعدما أعلن أنه سيحول منزله المكون من أربعة طوابق إلى كنيسة (هو اللي غلطان، لو كان قلبه بيت دعارة ما كانش حد كلمه، عشان بيت الدعارة مالوش ترخيص)، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول رفض الكشف عن اسمه.

وأكد مسيحيون أن المبنى الذي استهدفه المهاجمون كنيسة لم تحصل على ترخيص بعد، لكن مسلمين أشاروا إلى أنه بيت موظف مسيحي يدعي أنه قس (يا سبحان الله، بيته وهو حر فيه، يوقع محفظته مطرح ماهو عايز).

وتشهد العلاقات بين المسلمين والأقلية المسيحية في مصر اشتباكات دامية بين الحين والآخر بسبب نزاعات على بناء الكنائس أو حدود الأراضي أو علاقات الرجال والنساء.
(او بسبب خبط في كتفه وما قالوش سوري سوري سوري، او بسبب بياكلوا زيت تلاتربع السنة وبيخلصوا كل الزيت والمسلمين عايزين يحطوه على شعرهم، او بسبب ان معظمهم قصيرين والمثل بيقول كل قصير مكير، او بسبب انهم... كده غلسين، ياباي، سم كده) 

وكانت اشتباكات مشابهة اندلعت في قرية جنوب القاهرة بعدما أقام قس في منزله قداسا في يونيو/ حزيران الماضي، مما أسفر عن جرح 18 شخصا واعتقال 35 آخرين.(اغلبهم مسلمين برضه؟)
---------------
شوف بقى، وهم خارجين، من صلاة الجمعة
باكرر، من صلاة الجمعة، كانوا بيصلوا، وجد المجموع نفسه في حالة روحانية عظيمة، حالة روحانية عميقة، حالة روحانية خلتهم طايرين، مش قادرين يستحملوا الحالة الروحانية اللي هم فيها، يعملوا ايه؟ يسيبوا نفسهم كده لحد ما يطقوا من كتر الروحانيات؟
راحوا هاجمين على بيت لواحد مسيحي عمله كنيسة، بس ايه؟ من غير ترخيص
وزي ما تقول كده، السادة المهاجمين، بيحبوا القانون، بيموتوا في القانون، القانون ده نني العين من جوة، وزي ما تقول برضه، اصل مصر دي كل حاجة فيها بترخيص، كل حاجة ماشية زي ما الكتاب بيقول، كل حاجة لها ورقها وقانونها، البلد مش سايبة
احنا ولا فخر، نعتز باننا ما عندناش بيوت بتتبني من غير ترخيص اسمها عشوائيات
ولا عندنا محلات بتتفتح من غير ترخيص
ولا جراج من غير ترخيص
ولا زاوية صلاة من غير ترخيص
احنا بلد التراخيص، الترخيص احنا واحنا الترخيص
نموت نموت ويحيا الترخيص، اللي يفرط في ترخيصه يفرط في شرف بنته، وشرف بنته زي ورق الترخيص، ما يترخصش الا مرة واحدة، واللي مالوش خير في تراخيصه مالوش خير في امه، وقال على رأي المثل: رخصت فلان؟ ايوة.. حرقته؟ لا.. يبقى ما رخصتوش
طبعا المسيحيين "ادعوا" ان دي كنيسة من غير ترخيص
بس المهاجمين قالوا: لاااا، ده بيت لموظف مسيحي "بيدعي" انه قس
وطبعا هم زعلانين قوي عشان بيدعي انه قس، لانهم خايفين على شرف القسوسية من واحد موظف مدعي، واللي ما نرضاهوش على نفسنا ما نرضاهوش على غيرنا، وزي ما احنا ما بنسمحش لواحد خريج تجارة انه يبقى داعية ديني، ما نسمحش لموظف مسيحي يدعي انه قس
وهو ايه اللي يخليه يبقى قس هو؟ احسن مننا في ايه عشان يبقى هو قس واحنا لا؟ وهو مش موظف في مصلحة القسوسية، هو موظف في مصلحة تانية، يبقى بيكدب ليه؟
وبعدين ايه لزوم الاستفزاز؟ لا خلينا بقى موضوعيين، المسيحيين مستفزين ليه؟ ليه يبقى موظف وعنده بيت من اربع طوابق؟ وليه يحوله كنيسة؟ وليه عايزين يصلوا طيب؟ وبعدين ليه كده التفرقة دي؟ عايزين يصلوا ما يصلوا في الجامع يعني مع المسلمين، لازم كنيسة يعني؟ ايه التشدد ده؟ ثم هم مسيحيين ليه بقى؟ ما كل الناس مسلمة هنا، خالف تعرف يعني؟ ايه الغلاسة دي؟ 
ايه الحكاية بقى؟
ايه الحكاية؟ اعرف بقى، انا ما اديش عقلي لغيري ابدا، مين اللي بيحط شطة في ودان الناس ويخليها تعمل كده؟ (مشيها ودان المرة دي) مين؟ ماهو ماحدش يقنعني ان الدولة ما تديش تراخيص لبناء كنيسة ولما الناس تصلي في بيت ده يغيظ اي واحد مسلم، اي واحد، اي واحد في الدنيا، ما بقالنا الف وربعميت سنة المسلمين بيصلوا في الجامع والمسيحيين بيصلوا في الكنيسة، ايه اللي يغيظ في كده؟
ومين اللي وزهم في صلاة الجمعة عشان يخرجوا من الصلاة بدل ما يروحوا يتغدوا يروحوا يحرقوا الناس من غير سبب في "اشتباكات" حيث كان المسيحيين بيزعقوا زي الغول ويقولوا: شيلوه من فوقي لاموته
حسبي الله ونعم الوكيل فيك ياللي في بالي
حسبي الله ونعم الوكيل فيك، من امتى الغلبان بييجي على الاغلب منه الا من ساعة ما ربنا حدفك علينا؟

105 comments:

مواطن مصري said...

شوفتي نتيجة افكار الاخوان و الجماعات ايها في زرع التطرف


يعني غريبة ان الناس تخرج تتخانق ل اسباب طائفية انما مطالب عمالة مش بنشوفهم لا في اضراب ولا مع العمال

الحل يا نوارة في حاجتين الغاء المادة الثانية في الدستور

و قانون موحد لدور العبادة الي معطلة الاخوان

حـنــّا السكران said...

أنا قرأت الخبر منذ صباح البارحة في الدستور المصرية و أعتقد انه كان يقول أنّ ألفي مسلم خرجوا من صلاة الجمعة و هاجموا منزلاً اعتاد مسيحيون أن يصلوا فيه .

أنا كنت جاي وقتها أكتب لك الخبر هنا بتعليق لكن تراحعت ..مع انه طول النهار الخبر بيتقلب براسي و حاسس بأسف و حزن على حالنا ..
أنا شايف انه هالقضية ( الطائفية المستعرة عندكم هذه الأيام ) هي أخطر قضية تواجهها مصر .. هذا النوع من المؤمنين الذي ظهر عندكم على السطح ..يجب الإنتباه أنه قد يودي بهذا البلد إلى هاوية لا قرار لها ..
أنا لا أصدق ما أقرأه ..لا أصدقه من باب التعجب و ليس من باب أنه كاذب .. لا أصدق هذه الجاهلية ( المؤمنة ) التي تجري أمام أعيننا دون أن يجرؤ أحد حتى على عرض القضية ..
أقول لك من الاّخر ؟:
أحيانا بقيت بتمنى أصحى الصبح و ألاقي العالم من غير أديان ..نهائي ... هؤلاء أوصلوني إلى هذه الدرجة .

هؤلاء الناس من علّمهم و قال لهم أن فلانا سواء كان مسيحي أو يهودي أو يعبد الحجر ..إذا صلى في بيته هو و كل أبناء ملـّته في القرية .. هذا يعتبر خطر على البشرية و على الإسلام ؟؟أو أن هذا يستوجب طرده أو قتله أ, هدم بيته ... عن أي دين نتحدث هنا .؟؟؟

حتى يهود خيبر لم يفعلوا ذلك لا مع عبدة الأوثان و لا مع المسلمين أو المسيحييين ..
أنا ما بعرف شو بدي أقول ..
هناك حالة وحيدة , يصبح فيها الإنسان أخطر من الحيوان المفترس ...هي عندما يؤمن الإنسان بغريزته .و تتحول تلك الغريزة إلى كتاب مقدس ينهل الإنسان منه عقيدته .

جبهة التهييس الشعبية said...

ايه دخل المادة التانية والاخوان يا مواطن؟
يا مواطن ح تموتني ناقصة عمر يا مواطن
انا ح اموت شهيدة التعليقات
بس انا خايفة ربنا يعذبك عشان قتلت نفس بريئة

جبهة التهييس الشعبية said...

يا جو

في الكام مرة اللي فاتوا العيال المقبوض عليها والمسيحيين نفسهم اللي اتهاجموا اكدوا ان الخناقة بتبتدي لما ظابط بوليس بيروح لمسلمين يقول لهم: دول عايزين ينصروا ولادكوا روحوا انصروا دينكوا

الحكومة بتلعب بالنار

Israa El-sakka said...

بجد أنا مش عارفة أقول إيه ؟؟ إخوان إيه و قوانين إيه؟ و دين إيه اللي بيتكلموا عنه ده ؟؟ هي دي الجاهلية بعينها بس بدل الطابع القبلي قلبت بقى ديني أصلا تلاقي الواد من دول ضارب كولة و محشش و بيشتم في المسيحيين بما أنه بسلامته من شعب الله المختار المسلمين شوفي بنلف بنلف نلف و نرجع للصهيونية لوول بجد النظام بيضيع البلد هما بيتعاملوا امنيا مع المسألة و بيشعلولوها عشان يضمنوا خوف المسيحين و بالتالي خوف الكنبسة و دعمها للنظام بما أنه اللي تعرفه أحسن من اللي متعرفوش و في النهاية الكنيسة تنفصل عن الشارع لأنها متحسش بآلامه و النظام يقمع زيادة ؟؟؟ بجد الواحد حيموت نقصوف عمر في البلد دي يعني كل يومين حادثة ظائفية هما عاوزنها حرب أهلية زي بتاعة لبنان ؟؟؟ يا ريت حد يجاوبني قبل ما أتشل

جبهة التهييس الشعبية said...

الحل بسيط

بعد كده كل مسيحي يمشي لافف ترخيص حوالين رقبته
مش عايزين وجع دماغ بقى
اه
ما هم بقوا كلاب

حد ينضرب عشان بيصلي؟ هم مش خايفين من ربنا دول؟ كان ايه اللي في دماغهم وهم بيعملوا كده؟

جبهة التهييس الشعبية said...

اتفرجوا على وجع القلب

http://www.youm7.com//News.asp?NewsID=121550

حـنــّا السكران said...

نوارة

إذا كان هالكلام صحيح ..مصيبة فعلاً ..مصيبة عالحالتين ..من الحكومة ( و أنا متأكد إن أي نظام عربي لن يتوانى عن القيام بأي عمل لضمان بقائه حتى لو هدم المعبد على رؤوس الجميع ) و من ناحية تانية الشعب اللي مصيره و أفعاله و أعماله و ما يمكن أن يقوم به كله بين يد هذه الجهة أو تلك , أكانت حكومة أو رجال دين متعصبين .

ـ أوافق على ما قالته الأخت إسراء ..أن الخوف يدفع الأقليات في الشرق إلى الإنزواء و الإحتماء بالأنظمة القائمة , و الأنظمة تستغل ذلك لاّخر مدى ممكن ... لو نتذكر جميعا أن روّاد النهضة و الثورات في بداية القرن العشرين أو نصفه الأول كان كثير منهم من المسيحيين ( على جميع الأصعدة ..الوطنية و النهضوية )..يوم لم يكن هناك خوف طائفي و يوم كانت الناس أكثر وعيا من الان ( الغريب أننا نعود إلى الوراء بدل أن نتقدم ,, يعني مبارح أحسن من اليوم عندنا دايما ) . حتى أن كثير من مؤسسي الأحزاب الثورية أو القومية و العروبية كانوا من المسيحيين ( خصوصا في بلاد الشام )كذلك رجالات الإستقلال من الشخصيات السياسية العامة .
يجب إعادة الثقة بين القواعد قبل كل شيء ..على الأرض .. لأنه يبدو أن المؤسسات الدينية المشرقية إسلامية كانت أم مسيحية أصبحت ظلاً لهذه الأنظمة أو أكثر سوءاً منها .و إعادة اللحمة و الثقة لن تحصل بوجود صوت عالي متطرف في الزاوية الأخرى من مقصلة الأديان الجديدة .

ما يجري مرعب يا جماعة .و مخجل .

مهندس حر said...

نوارة
-----
هناك نمو حقيقى لظواهر التعصب ضد الآخر .. ليس فى بلادنا وحدها و لكن فى العالم كله .. حدة الظاهرة تختلف من مكان لآخر تبعا للضغوط التى يتعرض لها الناس فى حياتهم اليومية ..

يتجه أناس كثيرون إلى الدين طلبا لعامل توازن فى حياة أكثر قسوة و أكثر مادية و أقل عدلا .. و ليس هذا غريبا أو مرفوضا بل على العكس من ذلك .. الدين دائما كان و سيظل هو عنصر الإتزان فى نفس الإنسان الذى يربطه بالمطلق و يحافظ على إنسانيته..

و لكن اليوم يجد الناس نسخة شائعة من التدين لا تختلف عن ما أصبح متاحا من سلع سريعة التجهيز تعتمد على الإثارة على حساب المحتوى .. الأمر أشبه بساندوتش الشاورمة اللى فيه كل حاجة ماعدا اللحمة و أشبه ببرنامج أوبرا اللى الناس فيه بتصوت عمال على بطال و بمجموعة أفلام سو اللى الدم بيطرطش فيها من الشاشة و يملا صالة العرض..

الإشكالية صدقينى أعمق من مجرد الكلام الشائع عن الفكر الوهابى و ألا تدين رعاة الإبل و الهجص ده.. الفكرة هى غياب المضمون الحقيقى فى كل شيئ بيسوق للناس حتى الدين .. إفتحى الفضائيات و هاتلاقى دين بيسوق على شكل ربطة إيشارب إيسبانيش و جنبه دين بيسوق بتفسير الأحلام و دين بيسوق زى تشجيع فرق الكورة..

الدين المخلى.. المفرغ من أى مضمون و ليس أكثر من مظاهر يتعلق بها الناس إلى حد نسبة الشهداء لها بدلا من نسبتهم إلى الدين ذاته .. هذا الدين بالنسبة لمعتنقه هو إنتماء مبهم لا يفهم فيه غير إنه صح و الباقى غلط.. إنه نضيف و الآخر نجس.. و إن إذلال الآخر إنتصار للدين و لله..

هناك مايروج له من نصوص تقول أنه ينبغى أن يعمل المسلمون على أن يضربوا على أهل الكتاب الذلة إلى حد إضطرارهم إلى الضيق من الطريق و الخشن من الثياب .. إلخ .. هذه النصوص موجودة و رائجة و ينسب بعض من أصولها إلى الصحابة بل و لعمر بن الخطاب خاصة!!!

على أى حال الأمر أكبر من تغطيته فى كلمتين .. بس ينبغى أن نهتم به لأن نتائجه إن تفاقم وخيمة و إحنا مش ناقصين مصايب و اللى جاى منها كتير..

Pink said...

مصر تستحق ان تكون في موسعة جينز للارقام القياسية و الغرائب الفريدة ففي بلد يعاني فيه اكثر من 20 مليون نسمة تحت خط الفقر المدقع يتباري المؤمنون (!) من المسلمين و المسيحيين في بناء المساجد و الكنائس ارضاء للرب مديرين ظهورهم ل 20 مليون مواطن يعيشون في عشوائيات تصل في كثبر من الاحيان الي مجرد عشش من الصفيح الخردة.

حاولت جاهدا ان اضع نفسي في مكان اي متعصب لافهم كيف يفكر فلم استطع. افترضت انني انتمي لدين "أ" الذي يعتبر الاخرين من دين "ب" و "ث" و غير المؤمنين باي دين ان مصيرهم الي النار و بئس القرار بينما انا المنتمي لدين "أ" فالي جنة الخلد. و سألت نفسي هل اكره الاخرين لانهم سيذهبون الي النار؟ طبعا لا فذهابهم للنار ليس سببا يدعو للكراهية. علي العكس ربما يكون سببا يدعو للشفقة انهم ضلوا الطريق و ربما حاولت مساعدتهم علي تجنب هذا المصير و لكن لا اجد اي سبب يدعوني لكراهيتهم. و عدت من حيث بدات اتسائل في حيرة لماذا يكره المتعصب المسلم المسيحي و لماذا يكره المتعصب المسيحي المسلم؟

bluestone said...

فتش عن الخطبة يا جبهة ..
لما ألفين واحد يطلعوا يوم الجمعة في حالة روحانية تدفعهم دفعا وهم على كلمة رجل واحد
احرق احرق ياللي بتحرق
يبقى فتش عن الخطبة

ثانيا سؤال في النص يعني .. ليه الحكومة مش بتدي تراخيص للناس تبني كنيسة في قرية مافيهاش كنيسة وبيستنوا لما تحصل مصيبة؟؟

وسؤال تاني:: لو كانوا الاقباط دول اخدوا ترخيص وبنوا الكنيسة بترخيص كان المسلمين اللي طلعوا دول هيطلعوا برضه بس يباركلهم ويوزعوا شربات؟
يعني الازمة في الكنيسة ولا في الترخيص؟؟

سؤال تالت:: هي الكنيسة بتزعل في ايه؟؟

سؤال رابع.. لما احنا محروقين قوي على العدل والحق كده .. بنتخرص ليه كل المصايب التانية اللي مالهاش علاقة بالمسيحيين؟؟؟

Kontiki said...

