Sunday, 6 February 2011

خرافة المأزق الدستوري


ناصر فرغلي

لست (فقيها) دستوريا، ولكنني والله أعلم، قادر على أن (أفك) الخط.
وقد أصبت بالإعياء والغيظ والضجر من كثرة ما سمعت جهابذة الإعلام الحكومي، والحكومي بشرطة، وهم يستفيضون في ضرورة بقاء الرئيس مبارك في موقعه، لا لأنه لا سمح الله طامح إلى جاه لم ينل منه حظه في ثلاثين عاما، ولا لأنه متشبث بالتاج والصولجان، ولا لأنه يريد أن تذكره كتب التاريخ كرئيس قعد على قلب شعبه حتى تعب من القعدة فقام بمزاجه - بدل أن تذكره كرئيس مسح شوية عيال (التعبير يدور في رأسه هو طبعا) سنواته الطويلة بأستيكة. لا. بل لأنه يشفق على مصر المسكينة من الوقوع في مأزق دستوري، ومزنق تحاصرها فيه تحت بير السلم قوى الفوضى والعنف والشعوذة.

وهكذا يستمر الرئيس للعام الثالث والستين على التوالي في التضحية من أجل وطنه في مجال العمل العام، جوا وبرا ثم بحرا. ( بحرا في شرم الشيخ).
ويقول نائب الرئيس، ورئيس وزراء الرئيس، وكتائب إعلام وزير إعلام الرئيس إن الرئيس ضروري لأنه لا تعديل للدستور ولا حل لمجلس الشعب إلا في وجوده، ولولا ذلك ورغبته في تحقيق مطالب الشعب لكان اختار الراحة لأنه (زهق) كما نقلت عنه الصحفية الأمريكية أمانبور.

وقد تعاطفت مع حالة الرئيس لشديد علمي بأننا شعب (يزهّق) ويدفع الرؤساء لأن يطلعوا من هدومهم. وتذكرت مشهدا تاريخيا للشيخ الشعراوي رحمه الله وعلى يمينه الباقوري شيخ الأزهر رحمه الله، حين وضع يده على كتف الرئيس مبارك الواقف على يساره (أبقاه الله) في نهاية خطبة بليغة، وقال له: إذا كنت قدرنا فليوفقك الله، وإذا كنا قدرك فليعنك الله على أن تتحمل.
والحق أن الله استجاب للدعوتين، فقد وفق الرئيس إلى كل ما نحن فيه، وأعانه على احتمالنا عشرة آلاف وسبعمائة وستة أيام، إلى هذه اللحظة.
ورغبة مني في تخفيف أعباء الرئيس، وتحقيق أمنيته بالتقاعد، دون أن يتركنا نقع في مأزق، أو ننزلق في مزلق، أو ننزنق في مزنق، دستوري، فقد قررت أن أقرأ الدستور.
يقول مؤيدو الرئيس مبارك إن بقاءه إلى نهاية ولايته هو السبيل الوحيد لتلبية مطالب الشعب الرئيسية وأولها تعديل الدستور.
ويعتمد هؤلاء على المادة 189 التي تحصر حق طلب تعديل الدستور في الرئيس ومجلس الشعب. كما يحتجون بالمادة 82 التي لا تجيز لأي رئيس مؤقت أن يطلب تعديل الدستور أو يحل مجلس الشعب أو الشورى.

والسيناريو الدستوري المطروح من هذا الفريق هو:
- بقاء الرئيس مبارك لنهاية ولايته.
- تصحيح انتخابات مجلس الشعب قضائيا، أو حله وإجراء انتخابات جديدة.
- طلب تعديل الدستور من المجلس بشكله الجديد.
- استفتاء الشعب على التعديلات.

أما معارضو الرئيس، فيطالبون باستقالته الفورية وحل مجلسي الشعب والشورى، ويقترحون مخرجا استثنائيا يتمثل في أن تدعو مؤسسة الحكم الانتقالي إلى إنشاء جمعية تأسيسية تضع دستورا جديدا للبلاد ومن ثم يطرح للاستفتاء الشعبي، ويتم بعدها إجراء الانتخابات النيابية والرئاسية وفق الدستور الجديد.
ويستند هؤلاء إلى أن الدساتير سابقة على المجالس النيابية، وإلى اعتبار المرحلة مرحلة تأسيس لعهد جديد، وأن الثورات لاحقة بالظروف الخارجة عن الإرادة كالكوارث الطبيعية والحروب، أي أنها وضع شديد الاستثنائية يستدعي منطقيا إجراءات شديدة الاستثنائية.

