Tuesday, 12 May 2009

حد كاثوليك هنا يشرح لي اليهود مالهم ومال الفاتيكان؟

اذا على اليوتيوب، وللا على المدونات بتاعتهم، وللا حتى في استقبال بابا الفاتيكان يارب تشوفوا صور استقباله يعيدوها تاني، حاخام واقف بيبص له حتة بصة كأنه قتل له عياله، وبعدين ادور كأنه مش قادر يبص له
هم حاطين الفاتيكان على دماغهم وزاعقين ليه؟ وليه كل حاجة يقولوا الفاتيكان هي السبب الفاتيكان هي السبب؟ ايه اللي حصل بالظبط؟ اكيد فيه سبب للمرارة دي، وللا هم ماشيين يمروا من الناس كده ويفشوها فينا؟

41 comments:

Sosso said...

Ya nawwara el7ekaya ennou el Vatican kan metarma5 3alli ye7sal men ennaziyyin . Ghir da ana elli moch fahmou ennou el 3arab ma2alouch 7aga 3an tasri7at el Pape fi Jordanie . 7addoutet shage3et el mesi7iyin elmodhtahadin. Ya salam raye7 yehaddi ennoufous.

مهندس مصري said...

هههههههههههههههه
بقى بذمتك مش عارفة
هما بيكرهوا سيدنا عيسى
و كراهيتهم للفاتيكان هي كراهية لأكبر كنيسة من المسيحين

خصوصاً إنه كان جزء من صلاوات الكاثوليك حتى منتصف القرن العشرين هو الدعاء على اليهود قتلة المسيح و صب اللعنات عليهم
و هو ما ألغاه البابا السابق فقط

ثم أن كل محاكم التفتيش عن العقيدة في الأندلس بعد سقوطها في يد القشتاليين كانت تعذب و تضطهد كل من هو ليس كاثوليكياً
و قد تم تعذيب و قتل و حرق المسلمين و اليهود فيها على حد سواء
مع الفارق العددي حيث كان المسلمين أكثر طبعاً

مواطن مصري said...

الموضوع دة على ما اعتقد انة متوارث من ايام سيدنا عيسي علية السلام

موضوع صلبة على يد اليهود


ما هما شتمو بردو ميل جيبسون كذا مرة عشان هاجم المحرقة

Founoon said...

اللي اعرفه انه الفاتيكان كان ليه موقف مضاد للحركة الصهيونية
وعلى ما اذكر ان في بابا للفاتيكان في اواخر الخمسينات اتهموه اليهود انه كان بيساعد هتلر لانه ماساعدش اليهود وقت هروبهم منه مع انه كان يقدر يساعدهم
وبعدين في الستينات لما مش عارفه مين برأ اليهود من تهمه صلب المسيح الصهاينة طالبوا الفاتيكان رسميا بوثائق تثبت ان البابا بتاع الخمسنات دا كان متواطئ مع هتلر والفاتيكان رفض
والحقيقة والله اعلم ان البابا دا فعلا ساعد اليهود هو بس كان واخد موقف عنيف وصارم تجاه قيام دولة اسرائيل على ارض فلسطين وكان ضد الصهيونية بشدة وكان ناشط في الموضوع دا وحاول محاولات كتير للتأثير على الرأي العام وكان بيؤكد ان فكرة ارض الميعاد اللي قايمة عليها الصهيونية دي خرافة مش اكتر

باختصار
زمان الفاتيكان كان وقف ضد قيام دولةاسرائيل ..
دا اللي اعرفه
واسفه ان المعلومات مش كاملة دا حسب مانا فاكرة من ذاكرة الاسماك اللي عندي

جبهة التهييس الشعبية said...

لا طبعا مش معقول اللي بتقولوه ده

ده كلام من عشرميت سنة
وهو ماله البابا بنيديكت بمحاكم التفتيش

اكيد فيه سبب تاني حالي يخليهم يتهموا الفاتيكان في كل حاجة

دول متهمين الفاتيكان انها هي اللي عملت حماس

طب هي الفاتيكان مالها ومال حماس

واللي مع اسرائيل يقول الفاتيكان عايزة تحطم اسرئيل
واللي ضد اسرائيل منهم يقول الفاتيكان هي اللي عملت اسرائيل عشان تعزل اليهود
والفاتيكان بالنسبة لهم هي: اشوف فيك يوم يا لطفي
لازم فيه سبب تاني مخليهم يتهموا الفاتيكان عمال على بطال بالطريقة دي

والحاخام اللي كان واقف نظرات الكراهية اللي في عينيه كانت صادقة جدا، مش عارف يمسك نفسه

اكيد فيه سبب تاني غير الاسباب التاريخية
ما تفتوش بس

اكيد فيه حد كاثوليك ح يعرف ليه؟

فين رامز عباس

اكيد عارف

احمد سعيد said...

اعتقد ان السبب هو اللى حصل لليهود فى اوروبا فى العصور الوسطى بسبب السلطه الدينيه لفاتيكان

اعتقد ان اليهود بيضخموا الاحداث دى ويستغلوها كوسيله ابتزاز مع الفاتيكان زى ما عملوا تمام مع المانيا
واللى يأكد دة الاعتذارات اللى عماله تطلع من الفاتيكان عمال على بطال لليهود


دا مجرد اعتقاد , مش اكيد يعنى

جبهة التهييس الشعبية said...

رامز عباس ايه؟
ماسموش رامز عباس انا هابلة؟

اسمه رامز

بتاع عباس العبد

احمد سعيد said...

لا طبعا مش معقول اللي بتقولوه ده

ده كلام من عشرميت سنة
وهو ماله البابا بنيديكت بمحاكم التفتيش

_____________________

ياسلاااااااااااااااااام

هو حضرتك مش عايشه معانا ولا ايه

هما وراهم شغلانه غير تزوير التاريخ ورمى الجتت على الناس

مواطن مصري said...

اكيد كان سالف منة فلوس و مرجعش الفلوس للحاخام
:)))

جبهة التهييس الشعبية said...

يا جدعان ما ينفعش

ماينفعش حد يزعل باثر رجعي الفين سنة فاتت طب مش زعلانين من الكنيسة المصرية ليه؟

هو صحيح الكنيسة المصرية دالقاهم ومدياهم الطرشا ومش معبراهم

بس مش بيتجننوا عليها زي ما متجننين على الفاتيكان

الظاهر بقى عشان الفاتيكان مدياهم اهمية

اه والله

الظاهر هم حلهم ان الناس تدلقهم وتعاملهم زي كيس الزبالة زي ما البابا شنودة عامل

احمد سعيد said...

