Wednesday, 27 January 2010

عمرو اديب جاب لي بقع في وشي

لا مش هزار، ده بجد، اول ما خلص حواره مع خالد مشعل وشي نطر بقع انا مش عارفة ده ينفع طبيا ده؟ ينفع الواحد تجيله حساسية من عمرو اديب؟ اهو نفع اهو
الضكاترة بقى يعملوا بحث على الموضوع ده، ده غير اني باكلمكوا والصداع النصفي ماسك الجنب الشمال
انا ما كنتش كده؟ انا كنت زي الوردة المفتحة، وبعدين ظاهرة الصداع النصفي ابتدت تبان اعراضها عليا لما بازعل في 2009 بس ظاهرة وشي اللي نطر بقع دي لسه ظاهرة النهاردة بس......... الحمد لله، وصوابعي سخنة، كأن حد حاططهم في مية مغلية
المهم سيبكوا بقى من المشتشفى دي، احنا لسه ياما ح نشوف تحت نير عوكل وتوابعه واتفرجوا على الحلقة، بصراحة انا اول ما ابتديت الحلقة قلت: هو خالد مشعل ايه اللي عمله في نفسه ده؟ ازاي يقعد ويكلم الشخص ده اساسا؟ خلاص مافيش توك شو غير ده؟ مافيه منى الشاذلي، مافيه المسلماني، مافيه محمود سعد، انشالله تامر امين، انشالله معتز الدمرداش، مالهم دول مش بني ادمين؟ ما يجيش غير على القاهرة اليوم ويشمها؟ وبعدين مؤدب قوي، فقعني بادبه، والتاني قليل الادب، لا مش قليل الادب، الادب ما عداش من الشارع اللي جنب بيتهم اصلا، ماحدش حاول يربيه اصلا ده تربية الطبيعة كده
لكن سبحان الله، اتبع معاه استراتيجية حماس: الصمود. لحد ما عمرو اديب بقى بيتمرجح في الاخر وقال: مع حلقة جديدة غدا ابقوا معنا
!!!!
اتفرجوا
الجزء الاول بعنوان: ليه بتعملوا مظاهرات؟ احنا زعلانين من الموضوع ده



الجزء الثاني: معاهم فلوس يسرقوا ليه؟





الجزء الثالث: لو مقدر مصر كنت مضيت





الجزء الرابع والخامس والسادس الى الاخر موجودين هنا انا مش قادرة خلاص دلوقت حاليا جنابي ابتدت توجعني
فضحناااااا فضحناااااااااااااااا

وابقوا اسألوا عليا بكرة، وصيتكوا العيال يا بتعة
اه نسيت، بعد ما تتفرجوا، البقية اللي ح تفضل عايشة تدخل هنا وتشارك 


18 comments:

overdose said...

انتي بشرتك دهنية؟

Sosso said...

حرام عليكي ليييييييييييه عمرو الاقرع ده انا كنت هنام، خلاص راحت.

جبهة التهييس الشعبية said...

اه يا دكتور، بشرتي دهنية

soreal said...

طب أنتي ليييه ما بتسمعييش النصيحه اللي بتدهالنا؟


إنتي مش قلتي نفصل من الأخ عمرو ده؟

سيد المعلمين said...

ما تاكليش سمك و لا بييييض !

مش فاهمه said...

انا اتعكننت اخر عكننه و الله و خالد مشعل منطق و حجه و بصراحه جت من عند ربنا علشان يظهر الفرق واضح و جلى بين المصريين اللى على شاكلة احمد موسى و عمرو أديب و الشله الباقيه بتاعه انا مصرى ولا عربى و بين شخص متزن و عاقل و منطقى و هادى و قوى الحجه زى خالد مشعل شكلنا بقى زفت قوى
انا كمان باتضايق منه و غالبا حايجيلى السكر منه لكن هو كويس برضه انه بيورينا العالم التعبانه بتفكر ازاى و بيقول لنا الناس اللى فى مراكز صنع القرار عندنا بتفكر ازاى و على رأيك المصريون الجدد بيفكروا ازاى صدقينى وجوده مهم علشان نعرف نرد على اشكاله ازاى و نوعى الناس من هطله و هطل اللى بيفكروا زيه

Amr said...