وأرى أن كلام هؤلاء على منطقيته لن يكون مقبولا من معسكر الموالاة، وسيستخرجون منه قبيلة من القطط الفطسانة، مما يجعله باطلا دون أن يتذكروا أن المراد به حق، تماما كما أن دعواهم بالضرورة الدستورية لبقاء الرئيس هي حق يراد به باطل.

ولكي أريح الجميع، ها هي خطة دستورية يراعى فيها الترتيب الذي ترد به:
- يحل الرئيس مبارك مجلس الشعب طبقا للمادة 136.
- يستقيل الرئيس مبارك ويتولى الرئاسة رئيس المحكمة الدستورية العليا لعدم وجود مجلس للشعب، وفقا للمادة 84.
- يدعو الرئيس المؤقت الشعب لاستفتائه على تعديلات دستورية وفقا للمادة 152 التي تخوله التوجه الى الشعب مباشرة للاستفتاء في الامور التي تتعلق بالمصالح العليا للبلاد. وتوفر هذه المادة مخرجا من التقييد الذي تفرضه الفقرة الثانية من المادة 82، بلجوء الرئيس المؤقت إلى الشعب مباشرة، خصوصا أن المادة الثالثة التأسيسية في الدستور الحالي تنص على أن السيادة للشعب وحده وهو مصدر السلطات، فما يوافق عليه الشعب في استفتاء يتجاوز منطقيا في قوته سلطان ممثلي الشعب.
- تجرى انتخابات نيابية ورئاسية وفقا للتعديلات، ويمكن مناقشتها بأثر رجعي في مجلس الشعب المنتخب إذا ارتأى لذلك حاجة وفقا للمادة 147.
وبذلك يرتاح الرئيس منا دون أن يؤنبه الضمير على ما تركنا فيه من مأزق.
غير أنني كمواطن مصري له حصة في هذه البلد، أشدد على ضرورة أن يكون تعديل الدستور محدودا فقط بالمادتين 76 و77 الخاصتين بانتخاب الرئيس، وبالمادة الخاصة بالإشراف القضائي على الانتخابات، وأن ينص الدستور المعدل على أنه مؤقت لمدة عام أو عامين يجري فيهما الحوار المجتمعي بمنتهى التوسع والعمق والشفافية حول مسائل جذرية في دستور مصر المستقبل لا يمكن حسمها في شهور قليلة، ولا يمكن الاستمرار في تجاهلها. وهذه أمثلة منها:
- وضع الدين في الدولة.
- ضوابط إنشاء الأحزاب، ومدى ارتباطها بشعار ديني.
- نظام الحكم بين البرلماني الدستوري، والرئاسي.
- نسبة تمثيل العمال والفلاحين والمرأة.
- اشتراط عدد معين من سنوات التقاعد للرتب العسكرية والشرطية قبل السماح بمزاولة العمل السياسي.
السؤال هو في توفر الإرادة. وكما يقال دائما: إذا توفرت الإرادة، ستتوفر الطرق.

22 comments:

77Math. said...

الدكتور عزمي بشارة قال كلام كويس ع الجزيرة من ساعة تقريبًا حد سجله؟

Maher said...

اي طفل صغير يعلم ان السفسطة بالحديث عن الدستور وضرورة احترامه هو كلام ساقط بكل المعاني الممكنة للكلمة
ومن المعيب لمن تجاوز الدستور وداس عليه بكل المناسبات طوال ثلاثة عقود ان يتحدث الآن عن ضرورة احترامه ومن المعيب اكثر ان يجد مطبلين ومزمرين لهذا الكلام
بالتأكيد هناك الكثير الكثير من الحلول الممكنة لتجاوز التحجج بالدستور سواء ما هو مذكور بهذا المقال او غيره من الحلول ولا اظن ان الثورات التي انطلقت في كل العالم اعاقها كلام سفسطائي عن الدستور الساقط مع النظام

