Monday, 13 April 2009

لا إله إلا الله

انا انسان وانت انسان، ابويا وابوك ادم، وامي وامك حوا، عايشين في دنيا واحدة وفيها رزق نازل للبشرية، اللي خلقني هو اللي خلقك
ليه انا ابقى ريسة عليك اديلك اوامر وانت تبقى تحت ايدي ومنصاع ليا؟
ليه انا اعيش مرتاحة وانت تعيش تعبان؟
مين قال اني بافهم احسن منك؟ ما اللي خلق مخي هو اللي خلق مخك
ليه انا يبقى عندي ملايين وانت تبقى بتزق في الشهر بالعافية؟
لو فيه كذا خالق - لا اله الا الله - يبقى اللي خلقني احسن من اللي خلقك
لكن اللي خلقنا واحد
انا احسن منك في ايه؟
طب لو انا انت وانت انا... انت فاكر نفسك احسن من الناس ليه؟ وليه ما حطتش في بالك انك كان ممكن تتولد فقير مش غني؟ مرؤوس مش رئيس؟ تعبان مش مرتاح
--------
طبعا واحد ح يسيب ده كله ويسألني: نوارة.. انت معاك ملايين؟
طبعا... الكتاب بيبع حضرتك هررررررررررررر 

16 comments:

Pink said...

مع الاعتذار لاسماعيل ياسين فقد اوجز وصف هذه الحالة في مونولوج شهير

متستعجبشي....متستغربشي
في ناس بتكسب و لا تتعبشي
و ناس بتتعب و لا تكسبشي
متستعجبشي... متستغربشي

اما القرآن فقد جاء بالقول الفصل

الانعام (آية:53): وكذلك فتنا بعضهم ببعض ليقولوا اهؤلاء من الله عليهم من بيننا اليس الله باعلم بالشاكرين

الانعام (آية:165): وهو الذي جعلكم خلائف الارض ورفع بعضكم فوق بعض درجات ليبلوكم في ما اتاكم ان ربك سريع العقاب وانه لغفور رحيم

الاسراء (آية:21): انظر كيف فضلنا بعضهم على بعض وللاخره اكبر درجات
واكبر تفضيلا

القصص (آية:79): فخرج على قومه في زينته قال الذين يريدون الحياه الدنيا يا ليت لنا مثل ما اوتي قارون انه لذو حظ عظيم
القصص (آية:81): فخسفنا به وبداره الارض فما كان له من فئه ينصرونه من دون الله وما كان من المنتصرين
القصص (آية:82): واصبح الذين تمنوا مكانه بالامس يقولون ويكان الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر لولا ان من الله علينا لخسف بنا ويكانه لا يفلح الكافرون

ص (آية:83): تلك الدار الاخره نجعلها للذين لا يريدون علوا في الارض ولا فسادا والعاقبه للمتقين

Anonymous said...

أنا مش فاهم إيه الغرض من البوست ده ، بس دى طبيعة الحياة التدرج فى كل حاجة .... يعنى لو ربنا خلق الحيوانات كلها أسود ، يبقى الأسود دى حتاكل إيه؟
طبعا الوضع مع البنى آدمين مش كده بس علشان الحياة تمشى لازم يكون فيه رئيس ومرءوس ، لازم يكون فيه حد بينضف بلاعات المجارى علشان الناس تعرف تعيش بنضافة، وده مش تقليل من شأنه بالعكس ده إنسان عظيم ويستحق إحترامنا كلنا ، لازم حد يفكر وحد ينفذ لأن كل واحد ليه موهبة فى حاجة فيه واحد ربنا خلقه ّكى وفيه واحد حمار شغل .... بجانب إن لكل مجتهد نصيب ، يعنى واحد كان عنده فرصة التعليم وضيعها وفشل فى إنه ياخد شهادة أو خدها وطلع من الجامعة أبيض يا ورد ومعندوش دافع إنه يجتهد فى شغله ، هل ده حيكون زى اللى تعب وذاكر واجتهد فى شغله لحد ما نجح وبقى مدير؟ ... وطبعا ده مش مبرر إنه يتنطط على اللى مشغلهم بس هيا الحياة كده

ملحوسة خارج الموضوع : أنا كنت فاكر أن أول بوست ليكى النهارده حيكون عن حلقةالبيت بيتك إمبارح ، وعن الشتيمة اللى شتمها المذيعين والضيوف لحسن نصر الله وبمنتهى قلة الأدب والصفاقة ، يا ترى مشوفتيش الحلقة دى ولا إيه؟ أنا بصراحة أكتر حاجة ضحكتنى إن خبرائنا الإستراتيجيين بيقولوا إن حسن نصر الله صديق إسرائيل ومعندوش أى مشكلة معاها

Ahmad said...

لااااااااااااااا
في حاجة اسمها الرزق الواسع
و الرزق الضيق
و فيه حساب ربنا لما يسألنا و يقلنا انا رزقتكو من وسع صرفتو الفلوس في ايه؟
و لو الي بتقوليه ده معقول مكنشي الزكاة اتفرضت
و في حاجة اسمها الصبر
و حاجة اسمها الحمد
و حاجة اسمها الاحتساب
و الرضا بقضاء الله
و الاخرة افضل من الحياة
و
و
و

Anonymous said...

نفس السؤال سيسأل لك اخت نواره بعد ما تجني الملايين من كتابك عش ع الريح :)

Anonymous said...