والله مشعل هو اللى يستاهل

اللى مقعده مع الشيء ده ؟

بس مشعل خبيث عارف أن ده مش هايصمد أمامه وهايعرف يظبطه

Monzer said...

والله عيب

واحد غيره كان سب الدين لمصر وأبو مصر وتف فى وشه
وسابه ومشي

واحنا مالنا بقينا عرر كده ليه
وماعنديناش لا دم ولا أصل ولا نخوة ولا ذوق حتي

Muhammad Saber Abdou said...

ربنا يسامح عماد الدين اديب انه جعل من اخوه مذيع


لو عاوزه تشوفي عمرو اديب وهو مكشوف ثقافيا وفكريا ولغويا كمان شوفي اي لقاء له مع الدكتور سليم العوه

بصراحة اخره يعلق على ماتشات كورة في الراديو

ola said...

والله إنت و خالد مشعل تستاهلوا
حد يعمل كدة في نفسه؟

Anonymous said...

عمرو اديب كان خطته انه يستفز خالد مشعل فيقوم مشعل ينفعل ويهاجم النظام المصرى فيقول يعنى انتوا مش عاجبكوا مصر خلاص مالكوش دعوة بينا ولا لينا دعوة بيكو ودا اللى بنقوله ان مصر للمصريين بلا فلسطين بلا وجع دماغ .
لكن خالد مشغل بصراحة ظبطه يجيبه يمين يجيبه شمال كل نقطة رد عليها رد منطقى ودبلوماسى وذكى للغاية , واثبت فى قضية المصالحة ان النظام المصرى قرطاس ومالوش لازمة وعمرو اديب ماعرفش ينطق بكلمة .
انا متفائل خير مادام قادة حماس بهذه الدرجة من الحكمة والذكاء والثبات والاخلاق والوعى , ربنا ينصرهم .
من حق دا بيقولوا هما مش بيقتلوك ليه , ايه قلة الادب دى , كأنه بيقوله انت مش بتموت ليه ماتموت وتريحنا .

محمد إسماعيل said...

هل عمرو أديب كان نفسه يشتغل وكيل نيابة ؟؟؟
الحمد لله إنه مبقاش وكيل نيابى فاشل ... مذيع فاشل أرحم !!!
الواحد متعود إن المحاور يكون هادئ الأعصاب و الضيف هو المتنرفذ
لكن الحوار النهاردة كان العكس !!!
عمرو أديب كان مثال لديماجوجية و عامية أبناء القهاوي في حواره مع خالد مشعل
الأقرع الأهبل ده كان شغال الفترة اللي فاتت يقول : "و إحنا مالنا بالعرب ؟؟؟ ميشيلوا همهم شوية ... كفاية كدة!! " لآخر الأسطوانة الخايبة دي اللي بتفكرني بعبد المنعم مدبولي و هو بيغني في فيلم (مولد يا دنيا) ...
النهاردة طلع عمرو أديب مضايق جدا لأن حماس فكرت في إشراك دول عربية أخرى في "المصالحة" !!!
الواحد الحمد لله مبسوط بعد الدرس الذي لقنه أبو الوليد لهذا الأراجوز جوز لميس ... بالذمة في إعلامي محترم يقول : "أنا شفت صور ع الموبايل" ؟!!!
الغريب إنك تلاقي التهم بتناقض بعضها و مينفعش تجتمع في آن واحد !!!
خذ عندك مثلا ...
حماس بطلت تطلق الصواريخ على إسرائيل ليه ؟؟... حماس بتضرب معبر كرم أبو سالم بالصواريخ ليه ؟؟
"إنتم ماسكين في مصر ليه ؟؟ متروحوا تتصالحوا في أي حتة تانية !! " ... "إنت ليه عاوز تقحم دول عربية أخرى في المصالحة؟؟ "... مشاهدة المزيد‎

شمس العصارى said...