نقطة اخرى اريد الاشارة عليها وهو خوفي الشديد من ان تتحول الثورة المصرية لصورة نمطية وخصوصا مع ما يتضح من ان نسبة كبيرة ممن يسمون بالمعارضة يتضح يوما بعد يوم انها لا لون لها ولا طعم ولا رائحة ولا يعول عليها لتحقيق اي آمال للشعب المصري
ايضا هناك تخوف آخر من ان تتحول الثورة بكاملها للتوجه نحو اسقاط مبارك فقط "مع التأكيد على اهمية هذا الأمر"
لأنني اعتقد ان النظام بكامله يحتاج للتغيير وليس فقط مبارك
لا اريد المزاودة على معاناة ابطال مصر ولكني وكثيرين غيري من كل الدول العربية نجد انفسنا معنيين بشكل مباشر بما يحدث بمصر وكأنه يحدث ببلداننا الاصلية
واعتقد ان هذا ما سيكون شعور المصريين عليه عندما يحين وقت التغيير في سوريا مثلا
لذلك اسمح لنفسي بالحديث وابداء التخوف على الثورة المصرية ان كان من ابطال مفاعيلها او سرقتها من ابناءها

Maher said...

اي طفل صغير يعلم ان السفسطة بالحديث عن الدستور وضرورة احترامه هو كلام ساقط بكل المعاني الممكنة للكلمة
ومن المعيب لمن تجاوز الدستور وداس عليه بكل المناسبات طوال ثلاثة عقود ان يتحدث الآن عن ضرورة احترامه ومن المعيب اكثر ان يجد مطبلين ومزمرين لهذا الكلام
بالتأكيد هناك الكثير الكثير من الحلول الممكنة لتجاوز التحجج بالدستور سواء ما هو مذكور بهذا المقال او غيره من الحلول ولا اظن ان الثورات التي انطلقت في كل العالم اعاقها كلام سفسطائي عن الدستور الساقط مع النظام

نقطة اخرى اريد الاشارة عليها وهو خوفي الشديد من ان تتحول الثورة المصرية لصورة نمطية وخصوصا مع ما يتضح من ان نسبة كبيرة ممن يسمون بالمعارضة يتضح يوما بعد يوم انها لا لون لها ولا طعم ولا رائحة ولا يعول عليها لتحقيق اي آمال للشعب المصري
ايضا هناك تخوف آخر من ان تتحول الثورة بكاملها للتوجه نحو اسقاط مبارك فقط "مع التأكيد على اهمية هذا الأمر"
لأنني اعتقد ان النظام بكامله يحتاج للتغيير وليس فقط مبارك
لا اريد المزاودة على معاناة ابطال مصر ولكني وكثيرين غيري من كل الدول العربية نجد انفسنا معنيين بشكل مباشر بما يحدث بمصر وكأنه يحدث ببلداننا الاصلية
واعتقد ان هذا ما سيكون شعور المصريين عليه عندما يحين وقت التغيير في سوريا مثلا
لذلك اسمح لنفسي بالحديث وابداء التخوف على الثورة المصرية ان كان من ابطال مفاعيلها او سرقتها من ابناءها

mUsLiM said...

هذه المسألة بمجملها هي من قبيل الضحك على الدقون بلاشك

أنا أسأل سؤالاً واحداً

ماذا يعني دستور دولة

دستور الدولة هو العقد الإجتماعي ما بين الدولة وشعبها مما ينظم السلطات المختلفة والفصل بينها ويرسى حقوق المواطنين العامة والأساسية وفقاً لمبدأ المساءةلة والعدالة الإجتماعية

بمعنى ان الدستور إنما هو تعبير عن إرادة الشعب لا أكثر ولا أقل ... فهو ليس قراناً ولا وحياً من السماء كي يحوز القدسية والإجلال والإكبار !!!

ولذلك حرص الدستور الحالي على إرساء هذا المبدأ العظيم فى مادته الثالثة، والتى نصت على أن السيادة للشعب وحده، وأن الشعب هو مصدر جميع السلطات

فكيف تسلط الدستور على رقاب الشعب الذى هو مصدر الدستور نفسه

الشعب يتسلط على الدستور ولا يتسلط الدستور على الشعب

فإذا قال الشعب "فليسقط الدستور" إذن يسقط الدستور حالاً وبدون نقاش

وكم من دساتير ألغيت وبدلت على مدار تاريخ مصر

بل كم من سنوات وفترات طويلة عاشت بها مصر بموجب إعلانات دستورية ومشاريع دساتير مؤقتة ...!!!