العزف على وتر الدين شغال فى مصر من زمان قوى شوية ونلاقى حملة الممرضات المنقبات والدقون اللى ماشية تنصح الحجاب يا اختى شعب شوارعه وسخة و انانى وبيقدرش الجمال الست عندة تمشى و على صدرها شيطانين شعب بيربى ولادة على معنى الانانية و ارمى الزبالة فى الشارع طالما برة بيتك طظ مش مهم الناس شعب متأسلم واخد الشكليات و نسى الجوهر بيكلمونا على الدين اللى هو قمة الروحانية والطهر وشوارعهم وسخة ولسانهم وسخ وميعرفوش الا يتكلموا على بعض بالسوء يعرفوا يقفوا على سجادة الصلا و يظلموا و ياخدوا رشاوى ويهدموا فلل و يتحايلوا على القانون عشان يبنوا شقق بالملايين للى معاهم ملايين وبعدين بعد كل القذارة اللى احنا غرقانين فيها دى و نلاقى شوية مصليين طالعين من المسجد عشان يعتدوا على مواطنين تانيين باى حجة ان كانت اروح اضرب و احرق واقتل باسم اية ؟ الدين ؟ هو فين الدين ؟ هو الدين الحق يخلينى اقتل و احرق و اعتدى على غيرى وابقى انا كدة مسلم !! انهى شرع وانهى تربية دينية اللى وصلت شعب فاضى معندوش اى قيمة او شىء يؤمن بيه انه يرتكب الجرائم تحت ستار الدين وباسم الدين وبفرض انه كان فى اى نوع من الاستفزاز من الطرف التانى مش ديننا برضة علمنا العفو و التسامح بس واضح لما الفين لا مؤاخذة ****** يطلعوا يهجموا على ناس فى بيتهم او كنيستهم يبقى فى نية مبيتة وبرضة بفرض ان كان فى استفزاز مش فى حاجة اسمها نحكم عقلنا يا مؤمن يا مصلى و منردش على الغلط بغلط اكبر مش عارفة رغم انى مسلمة بس بقيت عايشة باحساس ان الاسلام بقى موصوم بينا ، موصوم بتصرفاتنا و همجيتنا و انانيتنا ونوع من العنطزة الفارغة اننا الصح و اللى على حق و ان الباقى مش حيدخل الجنة واحنا بس اهل جنات الخلد اللى ربنا راضى عنا اللى كلنا داخلين الجنة و نعيمها ان شاء الله افكار مسمومة بس عارفة يا نوارة مهم قوى الشعب دة ينشغل بالتفاهات لازم ينشغل بالقضايا اللى متجبوش خطوة قدام عشان مفيش عامل يدور على حقة ولا موظف يفكر يحسن نفسة و لا يزود مرتبة ولا مدرس يفكر فى نكبة الكادر ولا دكتور يفكر فى مستواة اللى تحت الصفر ولا مهندس يفكر هو شغال لية مرمطون عند مقاول عندة ملايين ولا واحدة فوق التلاتين تفكر انها معندهاش تامين صحى و لا اجتماعى وملامح مستقبلها غامضة و ملهاش حقوق عند الدولة و لا عند حد تضمن لها انها تعيش حياة ادمية ولا احنا كشعب نفكر مين حاكمنا وعملنا اية ومنتظر منه اية واية انجازات الحكومة فى فيلم لمايكل مور اتقالت فيه جملة جميلة جدا (( ان الحكومات غير الديموقراطية تحاول ان تهبط بمستوى الخدمات الاساسية اللى بتتقدم للمواطن و تحاول تخلى دايما الشعب فقير و محتاج و تحت خط الفقر و كلمة كدة معناها ان الشعب يفضل محتاس و مهموم عشان الفقير مش بيفكر فى اللى بيحكمة و مش بيبقى عندة صحة ولا جهد انه يفكر فى اكتر من همومة الشخصية )) واعتقد اننا اكتر شعب عندة هموم شخصية وهموم دينية بحكم ان كل واحد من الشعب معين نفسة حامى حمى العقيدة والحجاب و بيموتوا فى وقفة السجادة ومتنسيش الست تمشى و على صدرها شيطانين و على وجهها شيطان و على مؤخرتها شيطان lol

جبهة التهييس الشعبية said...

معلش يا جماعة ح ارد اولا على بلو ستون عشان
اولا واحشاني

ثانيا عايزة الحقها قبل ما تتحرق

يا بلو ستون

صح
الخطبة هي اللي حرضت الناس انهم يخرجوا يحرقوا بيت الموظف "مدعي" القسوسية

السؤال الاهم: قال لهم ايه يعني؟ ايه اللي ممكن يتقال عن واحد بيلم الناس ويصلي في بيته

يا ستي الحكومة بنت كلب وما بتديش تراخيص لبناء كنيسة

تاني
ايه اللي يضايق في ان واحد بيصلي في بيته مع صحابه؟

حاطط ميكروفون مثلا؟

والله كلنا عارفين مين اللي بيحط ميكروفون في الصلاة عشان يسمع النملة في جحرها كل تفاصيل الصلاة مع ان ربنا بيسمع من غير ميكروفون والله

قال لهم ايييييه؟ قال لهم الراجل ده بيصلي؟

انا قلت
انا قلت
لو فتح مخه شوية وجاب كام مزة وفتح البيت للترويح عن الاهالي بدل الصلاة والنكد كان الناس خلصت صلاة وراحت له برضه بس عشان تقضي عنده وقت لطيف

انما صلاة بالمسلم وصلاة بالمسيحي
طب المسلمين بيصلوا
المسيحيين يصلوا ليه بقى؟ دول حتى مسيحيين يا شيخة يعني المفروض يبقوا الحتة الطرية اللي في المجتمع

مش يصلوا
ايه تقل الدم ده
وبصي بقى
بصي
كل ما تتكلمي مع حد في الموضوع ده يقول لك اكيد استفزوهم
شفتي بقى
انتوا ناس مستفزة اسكتي خالص ما تسألنيش في ايه بس هو كده استفزاز استفزاز والدنيا حر ودي المنيا والظاهر الخطيب كفر سيئاتهم في الخطبة
وبعدين امريكا ضربت افغانستان ونازلة فيها ضرب اهو
ومروة الشربيني واحد نازي قتلها في المانيا
يبقى ههم عايزين يصلوا ليه؟
شوية تفكير بمنطقية يعني لو سمحتي
وموضوعية

----
مش عارفة
انا باحاول اقترح يعني ممكن يكون قال لهم ايه

حد يجيب لي نص خطبة الراجل ده

الا هو ح يتساب من غير ما يتقبض عليه؟ وللا هو مربط مع الامن زي كل مرة؟

جبهة التهييس الشعبية said...

اه يا مريانا

ما تنسيش تلبسي الترخيص لو سمحتي

قدري واحد في الشارع قال لك ازيك قلتي له الحمد لله

ح تجيبي سيرة ربنا من غير ترخيص؟ هي سايبة؟

احنا ح نعرف نربيكوا

وانا باناشد الاخوة المسلمين، ولاعتك في جيبك، جركن الجاز في ايدك

اي مسيحي ماشي من غير ترخيص وجاب سيرة ربنا: الحمد لله، ربنا يسهل، ربنا يستر...إلخ

ولع فيه على طول

البلد فيها قانون

جبهة التهييس الشعبية said...

جو

اه والله يا جو، بشهادات اللي هاجموا وشهادات المسيحيين اللي اتهجم عليهم ان كل مرة ظابط بوليس يسخن الناس ويقول لهم: انصروا دينكوا

مش مرة ولا اتنين

كل مرة

الناس بيتلعب بيها؟
الناس معظمها امي لا يقرأ ولا يكتب
ومعظم مشايخ المساجد، السلفيين بالذات، بيشتغلوا مع الامن رسمي
لهم رتبة يعني
وهم اللي بيكلموا الناس
انت لو جيت وسمعت كلامهم عن المسيحيين في مساجد الاحياء الشعبية والقرى

كلام يعاقب عليه القانون ومش ح اقول لك الدين
تحريض على القتل رسمي
رسميييييييييييييي
وبالذات في الاماكن الفقيرة
انا باروح مساجد مصر الجديدة والمهندسين واي حتة مش فقيرة مافيهاش كده ابدا
انت ما تتخيلش سيطرة الحكومة على الدين ازاي هنا في مصر
ومقسمين المشايخ
المشايخ الفرافير اللي بيصوصوا وحاجة سبور خالص للطبقة المتوسطة والمتوسطة العليا
المشايخ المجانين اللي مافيش في دماغهم غير المسيحيين والنسوان
للفقرا
عشان يستنزفوا طاقة الطبقة المتوسطة في حاجات هايفة
ويفرغوا غضب الطبقة الفقيرة في النسوان والمسيحيين

انت عارف ان الناس اللي بتحرض على المسيحيين بتقول بحرمة الثورة على الحاكم

والله العظيم
يعني حلال تحرق المسيحي وحرام تثور على الحاكم
وش كده

جبهة التهييس الشعبية said...

مهندس حر
المشكلة لا في تدين ولا في كفر

هو ده تدين؟ حد يحرق حد بيصلي؟ ده سيدنا محمد قال في الحرب
في الحرررررررررب
لما تشوف ناسك او عابد خبي منه السلاح اللي في ايدك احسن يخاف

ولو العدو استخبى في دار عبادة ما تدخلش عليه

فيه اكتر من كده؟

جبهة التهييس الشعبية said...

Pink

الناس جواها غضب وعايزة تفتري على الاضعف منها زي ما الاقوى منها بيفتري عليها

حاجة عيا يعني

جبهة التهييس الشعبية said...

kontiki

وتر دين ايه؟ هو احنا اول مرة في حياتنا يبقى عندنا دين؟
ما احنا عندنا دين من ايام امون رع

ايه دخل ده في ان حد يولع في بيت واحد تاني عشان بيصلي فيه


زمان
في الصعيد
وفي المنيا برضه بالذات
كان لما واحد يبقى متسيب وفاتح بيته للمسخرة الناس بتحرق عليه البيت ويقولوا له الغازية لازم تنزل

دلوقت بقى اللي يصلي لازم ينزل

ودي مش اول مرة
ولا تاني مرة

دي حصلت اكتر من مرة
احنا ح نفضل ساكتين كده؟ بقى لو مسلمين بيصلوا في المانيا وناس حرقوا عليهم الجامع وللا حرقوا عليهم البيت كنا سكتنا؟
ده عشان واحدة اتقتلت مظلومة قلبنا الدنيا
ثم احساس المسلمين بالظلم لهم حق فيه
بس المسيحيين اللي هنا مالهم؟ هم مالهم

حاجة اخر مرجلة الحقيقة
يبقوا جزم في شبشب اللي بيديهم بالجزمة
واللي مش بيعملوا لهم حاجة يضربوهم

الظاهر وحيد حامد كان معاه حق

جبهة التهييس الشعبية said...

بس بس

انا جات لي فكرة دلوقت

انا عرفت الخطيب قال لهم ايه في الخطبة

كلمة السر: انفلوانزا الخنازير اللي هي في مصر هنا لها اسم سري "انفلوانزا المسيحيين"

مواطن مصري said...

هههه يا نوارة المشكلة مشكلة خطاب ديني و مفيش قانون موحد دور العبادة


فوضى الفتاوي و القنوات الدينية مشاركة في الجريمة

دي

محمد فوزي said...

ما هو ده الوقت المناسب لأن يفهم الناس إن البلد على كف عفريت وإنها لو متمسكتش بإيد من حديد وتجاوزت المرحله الإنتقاليه الخطيره اللي جايه ممكن تكون في كوارث ومصايب وبالتالي دعوا النظام الذي يضمن الإستقرار لهذا البلد يستمر وحافظوا على رجاله فهم الأصلح لقيادة هذه المرحله , ومفيش داعي ندخل البلد في متاهة التغيير
وطبعا المرحله الإنتقاليه دي مش هتطول هتكون تلاتين سنه بس
وبس

يا مراكبي said...

بجد بجد ضحكتيني جامد وانا كنت مكتئب النهاردة .. الجزء بتاع التراخيص ده تحفة .. ما احنا شعب بلد منظمة جدا جدا

الموضوع ده كله من اوله لآخره مدبر من جهة تانية خالص (مش هأقول عليها عشان المدونة متراقبة) ودبروه عشان بيحضروا عفريت الطائفية ده وهيصرفوه لما يترستقوا .. ويمكن ما يصرفوهوش أصلا عشان يفضلوا مستمرين كده على طول

حل الفزورة في أحد تعليقاتك هنا
;-)

محمد فوزي said...

انما اللي يغيظ بقى حقيقي هو الحفظ
يعني إيه علاقة القنوات الدينيه والفتاوي في الموضوع ؟
انا عمري ما شوفت قناه دينيه بما فيها قناة الناس السلفيه اللي مبقدرش اشوف برنامج فيها على بعضه حد بيقول فيها احرقوا المسيحيين وهما بيصلوا

ما القنوات الدينيه شغاله وقنوات ميلودي شغاله برضه وكل واحد يتفرج على اللي يعجبه

يعني عيب نستجيب لكل فكره حد عايزنا نمشي وراها مع اننا فاهمين إن المسلمين مش لسه متفاجئين النهارده الصبح إن فيه مسيحيين في البلد

mido said...

طيب حيستفاد ايه النظام من الحرايق دى ؟

مكل ده على دماغه ؟

--------

انت صحيت بدرى اوى و لا انا مش واخد بالى ؟

:D

Kontiki said...

كل ما تتكلمي مع حد في الموضوع ده يقول لك اكيد استفزوهم
شفتي بقى انتوا ناس مستفزة اسكتي خالص ما تسألنيش في ايه بس هو كده استفزاز استفزاز

دة جزء من تعليقك وبما انى ذكرت الاستفزاز فى تعليقى فحديكى مثل من الواقع عمارة فيها سكان مسلمين ومسيحين وبحكم العادة المسلميين يوم الجمعه بيشغلوا القران فى الراديو او الصلاة فى التليفزيون تلاقى بقى جارك المسيحى قام مشغل هو كمان الترانيم فى نفس الساعه وبصوت عالى جدا !!! ساعتها ممكن السكان تتخانق مع بعض وممكن تعدى سلمى انما السؤال اللى بيقولة المسلمين وقتها هو حبك يعنى يوم الجمعه وساعه الصلاة ؟؟ وطبعا فى المنيا ممكن يحصل شكل من التصرفات الصغيرة دى وبالتالى بيحصل شحن للناس وللاسف محدش عندة طاقة انه يعدى للتانى والمصيبة الاكبر ان مفيش قانون بيحكمنا يعنى المسيحى من حقة يعبد ربنا فى اى وقت و يصلى فى اى وقت و المسلم برضة فالمبالغة فى المكرفونات والمظاهر و الشكليات التافهه اللى بتخرج الامور من نطاق العبادة لنطاق الشحن و اثبات الكيان وضيفى لدة زى ماقلتى خطبة الامام العصماء اللى الله اعلم قال فيها اية عشان يملى دماغ الناس الفاضية
وتر الدين المقصود و الاسوا و المصيبة الاكبر ان الناس عايشة و شغلها الشاغل المظاهر الدينية اصل دى محجبة اصل دى سافرة اصل دة اخوانجى اصل دة ملتزم اصل دى شركة صاحبها مسلم و مبتشغلش الا المحجبات و دى شركة صاحبها مسيحى وكل الموظفين من ولاد ملته اللى اقصدة ان الانسان بقيمة واخلاقة وحقوقة مش موجود انقرض وسط دوامة من المظاهر والشكليات التافهه الفارغة اللى لا بتعبر عن تفكير صاحبها ولا بتعبر عن تدين حقيقى وانما هى عنصرية مستترة من الطرفين وعشان منظلمش لسة الصورة مش قاتمة للدرجة دى لسة فى اصدقاء " مختلطى الديانة " ولسة فى علاقات ممتازة مع اصدقاء عمر او ذكريات مع اصدقاء مسيحين كانوا احسن وانضف واجدع من الف متأسلم

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

الناس بتقوم بدور المفروض كانت تقوم به الدولة

لكن الناس بتقوم به على طريقة الاهلي والزمالك- او الاهلي والاسماعيلي حاليا بعد ما الزمالك راح في الظلمات - وبشكل اكثر غوغائية وده ناتج لغيان قوة الدولة المركزية ومظهر جديد من مظاهر التردي الحالي...في حين ان الدولة يجب ان تقوم بهذا الدور لكن بشكل اكثر تحضرا وحكمة

القصة مش قصة ترخيص للصلاة لكن الكنائس الزائدة عن الحد ليست بينة طيبة على اي حال واللي مش مصدق يتتبع اخبار الدول الافريقية الفقيرة - نيجيريا مثلا - وسيعرف اي خطورة تكمن في الكنائس الزائدة عن الحد وما يفعلونه


المحك هو...هل هناك حاجة فعلا لوجود هذه الكنائس....وهل في المقابل فيه حرية اسلام للمسيحيين المتحولين...فهل يبقى عدد الكنائس متناسب بشكل معقول مع الحاجة السكانية


واخشى ان هييجي يوم نصوت من الكنائس دي ان اتفتح الباب كما نصوت الآن من افعال الناس...والايام بيننا يا جبهة
:)


عراف ان كلامي مش هيبقى مقبول من الاغلبية لكن راجعوا سياسة الاستقواء بالخارج التي تنتهجها الكنيسة والاستفزازات الطائفية التي لم تكن موجود قديما وتقوم بها الكنيسة الآن وراجعوا حالات تسليم المسلمات للكنيسة وهتاخدوا بالكم ان شاء الله ان الموضوع اكبر من انه يكون طلب للتسامح وحرية العقيدة...لو تمكن هؤلاء القوم هتبقى كارثة حقيقية على استقرار البلد

وده ما ينفيش ان العامة عندنا كمسلمين محتاجين تربية وتقويم...وهنا نعود لمشكلة دور الدولة الغائب

فتاه من الصعيد said...

مين اللي قاللهم انها كنيسه من غير ترخيص ووزهم..... بجد انا كمان نفسي اعرف

البلد كده هتولع قريب بعون الله
والمنيا مشاكلها الطائفيه بقيت كتير
تعامل الشرطه مخزي
ونظريه الطناش دي لن تؤدي لحل

انا أعلم الناس بالعلاقه بين المسلمين والمسحيين في الصعيد .... بالذات في المنيا ...... الدنيا بتكون كويسه وفجأه تولع من كلمه

والسبب بجد النظام اللي بيقول مفيش تمييز ضد المسيحيين ..... والاعمى بيشوف كميه الشحن اللي بتحصل للناس .....وكمان التعامل السيء من الحكومه

انا اتذكر لوقت قريب ان احد جيران قريبتي كانت تقوم بعمل قداس في منزلها ..... ومكانش عندها ترخيص .... وكانت بتعلن ده بسعاده وفرح اثناء استعدادها للقداس.... في عماره يسكن اغلبها مسلمين ومسيحيه واحده من طائفه اخرى


هلحق اقولها تعمل ترخيص

جبهة التهييس الشعبية said...

اهو يا شباب

لو ما شربتوش اللبن ح تبقوا زي الصارم الحاسم كده

مواطن مصري said...

صارم الزمالك مرحش في الظلمات


و الله يرحم الخمسة من سيلتك و اتنين من حرس الحدود

مواطن مصري said...

شفتي فضيحة الاهلي يا نوارة شال اربعة

من بارشلونة

http://videohat.masrawy.com/view_video.php?viewkey=27f7e8bb7818c4b421f9

mido said...

اه صحيح فكرتنى بموضوع

وفاء فسطنطين

:D :p

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

ههههههههههههه

زي بالضبط ما كان هنية في يوم من الايام مستخبي ورا الكنبة ومصدر الحريم.... انا واثق انك بإذن الله بتتبيني الحق في النهاية وبتنحازي له....فعلا


مواطن


شوف انا مبقتش الكورة الشاغل لي بس اقدر اقولك ان سيليتك مبارة ودية...اما الاهلي والحرس فده كلام بين الكبار الزمالك ماعادش له فيه
:)

والله يمسي بالخير من قالت....خدوا ستة رايح...خدوا اربعة جاي
:D

جبهة التهييس الشعبية said...