وبعدين يا فنون هتلر كان بروتستانت على ما اذكر

مكانش كاثوليكى

احمد سعيد said...

ايوة يا نوارة لان الفاتيكان واخدة صفه شبه عالميه

يعنى الكنيسه الكاثوليكيه اكبر نسبيا من الكنيسه الارثوذكسيه

وبعدين هما عندهم اوراق ضغط كتير على الكاثوليك

دا من خلال التاريخ يعنى

الاضطهاد والطرد


انما الكنيسه الارثوذكسيه هما مش ماسكين عليها حاجه

مش هيعرفوا يتبلوا عليها يعنى

جبهة التهييس الشعبية said...

فنون

اه، طب ماهو الفاتيكان بطلت تبقى ضد اسرائيل

هو صحيح الفاتيكان مش بيبل ريقهم باللي هم عايزينه

انا مش عارفة هم عايزين منهم ايه؟ يلفوا حواليهم ويقولوا نحن غرابة عت عت؟

بقى ده جزاتهم انهم بطلوا يعادوا اسرائيل؟ يفضلوا حاطينهم في دماغهم بالطريقة دي؟

طب ما الكنيسة المصرية مش معترفة باسرائيل من اساسه

وبتقول على المسيحية الصهيونية كفر اصلا

شفتي بقى؟

دواهم انهم يتعاملوا زي كيس الزبالة

واللي يغلط ويلين شوية ياكلوا ودانه
وبعدين التلفزيون الاسرائيلي والصحف الاسرائيلية نازلة فيه شتيمة مع ان الراجل راح زار النصب التذكاري بتاع ضحايا المحرقة وقعد يصلي لهم

وكاتبين يقولوا مش كفاية

المفروض يعمل ايه يعني؟
هو ايه اللي يخلي الفاتيكان تساعد هتلر؟ هي عندها سلاح اساسا؟

Founoon said...

والله يا نوارة حكاية تبرأت اليهود من تهمه صلب المسيح لسه قريب مش من ازمان سحيقة خالص
ودا معناه ان الموضوع في دماغهم

وموضوع انهم عايزين الوثائق اللي بتدين بابا الفاتيكان اللي كان في الخمسينات دي قريب بردو يجي من سنة الحكاية دي

وما تستبعديش عنهم حاجة
هما بيستغلوا اي وكل شيئ يخدم مصلحتهم حتى لو من عصور قبل التاريخ

غير بقى كمان الاختلاف العقائدي
دول شايفين ان سيدنا عيسى لسه ماجاش
ودول شايفين ان التانيين هما اللي صلبوه
كويس اننا بنلعب في حتة في النص :)
جه وماتصلبش :)
طيبين اوي احنا والله

مهندس مصري said...

هههههههههههه

الكنيسة الارثوذكسية القبطية المصرية عدد أتباعها أقل و إنتشارها العالمي أقل و لم تقم بمذابح تاريخية ضدهم

شوفي الخبر ده من الجزيرة
البابا يواجه صعوبات في إسرائيل والأراضي الفلسطينية
إيكونومست: زيارة البابا لإسرائيل محاولة واضحة لمداواة جراح قديمة (رويترز)

علقت مجلة إيكونومست على زيارة بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر الأولى إلى الشرق الأوسط التي بدأها بالأردن والسهولة التي تمت بها هذه الزيارة لأن أفرادا من الأسرة الحاكمة يؤيدون بقوة التفاهم المسيحي الإسلامي، ولهذا كانوا أحرص الناس على عدم تعكير صفو الزيارة لأي سبب كان.

وأشارت المجلة إلى ترحيب المستشار الديني للعائلة الملكية الأمير غازي بن محمد بـ"الأسف" الذي أبداه البابا بسبب الأذى الذي سببته محاضرته الشهيرة في سبتمبر/أيلول 2006، التي استشهد فيها بكلمات إمبراطور روماني مناوئة للمسلمين. كذلك شكر الأمير البابا على رده المهذب على "الكلمة السواء"، في إشارة إلى الجهد الكبير الذي يبذله علماء المسلمين لتحسين العلاقات المسيحية الإسلامية عبر حوار الأديان.

ونبهت المجلة إلى أنه بعد الترحيب الحار في الأردن، يواجه البابا وقتا أصعب بكثير في إسرائيل وبيت لحم، معقل المسيحيين الفلسطينيين في الضفة الغربية التي من المقرر أن يزورها البابا غدا الأربعاء. وقالت إنه لا يستطيع أن يعتمد على مستوى مشابه من التهدئة الرسمية من السلطات في إسرائيل أو الضفة الغربية.

وأضافت أن الكنيسة الكاثوليكية لها سجل سيئ من الإيماءات المعادية لليهود التي قضت العقود الأخيرة وهي تحاول التكفير عنها.

وقالت إن عضوية البابا بنديكت فيما كان يعرف بشبيبة هتلر (غير الطوعية باعتراف الجميع) إبان الحرب قليلا ما ساعدت في إقناع اليهود المتشككين بأن الكنيسة الكاثوليكية مخلصة في جهودها لتحسين العلاقات.

ولم يشفع له أيضا إلغاؤه الحرمان الكنسي هذا العام لأسقف كان قد أنكر المحرقة اليهودية. وزعم مسؤولو الكنيسة لاحقا أن البابا لم يكن على علم بآراء الأسقف السيئة وأدان بعدها بشدة إنكار المحرقة.

وأشارت المجلة إلى كلمات البابا عند إدانته لمعاداة "السامية" أثناء زيارته إسرائيل بأنها كانت محاولة واضحة لمداواة هذه الجروح القديمة.

وختمت بما قاله من كلمات عن الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين بأن هذه الكلمات يمكن أن تشير أيضا إلى الفاتيكان وعلاقاته مع كل أولئك الذين أساء إليهم منذ تولى بنديكت السادس عشر منصبه البابوي.
المصدر: الصحافة البريطانية
http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/C10DE160-FF4F-4897-A100-C0D5979773E3.htm

Founoon said...

الفاتيكان ما ساعدتش هتلر
دا ادعاء كاذب ان الفاتيكان رفضت تحمي اليهود الهربانيين من هتلر

والحقيقة ان الفاتيكان كانت ضد قيام دولةاسرائيل
والبابا القديم دا اللي تاعبلهم اعصابهم كان بيحاول يثبت ان فكرة ارض الميعاد خرافة مالهاش اساس

عشان كدا بيكرهوه عشان كان واقف ضدهم بقوة وبيحاول يأثر على الرأي العام في اوروبا
يعني كان هيخبرلهم المخطط من اساسه

هندسة وصفية said...