و الله ما قادر اكمل الفيديو التالت من قذارة عمرو اديب
عمرو اديب ده عامل زى الوحدة الشرشوحة لما تفجر و تردح فى الشارع رغم انها وحشة جدا
اش حركات رالايد و حركات بالعنين و الوجه ايه يا عم انت لقطت كل ده من الرقاصات الى انت متعود تقعد معاهم ما انت اخرك كده - زى ما كان بيعمل - يجيب رقاصات و يقعد وسطهم بس ده اخره انما يبقا مذيع و مقدم بارمج و يلتقى باناس محترمه و اسياده لالالالالالالالالالالالالالا
اتعلمنا ان المذيع لازم يعتبر الضيف ضيفه فى المقام الاول و من واجب المذيع الا يطح على الضيف اسئلة توحى باجابة معينة - مثل انتوا بقيتوا بتحبونا - و من واجبه الا يقاطع الضيف و من واجبه الا يتحدث كثيرا - المفروض هو جايب الضيف علشان يتحدث و الناس عاوزة الضيف مش عاوزة المذيع - واجبات كثيرة جدا لابد ان يتحلى بها المزيع لكن أنّا لهذا الشى ان يفقه و يعلم ذلك ... كيف لمذيع راقصات - و هو مهرج - ان يعلم ذلك
اشوف باقى الفيديو و ارجع اكمل تعليق

حكاية مكررة said...

اديب لا يمثل احداً..فقط يمثل نفسه هو.سلوب خالد مشعل في الحوار اعاد له شعبيته التي فقدت في الفتره الاخيره.

شمس العصارى said...

و الله ان العين لتدمع مع كلام خالد مشعل حين قال ان الشعوب العربية و على راسها مصر لها فضل على الفلسطينيين و الله لا يتحدث هكذا الا الاقوياء لا يتحدث هكذا الا الكبراء لا يتحدث هكذا الا النبلاء لا يتحدذ هكذا الا الشرفاء ولا يتحدث هكذا الا العقلاء اصحاب الحق
لقد اثبت يا خالد انك كبييييييييييير كعادتك و اثبت قوة حماس كعادتها و علمتنا و يا ليت اولى الالباب هنا يفهمون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اولا خالد مشعل مضطر ان يقبل ان يجلس مع شخص كعمرو اديب لانه يريد ان يخاطب شعب مصر و لم يذهب اليه احد من اعلامنا - الغير محايد - فهو اذن مضطر ان يتقبل حوار بهذا الشكل
ــــــــــــــــــــــــــــــ
لا تعليق على مواقف حماس التى استشفناها - كما كنا نعلمها مسبقا- من الحوار فكلها مواقف سليمة خالية من الشوائب و عادلة و محقة و ثايتة
اما الدور القذر فى مسألة الانقلاب فتسئل عنه دول - مصر و السعودية و الاردن وبتخطيط امريكى و اسرائيلى و تنفيذ فتحاوى - و ارجعوا لاحداث ما حصل فى هذا الشئن و كل شئ فرض على حماس
لب الموضوع فى مصر و كل الشوشرة على الموضوع و كل عدم الفهم عند الناس عن موضوع حماس و فلسطين تتحمله مصر
فلماذا يصر النظام على سيطرة قبضة الامن و المخابرات على الموضوع اليس التفاوض و الاتفاق من شئون السياسة و اليست السياسة من شئون وزارات الخارجية و المجالس المنتخبة لماذا لا يطرح الموضوع علنيا امام الشعب
لما كل هذا الاصرار المصرى بجعل الموضوع طى الكتمان و فى قبضة الامن فقط
ما دخل الامن فى الاتفاقات و السياسة
لا يا سادة فمصر تصر على بقاء الموضوع امنيا حتى لا ينكشف دورها الذى كل العقلاء يعلمونه دورها هنا اعنى بها النظام
من المعلوم و المسلم به انه فى حالة اجراء انتخابات نزيهة فى فلسطين فحتما ستفوز حماس - كما فعلتها من قبل - و حينها ستكون كل مؤسسات فلسطين تتبنى خيار المقاومة يعنى حتبقى دولة و حكومة و رئيس و شعب يريدون التحرر و هذا لا يرضى الامريكان و الاسرائيليين فيضغطان بدوريهما على الانظمة العربية حتى تساند و تساعد الطرف الفلسطينى الذى يتبنى خيار المفاوضات - الغير محددة زمنيا - و هو ما يمثله محمود عباس و نظامه
الموضوع كبيييير ولا يكفى تعليق او اثنين حتى نفند عناصره
نلتقى بعد محمود عباس و دحلان
عمرو اديب كان هناك يتحد باسم النظام و اسم الاعلام المصرى الحكومى القذر لكنه لا يمثل شعب مصر
باى حق تتطاول علينا و تقول انك تنقل ما فى قلوبنا
الله يعلم نا فى قلوبنا و الله يشهد ان اخواننا فى غزة احب الينا من الامن المصرى و احب الينا من امثالك - يا عمرو - و من يتبنى وجهة النظر التى قدمتها ... و ان جزم قادة حماس لهى انقى من قيادات الامن الذين يصدرون الاوامر للعساكر على الحدود بالضرب فى المليان تجاه الفلسطينيين .... و الله ان فلسطين و شعبها و فى قلبها غزة احب الينا من مبارك و نظامه و اعوانه و زبانيته... الله يتقبل شهداء الفلسطينين الذين يموتون برصاص مصرى ووزر عساكر الامن المصرى على من يوجهونهم و يأمرونهم و عن اقتناعى ان المصرى الذى يموت فى تبادل لاطلاق النار مع الفلسطينيين و يكون المصرى هو البادئ بالاطلاق ليس بشهد فالله لا يتقبل شهداء يقتلون مسلمين محاصرين محتلين جوعى و عطشى و عرايا ليس لهم ناصر و تخلى عنهم الجميع ....
فاباى حق تتحدث باسمنا يا مذيع الراقصات