اكيد انا اللي اتجننت
ماهو مش ممكن كل الناس مجنونة وانا اللي عاقلة

اكيد انا اللي مجنونة

bluestone said...

لسه ما اتحرقتش .. بس ربك كبير
اصبري على رزقك :)

الخطبة دي فعلا احنا كلنا محتاجين نقراها .. مهم قوي نسمع ونعرف ايه الخطاب الديني اللي ممكن يكون عمل كده في الناس
بس الشيخ صاحب الخطبة على افتراض انها السبب في اثارة هذا الجمع الغفير .. مش لازم ينقبض عليه
ده لازم نعمل تمثال .. ويعملنا بيعمل ازاي كده .. ازاي بيقدر يأثر في ألفين بني آدم في طلعة واحدة .. يمكن نفلح في اننا نعلم الناس تحترم بعضها وتبطل فساد وتواجه عدوها الحقيقي وتنضف البلد من اشكال الوساخة المختلفة

اكيد لو حد فعلا يقدر يجيب لنا نص الخطبة يبقى حاجة مهمة جدا

بالنسبة لادعاء القسوسية دي .. مفيش حد يقدر يدعي المسألة دي .. الشخص اللي بيتم تعيينه قس من قبل الكنيسة فيه اجراءات كتيرة جدا ومراسم معقدة للمسألة دي تقتدي خروجه من الوظيفة الاخرى التي يشغلها
وده معناه انه مش قسيس .. وربما يكون مجرد خادم وعمل اجتماع صلاة عادي يعني مش قداس ولا حاجة .. ده يعتمد على التوقيت

بس فعلا الاقتراحات اللي اقترحتيها واردة جدا
المسلمين بيقتلوا في افغانستان
مروة الشربيني قتلها نازي في المانيا
انهضوا يا أمة المسلمين على أقرب حاجة في وشكوا بقى

وعلى فكرة ممكن كمان يبقى الموضوع طالع من جهة تانية وكلمتين صغيرين يولعوا الدنيا
ودي مصيبة قلة الوعي .. المشكلة في بلدنا يا جبهة انك تقدري تولعي البلد في لحظة .. وبأي كلام .. لان الناس معندهاش وعي

افتكرت مشهد من فيلم صايع بحر بتاع احمد حلمي لما دخل القهوة في اسكندرية وشاور على واحد قاعد وقال هو الواد ده اللي رمى الطوبة في ماتش الاتحاد السكندري اللي فات وبوظ الماتش انا شايفه بعيني وهو بيقبض من الزمالك
وفي لحظة كان فيه 50 واحد بيقطعوا الراجل ضرب

bluestone said...

رد سريع على كونتيكي
Kontiki
مسألة الاستفزاز مبالغ فيها جدا
لانها ممكن تتفصل على مزاج اي حد
يعني مثلا المثال اللي طرحته ده لو هنقعد لبعض على الواحدة هنقول ان فيه استفزاز متبادل
طيب ما انا الميكروفون اللي جنب شباك اوضتي بيصحيني الفجر من النوم على صوت عالي جدا .. طيب مش ده استفزاز برضه؟؟
مسألة الاستفزاز دي لا يمكن التعامل معها ببساطة كده ... ثم تعالى نتناقش في الواقعة نفسها ..
كلنا عارفين ان المسيحيين بيصلوا من غير صوت .. قصدي يعني مفيش ميكروفونات ولا حاجة ولا حتى بيصلوا في الشارع لان الصلاة بيكون بس جوا الكنيسة ولازم يبقى مكان تقعد عليه ولطبيعة الصلاة المختلفة عن صلاة المسلمين اللي ممكن يصلوا وهم قاعدين على الارض
يبقى ايه اللي كان مستفز في مجموعة ناس راحت تصلي في بيت
؟؟؟؟

يعني ايه اللي بيخوف .؟؟؟ انا فعلا حاولت افكر بعقلية متطرفة عشان الاقي اي تبرير مالقتش
ايه المزعج او المستفز في مجموعة ناس قاعدين في بيت بيتكلموا عن ربنا او بيكلموه بأي طريقة كانت بقى؟؟

ايه المستفز؟؟؟
ازاي ألفين بني آدم يتحركوا مرة واحدة لسبب زي ده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

المحزن كمان ان يبقى في وسط الغوغاء دول ناس المفروض انها متعلمة
سمعت على التلفزيون من كام يوم في برنامج من بتوع التوك شو مستضيفين واحد من سكان القرية دكتور!!!!!!!!!!!!
بيقول للمذيعة (حضرتك المسيحيين اخواتنا وكل حاجة .. بس مايصلوش في بيت ؟؟ من غير ترخيص.. ما يعملوش كده)

!!!!!!!!!!!!
دكتور!!!!!!!!

bluestone said...

معلش يا نوارة .. يظهر هبيت هنا بس الردود فعلا تستدعي المتابعة

الصارم الحاسم ..
انا متفقة معاك تماما في مسألة دور الدولة
في غياب دور عاقل وعادل للدولة الناس بتضطر تتصرف بإيديها
ودايما على طريقة الاهلي والزمالك

بس لي تعليق بسيط
انت بتقول الكنائس الزائدة عن الحد؟؟؟؟؟
فين يا عم صارم ؟؟؟
القرية كلها مكانش فيها كنيسة واحدة
ماهو الناس هتصلي في بيت ليه لو فيه كنيسة ؟؟؟؟؟
القرية كلها مفيهاش كنيسة واحدة

وبعدين يعني همم سكان هذه القرية خلاص سابوا كل المخالفات والانتهاكات ضد القانون وراحوا يقومموا بدور الدولة مع المسيحيين بس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يعني مثلا الناس المؤمنة دي ماراحتش تتظاهر وتتجمع ضد اي مظهر من مظاهر الفساد في القرية ؟؟؟؟

وحاجة تانية يا صارم بمناسبة الكنائس الزائدة عن الحد
انا في مكان سكني فيه حوالين بيتي 3 مساجد منهم واحد كبير وزاويتين والتلاتة ليهم ميكروفونات بتتداخل مع بعضها وقت الصلاة طبعا

سؤالي مش دول يبقوا مساجد زائدة عن الحد برضه ؟؟؟
في مدينتي القديمة كان فيه في المنطقة اللي انا فيها 5 مساجد في منطقة واحدة لدرجة ان جارتي كانت بتشتكي انها لو راحت جامع منهم مابتعرفش تصلي بسبب صوت الجوامع المحيطة لان كل واحد بيبدأ في توقيت مختلف عن التاني
!!!!!!!!!

وسؤالي للصارم
ليه الكنيسة ليست بينة طيبة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ليه مكان بيذكر فيه اسم الله يبقى بينة مش طيبة؟؟؟؟؟
وهل انت شايف ان المصريين المسلمين ايمانهم ضعيف الي هذه الدرجة ومجرد اقامة كنيسة في قريتهم سيهرعوا اليها طالبين تغيير دينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟
انا مش مصدقة ده خالص

ياريت انت بقى تقولنا يعني ايه كنائس زائدة عن الحد ؟؟؟؟؟
واحنا بنعمل ايه خطير في الكنائس الزائدة عن الحد دي ؟؟؟؟

انا فعلا معرفش مش هزار
=========================
سؤالك::
المحك هو...هل هناك حاجة فعلا لوجود ؟؟؟؟؟هذه الكنائس

القرية كلها مفيهاش مكان للصلاة
جاوب انت
=====================
....وهل في المقابل فيه حرية اسلام للمسيحيين المتحولين

انت بتهرج صح؟؟؟
اذا كان اصلا المسيحية لا تمنع المتحولين عنها .. بينما الردة ممنوعة في الاسلام
يعني القانون في البلد دي بيجرم من يتحول عن الاسلام لكن من يتحول عن المسيحية يحميه القانون

=============================
عراف ان كلامي مش هيبقى مقبول من الاغلبية لكن راجعوا سياسة الاستقواء بالخارج التي تنتهجها الكنيسة

يعني طبعا الخلط العادي بتاع هات كل حاجة على بعضها كالعادة يا صارم
يعني في الواقعة دي الكنيسة هي الغلطانة مش عارفة ازاي؟؟؟؟
ألفين مسلم راحوا يحرقوا بيت واحد
والكنيسة هي اللي غلطانة

ازاااااااااي معرفش

(لو تمكن هؤلاء القوم هتبقى كارثة حقيقية على استقرار البلد)

هؤلاء القوم دي اللي هو احنا؟؟؟؟؟
انت جبت التسامح ده كل منين

احمد سعيد said...

لا لا لا لا

مستوى الايمان مش عاجبنى خالص

ايه دة

حرق وهدم وكلام فاضى

بقى دول مؤمنين دول ؟؟

لا لا

دول عيال خرعه

بيحدفوا بالطوب والمولتوف!!!

مش دا مستوى الاداء اللى مستنيه من شباب ( مؤمن ) زى دة

لسه يارجاله

فيه احسن من كدة كمان

فين السلاح الابيض والاسود

عاوزين دم ياجماعه



فكرونى بقانون قديم كان طلع ايام الناصر محمد ابن قلاوون او قلاوون نفسه , مش فاكر

بيقولك ان كل مسيحى ملزم يلبس اسود وعمه زرقا

واليهودى صفرا

ويلبس ولا مؤاخذة مركوب فردة وفردة

اة والله متستغربوش

يعنى كل فردة تكون بلون غير التانيه

ويعلق جرس بجلاجل فى رقبته

يعنى من الاخر اراجوز

وممنوع عليه يركب الجحش عدل

يركبه بالجنب

ولو عدا على مسلم ينزل من على الجحش

ولو مسلم عدا عليه وهو قاعد يقوم يقف

حاجه اخر دلع الصراحه

اهو دول المؤمنين والا فلا


بركاتك ياعوكل يامرجعنا 600 سنه ورا

لا ورايح يعمل عمليه

الهى يارب ما يقوم منها

ااااااااااااااااااامين


امنوا ياجماعه دا احنا فى التلت الاخير من الليل

جبهة التهييس الشعبية said...

آآآآآآآآآآآآآميييييييييييين

مهندس حر said...

الصارم

مش فاهم الصراحة حكاية الدور اللى كان المفروض تقوم بيه الدولة .. يعنى الدور ده هو حرق البيت و ألا منع الناس من الصلاة و ألا منعهم من إقامة كنيسة..

كلامك بيفكرنى بأحد شيوخنا رحمة الله عليه و هو شيخ أجله و أحترمه و لكن كان له رأى عجيب فى قتلة فرج فودة لأنه إعتبر ما قاموا به "إفتئات على سلطة الدولة" .. و ده برضه لأنه شاف اللى قاموا بيه شيئ كان المفروض الدولة تقوم بنفسها بيه .. و كأن الدولة معنية بتكفير الناس و قتلهم..

و بعدين يعنى إيه كنائس زائدة عن الحد .. و يا ترى يمكن القول برضه إن فيه مساجد زايدة عن الحد؟؟ .. و إيه حكاية (خطورة) الكنائس الزايدة عن الحد؟؟ .. يا ترى لما يكون فى أماكن أكثر لإستيعاب المسيحيين هتواكب ده حركة تنصر هربا من زحام المساجد و ألا إيه؟

يا عمنا الأمر واضح و بسيط .. مفيش أى خوف من ناس بتصلى .. و مفيش أى خوف من واحد أو إتنين أو عشرة يتنصروا .. همه أحرار.. و فى المقابل مش لازم يكون فيه مشكلة فى واحد أو إتنين أو عشرة يسلموا.. لأنهم برضه أحرار .. الدولة المفروض مالهاش علاقة بالأمر و تطلع البطاقة لكل إنسان حسب ما يطلبها ..

الترويج لكلام سايب و مموه و بص شوف أفريقيا و إوعى التعابين و حاسب من الزيت و كل الحاجات اللى بتملى دماغ البسطاء بواغش و كراهية مالهاش أى داعى و تخلى حياتنا أسوأ و أكثر ظلمة .. كل ده المفروض نتجنبه و نخلينا مسئولين عن كلامنا ..

جبهة التهييس الشعبية said...

لا معلش يا بلو

الدولة مش بتعمل دورها في ايه بالظبط؟ اقصد يعني في ايه وللا ايه؟

يعني ما شفناش ناس نزلت على العشوائيات اللي بتتنبي من غير ترخيص وتكسرها

ما شفناش ناس نزلت على واحد عاطل ياخد له حتة من الشارع ويركن فيها الناس بفلوس عشان ما بيعملش حاجة غير انه يفضل يقول لك تعالي تعالي تعالي لحد ما يلبسك في السور

يا سلام
يا سلام
يعني محروقين على القوانين والتراخيص قوي؟

جبهة التهييس الشعبية said...

يا هؤلاء القوم ياللي اسمك بلو ستون

تصدقي انت مخك صغير؟
واحد بيكلمك عن نيجيريا وتنزانيا وانت ماسكة كلامه وقال بتردي عليه بالمنطق
هههههههههههههههههههه

شايلة طافية الحريق؟ اوعي احسن تاخدي مخالفة
وقد اعذر من فنزر

حـنــّا السكران said...

شي غريب كيف ماشي

مخشخش من غير خشخاشة

و الفيلم مكـفـّى و فاهمينه

و شايفينه من غير شاشة

...

باختصار يعني

جبهة التهييس الشعبية said...

مالها وفاء قسطنطين يا ميدو؟

ايه دخل ده في ده؟

يعني انت عايز تفهمني ان دي تالت مرة بيت يتحرق على ناس بتصلي عشان وفاء قسطنطين؟

سبحان الله

الانسان، ايا كان، لما بيبقى ظالم بيتكلم بنفس المنطق في كل حتة


يعني مثلا الامريكان لما تقول لهم انتوا احتليتوا بلدين وقتلتوا تلاتة مليون
يقوموا يقولوا حداشر سبتمبر
قال يعني فيه اي عيل في الدنيا يدخل عقله ان ناس يحتلوا بلدين عشان برجين ويقتلوا تلاتة مليون عشان تلاتلاف

لما تقول لهم بتدعموا اسرائيل واسرائيل بتقتل الناس يقوموا يقولوا طب ما الفلسطينيين بيموتوا بعض وبعدين ما انتوا عندكوا جرائم شرف
قال يعني الحرب الاهلية دي مش السبب فيها الاحتلال وقال يعني الجرائم الاجتماعية تبرر جرائم الاحتلال
يعني: ما انتوا بتموتوا بعض ما تسيبونا نموتكوا على سبيل التغيير
!!!!!!!!!!!

دلوقت
نفس الناس اللي بتقول ليه بتموتونا
لما نقول لهم ليه فيه الفين واحد راحوا يحرقوا بيت على ناس بتصلي واحد يقول وفاء قسطنطين وواحد يقول مرة الشربيني وواحد لسة كان بيقول لي ما الاخوان المسلمين بيتقدموا لمحاكمات عسكرية

اه
يعني وبعدين؟ يعني ده ايه دخله في ده؟
يعني وفاء قسطنطين دي واحدة
كام واحد ماتوا في الكشح من كام سنة والقتلة احرار وما اتقدموش لمحاكمة؟ وحلوها ودي ودي مواه مواه
ثم ايه دور الناس اللي كانت بتصلي في البيت في قتل مروة الشربيني وتقديم الاخوان لمحاكمات عسكرية؟

والاهم من ده كله

ازاي الواحد يجيله عين يدين الناس وهو لما يتزنق يتكلم بمنطقهم

يعني الاخ الصارم الحاسم اللي بيتكلم عن "خطورة الكنائس" كان شعوره ايه لما ساركوزي قال على النقاب انحطاط؟

وايه مشاعره لما الاوروبيين بيقولوا: الطاعون الاخضر ينتشر في اوروبا؟

وازاي يجيله عين يقول لاوروبا انتوا عنصريين وهو بيستخدم نفس منطقهم

وباي حق شايف نفسه من حقه يبني جامع في اوروبا ويدعو لدينه ويفرح لما دينه ينتشر في القارة الاوروبية

وهو بيحرم الناس التانية من الحق ده؟ هو احنا فاكرين نفسنا ايه؟

سبحان الله
لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر

ايه التكبر ده كله؟
وايه الفرق ما بين الكلام ده وما بين كلام امريكا غير بس ان امريكا ربنا مقدرها ومديها عافية واحنا موكوسين
يبقى في الحالة دي امريكا مش وحشة
مدام اتساوينا معاها في الاخلاق الواطية يبقى على الاقل هي احسن مننا عشان فالحة واحنا فاشلين

احمد سعيد said...

طب انا كنت مستغرب الاول من قوله ان الحكومه هى اللى بتدبر الحركات دى وهى اللى بتوز الناس

بس الصراحه لما قلبتها فى دماغى لقيتها ممكن تمشى بالشكل الاتى :

مشاكل كتير

المسيحين ينغلقوا على نفسهم ويخافوا

مشاكل اكتر

ينغلقوا اكتر ويخافوا اكتر

وهنا تتمد ايدين الحكومه

ماما الحنينه

وتقوم الحكومه بدور الحامى ليهم

وبالتالى تضمن ولائهم فى الحركه اللى جايه

وعلى عينك ياتاجر

واديكم شفتوا اهو

لو موقفتوش بكل تقلكم وايدتم عمو جيمى

فالبديل اديكو شايفينه

هتيجى حكومه متعصبه

وطبعا اكيد هتكون اخوان

على اساس ان الاخوان هى البعبع اللى بيخوفوا بيه اى حد دلوقت

وهتعمل فيكم البدع

حبل النجاة الوحيد للشعب القبطى

هو جمال





ها ؟؟؟

صح كدة ولا انا شطحت بعيد ؟؟؟

احمد سعيد said...

هى نفس اللعبه الوسخه اللى السادات كان بيلعبها فى اخر ايامه واتقلبت عليه بعد كدة

هى هي نفس اللعبه بس بشكل مختلف

bluestone said...

معلش الله يكرمك يا حنا
الترجمة الفورية
عشان فيه كلمات صعيبة شوية

karakib said...

sorry
but i am lost
could any one tell me if i am in Nigeria or Egypt !?