طيب متنحطي الصورة عشان معرفتش الاقيها

مهندس حر said...

اليهود كقومية مش كديانة عشان ماتزعليش - قلبهم إسود و ما بنسوش الأسية.. أصلا تذكر الماضى بأدق تفاصيله جزء لا يتجزأ من الهوية بتاعتهم لأنه فى معظم تاريخهم كان الشيئ الوحيد اللى بيحافظ على وجود الهوية دى أصلا..

الكلام اللى قاله الشباب سواء اللى بيرجع للقرون الوسطى و اللى بيرجع للستينات فى القرن الماضى صحيح .. و حيث إن اليهود ناس عمليين فهمه بيعتبروا كل تنتوفة إساءة قديمة دين لابد من سداده بالكامل .. و همه دلوقت لسه بيطالبوا ببقيت ديونهم اللى على الفاتيكان.. على شكل تصريحات و إعلانات كنسية و مواقف تأييد و مساندة ممكن يكون ليها أثر معنوى مهم فى أوساط مسيحية معينة .. مثلا كده مثلا .. موارنة لبنان كاثوليك و تابعين لبابا الفاتيكان و ملتزمين بما يعترف به أو يلتزم بيه من مواقف .. ممكن ده يكون مش مهم و ممكن الأهم هو الأغلبية الكاثوليكية المتدينة فى دول أمريكا الجنوبية و غيرها اللى لسة مش متعاطفة مع الدولة العبرية كفاية .. و طبعا ما خفى قد يكون أعظم.. هوه إحنا ممكن نعرف كل اللى فى دماغات العالم دى؟

مهندس مصري said...

و آدي نموذج لتلقيح الجتت يا ستي

وكان كبير حاخامات إسرائيل ورئيس مؤسسة يدفاشيم لتخليد ذكرى ضحايا المحرقة مائير لاو قد أعرب عما أسماه خيبته من كلمة البابا بنديكت السادس عشر في النصب التذكاري، موضحاً أنه رغم إيجابية الزيارة فإن كلمته خلت من إشارات توبة، في إشارة مبطنة إلى خلفية البابا الألمانية.

ونقل عن لاو قوله إن كلمة البابا افتقرت إلى عدد من النقاط، فهو لم يذكر النازيين الألمان الذين نفذوا المجزرة، ولم تكن هناك أي كلمة تعبر عن تعاطف أو تقاسم للحزن والألم مع ضحايا المحرقة.
المصدر: الجزيرة + وكالات
http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/CEAEFF06-C40A-43CC-8F7F-E8848AFFC898.htm

Founoon said...

احمد سعيد

ايه علاقة ان هتلر بروتستانت ؟
انا اصلا ماعرفش هو ايه ومش هيفرق
الفكرة ان اسرائيل بتدعي ان البابا بتاع الخمسينات دا ما ساعدتش اليهود لما هربوا منهتلر مع انهم طلبوا مساعدته
ودا تقريبا مش حقيقى هو خباهم تقريبا
المشكلة انه البابا دا كان ضد الصهيونية وضد قيام دولةاسرائيل في ارض فلسطين

فلازم الفاتيكان الى يوم الدين تكفر عن الذنب دا وتدفع التمن وتبدي الندم على غلطتها
طريقة الاسرائيليين المعتادة يعني عشان يكسبوا تعاطف ويلو الدراع وياخدوا دعم

Dena said...

ما أظن إنه موقف من الفاتيكان بقدر ما هو موقف من بابا الفاتيكان الألماني اللي في شبابه جند و عمل في جيش هتلر بغض النظر عن إن تجنيده كان قسري على حسب كلامه

جبهة التهييس الشعبية said...

وقالت إن عضوية البابا بنديكت فيما كان يعرف بشبيبة هتلر (غير الطوعية باعتراف الجميع) إبان الحرب قليلا ما ساعدت في إقناع اليهود المتشككين بأن الكنيسة الكاثوليكية مخلصة في جهودها لتحسين العلاقات

اووووووووووووبسسسس

البابا بنديكت كان نازي؟

طب خلاص خلاص

عرفت الحاخام كان بيبص له كده ليه

والله لو عمل لهم ايه مش ممكن يسامحوه

كده فهمت بقى الحاخام كان بيبص له كده ليه

طب والنبي لتدوروا على الفيديو وتشوفوا شكل الحاخام وهو بيبص له وبعدين نظرة عينيه وهو بيدور وشه الناحية التانية
انا عمري ما شفت الكراهية دي كلها في عينين حد ابدا والله

بالنسبة لنا احنا

لااااااا
احنا عادي كل الناس بتهزأنا ما جاتش على الراجل الكبارة يعني لما يقول كلمتين من نفسه
ههههههههههه
امبارح واحد زميلي في الشغل بمنتهى الجدية لما كان واحد بيقول: يا جدعان ما بابا الفاتيكان شتم اليهود وشتم البروتستانت والارثودوكس جرا ايه لما شتمنا احنا

فواحد رد عليه بمنتهى الجدية: لا احنا ما نتشتمش لا، كفاية بيرموا علينا قنابل، يشتمونا ليه بقى؟

ههههههههههههههه

جبهة التهييس الشعبية said...

صح يا دينا

هو لو كان في النازي حتى لو لما كان بالشورت مش ح يسامحوه

كتر خيرهم انهم مش طالبين محاكمته

جبهة التهييس الشعبية said...

انا ح ادور لكوا على الفيديو

Founoon said...

كمان الراجل كان نازي:)

انا ماكنتش اعرف المعلومة دي

جبهة التهييس الشعبية said...

الشهادة لله عشان بس الظلم حرام

في الوقت ده كان كل الالمان نازيين

دي حاجة كده كانت زي حزب البعث في العراق
كل الناس كان لازم تنضم ليها والا تتشنير

احمد سعيد said...

لا يانوارة

معلش

ماتقارنيش بين البعث وهتلر

هتلر جه بارادة الشعب

يعنى اغلب الشعب الالمانى كان مؤيد لمواقف هتلر

اينعم الاقليه كانت بتتشنير او تهرب على برة

بس الاغلبيه كانت معاة فعلا

وهتلر كان بيتمتع بحب اغلبيه الشعب الالمانى

حزب البعث لا جه فى انتخابات

ولا كان بيتمتع بحب الاغلبيه , اللهم الا عن طريق اللعب على الوتر الطائفى

يعنى هتلر التلاتينيات كان بيعبر عن الشعب الالمانى

وصدام لم يكن يعبر عن العراق


يبقى فى النهايه ان الاتنين خربوا بلادهم وجابوها الارض

جبهة التهييس الشعبية said...