lastcrazyboys said...

طب والله انا عــارف اني هــاخد " تفافة" لحد ما هغــرق ..بس انا هقول الحق ولو على رقبتي

الصــراحة عمــرو كــان أكثر من مقنــع ..بالذااات في الحلقــة دي

طب هو المسلماني كان هيقول ايه اكتر من نحن نؤيد..ونحن معكم حتى الرمق الاخيــر

وواحــد زي حالاتي ..ما بيطيقش ريحــة حمــاس..يروح في الرجليـــن

يعني انا هســأل سؤال واحد اول ما تبطــلوا "تف" ..هو انتوا كنتوا عايزين حلقــة تمجد في حمــاس ..و " ردالــة " حمـــاس
ونختمها بالاغنية الوطنية الخــالدة " اخترنـــاهم" وبحححح خلاص كده

طب والله الوحيد يمكن اللي استفاد من الحلقة دي ....العبــد لله..وفيه حــاجات كتـــير من وجهات نظر الحركة ..مكانتش واصلاني رؤيتهم
والراجل عارف ان شعــب مصر ..بيدووووب في دباديب رجلين حمـــاس

الدور والباقي على العمـــلاء ..وولاد الـ...... اللي زي حالاتنا ..مش لزمن يشــرحلنا وجهة نظره الراجل ...ويمكن لعـــل وعسى نبقى من مريديـــه

مش فاهمه said...

شوفى بقه الوقاحه متهيألى ده رد على الشعبيه اللى اكتسبها مشعل فى حواره مع شرشوح الفضائيات عمرو أديب
http://arabic.wafa.ps/arabic/index.php?action=detail&id=62735
قال خطاب فضيحه قال امال اللى بنعملوه احنا ايه بقه ده اخو الملك بس احتل دورين فى فندق و عامل و مسوى هو و كلابخ فينا و احنا بالعين كرامتنا و ساكتين .........

سكوت هنصوت said...

يا حرقة دمي...ويا حسرة قلبي على اعلامك يا مصر...بقى بالذمة هو ده اعلام الريادة...هي دي المحاورة بتاعة الكبار

يا طول بالك يا مشعل...ويا حلمك و يا اخلاقك...والله الواحد بقى مكسوف انه مصري...بقى بالذمة انا ابقى من نفس جنسية هذا الأديب الذي لم يعرف يوما ادبا...ولا اكون من جنس هذا البطل الذي استطاع ان يحتمل كل هذا الغثاء...فلا نامت اعين الجبناء