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

بلوستون

بالنسبة للناس اللي طبقت دور الدولة

اكيد مش دور الدولة حرق الكنائس وكلامي كان واضح والناس اتعاملت بغوغائية

لو مكان فيه مجموعة نصارى والعدد كبير فعلا ومحتاجين كنيسة موضوع....لكن تلاتة اربعة يهاجروا لمكان خصيصا علشان يبنوا فيه كنيسة موضوع تاني...لو عايزين يصولا في بيوتهم محدش له الحق يخش يفتش وراهم

محدش يقدر يمنع ناس من الصلاة والا كان يتنافى مع حرية العقيدة.....لكن هل المكان محتاج لكنيسة

وانا باتكلم هنا بشكل عام مش عن القرية دي خصيصا


انا فاكر زمان ايام الطفولة اما كنا بنصيف في المعمورة كان فيه بيت بيتعمل فيه قداس يوم الاحد في الصيف دون اعتراض من اي احد لا ناس ولا شرطة وده طبيعي

الصيف اللي فات عديت على المكان ده ومكنتش زرته من سنين لقيته اتحول لكنيسة - مش مشكلة - لكن الكنيسة دي ليل نهار حاطة ميكروفون ومشغلة الترانيم بشكل طفولي مستفز ....ممكن افهم ايه لازمة تشغيل الترانيم ليل نهار في الميكروفون الا الاستفزاز الطفولي...او هو شعور بالانتشاء


بس حاشية صغيرة هنا....لو ثبتت الاشاعات - بقول لوووووو - اللي بقتول ان فيه مسيحيين تحولوا للاسلام محبوسين وبيعذبوا في الكنائس يبقى دي فعلا كنائس تستاهل الحرق...وبقول تاني....لو

ولو دير وادي النطرون محجوز فيه فعلا وفاء قسطنطين وكرستين قليني هيبقى يوم المنى اما نشوف الناس بتدك هذه الكنيسة على اللي فيها بإذن الله

ولو الناس مش غوغائية كانت عملت كده من زمان وركزت على طلب تفتيش الدير ده


ومعلش متجاوبيش وتنفي....خلي الموضوع ده هيكشفه الزمن


اما مقارنتك للمساجد...فمافيش مساجد زائدة عن الحد

لان المقياس في المساجد هو صلاة الجمعة واللي بيبقى واضح ان مفيش مسجد الا والناس فارشة بره....في ديننا عدد المصلين لصلاة الفجر يجب ان يكون مماثل لعدد المصلين لصلاة الجمعة وده اللي مش حاصل واما يحصل ان شاء الله فيه حاجات كتير هتتصلح ومنها الغوغائية وعدم تشرب الناس لروح الدين في معاملاتهم لان المحافظة على الصلوات وخاصة صلاة كالفجر بالشكل اللي بقوله اختبار مهم جدا لمدى صدق الايمان وتغلغله في النفس

زائد ان صلاة الجماعة تاركها بدون عذر يأثم ومحاسب عليها امام الله وليست مجرد تزكية للنفس وتعلية لها


يبقى عشان نقول مساجد كفاية نقيسها على العدد اللي المفروض يحضر كل صلاة وده بيظهر فقط في صلاة الجمعة

هل المساجد بتكفي الناس في صلاة الجمعة

ولا تقارنيه بالاعياد السنوية للمسيحيين...لان الخمس صلوات للمسلمين يومية ومع الاعمال والاشغال والمذاكرة و و و محتاجين انتشار للمساجد لان ده شئ يتم خمس مرات يوميا وليس اسبوعيا او شهريا او سنويا



ممكن نقول محتاجين كنائس تستوعب العدد الكبير ايام الاعياد.....محتاجين مساحة او محتاجين تسهيلات وترتيبات للطرق والمساحات حول الكنيسة في الاعياد السنوية - في رأيي مفيش مانع اكيد

لكن مش محتاجين نفس الانتشار اكيد


اما بالنسبة لتداخل المساجد واصواتها فده شكل من اشكال الفوضى والعشوائية حاليا لانه كان المفروض ان يتم التخطيط جيدا لتوزيع المساجد بمساحات كبيرة ومناسبة تكفي العدد كما شرحت اعلاه وبدون تداخل...او يتم اتفاق بين القائمين على هذه المساجد لتنظيم اصوات الميكروفونات - وليس منع الميكروفونات...وهنا برضه هنربطها بدور الدولة الغائب


راجع تاني اكمل ان شاء الله بس يمكن على آخر اليوم

جبهة التهييس الشعبية said...

هاني تاه

ههههههههههههههه

بص يا هاني
ده الهرم
وده النيل

دي بوركينا فاسو يا هاني

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

جو غانم

عشان يبقى عندك خلفية عما سنتكلم عنه ارجو انك تشوف الفيدويهن دول بامعان

http://www.youtube.com/watch?v=v7fBlSC6mK8

http://www.youtube.com/watch?v=qp5SC7Ear40


ايه علاقتهم بالموضوع وايه علاقة الكلام اللي بقوله كله ببعضه وايه وجهة النظر راجع اوضحها ان شاء الله آخر اليوم

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

غريبة جدا ان ناس مثقفة ومنفتحة زيكم يستغربوا من ذكر تجربة اخرى في مكان آخر

جبهة التهييس الشعبية said...

الصارم الحاسم

هؤلاء القوم سألتك سؤال وجيه: للدرجة دي انت ما عندكش ثقة في دينك؟

وانا سألتك سؤال تاني: باي منطق تدي نفسك حق وتنكره على غيرك؟

جبهة التهييس الشعبية said...

نسيت اقول لك حاجة

"ان الله يأمر بالعدل"

"واذا قلتم فاعدلوا ولو كان ذا قربى"

السؤال التالت اجباري مش اختياري: عرف كلمة العدل

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اوك اوك راجع والله ان شاء الرحمن

حـنــّا السكران said...

هههه

بلو
هذه أغنية لزياد الرحباني , يمكن ترجمتها على أن وضعنا أو البلد أو الحال بشكل عام , ماشي بطريقة لا يصدقها عقل , يعني مثلاً ماشي بس من دون رجلين . بيرقص من غير دف متل ما بتقولوا عندكم .و انه فيلم طويل شايفينه و فاهمينه من غير حتى ما تعرضوه على شاشة , الوضع خارق السوء , و ماشي ..

يمكن فهم الأغنية أكتر بالإستماع إليها على هذا الرابط :

http://arabic.salmiya.net/songs/rahbany/ram/rahbany38.ram

........

الصارم الحاسم :

حاضر ..

أنا لم أناقش ما جاء في تعليقك على فكرة .. أختلف معه كليا و أستغربه .

نوارة قالت في ردودها معظم ما أريد قوله في هذا الشأن .

تحياتي .

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اتفضلوا

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2009/july/27/egyptname.aspx

راجع حالا ان شاء الله

FireStone said...

Dear جبهة التهييس الشعبية,

I've just stumbled upon your blog, and nice work!
Now I would like to comment, but before I do that I'll apologize because:

1- I'm about to comment on الصارم الحاسم, not your original post, which isn't very proper since it's my first time here, but please excuse me.

2- I'm about to comment in English, and I noticed that not a single comment here is in English, so I seem to be breaking some kind of rule, but if I comment in arabic it'll take me longer to type, so less time to actually comment.
Please let me know if language makes a big difference so I that I wouldn't do that again.

So, now for what I have to say:
In the past, westerners used to call Muslims this: Mohammedans.
Do you like it? I personally don't, and I'm a Christian. I doubt any Muslim would appreciate being referred to as a Mohammedan. So westerners stopped doing that around the mid-sixties because they understood that it's offensive to call people anything other than what they call themselves.
Now, please be so kind as to do us Christians the same courtesy and stop calling us Nasaara! Let it be Masi7eyeen in Arabic.
Consider it a gesture of good will, diplomacy or just plain old good manners, just try doing it, please.

As for the contents of your comments, other people have replied with almost all that can be said in reply. But I'd like to add that your comments reek of hatred, along with cautious "if so" attacks and a hint of inciting violence.
I honestly hope that someday you'll relax a little, because then you may learn a lot.

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

ارجو وارجو وارجو في البداية من البعض انه ينسى عدم قبول المتكلم كشخص ويركز في لب الكلام...لو ما عبجوش وده هيحصل اكيد مع البعض.....ده موضوع تاني

لكن نركز في لب اللكلام



شفتوا الفيدوهين

شفتوا الذعر على وجوه البنات...وخوفهن من التسليم...والذي حدث في حالة كرستين قليني


يمكن بحكم نصرانيتهم السابقة عارفين وسامعين عن اللي بيحصل للمتحولين للاسلام من جانب الكنيسة ومما يصلنا منه من اشاعات...الاشاعات اللي الحالمين منا من المسلمين - او من يحسبون على المسلمين احيانا - واللي عايشين في حلم المدينة الفاضلة رافضين يصدقوه...متهيألي ذعر هؤلاء البنات يثبت هذا


والله قلبي بيوجعني كل ما بشوف الفيديوهات دي وبامتلئ اكثر واكثر حقدا وغضبا على قساوسة الكنيسة المصرية واتمنى لهم الحرق احياء


واتمناه ايضا لمبارك الكلب القذر وعصابته ايضا تضاف الى جملة جرائمه فهو يستحق الحرق لقائمة طويلة من الجرائم ...لو كان رجلا لما رضي بتسليم ايا منهن للكنيسة


لكن كل سياسة البلد الداخلية والخارجية الآن موجهة لتثبيت الحكم وتوريثه للابن...وفي مقابل كل هذا كل شئ يهون ولتذهب البلام باكملها للجحيم


نصارى مصر يحمدوا ربنا اننا مازلنا متمسكين بتماسكنا النفسي ومازلنا نتعامل معهم بالعدل والقسط كما امرنا ديننا- لمن كان يسأل عن العدل والقسط ...في حين انه في مناطق اخرى من العالم كان تحول الامر لشئ آخر...شئ فوضوي وبشع بجد

مشكلتنا ليست مع عموم النصارى الماشيين في الشارع...ولا مع شبابهم امثال مينا وماريان ورامز وجو او غيرهم...وان اختلفنا مع بعضهم في بعض المواقف ...ولا حتى مشكلتنا مع العموم

يمكن البعض من العموم- لست اقصد من ذكرتهم لكن العموم العموم - اما يقرأ السطور السابقة هيتشفى ...هيفرح بغضبنا...هيعتبره انتصار جزئي...وده بيحصل


اهالي هؤلاء البنات من اثاروا الموضوع والاكاذيب هم من عموم النصارى...لكن المشكلة الاكبر من غذاهم بمثل هذا الكلام...ومن سعى فيه...ومن نفذوه...مشكلتنا الاكبر مع هؤلاء



وهنا هنتنقل للحادثة التي نناقشها هنا



في البداية العبد لله يقرأها بشكل مختلف


نوارة واحمد سعيد حاولوا يحللوها ولكن لي وجهة نظر مختلفة


كلمة سمعتها بالصدفة من زميل له اقارب بجهاز امني ابان حادثة الاسكندرية ايام السي دي الحقير - اللي كان وهم يا حالمين برضه ؟؟

السي دي اللي بيسب الاسلام ونبي الاسلام في مسرحية بتعرض في الكنائس ومعمول
داخل مصر وهما عايشيتن وسطنا ثم بلغت بيهم الصفاقة انهم يوزعوه في داخل ثاني اكبر جامعة في مصر ويكتبوا عليه هدية رمضان الكلمة اللي سمعتها هي : كل شئ مسموح الا اقتحام الكنيسة

والكلمة دي سمعت لها مترادفات كثيرة في مواقف شتى

ايه معناها...جاي في السكة



النصارى في مصر- واعني هنا رؤوس النصارى من البابا نفسه وقساوسة كبار وشخصيات مثل جبرائيل ونخلة - بيلعبوا لعبة خطيرة جدا ..واما بتنقلب عليهم بيصرخوا وبيطلبوا النجدة من الحكومة نفسها - بمنتهى الصفاقة - وبيطلبوا النجدة من الخارج.... وبيقولوا بالاضطهاد


والعامة بيسمعوا الكلام ده من كبرائهم وبيخش دماغهم بالتبعية...اتذكر منذ عدة سنوات في قضية فتاة المحلة التي اسلمت..اختها في فيديو تم عرضه على موقع الاقباط متحدون...بتتكلم بمنتهى الثقة عن تصعيد موقف الرئيس مبارك لمن هو اعلى منه وشكواه كما قالت باللفظ : لامريكا نفسها

ودي واحدة عادية من العامة....ومن كتر اللي بتسمعه

كان رد فعلي اللفظي وقتها اول ما سمعت الكلمة دي وانا بتفرج على الفيديو : كـ امك على كـ ام امريكا

وياريت امريكا تتدخل عشان يهلك وقتها من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة


ده طبعا مش عشان خاطر الرئيس مبارك


المهم


القصة مش قصة تصريح بالصلاة ...القصة قصة تصريح بكنيسة

لو الناس دي بتجتمع وبتصلي كشكل ودي او اجتماعي ....في الغالب محدش بيعترض وده بيحصل

القصة انه باستغلال الظروف الراهنة عالميا ومحليا....الكنيسة بتحاول تفرض امر واقع على الحكومة اكتر مما هو على الناس اللي محتاجين حافز وما بيقوموش لوحدهم كما سيأتي ذكره لاحقا


الامر الواقع هو في اي مكان عايزين نعمل كنيسة...هنعمل كنيسة ...عاوزين نعمل نشاط...هنعمل نشاط...بدون تصريح وبدون اذن...اي ارض عايزين نستولى عليها هنستولى عليها - دير ابوفانا كمثال - ولو محصلش هنصرخ ونقول مضطهدين والحكومة لا تحمينا ومحتاجين حماية


ليه التصريح والاذن هنيجي ليها...ويمكن شرحت فيها شوية في التعليقات السابقة وهأكمل باذن الله بعد دقائق

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

كنت بقول فرض امر واقع على الدولة وعلى الناس

والدولة - المؤسسة الحاكمة - فاهمة اللي بيحصل

والامن فاهم ابعاد الموضوع...حتى وان كان اغلب افراده عندهم كثيييييييييييير من المفاهيم الفاسدة والخاطئة...لكن من المفاهيم التي ينبني عليها عملهم الحفاظ على وحدة الدولة واستقرارها...ضد الجميع...نصارى..اسلاميين....جواسيس...كله

فيه شرفاء قليلون...وفيه فاسدين اكتر بكتير...لكن ده مفهوم عندهم

وموضوع الانفصال بالدولة ليس هذيانا...ان ماكنش السيطرة عليها بالكلية كما اسلفت ...ده فعلا حلم موجود عند البعض

ومغذى من الخارج..ويوم المنى عند اسرائيل والولايات المتحدة اما تقوم حرب اهلية في مصر

والامن يعلم بصلات بعض محركي الفتنة من الداخل بمن هم خارج مصر ...وتلاقي مصالحهم..طرف عايز يستقل او يفرض امر واقع على اقل تقدير ...والتاني يتمنى ولن يتورع ايضا ان يترك هؤلاء السذج في اول منحنى ...او يستفيد منهم اكثر واكثر



اعود للحادثة الحالية....الامن والقيادة السياسية من ورائها يعلمون بما وراء الموضوع...في نفس الوقت القيادة السياسية منبطحة ومشغولة بتثبيت وتوريث الحكم ومش عايزة قلق ومشاكل مع الخارج


الحل هو تحريك الناس العامة...الايعاز..او على الاقل ترك مساحة من الحرية لخطباء لتحريك الناس ودعوتهم لتغيير المنكر بالقوة - ليه منكر هنقول ان شاء الله - وترك الامور تتفاعل قليلا


ثم التدخل عشان يشيلوا المسلمين من فوق المسيحيين كما قالت نوارة...بعد ما خدوا العلقة التمام


ومن وراء الستار تكون نظرة التشفي من القائمين على الامور ضد محركي الفتنة...وتهديدهم بالمزيد من مواجهة الشارع ان استمروا هما ايضا في اساليبهم الخسيسة


ووقتها تكون القيود على اقامة الكنائس مبررة...للحفاظ على الاستقرار الداخلي..ومين هيقدر يتكلم ساعتها


لكن هيتكلموا..وهيقولوا عن الشعب الغوغائي ووجوب اصلاح فكر الناس...بننا يا جماعة لازم نكون متساميحن ومنخافش من اي حاجة...وهما عايزين خير...وبلاش سوء ظن

فاكرة كلاوي- فيلم الرهينة- يا نوارة
:))


وهيتثيقف بعض الناس ويقولك ما يصلوا-محمود سعد في البيت بيتك مثلا وغيره كثير...انتوا هتحرموهم من الصلاة ...ايه الغوغائية دي وايه الشعب الجاهل ده

اكيد مش عدل نحرمهم من الصلاة ويناقض حرية العقيدة التي يتبناها الاسلام

لكن القصة مش قصة صلاة يا حالمين


اعود لاسلوب الدولة في مواجهة الموضوع


اسلوب ضعيف

وبيحسسني بالخسة الصراحة

صحيح بيحافظ على التوازن...لكن بشكل وقتي...وهناك ما هوا افضل منه الف مرة...وارضى لله ..واقوم...واكثر عدالة وحق...وللطرفين ايضا



الافضل منه هو فرض سيادة الدولة العادلة القوية الحكيمة التي تحكم في الامور بالقسط والعدل وتعطي كل ذي حق حقه دون افراط ولا تفريط


مافيش داعي ولا مبرر اننا نبقى ضعفاء قوي كده ونلجا لاساليب ملتوية للحفاظ على الاستقرار

كل ده عشان رئيس رغباته ونزعاته انه عايز يفضل في الحكم ويجيب ابنه

فين العدالة والعزة وطلب النصرة بالاصرار على الحق والعدالة.... والعمل على اكتساب القوة لحماية كل هذا

بدل من الانبطاح والتبعية والنفعية والخسة والطرق الملتوية

بنفس المنطق يخفي القائمين على الامور ما لديهم من ادلة وصور وتسجيلات ضد محركي الفتنة ومشعليها بدعوى انه يكفي انهم مفضوحين لديهم...وتبقى الابتسامات والقبلات والمشاعرالدافئة على شاشات التليفزيون

وكل هذا للحفاظ على الاستقرار الاجتماعي كما يسمونه

لا يهم من يخطئ ومن يموت بدون ذنب من الطرف الاضعف والاقل عددا حتى .... ومن يفتن في دينه...ومن تسلم الى من لا دين او ايمان له حتى وان كان يعارض قول الله وقول رسوله


ليس هذا هو مراد الله...وليست هذه هي سنة النبي في الحياة وفي تطبيق العدالة وفي دعوة الناس وفي ترتيب الاولويات والاولية الاولى هي الدين



لكن هكذا يرى الامور القائمين على الامر في هذه البلاد ...مصالح مصالح مصالح...لكن الدين عامل هامشي ..نستغله عند اللزوم...والضحايا خسائر مقبولة امام الخسائر المتوقعة في سيناريوهاتهم
هم

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

دلوقت احنا قدامنا طريقين بسير الامور الحالي

اما وأد للمشاعر الدينية وطمس لها...ويموت غضب الناس كما مات في اشياء اخرى متعلقة بلقمة العيش والعدل في البلد...الجديد انه هيحصل في الدين هاهنا

وهنا هيتحقق ما جاء في لينك مصراوي اللي اوردته واكتر منه ولن يكون هناك سقف لمطالب النصارى في مصر حتى تعود مصر كلها مسيحية ويحرقوا ما تبقى من المسلمين ...ولهم في الاندلس اسوة في ذلك..والكلام اللي بقوله ده مش من بنات افكاري...الكلام ده اتقال كذا مرة على منتدى اقباط مصر بالولايات المتحدة

او ان الموضوع هتسوده الغوغائية...واللعبة الخطرة هتنقلب عليهم...وهيحدث كما حدث عشرات المرات على مر التاريخ منذ دخل الاسلام مصر...هيعلوا النصارى ويعلوا على مسلمي البلاد...ثم تنفجر الغضبة الكاسحة - الغوغائية احيانا- لعوام المسلمين - ولنا في الكشح في العصر الحديث مثال - وستجرف هذه الغضبة كل ما امامها حتى من عدل ومن قسط وسينقلب السحر على الساحر

ثم ينقذهم العقلاء ...العقلاء المسمون بالمتطرفين حاليا...المتطرفين الذي يعلمون المعنى الحقيقي للعدل والقسط وعدم اخذ الناس كلهم بوزر قليلهم

وللحديث بقية راجع ان شاء الله

جبهة التهييس الشعبية said...

firestone

مافيش مشكلة انك ترد وللا تردي بقى مش عارفة
على الصارم الحاسم
:)
الكل بيرد عليه هنا

ومافيش مشكلة في الانجليزي خالص

لا طبعا انا ما احبش حد يقول لي محمدية

بص او بصي
هي كلمة نصارى في حد ذاتها مش شتيمة، ماهو يسوع الناصري
بس بتضايقني انا وانا مسلمة دلوقت لانها بقت متصلة بالشتيمة حاليا دلوقت
خصوصا لما حد يقول: نَصراني بفتح النون الاولى
مش نُصراني بضم النون
ليه؟
لان نصراني بضم النون دي كلمة قديمة كان بيقولها جدودنا ايام ما كان فيه حاجة اسمها حارة النصارى
ووقتها ما كانش فيه اللي بيحصل دلوقت ولا فيه بتوع السلفية اللي اول ما يقول نصارى تعرف ان الكلمة اللي جاية شتيمة
فبقيت اول ما اسمعها اتفزز خصوصا انهم بينطقوها زي ما الفرنساويين بينطقوا

مسسسسسسسسسسسليمان
الفرنساويين لما بيقولوا مسسسسسليمان تحس انه ح يتف في وشك
كمان كلمة نَصصصصصصصصصراني
تحس انه ح يقول: ابن الـ...
انا شخصيا مش عارفة ايه سر تمسك بتوع نصصصصصصصراني بالكلمة دي الا انها بتضايق المسيحيين مع انهم ما بقوش يتضايقوا منها غير مؤخرا، بدليل انهم ما بيتضايقوش لما واحد شعبي او فلاح يقول: نُصراني لانهم بيتضايقوا لنفس الاسباب اللي بتضايقني
فمعلش ما تحطش امل ان اللي بيقول نصصصصصصراني ح يبطل
لانه هو اصلا قصده يضايقكوا
وكل ما ح تقول له بطل ح يزود فيها
فكبر
انا باتضايق من الكلمة دي وبقى اللي يقولها اتوقع ح يقول ايه

اما اشوف بقى المقالات اللي كاتبها الصارم الحاسم

جبهة التهييس الشعبية said...

