Monday, 20 April 2009

احمدي نجاد في مؤتمر دربن

والله شرفنا، هو صحيح قلب الدنيا وكانت خطبة صاخبة وشوية عيال صهاينة قعدوا يهللوا له، بس بيقول كلام جريء قوي، جدع والله العظيم وواقف كده حاجة تشرف، وكلامه متستف ومترتب وهادي، صحيح لابس الجاكتة اياها اللي ما غيرهاش من ساعة ما انتخب رئيس، بس نضيفة، مغسولة ومكوية، لا مش دراي كلين، شكلها مغسول في الغسالة، نص اتوماتيك كمان، بس مكوية، وناس كتير بيصقفوا له في كل جملة، وفيه ناس تانية مشيت وهو بيتكلم عشان يربكوه (ولاد الخايبة ما عندهمش اي طريقة جديدة هي هي نفس طريقتهم في كل حتة) بس كويس هو ما اتلخبطش وتلات عيال قعدوا يصرخوا فراح ضاحك بصوت، وقعد يشتم في الليبرالية والرأسمالية وقال انها انتهت م العالم
وبان كي مون قال الاسلامو فوبيا زي معاداة السامية
يا مسهل ياااااااا رررررررررررربببببب
كويس ان الصهاينة الاغبيا عملوا مظاهرة ضد مشاركة نجاد في مؤتمر دوربن، ليه؟ لان الهلولة اللي هم عاملينها دي ح تخلي ناس كتير تقعد تسمعه وهو بيتكلم
الله يعينه ويقويه ويخليه يعرف يجيب لنا حاجة عدلة في المؤتمر ده، تشريع يحمينا او تشريع يجرم الاسلامو فوبيا او اي حاجة، او حتى اعتبار ان الصهيونية شكل من اشكال العنصرية، طبعا مافيش حد ح يعرف يجيب حاجة ضد معاداة العرب، ليه؟ لان مافيش موكوس واحد راح يمثلنا ويشرفنا، الا اذا بقى نجاد جاب للعرب تشريع، يا لهوتييييييييييييي، دي تبقى كسرة عين مالهاش مثيل
على الله يعمل كده، احسن، احسن يا اتنين وعشرين جثة محنطة، يارب يجيب حاجة للعرب بالذات عشان يقلع الاتنين وعشرين قرد مالط، لا والنكتة بقى لما يجيب لنا تشريع يحمينا واحنا اللي نقول له مش عايزين احنا بنحب العنصرية انت مالك يا بايخ 
يارب ينصفنا يارب
مش مهم التشريع يتطبق وللا لا، المهم ان يبقى فيه تشريع يحمينا، ونقعد زي الباز افندي ونقدم بلاغات، ناس كده تتفرغ لتقديم بلاغات وشكاوى، مش ح يحصل حاجة في الاول بس مع تراكم الشكاوى ح يحصل حاجة، هو طلب بالغاء النظام الاقتصادي العالمي الحالي المعتمد على الاستغلال، والغاء حق الفيتو...  هو فين شافيز؟ مش كان ييجي يونس صاحبه؟
ييجي واحد، زي مالك مصطفى مثلا، يقول لي نجاد وشافيز بلا بلا بلا، اقول له اتوكس، تعرف تتوكس؟ ربنا يبقى يوعدنا بدكتاتوريات منتخبة تعمل لنا كرامة وتشرفنا زي الاتنين دول بدل اللي ماسكين في خناق حزب وحركة وقناة فضائية وبكرة يمسكوا في خناق فرقة موسيقية وللا فريق اشبال كرة القدم، ده ايه ميلة البخت دي ياربي؟
عموما الناس صقفت تصقيف لنجاد جامد قوي بعد ما خلص لحد ما خرج وبعد ما خرج، بالذات من الافارقة واللاتينو
مش لو كنت فالح يا عوكل كان زمانك انت اللي في المكان ده يا وكسة؟ يا وكسة، يا وكسة، حسبي الله ونعم الوكيل فيك، خليك قاعد كده تتقزم وتقزم فينا، خلينا كده نتفرج على اردوغان شوية ونجاد شوية ونقرقض في ضوافرنا
ياللا ماشاء الله لا قوة الا بالله، ربنا يوفقه ويحميه لبعدين انشه عين وانا عاملة زي اللي ابنها خايب وقاعدة تنبر على ابن الجيران الفالح كده، طب ابن الجيران وامه عرفت تربيه، وانا ما عرفتش اربي، بانبر ليه بقى؟
كل واحد بياخد اللي يستاهله، اللي بيحترم نفسه بياخد اللي بيستاهله واللي بيهزأ نفسه بياخد اللي بيستاهله

47 comments:

Tarek said...

العرص أخو العرص أبن العرص http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=91005

جبهة التهييس الشعبية said...