فأبسط مثال بعد ثورة 23 يوليو ... إنقلب العسكر على النظام ... وببساطة أسقط الدستور واستبدل به دستوراً آخر ...

فالسلطة الفعلية على أرض الواقع تملك بكلمة إسقاط الدستور وتغييره ...

يعنى بكل بساطة يستطيع مبارك غداً أن يخرج على الجماهير قائلاً (( نزولاً على إرادة الجماهير العريضة، ورغبة منا فى إرساء دعائم الديمقراطية والحرية التى طالب بها الشعب المصري العظيم، وبصفتي الحاكم العسكري للبلاد أعلن تشكيل جمعية تأسيسة (من فقهاء دستوريين وقضاة) لإرساء دستور جديد للبلاد قائم على الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان على أن ينتهي عملها خلال فترة أقصاها شهر من تاريخه )) ... انتهى الأمر

فإذا كان العسكر بانقلاب قد استطاعوا تبديل الدستور ... فالأولى أن تكون لهذه الملايين نفس الحقوق وأن تكون لهذه الثورة الشعبية المجيدة ان تفرض مطالبها على الساحة ...

mUsLiM said...

ثانياً: وأنا أتساءل وأقول هل هذا خطأ مني أم هو غفلة من أساتذتي ....؟!!

هناك بعض الحلول العملية الحقيقية حتى وفقاً للدستور والوضع الحالي وإن كنت أختلف بعض الشئ مع كاتب المقال فيما يتعلق بنص المادة 152 من الدستور المصري ولكن نحن ... فقط نحتاج إلى بعض الترتيب والمرونة فى الإجتهاد، وأنا ذكرت رأيي سابقاً وأذكره تفصيلاً وفقا لما يلي على أن يراعى الترتيب فى إتخاذ هذه الإجراءات والقرارات:-

أولاً: إصدار الرئيس مبارك القرار بحل مجلسي الشعب والشورى لفقدهما كل شرعية ولقيامهما على التزوير والتزييف وفقاً لصلاحياته المخولة وفق الدستور.

ثانياً: إصدار الرئيس مبارك وسنداً لأحكام المادة (74) من الدستور والتى تنص على أنه ((لرئيس الجمهورية إذا قام خطر حال وجسيم يهدد الوحدة الوطنية أو سلامة الوطن أو يعوق مؤسسات الدولة عن أداء دورها الدستوري أن يتخذ الإجراءات السريعة لمواجهة هذا الخطر بعد أخذ رأي رئيس مجلس الوزراء ورئيسي مجلسي الشعب والشوري، ويوجه بيانا إلي الشعب، ويجري الاستفتاء علي ما اتخذه من إجراءات خلال ستين يوما من اتخاذها، ولا يجوز حل مجلسي الشعب والشورى في أثناء ممارسة هذه السلطات)) قراره بتشكيل لجنة تأسيسة (مكونة من فقهاء دستوريين وقضاة من المحكمة الدستورية العليا) لإرساء دستور جديد للبلاد يقوم على نظام ديمقراطي حقيقي ويؤكد على حقوق الإنسان والحرية، على أن تكون البلاد فى فترة إنتقالية يحكمها الدستور الحالي إلى حين صياغة وإقرار الدستور الجديد عبر إعلان دستوري يُعمل به كدستور مؤقت يعقب ذلك إستفتاء شعبي لإقراره كدستور دائم للبلاد.

ثالثاً: قيام الرئيس مبارك بالإستقالة والتنحية والرحيل عن سدة الرئاسة نزولاً على إرادة الجماهير.

رابعاً: انتقال سلطات الرئاسة فوراً بموجب الدستور الحالي وسنداً لأحكام المادة (84) من الدستور إلى رئيس المحكمة الدستورية العليا بصفة مؤقته لحدوث شغور فى منصبي رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الشعب بسب حل المجلس الأخير.

خامساً: قيام رئيس المحكمة الدستورية العليا بصفته رئيساً مؤقتاً للبلاد بإصدار القرار بحل الحزب الوطني ومصادرة كل مقاره وممتلكاته للصالح العام.

سادساً: قيام رئيس المحكمة الدستورية العليا بصفته أعلاه بتكليف أحد الشخصيات المصرية النزيهه كالسيد جودت الملط بتشكيل حكومة تصريف أعمال لحين إجراء الإنتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة وفق الإعلان الدستوري أو مشروع الدستور الصادر عن اللجنة التأسيسية باعتباره دستوراً مؤقتاً للبلاد.