بس يا احمد انت نازي

انا لقيت الفيديو بس للاسف مش مقرب من وش الحاخام زي الصورة اللي شفتها في التلفزيون

بس شوفوا في الاخر فيه حاخام كده واقف يقرا الفاتحة للضحايا وبعدين اول ما المذيع بيقول اسم البابا بنديكت بيتنهد ويبص له بغل كده وبعدين يدور وشه

بس الصورة مش مقربة قوي من وشه، الجزيرة كانت مقربة من عينيه

ح ادور عليها

http://www.youtube.com/watch?v=H95vkqcOzc8

http://www.youtube.com/watch?v=H95vkqcOzc8

احمد سعيد said...

هو اللى يقول كلمه حق فى المدونه دى يبقى نازى ؟؟؟؟؟

طييييييييييييييييييييب

وحياة طنط نجوى لكون مبلغ عنك ( الجستابو )


:D

مهندس مصري said...

طيب شوفوا الفيديو ده بقى
جامد جداً

مسيحيو غزة وزيارة بابا الفاتيكان
http://www.youtube.com/watch?v=RRdlGj3YEIc

تامر المسحال - غزة
تاريخ بث التقرير:12\5\2009

من جانب آخر تابع المسيحيون في قطاع غزة زيارة بابا الفاتيكان لإسرائيل؛ وقد استوقفتهم زيارته لمتحف ياد فاشيم في القدس الذي أقامته إسرائيل لمن تقول إنهم ضحايا تلك المحرقة. واعتبر عدد كبير من المسيحيين الفلسطنيين ان بابا الفاتيكان تجاهل زيارة غزة والاطلاع على ما وصفوها بالمحرقة الجديدة التى نفدتها القوات الإسرائلية هناك.

مهندس مصري said...

بيت لحم: بابا الفاتيكان لن يستطع المرور دون أن يواجه جدار الفصل إلا إن مر "معصوب الأعين"

التاريخ: 16/5/1430 الموافق 11-05-2009 | الزيارات: 374
المختصر /

المختصر/ في البلدة التي شهدت مولد المسيح، وأمام خلفية اسمنتية قاتمة يعلوها برج مراقبة شوّهته الكتابة والرسومات، يضع فلسطينيون اللمسات الأخيرة على منصة من أجل زيارة البابا بنديكت.

لكن سلطات الاحتلال أمرت بوقف إنشاء المنصة، وقد لا يستخدمها البابا عندما يتحدث في بيت لحم، يوم الأربعاء.

واقترح مخيم عايدة للاجئين الموقع لتسليط الضوء على الجدار العازل الذي تقيمه سلطات الاحتلال في الضفة الغربية.

وبالنسبة للصهاينة يرمز الجدار المكون من أسيجة ذات أسلاك شائكة ومن جدران في بعض القطاعات للأمن. أما بالنسبة للفلسطينيين فهو قمع واضطهاد صريحان.

وقالت محكمة العدل الدولية، إن الجدار غير قانوني لأنه مقام في ارض محتلة.

ويقول مسؤولون محليون، إن مخيم اللاجئين حصل على أموال من السلطة رام الله لبناء المنصة بناء على تصور أن الفاتيكان سيوافق على الموقع.

ومن غير الواضح ما إذا كان الفاتيكان وافق في البداية على الموقع ثم رفضه بعد ذلك، كما يقول مسؤولون فلسطينيون في بيت لحم.

وسيلتقي البابا بتلاميذ مدرسة تديرها الأمم المتحدة في مخيم عايدة قرب المنصة، وتقع المدرسة التي تطل عليها مئذنة مزخرفة لمسجد قديم ومحاطة بالاسلاك الشائكة أمام المنصة الحجرية التي لا تتسع لأكثر من 500 فرد في الجهة المقابلة من الشارع.

ويمثل الجدار الضخم وبرج المراقبة الملطخ بالالوان وجوداً طاغياً على بعد 30 مترا فحسب.

وبينما كان العمال يكسون واجهة المنصة بقرميد سميك مصنوع من حجارة مقدسية رملية اللون، سلم مسؤول صهيوني اخطاراً قانونياً بالعربية والعبرية يفيد بعدم امكان البناء في الموقع.

والموقع في منطقة خاضعة للسيطرة العسكرية الصهيونية بموجب اتفاقات السلام المؤقتة.

وقال الإخطار: إن من الممكن التقدم بطلب تصريح وذكر الاجراءات الرسمية الواجب اتباعها، غير أن الفلسطينيين يعتقدون، بناء على الخبرات السابقة، أنه لا توجد فرصة للحصول على تصريح وبالتالي تجاهلوا الأمر.

وذكر تقرير للأمم المتحدة الاسبوع الماضي أن 13 في المئة فقط من اراضي بيت لحم مفتوحة للتطوير امام الفلسطينيين. أما البقية فتقتطعها مستوطنات صهيونية ومناطق سيطرة والجدار.

ولا يمكن للبابا أن يزور بيت لحم دون ان يواجه الجدار الضخم الذي يمر بينها وبين القدس إلا اذا سافر معصوب العينين.

ويتطلب السفر عبر "طريق الخليل" القديم من القدس الى بيت لحم الذي يمر بقبة راحيل المقدسة لدى اليهود، أن تفتح قوات الامن الصهيونية ثلاث بوابات كبيرة من الفولاذ تبدو كالأهوسة في قناة من الاسمنت.

ويتألف الجدار من ألواح إسمنتية سابقة التجهيز يبلغ ارتفاعها نحو ستة امتار، وهو نوع من البناء ربما يكون مألوفا لبنديكت وهو من ألمانيا، حيث كان سور برلين يرمز لانقسام أيديولوجي عميق واستمر 28 عاماً.

المصدر: فلسطين الآن
http://almokhtsar.com/news.php?action=show&id=15637

جبهة التهييس الشعبية said...

اصل الفاتيكان قالت ان غزة زي معسكرات اعتقال النازي في يناير اللي فات

فهو بيطيب خاطرهم

هو مش ح يعرف يراضي حد على فكرة


انا رايي يخلع نفسه من الموضوع خالص

مهندس مصري said...