التعليق هو000

تاه ملك في صحراء ولما ادركه العطش وكاد ان يموت التقى بدويا طلب منه الماء..فقال له البدوي ادفع ..فقال له تمنى فانا ملك ..فطلب منه البدوي نصف ملكه لينقذ حياته ..فاقر له تعهدا بذلك واخذ الماء وشربه ..ثم رحل يكمل مسيرته للخروج من حصار الصحراء00 وفجأه وهو يمشي في الصحراء اراد ان يبول (اكرمكم الله) بعد ان جاءه نتيجة شرب الماء فلم يقدر وكأن مرضا ما ادركه (هو ده الي بسموه النحس ) 00فصادف بدويا طلب منه مساعدته فقال له البدوي اعرف دواءً لدي سيساعدك ولكن مش ببلاش..فقال له الملك انا ملك تمنى00فقال له نصف ملكك00فقال له لك ذلك (بس خلصني) فلما كتب له ذلك00اكمل الملك رحلة البحث عن(exit)
فلم يستطع وتاه في الصحراء ومات وهو يردد ملك كبير كهذا لاقيمة له لكونه لم يساوي نعمة شرب الماء واخراجه00
_______
_______
تنبيه00محدش يسرح خياله القصصي والمنطقي ليقول وليه الملك ماطلبش (دليل) يخرجو من متاهة الصحراء بنص ملكه وبعدين يشوف اي حمام والا اكزخانه او دكتور يداوا عنده00 :)0

حكاياتى said...

نوارة الاقى معاكى 5جنيه سلف

Anonymous said...

انا مش فاهم حاجة
تقصدى اية؟؟؟؟

fahd said...

قال تعالى " وجعلنا بعضكم لبعض سخريا"

وقال سبحانه "وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ وَكَانَ رَبُّكَ بَصِيرًا ..."


عند ابن حبان في صحيحه سؤالٌ طرحه نبينا صلى الله عليه وسلم على أبي ذر رضي الله عنه .. قال صلى الله عليه وسلم :« يا أبا ذر ، أترى كثرة المال هو الغنى » ؟ فقال أبو ذر رضي الله عنه : نعم يا رسول الله ، فجاء السؤال الثاني : « فترى قلة المال هو الفقر» ؟ قال : نعم يا رسول الله . فقال صلى الله عليه وسلم :« إنما الغنى غنى القلب ، والفقر فقر القلب » .



اعرف ان الواقع صعب ولكن ليس معني ان نفقد الثقة في العدل الذي هو اساس الخلق

حتي وان بدت الصورة جزئيا كذلك


اروع حاجه فيكي

انك مش اتجاه واحد انتي كل حاجه

ربنا يبارك فيكي كنت اتمني اني احضر حفل توقيع الكتاب لكن اما مش موجود في مصر حاليا

ان شاء الله لو فيه حفلة تانية او كتاب جديدان شاء الله اكون موجود

islamz said...

لا الريس مرتاح ولا المرؤوس
لو كل واحد يرضي بنصيبه الدنيا حتبقى فل والعيشة قشطة بس المشكلة ان مبقاش فى حد بيعرف يبقي فى حاله
الا قوليلي يا نوارة انتى بتكسبي قد ايه ؟؟

هههههه

تحياتى :]

بـراااح said...

صباح الخير يا نوارة
فكرتيني برباعية صلاح جاهين
...
مع أن كل الخلق من أصل طين
و كلهم بينزلوا مغمضين
بعد الدقايق و الشهور و السنين
تلاقي ناس أشرار و ناس طيبين
عجبي
...
اما عن سؤالك ... ليه ؟؟ الحقيقة مش عارفة ... يا ريت لو عرفتي قوليلي

ايوشة said...

عن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ألا لا فضل لعربي على عجمي ولا لعجمي على عربي ولا لأحمر على أسود ولا لأسود على أحمر إلا بالتقوى، إن أكرمكم عند الله أتقاكم.

حلمبوحة أخت فتكات رمش العين said...

فين راح تعليقي يا نوارة؟

اوعى تكون القطة جت واكلته

انا, ومن هازا المنبر العظيم اطالب بإطلاق سراح تعليقي الذي مازال يقبع بسجون الاحتلال الامبريالي المتقوقع

لا لتكميم الافواه

لا للظلم

مواطن مصري said...

همم بصي هو كل واحد مش مرتاح الي معاة فلوس تعبان و الي معهوش فلوس تعبان مفيش حد مرتاح بنسبة 100 في 100


ولكن الي بشوفة و بسئل نفسي هو ربنا خلقنا عشان يشوفنا بنموت من الجوع او من الحرب او من الغرق هو ربنا خلقنا عشان ندمر؟ امال فين الاخلاق بتاعت العدالة و الرحمة و الانسانية مبقتش
موجودة لية؟؟

Anonymous said...

أنك تبقى ريستى وتدينى أوامر وأبقى تحت أيدك ومنصاع لك على عينى وراسى وراس أهلى من فوق 00
قالوا زمان لما أنت كبير وأنا كبير مين ح يسوق الحمير بمعنى لما كلنا فتوات أمال مين اللى ح ينصرب وهو ده بالضبط ترجمة قوله تعالى ولو دفع الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض

لكن أنك تعيشى مرتاحة ومتهنية وأنا شقيان وطلعان ميتين أهلى فـ soory يبقى ملعون أبو ده نظام

ربنا خلق الناس درجات نعم

ربنا جعل الناس فوق بعض نعم

ربنا خلق الناس متفاوته فى قدراتهم وأرزاقهم نعم

ربنا سخر الناس لبعض نعم

لكن ربنا خلق مارينا والدويقة لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا

هذا من صنع أيدينا وظلم نفوسنا

وكما قال الإمام على كرم الله وجهه ما أغتنى غنى إلا بفقر فقير


أبو على

احمد الجيزاوى said...

http://www.youtube.com/watch?v=pFH5KSzx-b4

الف مبروك مرة تانيه على الكتاب

احمد الجيزاوى

Anonymous said...

القنــــــــــــــــــــــاعة كنز لا يفني

او احيانا كنز حاجة ساقعه