أما أي حديث عن تفويض صلاحيات الرئاسة إلى نائب الرئيس أو مجلس الوزراء فهو حديث باطل سياسياً وتشريعياً فضلاً عن أنه خيانة لمكتسبات الثورة المجيدة ذلك أن مبارك فاقد للشرعية أصلاً وفاقد الشئ لا يعيطه

هذا غير أن هذا الحل يضع الكثير من العوائق الدستورية أمام التغيير وإسقاط النظام وفق الوضع القائم

وفوق كل ذلك فمن غير المنطقي ولا المعقول أن تقوم ثورة لإسقاط حاكم فتأتي بالنهاية برئيس مخابراته !!!

والله المستعان

كم كنت أتمنى أن أكون متواجداً بمصر لأنال بعض شرف هذا الحدث التاريخي ولكني أسأل الله أن يطلاع على قلبي ونيتى وأن يوفقنى إلى ذلك حيثما كنت

السلام عليكم

muhammad said...

اخر ايام بتاع الجمال شيخ الغفر


هذا الرجل مبارك ينظر الى شعبه نظرة دونية

يحتقر شعبه لا يرى ان كلامهم ملزم

لا يرى ان صراخهم يستحق الانتباه

ولا يعبأ بأحلامهم

كدس الاموال فى اوربا وشعبه قد اباد روحه الفقر

لم يبالى بملايين الصيحات التى تطالب برحيله

الملايين عنده قلة مندسة

وانس الفقى اغلبية

هذا الرجل لابد ان ننزع عنه مصريته

لابد ان ننزع عنه صفة البشر

انه لا يستحق ان يكون شيخ غفر

فضلا عن رئاسة مصر العريقة العظيمة

التى احتقرها لما اشاع اننا بدونه فوضى

يا من تعبد صورتك فى المرآة ان الحياة بدونك قطعة من الجنة

وفضل من الله

اذهب بتاريخك الذى لم ترق فيه دم اسرائيلى فى حربك

وارقت فيه دماء المئات فى حربك على الكرسى

والالاف فى معتقلاتك بزبانيتك

ارحل فقد اهملت امرنا وانشغلت عنا بالمال والسطوة

ان كل يوم ارتضيناك فيه رئيسا

لابد من التكفير عنه

اللهم انصرنا على الطاغية

الذى يتلذذ بقهرنا وفقرنا وعجزنا

اللهم اجعل نهايته وشيكة يا كريم

بهيج الشرير said...

والنبي ياأبلتي أنا عندي إقتراح! لو اللبو مبارك مش عايز يمشي يبقى لازم يعرف أنه هايتقدم للمحاكمة وياريت نبدأ في نشر الجرايم بتاعته علشان يعرف إيه اللي هايحصل له خصوصا
والشباب ده كله مش عارف يتجوز

ensane said...

http://www.youtube.com/watch?v=bAaxk1WVRgkثورة الشعب في مصر .. اليوم الثاني عشر .. د. عزمي بشاره

ensane said...

ثورة الشعب في مصر .. اليوم الثاني عشر .. د. عزمي بشارهhttp://www.youtube.com/watch?v=bAaxk1WVRgk

ضياء said...

الإدارة الأمريكية انتقدت جهازالإستخبارات الأمريكي لعدم قدرته على التنبؤ بأحداث تونس و مصر, وإسرائيل تغير رئيس الشاباك لنفس السبب أما في مصر فتم ترقية مدير المخابرات إلى منصب نائب رئيس جمهورية....وعجبي

حسن على said...

سجل الرئيس الراحل مليىء بالاخطاء القاتلة -بالمعنى الحرفى للكلمة -وأخرها الثلثماة وخمسين شهيدا وعشرات الالاف من الجرحى ,وان وقوفة امام اية محكمة لن بكون فى صالحة -سواء داخليا او خارجيا-اماذمتة المالية ,وهى ايضا محل سؤال قوى ,فيجب علية نطهيرها بأعلان ثروتة وممتلكاتة هو والاسرة لتظهر مصداقيتة وطهارة يدة ووقتها من الممكن الكلام فى بقاؤة حتى اخر مدتة القانونية