استفتاحنا لبن يا استاذ صارم
ايه العسل ده؟
"ارجو ارجو ارجو"
تنسوا انا باكره المسيحيين لله في لله وتفكروا في كلام بالمنطق وبعدين تتحفنا بالبقين دول
"وبامتلئ اكثر واكثر حقدا وغضبا على قساوسة الكنيسة المصرية واتمنى لهم الحرق احياء"

يابني صحتك يابني

يابني ح تخس

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

طبعا فيه ناس هتزعل جدا من اللي كتبته من شوية وهتقول انك بتتهمنا جميعا بالخيانة - وده محصلش انا معممتش على الكل ولكن البعض

والبعض حتى من المسلمين هيقول ان الكلام ده لا يجب ومن الحكمة عدم سرده للحفاظ على الاواصر الاجتماعية

ولهؤلاء اقول...يعني بتقبلوا ان كوووول فرائض واومر ديننا الآن مطروحة للنقاش من اي شخص له او مالوش صلة بيها...واصبح الكفر والالحاد والمعاصي حرية رأي وحرية شخصية
؟؟

لكن الحقيقة مش من المفروض طرحها حفاظ على الاواصر الاجتماعية
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

نسيت اقول في المشاركة اللي فاتت

ان الكنيسة المصرية برئاسة البابا شنودة كما نعلم جميعا وضعت قانون مؤخرا بعدم الاعتداد بالطلاق الا من المتحول من المسيحية...اي مسيحي-مسلم-مسيحي

اما المتحول من اي طائفة اخرى فلن يعتد بطلاقه

يعني بتقول للناس روحوا الاسلام وارتدوا عنه ونعطيك الطلاق


لعبة حقيرة ومثيرة للفتن...فهي تعلم حرمانية الردة في الاسلام...وتعلم ما سيثيره هذا من مشكلات


لماذا لا يعطون الطلاق مباشرة....شنودة حارمهم من هذا بأمره وليس بأمر المسيح...عموم قضية داخلية يخوضوا هم فيها

لكن يكافئون من ترك الدين وتلاعب وخرج ثم دخل بقبول طلاقه

وفي نفس الوقت يحققون اجندتهم الخفية باثارة الفتنة فتكون مكافأة للفاعل على افادة خطتهم


وبعدين نسأل عن مثيري الفتنة



الكنيسة هتحول مصر لدولة دينية وهتنشر فيها الرعب وليس التيارات الاسلامية

والتاريخ في صالح ما اقوله في هذه النقطة

في العصور الوسطى ...كانت الممالك الاسلامية تطبق الاسلام - حتى بشكل عضوض ولكن كان فيه نوع من التطبيق يزيد وينقص بتقلب الزمن - وعلت هذه الممالك وسادت العالم بل وانقذته احيانا - قطز والتتار وصرخة واسلاماه الشهيرة في عين جالوت وميارفقين - وكانت هذه الممالك اكثر حضارة والانسان فيها اكثر امانا على نفسه

وحدثت ايضا كوارث لهذه الممالك عندما بعدت عن الدين وروحه وتخلت عنه - بغداد وغرناطة والشمال الافريقي ومصر وغيرهم


في حين ان اوروبا كانت تحكمها الكنيسة ونعلم جمييييعا ما كان يحدث بها وما كان بها من انعدام للتحضر


وعندما تخلى المسلمون عن دينهم وتخلت اوروبا عن الدين...علت اوروبا وانحط المسلمون

ولينظر كل فيما فعل




هاكمل في نقظة الاولويات


ليه بقى الناس بتهيج في الامور الماسة بالدين اكتر من اي حاجة تانية...يمكن اصلا ما بتهيجش الا فيما يمس الدين


انا مش شايف ده في ذاته شئ يجب محاربته
!!!


في ديننا عندنا اولويات ...في كتب الفقه نجدها مرتبة هكذا من الاهم اى الدرجة التالية في الاهمية...و الكل مهم

الدين

النفس

النسل

العقل

المال


اهو الناس يمكن ضاع منها الاربعة الأخرانيين بشكل او بآخر...لكن مازالت محافظة على رقم واحد


انا مش شايف ان شئ مذموم ان الناس لسه عندها حمية في دينها...حتى النصارى-نصارى مش شتيمة على فكرة - في حادثة الراهب اياه الناس هاجت وماجت وخرجت في مظاهرات داخل الكنائس


حتى وان كان ما نسب اليه صحيح - لكن العاطفة الدينية ليست شئ مذموم

وليس شئ هامشي ومطلوب وأده لانه يهدد السلام الاجتماعي...ومطلوب توجيه الناس فقط لأمور حياتهم الدنيوية

لو قلنا كده يبقى دقينا آخر مسمار في نعش في نعش المجتمع


عندما نحارب الظلم


فعندما ان فرض علينا حصار بسبب ديننا ونعيش في ضيق وفي ضنك......وقتها لن نقول ان الدين لم يفعل لنا شئ...بل وقتها سنصبر ونحتسب ونبحث عن حلول مهما كلفتنا طالما قدرنا عليها...ونعلم ان هذه الحياة الدنيا وضيقها ما هي الا لحظات في عمر الآخرة


لكننا الآن محاصرين من بني قومنا مسلمين ونصارى بالظلم وليس لاي سبب آخر


عندما نحارب الظلم الآن بالدين وبالإيمان...نحاربه لأن الله لايرضى بالظلم واسمه العدل..وامرنا باقامة هذا العدل بأي وسيلة مشروعة وشرع لنا القتال حتى لاقامته...لاننا وقتها نمنع أنفس بريئة ان تقتل بلا ذنب جنته..وان تفتن عن دينها وعبادة ربها وعن العدالة في هذه الدنيا


ده بما اننا مؤمنين بالله وبما انزل الينا


مطلوب البناء على رقم واحد - الحمية الدينية - واكمال باقي الاولويات عليها ...وليس نسف رقم واحد ثم اعادة بناء باقي الاوليات فقط بدونه


لو احنا همنا فقط الحياة الدنيا نبقى نلوم على الناس وقتها- واظن ان اي شريعة سماوية لا تقول بأن يكون همنا فقط الحياة الدنيا

لكننا نؤمن جميعا اننا نعيش دنيا وآخرة..وان الله ودينه اعز علينا من اي شئ...مع واجبنا في اصلاح الحرض طبعا لكن اتكلم عن الترتيب

وهذا شئ لا اظن اببدا اننا سنختلف فيه


يتبقى ردود الناس على تعليقي الاول.... راجع ارد ان شاء الله

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

شفتي الفيديوهين

يا ترى كان ايه شعورك

مش عايز اسأل سؤال تاني
:))


يا ذات اللب الواسع.....واضح من كلامي اني باكره الكثير من القساوسة مش لانهم قساوسة ولكن لانهم صورة من صور الظلم والبطش في المجتمع



غلاوتهم عندي كغلاوة مبارك وشيخ الازهر بالضبط


فخمتو اللي مفهوم
؟


انسي انك بتكرهيني شوية
:))

FireStone said...

Nawara,
First of all, I'm a he, so it'll be "terod" & "bos" :)

Second of all, well even if I shouldn't be hopeful they'd start calling us as we call ourselves, I must ask for it.
At least then nobody can claim they meant well!

Sarrem Hassem,

Have you ever considered where you'd be if there were no conspiracy??
Try for one minute to imagine what it would be like if you were wrong, and there is no conspiracy by Christians to take over Egypt (whatever that may involve).
Maybe you misunderstood, or maybe those who want to take over are just a bunch of ignorant idiots who don't deserve your attention to begin with (as if, as if...)
Imagine that for one minute as if you're playing a game, then go back to believing whatever you like afterwards.

But during that minute, I'd like to know what will you do with yourself, and with your passion and heat and your "desire to see them burn alive".
Where will you pour all that?!

If there was no USA, no Afghani or Iraqi war, no Israel, no Christians in Egypt (or maybe there are some, but they're fully tamed!), and no Mubarak.

If there were no enemies, what would you do with your anger... and much more importantly, what would you do with your life??

Think about it.

جبهة التهييس الشعبية said...

:0

حد يقول لي اني باحلم
حد يقول لي اني ما باعرفش اقرا
حد يقول لي انه بيهزر
طب حد يقسم بالله على المصحف اني صاحية
حد يشدني من مناخيري

الصارم الحاسم

ايه ده؟
ده ايه الفتوح ده كله؟ شفت اخضر كتير وقليل ما شفتش اللي انت كاتبه ده في حياتي ابدا

انت مين يابني اللي علمك الكلام ده؟ مين بجد؟ والنبي لتقول لي

الكلام ده حد قالهولك وللا انت اللي ابتكرته بقريحتك

طيب يا صارم يا حاسم يا حازم يا قاطع يا بتار

انا ح اخد التعليقات بتاعتك دي كلها واقلبها على اساس ان اوروبي مسيحي
(اكيد ح يبقى من النازيين الجدد)
او اسرائيلي هو اللي بيقول الكلام ده وياريت تقول لي شعورك ايه
معلش اسمح لي ح اخد كوبي من تعليقاتك اللوذعية دي واحررها بالشقلوب
عشان اذا كنت مش عارف يعني ايه العدل افهمهولك

جبهة التهييس الشعبية said...

تعليقات الاخ صارم بتصرف:
ارجو وارجو وارجو في البداية من البعض انه ينسى عدم قبول المتكلم كشخص ويركز في لب الكلام...لو ما عبجوش وده هيحصل اكيد مع البعض.....ده موضوع تاني

لكن نركز في لب اللكلام

شفتوا الفيدوهين

شفتوا الذعر على وجوه البنات...وخوفهن من التسليم...والذي حدث في حالة فاطمة
(فيه بنات مسلمات دخلت المسيحية وخافوا برضه يرجعوا لاهلهم)


يمكن بحكم اسلامهم السابق عارفين وسامعين عن اللي بيحصل للمتحولين للمسيحية من جانب المساجد ومما يصلنا منه من اشاعات...الاشاعات اللي الحالمين منا من المسيحيين - او من يحسبون على المسيحية احيانا - واللي عايشين في حلم المدينة الفاضلة رافضين يصدقوه...متهيألي ذعر هؤلاء البنات يثبت هذا


والله قلبي بيوجعني كل ما بشوف الفيديوهات دي وبامتلئ اكثر واكثر حقدا وغضبا على شيوخ الجوامع الاوروبية واتمنى لهم الحرق احياء


واتمناه ايضا للديمقراطية اللي فتحت علينا الفاتوحة دي ايضا تضاف الى جملة جرائمه فهو يستحق الحرق لقائمة طويلة من الجرائم ...لو كان فيه ديمقراطية حقيقية لما رضي بتسليم ايا منهن للمسلمين


لكن كل سياسة البلد الداخلية والخارجية الآن موجهة لتثبيت الحكم وما يسمى بحقوق الانسان...وفي مقابل كل هذا كل شئ يهون ولتذهب البلام باكملها للجحيم


مسلمين اوروبا يحمدوا ربنا اننا مازلنا متمسكين بتماسكنا النفسي ومازلنا نتعامل معهم بالعدل والقسط كما امرتنا ديمقراطيتنا- لمن كان يسأل عن العدل والقسط ...في حين انه في مناطق اخرى من العالم كان تحول الامر لشئ آخر...شئ فوضوي وبشع بجد، زي اللي بيحصل للمسيحيين في مصر مثلا

مشكلتنا ليست مع عموم المسلمين الماشيين في الشارع...ولا مع شبابهم امثال محمد واحمد ومصطفى وجو (على فكرة جو مسلم يا صارم، وسني) او غيرهم...وان اختلفنا مع بعضهم في بعض المواقف ...ولا حتى مشكلتنا مع العموم

يمكن البعض من العموم- لست اقصد من ذكرتهم لكن العموم العموم - اما يقرأ السطور السابقة هيتشفى ...هيفرح بغضبنا...هيعتبره انتصار جزئي...وده بيحصل

جبهة التهييس الشعبية said...

تابع التحرير:



اهالي هؤلاء البنات من اثاروا الموضوع والاكاذيب هم من عموم المسلمين...لكن المشكلة الاكبر من غذاهم بمثل هذا الكلام...ومن سعى فيه...ومن نفذوه...مشكلتنا الاكبر مع هؤلاء


وهنا هنتنقل للحادثة التي نناقشها هنا


في البداية العبد لله يقرأها بشكل مختلف

نوارة واحمد سعيد حاولوا يحللوها ولكن لي وجهة نظر مختلفة

كلمة سمعتها بالصدفة من زميل له اقارب بجهاز امني ابان حادثة العراق ايام حداشر سبتمبر الحقيرة - اللي كان وهم يا حالمين برضه ؟؟

حداشر سبتمبر وسبعة سبعة اللي قتلت مواطنين ابرياء بايدين المسلمين وهما عايشيتن وسطنا ثم بلغت بيهم الصفاقة انهم يتظاهروا في شوارع لندن ويقولوا الموت للكفرة ويقولوا يا انجلترا يا طاغية حداشر سبتمبر بتاعتك آتية الكلمة اللي سمعتها هي : كل شئ مسموح الا اقتحام الجامع

والكلمة دي سمعت لها مترادفات كثيرة في مواقف شتى

ايه معناها...جاي في السكة



المسلمين في الغرب- واعني هنا رؤوس المسلمين وشيوخ مساجدهم - بيلعبوا لعبة خطيرة جدا ..واما بتنقلب عليهم بيصرخوا وبيطلبوا النجدة من الحكومة نفسها - بمنتهى الصفاقة - وبيطلبوا النجدة من الهيومان رايتس ووتش.... وبيقولوا بالاضطهاد


والعامة بيسمعوا الكلام ده من كبرائهم وبيخش دماغهم بالتبعية...اتذكر منذ عدة سنوات في قضية محمد حجازي اللي دخل المسيحية في مصر..ابوه اتبرى منه، وتم تهديده بالقتل، وهو دلوقت مستخبي ليموت، ومنع من انه يكتب في البطاقة انه غير دينه، اشمعنى لما مواطن امريكي او اوروبي بيدخل في الاسلام ما بيتعرضش لده كله

والناس اللي هددت محمد حجازي او اللي خرجوا في الشوارع يحتفلوا بحداشر سبتمبر من العامة....ومن كتر اللي بيسمعوه

كان رد فعلي اللفظي وقتها اول ما سمعت الكلمة دي وانا بتفرج على الفيديو : كـ امك على كـ ام الهيومان رايتس ووتش

وياريت الهيومان رايتس ووتش تتدخل وتقول لنا بيتعمل ايه في المسيحيين في الشرق الاوسط

المهم


القصة مش قصة تصريح بالصلاة ...القصة قصة تصريح بجامع (لا الشهادة لله هم هناك بيسبونا نبني جوامع، طب خليها حجاب؟ او نقاب؟)

لو الناس دي بتجتمع وبتصلي كشكل ودي او اجتماعي ....في الغالب محدش بيعترض وده بيحصل

القصة انه باستغلال الظروف الراهنة عالميا ومحليا....المسلمين بتحاول تفرض امر واقع على الحكومة اكتر مما هو على الناس اللي محتاجين حافز وما بيقوموش لوحدهم كما سيأتي ذكره لاحقا


الامر الواقع هو في اي مكان عايزين نبني جامع وننقب بناتنا...هنعمل جامع ...عاوزين نعمل نشاط...هنعمل نشاط...بدون تصريح وبدون اذن...اي ارض عايزين نستولى عليها هنستولى عليها - المسلمين ح يبقوا اغلبية في اوروبا كمان اربعين سنة - ولو محصلش هنصرخ ونقول مضطهدين والحكومة لا تحمينا ومحتاجين حماية

ليه التصريح والاذن هنيجي ليها...ويمكن شرحت فيها شوية في التعليقات السابقة وهأكمل باذن الله بعد دقائق

جبهة التهييس الشعبية said...