تقرير: 146 مدرسة مقدسية تحت مطرقة الاحتلال.. تعاني الحواجز وجدار الفصل وتسرب الطلاب وتعدد المرجعيات وغيرها

التاريخ: 16/5/1430 الموافق 11-05-2009 | الزيارات: 308
المختصر /

المختصر/ حواجز تعرقل وصول الطلاب ومدرسيهم.. جدار فاصل يعزل المدينة المقدسة عن الضفة الغربية المحتلة.. مدارس لا تستوفي قوانين الأمان.. نقص في غرف الدراسة بلغ 1400 غرفة.. تعدد في المرجعيات التي تتبعها.. تسرب طلابي سجل أعلى نسبة بين المدارس الفلسطينية.

كلها عثرات يعانيها الواقع التعليمي للفلسطينيين بالقدس في ظل الاحتلال الإسرائيلي، ويقول عنها سمير جبريل، مدير التربية والتعليم بالمدينة المقدسة في تصريحات خاصة لـ"إسلام أون لاين.نت": "الوضع التعليمي في القدس يسير من سيئ إلى أسوأ؛ بسبب الواقع الاحتلالي الذي تعيشه المدينة" التي تضم 146 مدرسة.

ويضيف جبريل "منذ وضع الحواجز الإسرائيلية والشروع ببناء جدار الفصل العنصري حول المدينة، أصبح من الصعب وربما من المستحيل على المدرسين من حملة هويات الضفة الغربية الوصول إلى مدارس القدس للقيام بعملهم؛ مما خلق أزمة في أعداد المدرسين".

وتعاني مدينة القدس بشكل أساسي من حصار إسرائيلي خانق، يتمثل في الحواجز المقامة على جميع مداخلها، والتي لا تسمح بالدخول إلا لحملة الهويات المقدسية، أو الحاصلين على تصاريح إسرائيلية، كما تعاني من جدار الفصل الذي يقيمه الاحتلال حول المدينة، والذي عزلها عن باقي الضفة، إضافة إلى عزله لبعض أحيائها عن بعضها البعض.

تعدد المرجعيات

ولا يتوقف الواقع التعليمي في القدس عند هذا الحال، كما يرى جبريل، بل: "إن التعليم بالقدس يعاني من تعدد في المرجعيات، ما يشكل حالة من عدم التوازن والاستقرار؛ لعدم وجود جسم واحد يمثل هذا القطاع".

ويبلغ عدد المدارس في القدس (146) مدرسة، تنقسم من حيث الإشراف عليها إلى أربع جهات مختلفة، تتمثل في:

مدارس الأوقاف (التابعة للسلطة الفلسطينية)، ويبلغ عددها 38 مدرسة، يدرس فيها 746 معلما ومعلمة.

والمدارس التي تشرف عليها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"، وعددها 8 مدارس، ويدرس فيها 135 معلما ومعلمة.

أما المدارس الخاصة والأهلية فتضم 46 مدرسة، ويدرس فيها 135 معلما ومعلمة، في حين يبلغ عدد المدارس التابعة لوزارة المعارف الإسرائيلية، وتشرف عليها بلدية القدس الإسرائيلية 54 مدرسة، ويدرس فيها 1700 معلم ومعلمة.

ويوضح جبريل أنه وفقا لإحصائيات عامي 2007/2008 فإن عدد الطلبة المقدسيين الملتحقين بالدراسة بلغ 73031 طالبا، يتوزعون على 36770 طالبا بالمدارس التابعة لبلدية القدس ووزارة المعارف الإسرائيلية، و12431 طالبا بمدارس الأوقاف الفلسطينية، و17839 طالبا في مدارس الأونروا، و2419 طالبا بالمدارس الخاصة.

وحول تداعيات هذا التعدد في المرجعية يقول جبريل: "يلاحظ أن هناك تفرقة واضحة في الميزانيات التي تصرف لكل فئة من هذه المدارس، وهو ما ينعكس بالتالي على توفير الكفاءات، والمستلزمات، إضافة إلى الغرف الدراسية".

ويستطرد جبريل "هذا التعدد يخضع المدارس للرؤى السياسية الخاصة بالجهات التي تتبعها، فمثلا بلدية القدس ووزارة المعارف الإسرائيلية تتجنب إضافة أي مدارس جديدة في مركز المدينة، وهذا قد يعود إلى سياسة الحكومة الإسرائيلية الخاصة بتفريغ وسط المدينة من الوجود العربي".

نقص بالغرف

من جانب آخر أظهرت دراسة أعدها "اتحاد لجان أولياء أمور طلاب مدارس القدس العربية" (مؤسسة أهلية مقدسية تأسست في العام 2005) أن هناك نقصا واضحا في توافر الغرف الدراسية في غالبية مدارس القدس.

وتوضح الدراسة التي حصلت عليها "إسلام أون لاين.نت" أن مدارس القدس الشرقية المحتلة ينقصها نحو 1400 غرفة نموذجية، وإذا استمر هذا النهج على ما هو عليه فبحلول سنة 2010 سيصبح النقص 1900 غرفة.

كما تشير الدراسة إلى أن المدارس القائمة لا تستوفي قوانين السلامة والأمان، وهو ما يعرض حياة الطلاب للخطر، وذلك بسبب صعوبة الحصول على رخص بناء نتيجة للتعقيدات التي تفرضها بلدية الاحتلال.

تسرب من المدارس

أما فيما يخص مشكلة تسرب الطلاب من المدارس، تقول الدراسة إن مدارس القدس تسجل أعلى نسب التسرب بين المدارس الفلسطينية كافة، مشيرة إلى أنه "بالرغم من عدم تواجد إحصائية دقيقة فإنه في عام 2007 بلغ عدد الطلاب المتسربين من مدارس القدس 9 آلاف طالب وطالبة".

وعن الأسباب التي تدفع الطلاب للقيام بذلك توضح الدراسة أن "قلة الغرف الدراسية لاستيعاب جميع الطلاب، وعدم توفير مدارس صناعية تناسب قدرات الطلاب كافة، إضافة إلى وجود الجدار والحواجز العسكرية الإسرائيلية تضع أمام الطلاب عائقا أمام الاستمرار بالدراسة".

المطلوب..

من جانبه، طالب الائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين بالقدس، بضرورة تطوير وتفعيل واقع التعليم في المدينة بالقدر الذي يعزز الصمود، ويحافظ على الهوية الوطنية الفلسطينية.