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

مبارك الذى تآمر على لبنان وحزب الله وغزة وحماس وإيران لصالح إسرائيل وباع غاز مصر لإسرائيل ببلاش وحرم منه المصريين يضربه المصريون بالحذاء لكى يتسخ الحذاء

الأمريكيون والإسرائيليون يريدون إستبدال مبارك عميل لإسرائيل بمبارك آخر أكثر عمالة لإسرائيل - نقول لهم ده بُعدكم يا غجر كلكم ومش حا يحصل إلا لما تشوفوا حلمة ودنكم

مصر لم تخسر فى أول أيام حرب أكتوبر 300 شهيد ولا 5000 جريح - لكن السفيه غير المبارك قتل من زهرة شباب مصر 300 شهيد و5000 جريح فى أربع ساعات ظهر جمعة الغضب 28 يناير 2011 - سنطرد هذا الخائن السفية العميل لإسرائيل - نحن لا نأتمنه على مصر وشعب مصر ولو ليوم واحد

إرحل يا هم - بينا وبينك دم

الشرعية الثورية هى البديل الوحيد النبيل

ما بين التزوير وإغلاق التليفونات والإنترنت وإطلاق الرصاص وقنابل الغاز والمصفحات فى مواجهة غضب الشعب الأعزل وما بين التصعيد بطلعات الـ ف 16 ثم الهبوط السفيه بهجمات بلطجية الخيل والبغال والإبل أكتشف العالم حقيقة نظام الخبل والخيانة الذى يحكم مصر على يد مبارك اللا مبارك - لن يجدى إلهاء الناس بهراء عمر سليمان وأحمد شفيق - مبارك يريد إرساء دولة مخابرات بديلاً عن الثورة قبل الرحيل - الشرعية الثورية هى البديل الوحيد النبيل

أهنتوا الناس وسرقتوهم وقتلتوهم سلطوا كلاب الشرطة عليهم ومنعنوهم حتى يصرخوا ويقولوا لأ بينتوا قصور وسيبتوا الناس فى مقابر - ومش لاقيه العيش الحاف - بعتم مصر لإسرائيل وخليتونا آخر بلد فى الدنيا والمصرى يبهرب بعد ما كان ما يقدرش يبعد عن مصر فرضتوا عليها إرادة الخسيس والخاين فرضتوا العدو علينا وخليتونا نكره بعض عاوزين مننا إيه بعد ما خربتوها وحرقتوها - حلوا بقى عن قفانا وغوروا فى ستين داهية وأولكوا مبارك اللص النصاب

الجزيرة - القناة الوحيدة التى تقول الحقيقة

إفرضوا إرادة الشرعية الثورية التى نشأت فى 25 و 28 يناير و01 و 04 فبراير 2011 - لا تدخلوا فى متاهات الفراغ الدستورى وكل الهجص الذى يريده النظام لعودة إرهاب الدولة على مصراعيه ولم شمل القمع البوليسى الهارب من وجه الشعب الثائر - لا تهدروا دماء الشباب الأعزل الذى واجه نظاماً عاتياً خائناً كاذياً عميلاً يريد فسحة 9 شهور ليضمد جراح اللصوص الذين باعوا مصر لإسرائيل واستنزفوها طوال 30 عاماً

OmNour said...

ممكن أسال سؤال
انتم جبتم فرضية إن الشعب كله مَصر على إن مبارك يمشي الأول دي منين؟

OmNour said...

ممكن سؤال
انتم جبتم فرضية إن الشعب كله مَصر على إن الريس مبارك يجب أن يتنحى أولا قبل إي كلام منين؟

يوميات شاب منوفى said...