تابع



الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...
كنت بقول فرض امر واقع على الدولة وعلى الناس

والدولة - المؤسسة الحاكمة - فاهمة اللي بيحصل

والامن فاهم ابعاد الموضوع...حتى وان كان اغلب افراده عندهم كثيييييييييييير من المفاهيم الفاسدة والخاطئة...لكن من المفاهيم التي ينبني عليها عملهم الحفاظ على وحدة الدولة واستقرارها...ضد الجميع...المسلمين... السود....جواسيس...كله

فيه شرفاء قليلون...وفيه فاسدين اكتر بكتير...لكن ده مفهوم عندهم

وموضوع الانفصال بالدولة ليس هذيانا...ان ماكنش السيطرة عليها بالكلية كما اسلفت ...ده فعلا حلم موجود عند البعض

ومغذى من القاعدة..ويوم المنى عند القاعدة وطالبان لما تقوم في اوروبا حرب اهلية
والامن يعلم بصلات بعض محركي الفتنة من الداخل بمن هم على صلة بالقاعدة ...وتلاقي مصالحهم..طرف عايز يستقل او يفرض امر واقع على اقل تقدير ...والتاني يتمنى ولن يتورع ايضا ان يترك هؤلاء السذج في اول منحنى ...او يستفيد منهم اكثر واكثر



اعود للحادثة الحالية....الامن والقيادة السياسية من ورائها يعلمون بما وراء الموضوع...في نفس الوقت القيادة السياسية منبطحة ومشغولة بالتبرير للامم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان وبعض المعاتيه والعواطلية من اليساريين اللي بيتهمونا بجرائم الحرب

الحل هو تحريك الناس العامة...الايعاز..او على الاقل ترك مساحة من الحرية لخطباء لتحريك الناس ودعوتهم لتغيير المنكر بالقوة - ليه منكر هنقول ان شاء الله - وترك الامور تتفاعل قليلا


ثم التدخل عشان يشيلوا المسيحيين من فوق المسلمين كما قالت نوارة...بعد ما خدوا العلقة التمام


ومن وراء الستار تكون نظرة التشفي من القائمين على الامور ضد محركي الفتنة...وتهديدهم بالمزيد من مواجهة الشارع ان استمروا هما ايضا في اساليبهم الخسيسة


ووقتها تكون القيود على اقامة المساجد مبررة...للحفاظ على الاستقرار الداخلي..ومين هيقدر يتكلم ساعتها


لكن هيتكلموا..وهيقولوا عن الشعب الغوغائي ووجوب اصلاح فكر الناس...بننا يا جماعة لازم نكون متساميحن ومنخافش من اي حاجة...وهما عايزين خير...وبلاش سوء ظن

فاكرة كلاوي- فيلم الرهينة- يا نوارة
:))


وهيتثيقف بعض الناس ويقولك ما يصلوا-محمود سعد في البيت بيتك مثلا وغيره كثير...انتوا هتحرموهم من الصلاة ...ايه الغوغائية دي وايه الشعب الجاهل ده

اكيد مش عدل نحرمهم من الصلاة ويناقض حرية العقيدة التي تتبناها الديمقراطية الغربية

لكن القصة مش قصة صلاة يا حالمين


اعود لاسلوب الدولة في مواجهة الموضوع


اسلوب ضعيف

وبيحسسني بالخسة الصراحة

صحيح بيحافظ على التوازن...لكن بشكل وقتي...وهناك ما هوا افضل منه الف مرة...وارضى لله ..واقوم...واكثر عدالة وحق...وللطرفين ايضا



الافضل منه هو فرض سيادة الدولة العادلة القوية الحكيمة التي تحكم في الامور بالقسط والعدل وتعطي كل ذي حق حقه دون افراط ولا تفريط


مافيش داعي ولا مبرر اننا نبقى ضعفاء قوي كده ونلجا لاساليب ملتوية للحفاظ على الاستقرار

كل ده عشان رئيس رغباته ونزعاته انه عايز يحصل على اكبر قدر من البترول

فين العدالة والعزة وطلب النصرة بالاصرار على الحق والعدالة.... والعمل على اكتساب القوة لحماية كل هذا

بدل من الانبطاح والتبعية والنفعية والخسة والطرق الملتوية
(الناس اللي شبهك هناك بيقولوا ان امريكا واوروبا دلاديل امراء البترول)

بنفس المنطق يخفي القائمين على الامور ما لديهم من ادلة وصور وتسجيلات ضد محركي الفتنة ومشعليها بدعوى انه يكفي انهم مفضوحين لديهم...وتبقى الابتسامات والقبلات والمشاعرالدافئة على شاشات التليفزيون

وكل هذا للحفاظ على الاستقرار الاجتماعي كما يسمونه

لا يهم من يخطئ ومن يموت بدون ذنب من الطرف الاضعف والاقل عددا حتى .... ومن يفتن في دينه...ومن تسلم الى من لا دين او ايمان له حتى وان كان يعارض الديمقراطية والحرية


ليس هذه هي مبادئنا الغربية...وليست هذه هي الديمقراطية لتطبيق العدالة وفي دعوة الناس وفي ترتيب الاولويات والاولية الاولى هي الدين



لكن هكذا يرى الامور القائمين على الامر في هذه البلاد ...مصالح مصالح مصالح...لكن الدين عامل هامشي ..نستغله عند اللزوم...والضحايا خسائر مقبولة امام الخسائر المتوقعة في سيناريوهاتهم
هم

28 July 2009 16:05

جبهة التهييس الشعبية said...

تابع

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...
دلوقت احنا قدامنا طريقين بسير الامور الحالي

اما وأد للمشاعر الدينية وطمس لها...ويموت غضب الناس كما مات في اشياء اخرى متعلقة بلقمة العيش والعدل في البلد...الجديد انه هيحصل في الدين هاهنا

وهنا هيتحقق ما جاء في لينك مصراوي اللي اوردته واكتر منه ولن يكون هناك سقف لمطالب المسلمين في الغرب حتى تصبح اوروبا كلها مسلمة ويحرقوا ما تبقى من المسيحيين والعلمانيين واليهود ...ولهم في الشرق الاوسط كله اسوة في ذلك..والكلام اللي بقوله ده مش من بنات افكاري...الكلام ده اتقال كذا مرة على منتديات مسلمة وفي المظاهرات اللي الامن بتاعنا يقف يحميهم اثناءها دول عندهم جماعة لتحرير الاندلس

او ان الموضوع هتسوده الغوغائية...واللعبة الخطرة هتنقلب عليهم...وهيحدث كما حدث عشرات المرات على مر التاريخ منذ دخل الديمقراطية اوروبا...هيعلوا الاجانب (زي ما عملوا مع اليهود قبل الهولوكوست) ويعلوا على الاوروبيين البيض في البلاد...ثم تنفجر الغضبة الكاسحة - الغوغائية احيانا- لعوام الاوروبيين - وستجرف هذه الغضبة كل ما امامها حتى من عدل ومن قسط وسينقلب السحر على الساحر

ثم ينقذهم العقلاء ...العقلاء المسمون باليمينيين حاليا...اليمنينيين الذي يعلمون المعنى الحقيقي للعدل والقسط وعدم اخذ الناس كلهم بوزر قليلهم

وللحديث بقية راجع ان شاء الله

------------------------


انت مسلم وقريت الكلام ده على لسان برنارد لويس وللا موري

هم بيتكلموا زيك كده برضه
وبيقولوا نفس الكلام
والله ما اخدت بالي حجم التشابه اللي بينكوا غير وانا باعمل اعادة تحرير للبوستات العبقرية بتاعتك

اتفضل قول لي مشاعرك ايه؟

جبهة التهييس الشعبية said...

شفت الفيديوهات؟

ما انا شفتها قبل كده
وقلبي ما وجعنيش ولا حاجة اسلموا واتجوزوا وخلفوا وخلاص

انا لولا اني ما احبش انفخ في الفتنة زيك كنت جبت لك بنات مسلمات دخلوا المسيحية وخايفين زيهم بالظبط

جبهة التهييس الشعبية said...

وعلى فكرة انا ما بكرهكش ولا حاجة
انا اعرفك منين عشان اكرهك؟
هو انا لاقية صحتي في الشارع عشان امشي اكره واكل في نفسي؟

جبهة التهييس الشعبية said...

الا قول لي يا صارم يا حاسم يا حازم يا حاتم

انت لك جد الماني؟

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

يعني انتي عادي بالنسبة لسيادتك ان كرستين قليني بعد الكلام ده بساعات اتسلمت للكنيسة واختفت

وعادي بالنسبة لسيادتك ان مارايان وكرستين آه اتجوزوا وخلفوا وخلفوا بس عايشين متخفيين لانهم ان ظهروا الامن هيسلمهم للكنييسة وهينفصلوا عن اجوازهم واولادهم


راجع اتكلم في الفرق بين ما اقوله وما يقوله الغرب وفي نقطة حرية العقيدة بشكل اوضح

وكل اللي كاتبه من بنات افكاري ليس اقتباسا او تأثرا بأحد


بس فعلا واضح ان عدم قبولك لما اكتبه من زمان مكون شئ في نفسك ضد اي حاجة بكتبه...شفتك بتتعاملي باسلوب اهدأ بكثير مع ناس بيكتبوا اكتر مما اكتبه احيانا


كنت اتمنى ان يكون الكلام بشكل موضوعي اكتر وكنت اتوقع ده لكن ده مش حاصل...فيه عصبية شديدة في الردود


عموما براحتك اكيد

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

واي فتنة اللي بنفخ فيها

اظن ان واحد بيكتب بصراحة وقحة عند البعض لهذا الحد مفيش اي مانع عنده انه يقول اتهامات - غير صحيحة - من باب اثارة الفتنة او كره للنصارى لو فعلا ده حاصل

كنت هقول يعني...مش هاقول ليه مع كل اللي بكتبه ده

متهيألي ان اعدنا قراءة الكلام بعيد عن الفكرة دي هنشوف افكار مختلفة

جبهة التهييس الشعبية said...

عصبية شديدة في الردود؟
:0

يا ناس، يا عالم، الراجل ده ح يجنني
يابني انت مش حاسس بنفسك؟ الكلام اللي انت بتقوله ده تخطى الفاشية ودخل في النازية
والله العظيم
انا زي اخوك الكبير

ما قلتليش رايك بعد ما قريت نفس كلامك بس على المسلمين

اتهربت من الرد ليه؟
وما قلتليش صحيح، لو اختك اتنصرت ح تعمل ايه؟
انا مؤمنة بحرية العقيدة من واقع اني مسلمة ومؤمنة بالقرآن
بس لو اختي اتنصرت ح الطم واصوت
مش ح اقتلها
بس ح الطم واصوت

جبهة التهييس الشعبية said...

وكمان تهرب مع واحد؟ وهم في الارياف؟ انت يابني بتفهم ازاي وللا بتحس ازاي؟ ما تحط نفسك مكان الناس
ناس فلاحين وبنتهم غيرت دينها وهربت مع واحد واتجوزته بدون رضاهم

مين في مصر كلها مسلم وللا مسيحي لو بنته عملت كده ما يطبش ساكت

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اقصد من آخر تعليق

اني لو فعلا باكرههم

وفي نقطة الكراهية...اكيد انا باكره كل من يصف الله بما ليس فيه ولا احمل له المودة

ولكن احمل له البر والمعروف ولا اظلمه وان ظلمته فربي محاسبني على ذلك اشد الحساب - ودي نقطة من نقطة الفرق بيننا وبين الغرب كما سأقول بإذن الله


وهذا من القرآن نفسه

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ


وهذا جزء من تعريف العدل الذي سأفصله بإذن الله ردا على سؤالك

اما بالنسبة للفرق بين الود والبر


قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَاء مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاء أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ إِلَّا قَوْلَ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ وَمَا أَمْلِكُ لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن شَيْءٍ رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ


لكن الله يقول في نفس السورة

لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ
إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَن تَوَلَّوْهُمْ وَمَن يَتَوَلَّهُمْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ


في هذه الآية جاء البر والقسط وليس الود

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

انا مش فاهم انتي اللي بتقلبي الامور ازاي
!!!!

الموضوع مش موضوع فلاحين يا حاجة نوارة...الموضوع ده بيحصل في الحضر والريف


ولو هربت فهي هربت خوفا من القتل او التعذيب

وبعدين كان ممكن لو الموضوع هرب ..تهرب وما تتحولش عن المسيحية...لو هو فعلا موضوع هروب...اتحولت ليه عن دينها
؟؟


وبعدين دي اتجوزززززت...اتجوززززت ....مش صاحبت

مفيش نص عندهم يمنع هذه الزيجة....لكن احنا عندنا نص يمنع ...نص واضح وصريح يمنع العكس


ولو واحدة عندنا هربت واتجوززززت ....حتى في الريف طالما من شاب كويس يامنوا على بنتهم فيه ....بيزعلوا شوية بس الامور بترجع للصفاء...طالما شاب امين

واللي بيرفض شخص كويس لبنتيه عادة ما بيكونش امين عليها فهو وضع خاطئ اتبنى على وضع خاطئ

فيه تفصيلات كتير انتي اهملتيها في رأيك في الموضوع



كل ده انا مكلمتكيش من باب انها هربت بدينها عشان مش هتفهمني في المرحلة دي من الحوار


لسه هرد عليكي فيما قلتيه...لكن انتي ماقلتليش رأيك في موضوع كرستين قليني...واللا دي كمان قليلة الادب اسلمت وهربت وما اتجوزتش
؟؟؟؟
!!!!!!!!!!

جبهة التهييس الشعبية said...

البر ده بيتقال على الوالدين
اللي المفروض انهم اغلى ناس في الدنيا

وما قلتليش برضه
ايه احساسك لما كلامك اتقلب على المسلمين
ووالله العظيم اوروبيين وامريكان كتير بيقولوا كده وبالذات قبل كل حرب عشان يبرروا الحرب

عشان كده فاير ستون لما قال لك اللي انت بتقوله ده تحريض على القتل كان معاه حق

لان اللي انت بتقوله ده هو هو نفس الكلام مع تغيير الهدف من مسيحيين لمسلمين اتقال عشان يبرر حرب افغانستان والعراق وبيتقال عشان يبرر قتل كل المسلمين اللي ماتوا

باقول لك ايه؟
فيه مؤامرة هنا
مؤامرة ستون
خلي بالك، بلو ستون وفاير ستون والاتنين مسيحيين

اوعى وشك بقى احسن الستون تخبطك

جبهة التهييس الشعبية said...

لو اختك هربت وفضلت مسلمة زي ماهي
واتجوزت واحد انت مش عايزه من وراكوا
ح تعمل ايه؟
وانت بالذات يا صارم يا حاسم
يعني انا ممكن اختي تصعب عليا
لكن انت ح تعمل فيها ايه؟ ومن غير ما تغير دينها

وما ردتش برضه

لما غيرت كلامك وخليته على المسلمين ايه شعورك

شايف انهم معاهم حق؟

وللا ماعمهش حق عشان احنا مش شعب الله المختار وهم كفار؟

طب هم شايفينك مش معاك حق عشان هم معاهم قوة وانت لا وبيقولوا: لو كان ربنا بيحبكوا ما كانش سابنا عليكوا ربنا بيحبنا احنا عشان كده مدينا قوة وحضارة

بالشفا

والله تستاهلوا بعض

يارب اموت بسرعة بقى

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

وهو شنودة ما بيحرضش على القتل بقانون الطلاق للمتحولين...وبعدين مش الاتهامات هي المحك ومش هي المشكلة...المحك هي الحقيقة ورديت ضمنا على ده في كلامي



انتي اللي معطلاني اني اكتب الرد
:)


انا كنت متخيل انك عديتي الاسئلة دي - مش نقاشنا ده اقصد لحسن تفتكري ان بغلوش عشان اهرب انا اقصد في الحياة عموما ومتخيل ان الاجابات الصحيحة جاهزة عندك الصراحة...لكن ما فيش مانع خلينا نتكلم

وبعدين لو اختي اتقدملها من ارضاه دينا وخلقا فهأزوجها اياه مباشرة

وهنا اس الموضوع...من ارضى دينه وخلقه ....مش هاعرض نفسي وهأعرضها هي لموقف زي كده اصلا

ومش هأحرم ما احله الله...واخدة لي بالك


ولو اتقدم لها حد من غير دينها اكيد اكيد اكيد مش هارضى بذلك...لاني فيه نص واضح وصررررريح بده في ديني


وانا ديني اللي بيحركني وليس العادات والتقاليد...يعني لو اصطدمت عادة وتقليد بنص ديني بامشي النص الديني ورغما عن كل ما حولي...وده بيحصل

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

سؤال خبيث
:)

ياترى عشان الاتنين ستون ماردتيش على موضوع كرستين قليني
؟
:))

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

وبعدين البر بينسحب على الجميع مش الوالدين بس

صحصح الآية نزلت في موقف كان للوالدين - ام اسماء بنت ابي بكر - لكن النبي والصحابة والتابعين طبقوها على الجميع


واللا نهمل السنة ونوقف البر على الوالدين من غير المسلمين...ونقول جزافا احاديث غير صحيحة

طب نبر مسيحي مصر ليه بقى لو كده..هاتيلي نص
؟

بهرج طبعا
:))

جبهة التهييس الشعبية said...

انا ما ردتش على كرستين قليني؟
هي اتصلت بيا؟ اصلي مش بارد على النمر اللي ما اعرفهاش

مين اللي ما بيردش هنا؟

كل شوية الاسئلة بتزيد وانت ما بتردش
عامل زي بتوع الفريدم هاوس، كل ما اسأل سؤال يردوا بموشح وبرضه ما فيش اجوبة على الاسئلة

1- ايه شعورك ان الكلام اللي انت بتقوله على الناس بيتقال عليك؟

2- لو اختك غيرت دينها وهربت مع واحد واتجوزته ح تعمل معاها ايه؟

3- لو اختك ما غيرتش دينها وهربت مع واحد واتجوزته برضه ح تعمل معاها ايه؟

اتق الله يا اخ صارم ربنا يهديك
يا اخي الحمد لله ان ربنا هو ربنا وما حكمش على رقابينا الناس

اتقي ربنا، حط نفسك مكان الناس قبل ما تتكلم عليهم بالطريقة دي
خصوصا انك سهل جدا، كمسلم طالع تلاتين اللي خلفوه في كل حتة في العالم، انك تحط نفسك مكان الناس وتحس بيهم
ولو الابتلاء ما بينقيش مشاعر الناس ويخلي احساسها بالعدل اكبر يبقى غضب مش ابتلاء
اتقي ربنا
لو عندك نزعة انتقامية يبقى انتم من اللي بيذلك مش من ناس ضعفا ربنا وقعهم تحت ايدك بالعدد
لانت لك اختيار في انك اتولدت مسلم ولا هم كان لهم اختيار في انهم اتولدوا مسيحيين
بصراحة كده
وتغيير الديانة ده مش سهل
وانا ما اعتقدش انك حاولت تقرا في المسيحية بنظرة موضوعية عشان تعرف اذا كانت وحشة وللا حلوة
انت عامل زي اللي مديره في الشغل بيهزأه فبيرجع يضرب مراته
لو جدع هزأ مديرك في الشغل وبلاش افترا عشان ربنا ما يعملش فينا اكتر من اللي هو عامله
ده احنا بقينا عبرة خلقه
وللا انت مش حاسس
الظلم ظلمات يوم القيامة

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

مازلنا بنغلوش
:))


انا قلت "موضوع" كرستين قليني ولو قلت كرستين قليني بس فسؤالي برضه واضح
:))



وهو مين ده اللي بتقوليله عامل زي مش عارف مين فبيعمل مش عارف ايه


انتي تعرفيني في الحقيقة...تعرفي اذا كنت بقف ادام الغلطان مهما كان واللا لأ

واللا هي اتهامات وبس
؟
:))


اكيد عارفة مدونتي


لو عندك وقت اعملي احصائية...شوفي كام مرة كتبت عن النظام الحاكم في مصر واحوال مصر الداخلية..كام مرة كتبت عن مشكلة فلسطين..كام مرة كتبت عن حزب الله..كام مرة كتبت عن مواضيع شخصية...كام مرة كتبت عن نصارى مصر

انتي ايه اللي خلاكي تكتبي عن الموضوع ده

انه موضوع الساعة وعندك كلام عايزة تقوليه

بنفس المنطق جذبني موضوعك المتاح للجميع على النت وعلقت على كلامك...