وأوضح في نشرة أصدرها، وحصلت إسلام أون لاين.نت على نسخة منها، "ضرورة توفر الإرادة السياسية الفلسطينية للتعامل مع قضايا القدس، وتعامل المجتمع الدولي مع القدس كأراض محتلة، وبالتالي تفعيل دور مديرية تربية القدس الشريف كمرجعية لقطاع التعليم في المدينة".

وطالب الائتلاف السلطة الفلسطينية بـ"العمل على تخصيص موازنة مستقلة لمواجهة التحديات الخاصة بقطاع التعليم في القدس".

كما دعا الائتلاف إلى ضرورة "تعزيز وعي المواطنين في القدس حول أهمية التعليم في العملية التنموية، وفضح الممارسات الإسرائيلية في قطاع التعليم التابع للبلدية والمعارف الإسرائيلية وفلسفتها المدمرة على المدى البعيد، إلى جانب التمييز الواضح ما بين خدماتها في القدس الغربية مقارنة بالقدس الشرقية".

المصدر إسلام أونلاين
http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=15639

مهندس مصري said...

رفضت وقف الغارات.. أمريكا تستخدم الفوسفور الأبيض في غاراتها على أفغانستان

التاريخ: 16/5/1430 الموافق 11-05-2009 | الزيارات: 392
المختصر /

المختصر/ وجهت اتهامات لقوات الاحتلال الأمريكية في أفغانستان باستخدام الفوسفور الأبيض، في وقت رفضت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما طلب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وقف الغارات الجوية التي تسببت بمقتل مئات المدنيين بينهم نساء وأطفال في الآونة الأخيرة.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيمس جونز- في تصريحات تلفزيونية-: إنه "من غير الحكمة أن نغل أيدينا ونقول إننا لن نشن غارات جوية".

وأضاف: "أعتقد أن كرزاي يتفهم أن علينا أن نتيح لأنفسنا كل ما توفره لنا قوتنا العسكرية الهجومية عندما نحتاج إلى ذلك لا نستطيع أن نقاتل وإحدى يدينا مقيدة وراء ظهرنا".

في الوقت نفسه قال جونز: إن الولايات المتحدة تأخذ قضية سقوط قتلى مدنيين مأخذ الجد، مشيرا إلى أنه ستتم مضاعفة الجهود "لضمان عدم سقوط قتلى من المدنيين الأبرياء"، واتهم حركة طالبان باستخدام المدنيين دروعا بشرية، على حد قوله.

اعتراف باستهداف المدنيين

وكان جيش الاحتلال الأمريكي قد أقر في وقت سابق بأن الغارات الجوية التي شنها الأسبوع الماضي في غرب أفغانستان، وأصابت منازل مكتظة بالسكان في قريتين بإقليم فراه أسفرت عن سقوط قتلى مدنيين، قال كرزاي: إن عددهم يصل إلى 130 شخصا بينهم أطفال ونساء.

ويعد هذا العدد الأضخم في صفوف المدنيين في هجوم واحد منذ غزت قوات الاحتلال الأمريكية أفغانستان عام 2001.

استخدام الفسفور الابيض

على صعيد آخر لفت أطباء وحقوقيون إلى احتمال استخدام قوات الاحتلال الأمريكية للفوسفور الأبيض في غاراتها في أفغانستان.

ونقلت المصادر عن أطباء أفغان أنهم لاحظوا حروقا غير مسبوقة بالجرحى والقرويين الذين تعرضوا للقصف الاثنين الماضي.

وذكرت المصادر أن من شأن ذلك مضاعفة الجدل حول استخدام الفوسفور الأبيض أو مواد كيماوية أخرى في المعارك.

كما قال نادر نادري وهو عضو بلجنة حقوق الإنسان المستقلة في أفغانستان قال: إن الأطباء الذين عالجوا ضحايا الحادث أبلغوا عن حروق غريبة يعتقدون أنها ربما ناجمة عن مادة كيماوية مثل الفوسفور الأبيض.

احتجاجات على الغارات

في هذه الأثناء شارك المئات من طلاب جامعة كابل في مسيرة احتجاج على مقتل المدنيين ورددوا هتافات تقول "الموت لأمريكا".

يشار إلى أن الفوسفور الأبيض الذي يتحول إلى لهب عند اتصاله بالهواء ويمكن أن يلتصق بالجسم فيؤدي إلى عدة حروق واستخدامه في المناطق السكانية يعد محرما دوليا.

المصدر: محيط
http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=15641

مهندس مصري said...

تقرير مهم جداً

الحصاد المر: الخسائر الحقيقية للولايات المتحدة الأمريكية في العراق / د. خالد ألمعيني
http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=15630

مهندس مصري said...

آسف و علشان ما أعلقش تاني بره الموضوع ده آخر تعليق

فلسطين

سلام الآن: مخطط لسكة حديد إسرائيلية يمرّ في أراض فلسطينية
مستوطنون لنتنياهو.. شكرا لك علي الاستيطان نحن معك قلبا وقالبا ولا تخف من اوباما
سفينة سويدية جديدة تنطلق لكسر الحصار عن غزة
الصحة تحذر من نفاد 65 صنف من الأدوية و95 من المهمات الطبية وجهات ليبية تندد بقرار مصر إعدام مساعداتها لغزة
%61 من أطفال غزة مصابون بفقر الدم و11% بالتقزم الغذائي و4.1% بلين العظام
محكمة عسكرية لسلطة عباس تحكم على أحد أبناء حماس بالسجن لمدة سنة ونصف
بيت لحم: بابا الفاتيكان لن يستطع المرور دون أن يواجه جدار الفصل إلا إن مر "معصوب الأعين"
بالتصوير.. القسام تتبنى تنفيذ عملية تفجير ناقلة الجند في العام 2004 قتل فيها 6 جنود صهاينة
تقرير: 146 مدرسة مقدسية تحت مطرقة الاحتلال.. تعاني الحواجز وجدار الفصل وتسرب الطلاب وتعدد المرجعيات وغيرها