بكي يا أهبل يا عبيط ياللي بكيت على فرعون وصدقته إنه بيحب الوطن واعرف إنه سرق منك ومن الوطن..
70 مليار دولار
والي مش عارف يساووا كام دول بالجنية يضرب نفسه خمس تقلام يبقى المجموع
350 مليار جني يعني جنيه
واللي ما يعرفش يعني ايه مليار و يطلعوا كام يضرب نفسه ألف برطوشة أديمة يبقوا
350 ألف مليون جنيه !!!!
وابكي يا أهبل يا عبيط وبرياله على كل يوم من 30 سنة فاتوا عليك وكل يوم بتتقلب وبتتنهب في حب مصر
وابكي يا أهبل ويا عبيط وبرياله على كل واحد مات من غير علاج أو سرق أو قتل أو كفر عشان معهوش حتى الكفاف
وابكي على 40% تحت خط الفقر مش لاقين حتى دولار
وابكي على نص شعبك أمي وجاهل ومبيعرفش يفك الخط و يقرا زيك الجرنال
وميعرفش يعد من واحد لعشرة ولا يعرفش الدولار من الزرار
وابكي على بلد نهبوها ونهشوها الديابة وقطعوا توبها حتت وسففوها التراب واغتصبوا أرضها و عرضها وضحكوا من صراخها ورعبها وسخروا من دموعها وقهرها
(خليهم يتسلوا !!!)
وابكي على يوم ميلادك ويوم مماتك وانت عايش ذليل مطاطي بتنضرب على قفاك كل ثانية في عمر أجلك ومن أجلك أنت بيضربوك بالقفا ليل نهار !!
وابكي يا اهبل يا عبيط وبرياله وانت ماسك بتلابيبه وتقوله متسبنيش يا فرعوني الوفي المحب المخلص للوطن يا كبير يا بويا وأمي وخالتي وكل عليتي ورمز بلدي يا طيار
يا بطل الأبطال فداك أولادي و أحفادي وقفاهم قفايا وعرضهم عرضي , كمل جميلك يا أمني وربي وصنمي ومتسيبهمش لاحسن نضيع ومنلقيش اللقمة تاني ,
كمل جميلك ياريس وورث عرشك وجبروتك وجنودك بملتوفك وجمالك وحميرك وبغالك وبلطجية ديولك بمطاويهم وسيوفهم وسكاكينهم عشان أموت وأنا مطمن عليهم وعلى قفاهم وعرضهم ,
سأظل دايما مفعول بي لأجلك أنت
سأظل دايما أبوس القدم وأبدي الندم على غلطتي في حق الصنم
ابكي يا اهبل يا عبيط وبرياله واتفرج على القناة الأولى والتانية والمحور واقرا لسرايا لحد ما تخش السرايا
واتفرج على فيلم البرىء وعش دور أحمد ذكي و البس توب عسكري الأمن المركزي وطالب بحرق أبطال الميدان أعداء الوطن !!!!
ماللي قتل سيدنا عمر وعثمان وعلي كانوا خايفين عل الوطن !!!!
نفس العبط , نفس الهطل , نفس العمى , نفس الفتن !!!!
ابكي يا اهبل يا عبيط بعينك الحولة اللي شايفه الديب حمل والشيطان ملاك
ابكي على نفسك واعرف إنك مش حتنجى من فتنة الدجال
لأنك شفت النار جنة تحتها الأنهار
العبط حيغرقونا
العبط حيضيعونا
والمنتفعين عايزين يكملوا المشوار
بعد ما قربنا نعيش أحرار
أفيقوا يرحمكم الله
واحسبوا كام جنيه في ال 70 مليار دولار
واحسبوا تمن اللي ماتوا و اللي استشهدوا وتمن ليالي الرعب والخوف والسهر
وتغيير شعار ابني بيتك باحمي بيتك
واحسبوها لو قدرتوا تحسبوها وحطوا جنب ال70 مليار صفر مالا نهاية من الأصفار
***********
ويارب نجنا ولا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا وبنا
يارب نجنا من فرعون وعمله وبطانته وبلطجيته وفتنته
يارب أغثنا
ياااااااااااااااارب أغثنا ومدنا بجنودك
ياااااااااااارب , افرغ علينا صبرا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين
ياااااااااارب اهلك الظالمين بالظالمين واخرجنا منها سالمين
اللهم آااااااااااااااامين"

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

الشرعية الثورية هى البديل الوحيد النبيل الممكن والمطلوب لحل الأزمة - لا تدخلوا فى المتاهات الدستورية العقيمة والحديث السفيه الذى لا ينتهى عن الفراغ الدستورى - الثورات تفرض قانونها وتلغى ما قبلها ولا تتفاوض مع نظام بائد ولا تقبل وصاية كهنته وإلا ضاعت الثورة

اعقل مجنونه said...

انتى متاكده انك مش خريجة سياسه واقتصاد :D

Doaa Samir said...