مسيحيين مين اللي هحطهم في دماغي ....ما يبقاش فيه غيرهم

متهيألي كلامك عن تنفيس الغل ده مالوش اي محل من الاعراب هاهنا
:))

مغالطات مغالطات مغلاطات

قريت كلامك اللي قلبتي فيه كلامي

اسمحيلي .....كلام هزلي غير مترابط على الاطلاق

تريقة وفقط


من امتى المسلمين حرقوا بلد اما دخلوها واللا نصبوا محاكم تفتيش لاهلها

ولو حد اتجنن وعلمها فثقي ان الله سبحانه وتعالى لن يتركه قبل حتى ان يفكر البشر في حسابه



عموما هاخش في الموضوع علطول

المشكلة في ايه

فارق كبير جدا بين ما ننادي به وما ينادي به الغرب

بادئ ذي بدء ليس ما اقوله هنا مطبق بالكامل في اي بلد اسلامي...لو كان مطبق لما اصبح حالنا هكذا

فلا تقارني الواقع وتأخذيه مثال لما يحدث ما يفعله الغرب

الغرب متفوق علينا...طببعا

لكن الغرب ليس مرجعية صحيحة لنا...نحن نريد مرجعية افضل من مرجعية الغرب واكثر تحقيقا لامن الانسان وقبل ذلك الغرض الذي خلق من اجله

ان يعرف الله عز وجل ويخلفه في ارضه


وماتقوليليش دي علاقة بن العبد وربه مالناش دعونة بيها..لأ لينا...لينا تبليغها وتحرير الناس واعطائهم حرية الاختيار.....وبعدها من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر


الغرب يلتزم بمكارم الاخلاق من باب عامل الناس كما تحب ان يعاملوك..ولقوة القانون وتطبيقه على الكبير والصغير



فاكر طبعا الحوادث الشهيرة لقطع الكهرباء في المدن الكبرى وما يحدث فيها من سرقة


ارادا الله لي ان اراها رأي العين وفي موقف عادي جدا جدا...في احدى المدن الفنلندية....اخطأ الكاشير واعطاني مبلغ اكبر مما استحق - الموقف ده حصل معايا

خطوتين ورجعت له وامام طابور الناس اعدت له الزيادة

موقف عادي جدا جدا بيحصل في مصر كل ساعة

ذهلت والله من رد فعل الناس والكاشير واستحسانهم وابتسامتهم وإشارة بعضهم لي "بالطناش"

عشان عديت وماكانش فيه اي مبرر دنيوي ان ارجع وكنت دافع ساعتها كاش مش بالفيزا وحاجة زي كارفور يعني مستحيل حد يعرفني فيه

يعني انسوا انه يعرفني


موقف صغير جدا ولا يذكر....اراد الله لي ان اراها

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

في حين ان الاسلام الصحيح يلزمنا بمكارم الاخلاق في المقام الاول ارضاءا لله وتعلية للانسان في الدرجات عند الله وتقربا لله وتزكية للنفس وطمعا في ثواب الله في الآخرة التي يؤمن بها بظهر الغيب

واظن ان ده افضل بكثير من اني اعامل اللي قدامي كويس لاني عايز انه يعاملني كويس ...فان لم يكن فخوفا من القانون

وبعد ذلك يأتي العقاب في الاسلام....ان غوى الانسان وضل واصبحت افعاله تهدد سلامة وامن المجتمع...لكن الاصل هو تزكية النفس


يبقى اذن المقابلة في الامور ليست دائما تصلح وليست دائما مرجعية صحيحة للعدل


العدل ايه تعريفي لكلمة العدل

العدل مش بالضرورة يكون مقابلة الشئ بالشئ

العدل في حدود ما امر به الله العدل الحكيم...واحنا كمسلمين..وانت كمسلمة نؤمن بهذا تمام الايمان...حتى لو كنا لا نفهم حكمته بشكل وقتي


فنحن لن نكون احكم ولا اعدل من الله بخلقه...لذا فان الفيصل في اوامر الله هو ثبوتها وليس فهمنا لها


واللي عايز يناقشني فيما اقول يناقشني من الكتاب والسنة واقوال العلماء المعتد بهم ...ولكن لا يناقشني من باب وما ادراك ان سنة النبي المذكورة في البخاري ومسلم صحيحة ..والقرآن حمال اوجه...والظرف التاريخي..ومن ادراك ان البخاري ليس ظل البخاري في العالم التخيلي وهذا الكلام


العدل مع الآخر كما قلت اقتبسه من هذه الاية


يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ


العدل اني لا انتقص من حقه لانه غير مسلم...لا اظلمه حقوقه لاني ابغضه لقوله على الله ما لا يليق في شريعتي....ان لا احرمه فرصة او حق ربي وديني اعطاه اياه

لكن لا ازيد على الحقوق التي كفلها الله لهم بدعوى العدل وبدعوى المساواة فلن اكون اعدل من الله العلي الحكيم


دي الفكرة العامة

هأكمل ان شاء الله



لو اسقطناها على الواقع


ماذا يفعل الغرب مع المسلمين


يحاربهم ...ليه.... لانهم يضربونه احيانا

ولكن لم يضربونه

لان الغرب يغدر ولا عهد له ولا ذمة...يعمل مصالحه وفقط...وطالما ان لا احد يقدر يحاسبه فلا يرتدع

ودي طبيعة من لا دين ولا خشية لله عنده

اسامة بن لادن اللي قلبه على امريكا هو غدر امريكا بالمجاهدين واغتيال عبدالله عزام

فبعد ان انتهى دوره بالنسبة لهم في الجهاد ضد السوفيت قتلوا زعيم الجهاد عبدالله عزام وحاولوا قتل بن لادن


وهنا بدأت المعركة


ولان الغرب يكيل بمكيالين

في البوسنة والشيشان وفلسطين يشجب ويندد ويستنكر

في دارفور والصومال والعراق يتدخل عسكريا

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

والاهم لنا ومانتحدث فيه الآن


ان ديننا يدعو لمكارم الاخلاق

فان خرجت نصرانية بلبس راهبات....ان اعتزل راهب في صومعته...ان حرص احد على عبادة او اي مكرمة من مكارم الاخلاق...لا نمنعه

اكيييد اكييد اكييد لا نمنع شعيرة او مكرمة من مكارم الاخلاق


في حين ان الغرب يمنع حجاب وثقول لا لبس دين مميز...الناس تقلع وتمشي

في بعض المناطق يمنع سباحة بلبس شرعي وكله يلبس بكيني - وان كان ده حصل من الحكومة المصرية المجرمة مؤخرا

في فرنسا المآذن ممنوعة ورفع الآذان ممنوع والله اعلم ببا
قي البلاد الاوروبية- الا في باريس وبتصريح من الحكومة- ياللي كنتي بتتكلمي عمن دور العبادة

في ايطاليا واسبانيا بناء المساجد يحتاج لتصاريح غير عادية...في اسبانيا لم يكن هناك مسجد واحد لسنوات مضت


مفيش دولة بتصرف على بناء مسجد..وان فعلت بيبقى حدث عالمي


رضاءك بالاباحية والمثلية شرط لحصولك على الجنسية- بيحصل في هولندا


تحذير صدر منذ عدة ايام ان اوروبا تتجه للاسلام

سؤال خبيث...لما لا تنتشر المسيحية في اوروبا

مع الاحصائيات التي تقول ان الاغلبية لا دينية

لكن الاسلام ينتشر

والتحذير اتنشر

طب ايه المشلكة اما تتحول للاسلام طالما ده اختيار الناس

على فكرة انا لا انكر عليهم انهم يحرصوا على ان تكون حكوماتهم لا دينية او نصرانية خالصة

لان في الاول وفي الآخر دي بلادهم ودي حكوماتهم

واللي مش عاجبه من المسلمين يرجع بلده ويدور على منصب واصلاح فيها


واللي مش عاجبه اي حاجة من اللي بتحصل يرجع لبلده

لكن اما توصل لانهم يمنعوا مكارم الاخلاق...ويجبروك على الانحلال ....فدي تبقى وساخة لا يفوقها اي شئ

صحيح برضه في الحالة دي برضه بلادهم ومجتمعهم

لكن ما حدش وقتها يتفلسف علينا ويقولنا شوف الغرب المتقدم المتحضر

ويبقى الجهاد فيهم وقتها لارغامهم على السماح بحرية العقيدة وتطبيق مكارم الاخلاق مفهوم حكمته ولما شرعه الله عز وجل


وهنا بيت القصيد

وهنا بيت القصيد

وهنا بيت القصيد

الله عندما شرع الجهاد هو احكم بعباده واعلم من عقولنا القاصرة


الانسان يفسد ويحاد امر الله ويفرض هذا الانحلال على من يقدر عليهم من البشر

وظان ده واضح جددددا لمن لم يفكر في هذا في الامثلة التي اوردتها في السطور السابقة

لكنا نظن اننا اعدل واكثر حكمة من الله

وتاني..... واللي عايز يناقشني فيما اقول يناقشني من الكتاب والسنة واقوال العلماء المعتد بهم ...ولكن لا يناقشني من باب وما ادراك ان سنة النبي المذكورة في البخاري ومسلم صحيحة ..والقرآن حمال اوجه...والظرف التاريخي..ومن ادراك ان البخاري ليس ظل البخاري في العالم التخيلي وهذا الكلام


فرق كبير بين بضاعتنا وبضاعتهم

فرق كبير بين ما ندعو اليه وما يدعون اليه


لذا المقارنة والقياس فاسد

احنا بندعو للخير والعدل ومكارم الاخلاق

ولا نمنع اي شئ من هذا ح- المفروض الا نمنع لكن حالنا الفعلي غير هذا ولكن ايضا انا بناقش هنا المبدأ

وهما بيدعوا لما يريح الناس في المجتمع....صح كان ام خطأ....خيرا او شائنا ومعيبا

المهم انه يريح الناس...في الحياة الدنيا وخلاص

لكننا المفروض ننا نؤمن ان هناك دنيا وهناك آخرة

واللي ينسى عليه ان يراجع ايمانه



راجع تاني ان شاء الله

شبكة مصر الفاطمية said...

نظام وسخ
هو الي عمال يحرض على الصراعات الطائفية حتى يظل هو الحاكم
مايتركوا المسيحين يعملوا كنايس
ايه يعني
هل في الاسلام حرام بناء كنيسة
شوهوا صورة المسلمين الهي ربنا يخرب بيوتهم
بس عادي ماحنا المسلمين الشيعة المصريين مالناش مساجد ولا حسينيات
يعني الاضطهاد والطائفية مش عليكم انتوا بس يامسيحين فتظنوا ان الاسلام هو الي امر بهذا
فالاسلام كفل لكم حقوقكم كاملة
ولن اتخدث بكلام اجوف
بل يمكنكم مراجعة هذا البحث المخصص عن حقوق اي اناس بمجتمع مسلم
اسم البحث
"سماحة الاسلام وحقوق الأقليات الدينية في مدرسة أهل البيت عليهم السلام"و تجدونه منشورا بالفاطمية على الرابط التالي لمن اراد الإطلاع عليه من اخواننا المسيحيين
http://egy-yafatma.com/vb/showthread.php?p=77445&posted=1#post77445

أسماء - فلسطين للأبد said...

أنا عايزة افهم حاجة واحدة : الناس دى عايزة توصلنا إيه ؟

إحنا مطلوب مننا نوصل لفين ؟

مايقولوها فى وشنا ويريحونا .. لو عايزين يغرقونا يقولوا .. لو عايزين يوصلونا للجحيم يقولوا برضه ويريحونا .. على الأقل ما نبقاش مسحوبين من رقابينا ومتغميين كمان

طيب لو احنا تاعبينهم وعايزين يفضوا البلد مننا مايضربونا بالرصاص وخلاص ويرحمونا من اللى احنا فيه .. الله ما يرحمهم دنيا ولا آخرة

أسماء - فلسطين للأبد said...

آه بالمناسبة : هو احنا لو صلينا فى البيت جماعة من غير ترخيص تبقى الصلاة مقبولة وللا لأ ؟

ويا ترى الترخيص ده بيطلع كام دور ؟ يعنى مثلا اللى فى الدور الأول مترخصله يصلى الخمس صلوات واللى فى الدور تاسع مثلا يصلى اتنين بس عشان الأساسات ؟

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

You missed me :)

Sure you missed me :))

اقصد المتابعين كلهم مش حد معين
:D


طبعا انا ناوي اكمل وان كنتم اعتقدتم اني مش عارف ارد على بعض الاسئلة
:)

فقط كنت مش في مود كتابة اليومين اللي فاتم



المرة دي ان شاء الله هأنهي المناقشة وارد على كل الاسئلة



تعليق قبل ما ابدأ نسيته المرة الاخيرة


يعني غريب جدا ان واحدة فيمنيست زي حضرتك :)) بتدعو للمساواة وبتحارب اضطهاد المرأة كعادات وتقاليد وبتنادي بالعدالة...وتأتي وترد بالمثال المضاد اللي جابته لموضوع ماريان وكريستين تحديدا اللتين فررن بدينهن وتزوجن وانجبن...بان عادات الريف هكذا وتطلب مني وضع نفسي اماكنهن

افهم من ذلك انك تؤيدين قتل البنات اللواتي يعصين اهلهن
؟؟

ام انها وسيلة للرد علي وحسب
؟

ازاي ترضي بتصرف ذكوري تقليدي متطرف هكذا وتبرري به وتبررين له
:))


اولسنا في الاصل ننادي بتنقية المجتمع من العادات الخاطئة - انتي مش انا

اولسنا نحارب المجتمع الذكوري الذي يضطهد المرأة بعادات ما انزل الله بها من سلطان

طبعا انتي متابعة موضوع هبة نجيب اللي شغال اليومين دول اللي بتطالب بالسماح لها بهجر والديها والعودة للحياة وحدها في مصر

ومتابعة نفرة اصدقائنا المثقفين التنويريين لنصرتها الشئ الذي لم يفعلوا عشره في حالة مرايان وكريستين او في حالة كرستين قليني

ومتابعة ان كلاشيه نصرة المظلوم المضطهد من المجتمع الذكوري المتطرف الهمجي انساهم واغشى اعينهم عن محاولة رأب الصدع بيها وبين والدها المتطرف الوحش كما وصفته..دون ان يسمعوا له ويسمعوا وجهة نظره ايضا...ودون ان يناصحوها بالاحسان اليه والتعقل معه حتى وان كانت مختلفة معه...ومصاحبته بالحسنى وان كان هو على حق ولكن لنفترض فرررررضا انه على باطل ....ودون ان يذكروها بسني طوال ....لحظات المرح واللعب....لحظات المرض ولف الأباء في الشوارع بالليل للبحث عن طبيب او دواء وقلق الامهات وبكائهن......لحظات المذاكرة وتوفير الاموال في الظروف المادية الصعبة التي عاش بها ابائنا قبل خروجهم من مصر لطلب الرزق وفي اذهانهم في المقام الاول ابنائهم


كل ده نسيه السادة المثقفون


ياترى بنفس المثال اللي اوردتيه ليا ....يحق له قتلها ان فرت
؟

القياس خاطئ يا سيدتي ولا يصلح


اكمل بقى


ابدا بأسئلة نوارة اللي اجبت بعضها بالفعل لكنها اعتبرتني مجاوبتش


والاسئلة هي



1- ايه شعورك ان الكلام اللي انت بتقوله على الناس بيتقال عليك؟

رديت في النقطة دي وفصلت فيها ان ليه المعايير مش واحدة بس في النهاية كله بيصب في الحق والعدل بشكل او بآخر

كان فيه فقط نقطة اريد توضيحها اكثر مرة اخيرة في موضوع العدل والعدل المقابل



احنا ممكن نكون رفضنا حاجة والرفض ده صحيح

بس الاساس اللي رفضنا عليه الحاجة دي غلط

هاديكي مثال بعيد شوية

الحكومة هي المسؤولة عن التطرف الديني اللي ادى الى العنف

العبارة دي لوحدها صحيحة تماما

لكن لو اكملنا باقي العبارة : لانها لم تهتم بانشاء سينما ومسرح يجتذب الشباب بعيدا عن هذه الافكار

يبقى بقية العبارة خطا تماما...وعلى فكرة العبارة دي حقيقية وقالها احد ممن يسمون المفكرين – صلاح عيسى على ما اذكر

في حين ان كملنا العبارة بشكل آخر : لانها لم تحقق العدالة الاجتماعية الصحيحة ولم تنشر المفاهيم الدينية السليمة وتهتم بجعل المناهج الدينية على نهج النبي والصحابة هتكون العبارة صحيحة


يعني ممكن فيه ناس بترفض في الغرب مبدا اضهاد العرب...وده صحيح

اما لانه مبدأ انساني طبيعي - اعني المساواة

وفي هذه الحالة نحن لا ننكر المساواة كمبدا في الحقوق التي كفلها الله عز وجل واوصانا بها

لكن هناك من يرفضها بنفس المنطق الذي تحاولين اقناعي به...المثل امام المثل بالضبط

وهذا ليس صحيحا

وقلت ايضا...لو ان الموضوع يقتصر على حرمان المتدينين والعرب من المناصب في الغرب لكنا فهوما والعدل ان نقول نظام دولتهم هكذا

لكن محاربة الاخلاق والعادت الحميدة وشعائر الدين والدعوة له لا يجب علينا قبولها بأي حال حتى وان كانت بلادهم ولها فقه في التعامل معها

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

2- لو اختك غيرت دينها وهربت مع واحد واتجوزته ح تعمل معاها ايه؟

ده سؤال محتاج واقع عملي

لكن هحاول اجابتك نظري على قد ما اقدر


اولا لن احكم العادات والتقاليد باي حال هاهنا

وهنا لنا وقفة

ما يفعله النصارى في مصر عادات وتقاليد وليس دين

لا يوجد نص عندهم بحرمة زواج النصرانية من مسلم ولا يوجد نص

وفي صدر الاسلام لم يحدث انكار على الاطلاق لمثل هذه الزيجات من جانب قساوستهم...بل ان المقوقس كما تتذكرون ارسل ماريا القبطية المصرية الى النبي والنبي طبعا نبي الاسلام وهو واحباره وقتها كانوا معروفون بتعصبهم الديني والمذهبي