العراق

مقتل 5 من جنود الاحتلال الأمريكي داخل قاعدة عسكرية في بغداد
إحصائيات تظهر ارتفاع قتلى جنود الاحتلال رغم التراجع الذي تتحدث عنه وسائل الإعلام الأمريكية
مجهولون يغتالون مدير العمليات في شرطة المرور
مقتل وإصابة 7 مدنيين بتفجير عبوة ناسفة من قبل القوات الاحتلال في نينوى
اغتيال ضابط طيار وعائلته في بغداد علي يد فيلق بدر بعد عودته للخدمة بناء على دعوة وزارة الدفاع لإعادة ضباط الجيش السابق
عملاء أمريكا اللاجئين إليها مشردين.. وزير الصحة السابق بائع في سوبر ماركت
الوائلي: "البغدادي" اسمه معد إبراهيم محمد حكم عليه صدّام بالإعدام ثم عفا عنه..القوات الأميركية والعراقية اعتقلته في العراق مرات ولم تكتشف هويته
أنفلونزا الخنازير تدخل إلى العراق و5 إصابات في بغداد
الحصاد المر: الخسائر الحقيقية للولايات المتحدة الأمريكية في العراق / د. خالد ألمعيني



أفغانستان وباكستان

10 قتلى في هجوم على نقطة تفتيش قرب بيشاور والجيش يكثف هجماته على "وادي سوات" مع استمرار نزوح المدنيين
رفضت وقف الغارات.. أمريكا تستخدم الفوسفور الأبيض في غاراتها على أفغانستان
صحيفة: حكومة كرزاي تسعى لتقاسم السلطة مع "حكمتيار" لكبح طالبان



العرب

توغل إثيوبي وسط الصومال وتجدد المواجهات بين قوات المحاكم ومقاتلي حركة الشباب
عاهل الأردن: حل أمريكي مقابل اعتراف إسلامي بإسرائيل.. والمنطقة تتهيأ للقاءات عربية-عربية وعربية-إسرائيلية وعربية-أمريكية
رجل دين إيراني يشن هجوما عنيفا على مبارك وأئمة السعودية
ناشط شيعي يطالب بقطع المعونة الأمريكية عن مصر ويهدد بمواجهات مع النظام
حزب الله يحشد عشرات المحامين للدفاع عن خليته في مصر
قال: انزعي يا أردن ثوب الذلة.. قس ينتهك سيادة بلاده خلال قداس بابا الفاتيكان
كاتب إسرائيلي: لماذا يعتذر بنديكت لليهود فقط دون المسلمين؟
تعديل وزاري كبير في الإمارات
العلاقات الجزائرية- المغربية تسير نحو الانفراج
هجمة أمريكية إسرائيلية مقلقة / عبد الباري عطوان
هل تنسينا الزيارات البابوية خطيئة الفاتيكان السياسية الدينية؟ / سامر أبو رمان



أمريكا

"إف بي آي".. غصْنُ زيتون وخِنْجَرٌ مسْمُوم! / برايان محمد



الأسرى

العثور على معتقل سابق في جوانتانامو "منتحرًا" داخل سجنه في ليبيا
تقرير: المنسيون في سجون الاحتلال



اقتصاد

محذرة من سيطرة الأجانب.. منظمة العمل تعيد فتح ملف تعريب العمالة بالخليج
السعودية تبقي على صادرات النفط لآسيا مستقرة وتخفضها لأوروبا



تقنية

الجرائم الإلكترونية تهدّد مليار مستخدم للشبكات الاجتماعية.. الشبكات الاجتماعية تمثل نقطة جذب للبرامج الخبيثة ومصدراً للربح غير الشرعي



صحة

علماء مسلمون يجيزون تأجيل الحج والعمرة بسبب إنفلونزا الخنازير
التهاب السحايا.. في الأطفال.. يصيب جميع الأعمار ويخلف آثارا دائمة
http://www.almokhtsar.com

فتاه من الصعيد said...

هى اسرائيل ما تصدق وتلاقى لحد زله وتقعد تبتذه.....وممكن لو موش لقيت تخترع له زله....وفعلا عايزه اللى يعاملها زى كيس الزباله....وزى واللى جوه الكيس كمان
دمتى بخير....تقبلى مرورى

مهندس مصري said...

انتقادات إسرائيلية للبابا لعدم طلبه الغفران عن المحرقة

الصحف الإسرائيلية اعتبرت أن البابا أهدر فرصة تاريخية لعدم طلبه الصفح (الفرنسية)

وديع عواودة-حيفا

رغم تصريحات بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر المناصرة لليهود وإسرائيل، تبدي أوساط إسرائيلية دينية وسياسية وإعلامية "خيبة أملها" من خطابه في متحف "يد فشيم" الخاص بضحايا النازية، وحملت عليه لعدم طلبه الاعتذار والصفح والغفران منهم.

وغردت الصحف الإسرائيلية اليوم في سرب واحد موجهة انتقاداتها للبابا لعدم تقدمه بطلب السماح من اليهود، معتبرة ذلك هدرا لفرصة تاريخية.

واعتبرت يديعوت أحرونوت أن البابا خيّب الآمال في اليوم الأول من زيارته البلاد، وقالت إنه نعت ضحايا المحرقة بالموتى لا القتلى ولم يعتذر عن صمت الكنيسة عليها مثلما لم يذكر اللاسامية.

واستهجن الفاتيكان الانتقادات الإسرائيلية لخطاب البابا وعبر عن غضبه منها في بيانه الصادر اليوم.

وقال رئيس الكنيست الإسرائيلي رؤوبين ريفلين الذي قاطع ووزراء "شاس" المتدين وبعض الحاخامات استقبال البابا في مطار اللد أمس، للإذاعة العامة إنه لم يأت إلى متحف "يد فشيم" من أجل سماع أوصاف تاريخية أو حقيقة حدوث المحرقة. وتابع ريفلين "لقد جئت كيهودي يطالب بسماع طلب الاعتذار والصفح من أولئك الذين تسببوا في محرقة اليهود وبينهم الألمان والكنيسة، وللأسف لم أسمع شيئا من هذا القبيل".

فرصة مهدورة
وأوضح رئيس متحف "يد فَشيم" والحاخام الرئيسي السابق لإسرائيل مائير لاو للإذاعة ذاتها أن زيارة البابا وخطابه يستحقان التقدير، لكنه أهدر ما وصفها بفرصة تاريخية لعدم طلبه الاعتذار في كلمته.

"
البابا ندد خلال خطابه في متحف يد فشيم أمس بكل من ينكر المحرقة في جميع أنحاء العالم، وقال إنه يحظر محو ذكرى ضحايا المحرقة
"

وندد البابا الذي ستمتد زيارته حتى الجمعة خلال خطابه في المتحف أمس بكل من ينكر المحرقة في جميع أنحاء العالم، وقال إنه يحظر محو ذكرى ضحايا المحرقة.