اللي بيحصل ده اسمه تهديد مبطن.. بلا فراغ دستوري بلا بطيخ. خلاصة القول، إن هتلر بيقول ايه.. هتلر بيقول: إذا أردت السيطرة على الناس، أخبرهم أنهم معرضون للخطر وحذرهم من أن أمنهم تحت التهديد، ثم شكك في وطنية معارضيك. هو ده اللي بيحصل دلوقت مع شوية تفاصيل بعد خطاب الرئيس السابق الشيطاني.. أصل مش معقول كلنا أغبياء، واستحالة كلنا عندنا ستوكهولم سندروم، واستحالة نكون جبلات مش بنحس وقلبنا أسود عشان كده لسه بنهاتي ومش مصدقينه وماطلعناش بعد خطابه نعيّط ونطلب منه المغفرة.
لو حد عنده أي تشكيك، أو الرؤية مغبرة ويريد أن يسمع بالتفصيل المنظم، عليكم بمقالتي هيكل في الشروق، واحدة كانت الثلاثاء والتانية كانت الخميس تقريباً. ده خلى هيكل نطق، اللي كان كلما سُئل عن داخل مصر لم يلمس الرئيس وركز في حديثه عن الداخلية.
واللي بيقولوا فراغ بما فيهم مبارك اللي راح يشكينا لأوباما ويقول له أصلك مش فاهم طبيعة الشعب المصري، ويخوف العالم مننا على الايه.بي.سي ويقول والله أنا نفسي أتنحى بس هتحصل مهزلة في مصر.. سؤال، هو مش عزرائيل ممكن ينزل في أي وقت؟؟؟
):

e said...

ﺑﻴﻘﻮﻟﻚ ﻋﺰﺭﺍﻳﻴﻞ ﻋﺎﻣﻞ ﻡﻉ ﺟﻤﺎﻝ ﺑﻴﻴﺰﻧﺲ ﻋﻠﺸﺎﻥ ﻛﺪﻩ ﺿﺎﺭﺏ ﻃﻨﺎﺵ ﻫﺎﻫﺎﻫﺎ ﺍﺷﻮﻑ ﻓﻴﻚ ﻳﻮﻡ ﻳﺎ ﺣﺴﻨﻲ

abdela said...

ملعون ابو الدستور علي ملعون حسني مبارك
دستور ايه اللي احنا بندور عليه
كل دساتير العالم لا تساوي نقطة دم من الشهداء
اذا كان نقطة الدم عند ربنا افضل من الكعبة نفسها
دي مهاترات النظام الغبي عشان ندخل في متاهه داخلينها من تلاتين سنه
الناس دي مش فاهمه ان الثورة هي اللي بتعمل دستورها
وبصراحة الدستور الغبي اللي متفصل علي قد مقاس دماغ حسني ( ومقاس دماغة هو مقاس جزمته)
الدستور دة لا يساوي اي شيء الان
ليه ما يتنازل ويتعمل حكومة تسيير ويتغير كل حاجة
انا مش فقيه دستوري بس البقر اللي كانوا قارفينا طول المدة اللي فاتت خليهم يشغلوا دماغهم مرة في حاجة مفيدة ويعملوا حلول
حلول لا تلف وتدور علي مطالب الثورة
وشكرا
ربنا معانا

Hany said...

الى الاستاذ ناصر فرغلى
الماده المذكور فيها ان الشعب مصدر السلطات بتقول ولكن من خلال هذا الدستور!! يعن بيعطى السلطه للشعب وبعدين يسحبها منه تانى علشان يصبح كل شئ فى يد الرئيس.. يا عنى الخلاصههذا الدستور ده تفصيل لصناعه ديكتاتور.
لمادة (3)
السيادة للشعب وحده، وهو مصدر السلطات، ويمارس الشعب هذه السيادة ويحميها، ويصون الوحدة الوطنية على الوجه المبين في الدستور

بيت الضحك الكبير : مقهى النكتة السياسية said...

http://political-joke-cafe.blogspot.com/2011/02/blog-post_08.html

واحد لقى الفانوس السحرى.. دعكه.. طلعله العفريت وقاله: شبيك لبيك تطلب أيه؟ قاله الراجل: أنا عايز كوبرى بين القاهره وأسوان. العفريت قاله: دى صعبه قوى نقى حاجه تانيه الراجل قاله: خلاص خلى حسنى مبارك يسيب الحكم؛ العفريت قاله: أنت عايز الكوبرى رايح جاى ولا رايح بس