اذا ما يحدث منهم من تتبع وقتل او حبس هي حمية وعادات وتقاليد وليس دين


اما من ناحيتنا فهناك نص قرآني واضح وصريح

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا جَاءكُمُ الْمُؤْمِنَاتُ مُهَاجِرَاتٍ فَامْتَحِنُوهُنَّ اللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِهِنَّ فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلَا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لَا هُنَّ حِلٌّ لَّهُمْ وَلَا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ وَآتُوهُم مَّا أَنفَقُوا وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ أَن تَنكِحُوهُنَّ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ وَلَا تُمْسِكُوا بِعِصَمِ الْكَوَافِرِ وَاسْأَلُوا مَا أَنفَقْتُمْ وَلْيَسْأَلُوا مَا أَنفَقُوا ذَلِكُمْ حُكْمُ اللَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ

وعشان موضوع الكفار عشان محدش يتفزلك ويقف عليها ويقول مش كفار


سورة المائدة الآية 17

لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَآلُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَن يَمْلِكُ مِنَ اللّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَن يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَن فِي الأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاء وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ


وسورة المائدة الآية 72

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ


سورة المائدة الآية 73

لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَـهٍ إِلاَّ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُواْ عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ


هم كافرون بما نؤمن..وانا كافر بما يقولون - النصارى - ايضا ...ولي الفخر والحمد لله رب العالمين...فيارتي الناس مسلمون ونصارى مايخدوش الكلمة على صدرهم :)) الا ان كان بحثا عن الحق وليس حمية


واللي زعلان اني باتكلم بصراحة يتذكر موقف الصحابة وهم محتمون بالنجاشي النصراني في الحبشة من كفار مكة حيث قال المسملون الفارين وقتها بلا مواربة قول الدين وقول الاسلام في المسيح وانه ليس ابن الله على الرغم من انهم يحتمون عندهم...فلا لين ولا لي لاعناق الاحدايث ارضاءا لاحد...فالله سبحانه وتعالى هو غايتنا ونؤمن ان ما عند الله خير وابقى على كل حال

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اكمل


من ناحيتي كمسلم لا يجوز ان احكم العادات والتقاليد على احكام الدين والا اثمت وان ارتبكت فعلا محرما بسبب العادات والتقاليد - والتي هي هنا ازهاق نفس بغير حق - عوقبت عليه في الدنيا او في الآخرة او في كليهما


اذا تصرفي معها سيحتكم للشرع والشرع فقط بإذن الله


ان هربت وغادرت البلاد فلا اظن اني هتتبعها....الا ان اصبحت حربا على المسلمين...فكما نرى في سيرة النبي والصحابة انهم لم يكونوا يتتبعون المرتدين ان غادروا ديار الاسلام الا ان اصبحوا محاربين للاسلام

اما ان بقيت في البلاد وكان هناك نظام اسلامي يعاقب على هذا

فهتأكد من عدالة النظام وانها خدت حقوقها بالكامل للدفاع عن نفسها او التراجع عما فعت

فان لم تتراجع وكانت عوملت بعدالة ثم طبق عليها النظام حد المرتد فلن احزن الا لانها ماتت على غير رضا ربها

اما وان كان هناك نظام لا يطبق شرع الله وتارك الحبل على الغارب...فهنا على حسب الظروف

ان كانت بعيدة عني واختفت وهربت ولم اعرف لها مكانا وكانت حالة فردية ففي الغالب لن اتتبعها ولن ابحث عنها فهناك ما هوا اهم للدين وللمجتمع من حالتها الفردية وهأتركها لله كي يهديها او يجازيها بما تستحق

اما وان عاشت في نفس المكان ووقتها عشان تعمل كده هيكون هذا الامر انتشر لدرجة افسدت المجتمع ففي الغالب هطبق عليها الحد بنفسي ان شاء الله لسببين.....لتغير المنكر في المجتمع الذيث لا احد يغيره طالما انا قادر على ذلك.....ولانها تستحق هذا في هذه الحالة تحديدا

ومن اغواها عن سوء نية هيكون جزاؤه نفس المصير على يدي ان شاء الله

وفي كل الاحوال قبل ما آخد اي تصرف فلن اعدم وسيلة لمناقستها ومناصحتها واصلاحها ما استطعت


ودي اجابتي على قدر علمي...وان تبين لي في الشرع حكما آخرا لم اعرفه ولم اقله هاهنا فبإذن الله هانفذه بلا نقاش ولا خجل



السؤال الثالث

3- لو اختك ما غيرتش دينها وهربت مع واحد واتجوزته برضه ح تعمل معاها ايه


اولا هذا بامر الله لن يحدث اذا كان الشخص على خلق ودين لاني لن ارفض وقتها

اما ان لم يكن على خلق ودين - ولكن مسلم - ورفضته من قبل حرصا على مصلحتها ......فأكييد لن ارضى بهذا التصرف

لكن لن تصل للقتل


لان الدين لا يبيح لي قتلها
انا لن احكم العادات والتقاليد ولا احكمها في حياتي ...شرع الله وامره هو المحك وليس العادات والتقاليد والحمية

مقاطعة ممكن...لكن المقاطعة هتكون من بعيد لبعيد لاني هتتبع اخبارها واتدخل لحمايتها عند اللزوم حتى وان لم تطلب الحماية ...وسواء رضيت بالحماية ام لا طالمنا احتاجتها

اما ان كان الشخص غير مسلم وحتى ان قالت هي انها باقية على الاسلام فهي هنا قد ارتدت لانها انكرت معلوم من الدين بالضرورة وتسري عليها الاجابة في السؤال رقم 2




قد تقولي لي ان مثال هبة نجيب ينطبق على البنات اللواتي هربن - ماريان وكرستين وكرستين الاخرى

هأقولك لو ضمن حياتهن وحرياتهن فوجب عليهن وقتها صلة والديهن والتعامل معهما بالمعروف طالما ان والديهن ايضا ليسوا مجاهرين وليسوا معروفين بحرب للدين وللاسلام حتى وان كل منهم على دين...وده في صلب ديننا ايضا

راجع مرة اخيرة ان شاء الله

جبهة التهييس الشعبية said...

انت بتروح تتملا وتيجي وللا ايه؟
ما اكدبش عليك انا ما قريتش بس اقدر اتوقع محتوى المعلقات اللي انت راصصها دي

ما فكرتش تنضم لحزب شاس؟
:)

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اتمنى انك تقري وخاصة اول واحدة فيهم عشان فيها كلام يخص سيادتك مباشرة

وليا عندك اربع خمس تعليقات في نفس الموضوع لسه مانزلوش
:))


برضه مازلتي شايفة اني مليان
:))

ياللا خير

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

فيه اربع تعليقات منزلتش يا حاجة
؟

جبهة التهييس الشعبية said...

كل تعليقاتك نزلت

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

طويب
:))


تاني اهم آخر اربع تعليقات



ردودي على اسئلة بلوستون اللي ماردتش عليها ضمنيا وهي هتتركز في نقطة عدد الكنائس وايه مشكلة الكنائس الكثيرة..والرد مرتبط بتوضيح نقطة مثال نيجيريا اللي جبته – مع انه المفروض انه مع المثقفين ان الفكرة واضحة وان لم تشرح
:))

وسؤال هل انا مش متأكد من ديني للدرجة دي


احب اقول تاني في البداية انه مفيش مشكلة المفروض عندنا مع من يحكمون بالعدل وبالعقل بين الناس حتى وان اختلفت العقائد

المشكلة مع من يضمر شئ ويعمل بما يضمر به وليس بما يريني اياه في الظاهر.... فيجب وقتها نعم عدم اخذ الناس بالظن ولكن ايضا لنكن كما قال النبي : المؤمن كيس فطن ...اي يعد للامر عدته ولا ينخدع...وهذا دون ان يظلم ايضا


ايه مشكلة عدد الكنائس


هاوضح اكثر بمثال نيجيريا..ودول افريقية اخرى لكن ارى الابرز نيجيريا


ليه نيجيريا....نموذج لما ستكون عليه مصر بعد عشر سنوات من القيادة الحكيمة والرشيدة اللامباركة


غياب لمركزية الدولة وسلطتها العادلة المنظمة.... وغياب تواجدها في الشارع الا للامن السياسي والقمع وقت اللزوم


وان كان القمع عندهم مرتبط بنوع من توازن الرعب ..لان الشعب مسلح - لغياب محاربي الجريمة- ومجنون نوعا والحياة البشرية ليست ذات اهمية قصوى لا عند الحكومة ولا عند الشعب


ليه ده....بسبب ضغط العوز والحاجة وغياب الدولة فاصبح الشعب "مع نفسه" مطالب بتوفير احتياياجته


الفقراء يعيشون في اماكن لا تصلح للاستخدام الحيواني فضلا عن الآدمي ....البنية التحتية مدمرة الا في العاصمة السياسية ابوجا والتي يعيش بها صفوة القوم والحكومة(فاكرين موضوع العاصمة الجديدة اللي الناس هتعيش فيها بفلوس اللي بيخططوا لها في مصر الآن)...وخادميهم يعيشون فيها ايضا-ابوجا- بس في العشش


الاستقطاب عالي جدا بين طبقات المجتمع...طبقا ثرية ثراء فاااااااااحش غير طبيعي ...ذهلت في صلاة العيد في الشهر الاول لي هناك من نوعية العربيات اللي كانت داخلة على ساحة الصلاة ..... كنت بشوفها في الشوارع آه لكن ماتخيلتش العدد ده وانفصال المسلمين حتى عن اصلاح اخوانهم في الشعب ومساعدتهم


في المقابل فقر كبييييير في الغالبية العظمى من الشعب ومناطق البلاد


القذار تفوح في كل الشوارع الا المناطق الراقية التي يملك سكانها المال لتوفير خدمات النظافة والماء والكهرباء والحراسة لانفسهم في غياب الدولة...او بتأجير عناصر من الدولة نفسها - مثل الشرطة والجيش - لحمايتهم والذين لا يتحركون- الشرطة والجيش - الا فيما يمس الامن السياسي او لخدمة مصالحهم المادية والشخصية


والله كل ما اقوله صحيح بنسبة الف في المائة ...انا كنت هناك ولفترة ليست بالقليلة


يمكن الديموقراطية افضل لان الهيجان الشعبي عندهم عواقبه وخيمة خاصة مع انتشار السلاح لغياب الرقابة او لفساد الشرطة والجيش ففيه كما قلت نوع من توازن الرعب بين الحكومة والناس عندما تتعدى الامور حد معين

وخاصة انهم عانوا من قبل في وقت مبكر - التمانينات او التسعينات - من نيران الحرب الاهلية والفوضى العامة


لكن الناس برضه عندها قدر من التحمل والصبر الى حد كبييييير جدا يفوق اضعاف المعدلات العالمية العادية وعندهم القدرة على العيش في كل هذا الضغط ويحمدوا ربنا ان يمر عليهم الصباح والمساء



الكلام ده بيفكركوا بحاجة
؟؟؟


شطااااااااااااااااار


هي مصر كما قلت بعد عشر سنين ان استمر الحال على ما هو


وعلى فكرة هي برضه بلد غني جدا جدا بالموارد وعدد سكانها كبير جدا ايضا - ضعف عدد سكن مصر

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

ووسط كل هذا تبرز المنظمات التبشيرية التي تركت لها الحكومة الحبل على الغارب في كل مكان ...هذه المنظمات التي تملك من المال الوفير


وبصراحة عاملين شغل عالي اوي يزغلل عينين ناس كتير....لكنه زبد من اعلاه ....ومن يدخله دون ضغط الحاجة يكتشف زيفه على الفور

وهناك - في نيجيريا عموما - يتم العكس....مع كل مسجد يتم بناؤه تسارع المنظمات التنصيرية لبناء كنيسة اكبر منه حجما في نفس المكان

والدولة والمسؤولين بيقبضوا وعلية القوم فرحانين وسعداء

وبيتكلموا عن الوحدة والوطنية والامان بين قطبي الامة ايضا

ده غير نقطة اخرى سببت عدد كبير جد من المتنصرين.....الا وهي الزواج المختلط بين مسلمات ورجال نصارى وطلع الاولاد مع الجانب اللي معاه الفلوس


بيفكركوا بحاجة...وياترى الموضوع ده بدأ ازاي

ومع الشمال لنا وقفة....المال فقير وغير متقدم نعم...لكنه اكثر امان الف مرة ومعدلات الجريمة والفساد اقل بكثييير من الجنوب ذو الاغلبية النصرانية...ومعظم الولايت المالية تطبق الشريعة الاسلامية

لكن الجنوب يملك المال وفرص العمل والثروات الطبيعية التي تجتذب الشركات العالمية فتزيد فرص العمل


فيهاجر بعض ابناء الشمال للجنوب ويفتنون بالمال والحياة المنفتحة ....وروحوا الديسكو ارقصوا....وهما بالتبعية - الشباب المفتون - بيصاحبوا بنات بما انهم مش لاقيين تتجوزوا او ان البنات بيضربوا من كل حتة بعد الجواز



ويسوع هيضمن لكم الخلاص في الآخرة دون تعب الاسلام وقيوده في الدنيا....هكذا يقول لهم المنصرين


هل ده اسلوب يبنى به الانسان ويصلح به الحال


وهل انصلح حالهم بعدم "التعصب" الديني وبنشر ثقافة "التعايش" واقصاء الدين كما يقول من عندنا ظلما وزورا


الرشوة والفساد والمحسوبية والجريمة مازالوا هناك وفي زيادة واضطراد


نسيت اقول معلومة اخيرة.....نيجيريا هي من الخمس دول الاولى في ارتفاع معدلات الفساد والجريمة




تخيلوا شعب جعان تعبان لا لاقي يتعالج ولا ياكل ولا يشتغل ولا يتجوز ولا يعيش عيشة كريمة...ييجي اللي يقوله هتاكل وتشتغل وتعيش وتتعالج ....وتصاحب كمان ....ويسوع هيغفر لك ويخلصك من كل ده وسيبك من الدين والخنقة في الحياة من ناحية العبادات ومن ناحية المعيشة



مش هنستني بقى في مصر اما يحصل ده ونسيب الحبل على الغارب..ونسيب الناس تفتن في دينها


حط البنزين جنب النار وقلهم ماتولعوش.....ما هو يا اما ده مش بنزين او ده مش نار
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


او اننا مش فاهمين اي حاجة في اي حاجة وبنتكلم جزافا ولا نعلم خواص اي عنصر ممن نضعهم جنبا الى جنب

يعني من دلوقت ونرى القساوسة يفعلون ما يفعلون ومحاربتهم للمتحولين في حين ان اصبح عادة القساوسة ووسائل الاعلام القبطية معا هو مناصرة كل ما هو ضد الدين الاسلامي وما ومن يهاجمونه...ده من دلوقت....وعايزين تفتحوا الباب اكتر بدعوى العدل
؟؟؟؟؟؟


هتقولوا لو سابوا دينهم عشان كده يبقى اصلا ايمانهم مش قوي



لو كان الفقر رجلا لقتلته...قالها سيدنا علي بن ابي طالب


انتم بيتعينوا الشيطان عليهم
؟

السنا نرى في مصر من يبيع كل اخلاقه ومبادئه في مقابل المال والمنصب

وحاليا النغمة اللي شغالة تريد حرق خط الدفاع الاخير حتى عند شعبنا اللي فقد كثير من قيمه الا وهو الدفاع عن الدين بدعوى ان العيشة اهم

لو وصلنا لهذه الحالة بالاضافة الى عوامل الفقر يبقى بنترك هؤلاء الناس بدون اي خط حماية وبنعينهم على ضياع آخرتهم كما ضاعت دنياهم

انت بتتكلموا بمنظار الدنيا فقط وقضية الايمان خاصة عند المثقفين اصبحت قضية هامشية وليست قضية حياة آخرة اهم بكثير من الحياة الدنيا لان عيونهم متعلقة الآن بمتغيرات الدنيا وليس باهمية الحياة الآخرة

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

اتذكر ايضا اني قابلت مبعوث الازهر هناك منذ عدة سنوات في المسجد الكبير بعد صلاة الجمعة وكان بيحكي عن مغامراته مع ما يشابه التوك توك والشقلباظانات اللي بيعملوها في الشوارع - كان وقتها مع عندناش توك توك لسه في مصر ومش بقولكم احنا في السكة- واضطراره لذلك عشان يحوش البدل اللي بياخده واللي هو اصلا بدل سفر ضئيل ولا يكفيه ده غير ان شكله واضح انه لا يملك في بيته مقومات الحياة الكريمة

وقالي وقتها ما كان هيفقدني الوعي...نيجيريا كلها فيها اربعة من الازهر كدعاة...في حين ان في كل حي في لاجوس بسسسسسس مركز تنصيري....وموجودة المراكز التنصيرية في كل مكان حتى في ابوجا نفسها التي تقترب للشمال المسلم عدا الولايات الشمالية والتي يهاجر البعض فيها ايضا الى الجنوب


وسلملي على دور مصر التاريخي والريادي



اتغميت طبعا.......يااااااه هما دول اللي بينشور االدعوة وبيعلموا الناس هناك



اعود لمصر


يمكن الخوف يبقى اقل عندما نكون نعيش في دولة مسلمة قوية عادلة تقوم بالقسط بين كل الطوائف وقتها لم يكن هناك لداعي من الخوف زي دلوقت وان كان وقتها ايضا هتتغير التركيبة السكانية لوضوح الرؤية اكثر واكثر ان شاء الله وبأمره وقتها بين ابناء الطوائف الاخرى وهيروا الوجه الحقيقي الخير للاسلام والذي هو غائم الآن للظروف الزفت اللي حاصلة


لكن في وقت ضعف مثل هذا وتريدون ايها المثقفون فتح الباب على مصراعيه...والله انكم لتقولون بلا اي نوع من العلم او الكياسة وهتتسببوا في مصائب لا يعلم مداها الا الله



اظن وضح كلامي



لو اغلفت الرد لعى حاجة يبقى سقط سهوا...لا يوجد هناك ام اخشى من الرد عليه ولا يوجد ما نخفيه في ديننا بامر الله....اللي شايف حاجة مش واضحة وحابب يسأل او حتى يهاجمني فيها يتفضل


تحياتي واستمتعت بالحوار ده
:)))

الصارم الحاسم....يوما هل أكونه said...

كان فيه حتة عايز اصححها في اول تعليق خالص كتبته امس

قلت

بل ان المقوقس كما تتذكرون ارسل ماريا القبطية المصرية الى النبي والنبي طبعا نبي الاسلام وهو واحباره وقتها كانوا معروفون بتعصبهم الديني والمذهبي


طبعا قصدت بالتعصب الديني المذهبي وهو مرادف للتمسك يعني المقوقس ومن حوله

الاسكندرانى said...

احنا عايزين نتبنى حل عملى لكل مشكله مش مجرد نكتب تعليقات فقط اتمنى ان اقراه ما هو يدعو الى الافضل وشكرااااااااااااااا

الاسكندرانى said...

السلام عليكم

الاسكندرانى said...

السلام عليكم