وتعهد بعدم السماح بتكرار المحرقة، وقال إنه يقف بصمت أمام الصرح الذي تم بناؤه لذكرى ملايين اليهود ممن قتلوا في المأساة المروعة، لافتا إلى أنهم فقدوا حياتهم لكنهم لن يفقدوا أسماءهم أبدا. وأضاف أن "الكنيسة ملزمة بالصلاة والعمل دون هوادة من أجل ضمان ألا تسكن الكراهية في قلوب البشر أبدا".

ولاحقا وفي تلميح للانتقادات الموجهة إلى خطابه، عبر بنديكت عن أسفه الشديد لأن العداء للسامية ما يزال يرفع رأسه في أماكن عدة في أنحاء العالم، وهذا أمر غير مقبول وتجب محاربة العداء للسامية في كل مكان في العالم.

الأرض الموعودة
من جانبه افتتح الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز خطاب استقباله للبابا، قائلا "إني أنظر إلى زيارتك هنا في الأرض المقدسة، على أنها رسالة روحانية بالغة الأهمية، وهي رسالة سلام ورسالة زرع بذور التسامح واقتلاع أعشاب التعصب الظلامي".

وامتدح بيريز مواقف البابا ونشاطه من أجل الحد من العنف والكراهية في العالم، معبرا عن ثقته من استمرار الحوار بين اليهودية والمسيحية "بموجب تراث الأنبياء".

وفي المقابل عبر بعض ممثلي الناجين من المحرقة عن موقف مغاير، وقال أحدهم ويدعى آد موسبرغ بعد مصافحته البابا "كنت راضيا عن وجوده وعن حقيقة أنه استمع لي.. قلت له إنني أطلب منك أمرا واحدا فقط، وهو التنديد بكل من ينكر المحرقة".

واستغرب الصحفي المعروف يارون لندن في برنامجه للقناة العاشرة الانتقادات الموجهة ضد البابا، وقال إنه جاء مندوبا عن الفاتيكان لا عن ألمانيا وليس بوسعه المطالبة بالغفران باسمهم.

وتابع يارون "يكفيني أن الحبر الأعظم وقف في جبل نبو وتحدث عن سيدنا موسى والديار الموعودة، فهي موعودة لمن؟ ألا يكفينا هذا العمل الهام؟".

المصدر: الجزيرة
http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/BDDF1043-31AB-48EA-B12B-F87A8FD3A619.htm

mUsLiM said...

والله يا اختى الحقيقة أن هذا البابا بنديكتوس صار عباره عن صهيونى عجوز خبيث

ذهب الى بلادنا ليؤكد على قوة العلاقة اليهوديه المسيحية وأن معاداة اليهود أمر لا يمكن قبوله فضلا عن الاعتذار لليهود وزيارة ضحايا المحرقه الى آخر هذا المسلسل البائس

ولكن الحقيقة برده ان سيطرة الصهيونية على المؤسسة الباباوية بروما ليست قديمة بل على العكس فالأصل والتاريخ يشهد على العداوة البالغة بين الباباوية فى روما وبين اليهود عامة والحركة الصهيونية خاصة

ففضلا عن التناقض بين العقيدة اليهودية والنصرانية والتى تؤدى فى حد ذاتها للعداوة

الا أن المؤسسة الباباوية فى روما بمعنى ان الكاثوليك تميّـزا بمزيد من العداوة لليهود خاصة بعد ما طرد بيوس العاشر هرتزل فى أوئل القرن العشرين قائلا (( اليهود لم يعترفوا بالمسيح ، فلذلك لن نعترف بكم ))

كما أن الفاتيكان فى الأصل كان معارضا لنئأة دولة صهيونية لليهود على أرض فلسطين

وعام 1944 حذر الفاتيكان أمريكا من خطر سيطرة الصهاينة واليهود على الغرب المسيحى

هذا فضلا عن البابا بندكتوس الخامس عشر والذى أبدى مخاوفه من أن تبعد اليهودية النصارى عن مواقعهم فى فلسطين

وحتى الآن هناك رواسب من هذا الأمر لأن الفاتيكان لازال يشعر بأن حقه مهضوم فى الأماكن المقدسة فى فلسطين وأن النزاع حولها بين المسلمين واليهود مع أنه يعتبر لنفسه الحق الأكبر كنصارى فى الأماكن المقدسة فى فلسطين والقدس لأن المسيح ولد فى هذه الأرض

وهذا يتضح من طلب الفاتيكان المستمر حتى الآن من دولة اسرائيل أن يكون للفاتيكان السيادة على خمس أماكن مقدسة فى فلسطين

وقبل حضور البابا الحالى لاسرائيل صرح أكبر حاخامات اليهود قبل حضور البابا ان ذلك لا يمكن قبوله ومرفوض بالكامل حتى يقطع عليه الطريق فى طلب هذا الامر عند حضوره لاسرائيل

الخلاصة أن العداوة متأصله فى تاريخ اليهود والكاثوليك خصوصا

وده مش موجود بنفس الحجم زى ما قلتى بخصوص الكنيسة المصرية لأن الكنيسة المصرية عموما بتتجنب الدخول فى السياسة بعكس الفاتيكان اللى بيعتبر نفسه دولة ومخول فى المحافظه على حقوق النصارى فى العالم

لكن لاشك ان اليهود فى هذا الزمان قد سيطروا بالفعل على المؤسسة الباباوية حتى وصلت هذه المؤسسة الى تبرئة اليهود من دم المسيح على حد زعمهم ومحاباتهم والاعتذار لهم

وذلك ليس حبا بين اليهود والكاثوليك او النصارى عموما ولكن كرها للمسلمين

وصدق الله تعالى حيث يقول (( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء ، بعضهم أولياء بعض ، ومن يتولهم منكم فانه منهم ، إن الله لا يهدى القوم الظالمين ))

وأتمنى انى أكون أجبت على أسئلتك يا اختى :))

السلام عليكم

هذا ما قاله البحر said...

:)

TAFATEFO said...

ليه الحاخامت اليهود معادين بنديكت شخصياً

موقف واحد

هو تراجعه عن طرد أسقف أنكر المحرقة

ليه الزيارة دي متنشنه

بسبب تصريحات يوحنا بولس الثاني عن الفلسطينيين وحق العودة

بسبب مطالبه استعادة (ومش فاهم يعني ايه استعادة) مقدسات مسيحية في القدس وهو ما رفضه الحاخامات وكان يلح في طلبه مكتب شيمون بيريز قبل زيارة البابا

بسبب تعبيره الموتى في الأردن

بس قبل الزيارة العداء لبنيدكت بسبب الأسقف