بيعمل مؤتمر صحفي دلوقت

بيقول كلام محترم قوي يا طارق
ح اطق
ما شاء الله لا قوة الا بالله

الله اكبر في عيني

انا بقيت عاملة زي قاسم السماوي

جبهة التهييس الشعبية said...

انت ايه الخبر اللي انت جايبه ده؟
هو انا ناقصاك؟
ايوة عرص واخو عرص
احسن هو وجوده في قناة المنار كان بيقلل من قيمتهم
تلاقيهم ما دفعوش كويس بس

جبهة التهييس الشعبية said...

استنى جاله سؤال عن السنة والشيعة اما نشوف ح يرد يقول ايه؟

جبهة التهييس الشعبية said...

جدع جدع جدع
قال الاتي:
المسلمين كانوا عايشين اخوة طول العمر وما حصلتش الفتنة المذهبية غير لما تدخلت قوات النيتو في منطقتنا ودعمها لانظمة معينة
وانا لا اعفي الشيعة والسنة من المسئولية
المخطئ مخطئ
لكن اصل المشكلة هو الاحتلال

يا سلاااااااااااام

شوف لما ربنا يرزقك برئيس دماغه نضيفة
مش رئيس كل ما يتكلم يضحك عليك الناس
حسبي الله ونعم الوكيل
دلوقت بهيج يدخل يشتمني ويشتم الشعب المصري ويقول انتوا تستاهلوا اللي انتوا فيه
ماداهية يكون معاه حق

احمد سعيد said...

دة بقرى

مش بكرى

فتاه من الصعيد said...

والله مصطفى بكرى طول عمره بيشتم على الحكومه والحزب واول ما تيجى سيره الريس يقول"انا برجو واترجى سياده الريس التدخل" تناقض ما بعده تناقض...انا عمرى طول عمرى شايفه نه منافق
بس مش عشان موقفه من قناه المناره ...علشان مواقفه السابقه
على فكره يا استاذه نواره لو نجاد جاب حاجه للعرب موش هيخدوها...وانا متأكده
دمت بخير

Anonymous said...

قناة الحرة الأمريكية- عاجل الآن : الرئيس الفرنسي ساركوزي يدعو الاتحاد الاوربي للرد الحازم تجاه كلمة الرئيس الايراني نجاد بعد وصفه اسرائيل بالكيان العنصري

فتاه من الصعيد said...

والله ما كنتش اعرف ان نجاد دبلوماسى كده.
تانى ارجوكى استاذه نواره بالراحه على الناس انت شاده عليهم ليه.

جبهة التهييس الشعبية said...

فتاة من الصعيد

حاضر
من عينيا
بالراحة
بالراحة
بس بصراحة بيني وبينك كده
انت مش غيرانة؟

tamer.sala7 said...

نجاد ده فظيع

بجد راجل اوي

ولو جاب اي حاجة للعرب اقسم بالله ح ابعتله بدلة جديدة علي حسابي

جبهة التهييس الشعبية said...

طب احنا ناقصنا ايه؟

ناقصنا ايه؟
ناقصنا ايد؟ ناقصنا رجل؟ ناقصنا مخ؟
خلاص عدمت البلد مافيهاش غير "دور مصر ان تعرص"؟
كل الناس اللي موجودة دي ما ينفعش فيهم حد؟
طب ده انا شفت واحد مصري بيتكلم في الجزيرة اسمه الدكتور عز الدين شكري

وماهواش حسن نصر الله ولا حاجة
مع محادثات السلام والمفاوضات وكل حاجة

بس بني ادم
بني ادم وبيعرف يتكلم وعنده مخ

ايه مستشفى المجانين اللي طلقت مرضاها على الحكومة المصرية دي؟

Cardiology Man said...

يا ريت كان الموضوع خطب وكلام كان زمانّا دلقوتي أسياد العالم ولا انتو ناسيين اننا على مر العصور كان عندنا أحسن ناس تلقي خطب وتلقى بيانات، ولا انتو نسيتوا الرئيس عبد الناصر وخطبه اللي كانت العالم العربي كله بيستناها، وطبعاً ما نسيتوش الخطب دي ودتنا لفين، وبرضة الرئيس السادات والرئيس مبارك (في أول عشرين سنة كده من حكمه)كانت خطبهم كويسة ، بس في الأول وفي الآخر الأفعال هي اللي بتصنع التاريخ، والأفعال دي بتحركها أيدولوجيات ومصالح وحسابات معقدة، أما العواطف هنا فدورها محدود جداً.
أما بقى حكاية ان السنة والشيعة كانوا طول عمرهم سمن على عسل لحد ما جاتلهم قوات الناتو وقعت بينهم فده هو التهجيص بعينه، واللي مش مصدق يرجع للتاريخ.

جبهة التهييس الشعبية said...

ايوة
تعالى لي بقى من خلال الشنطة

اهو
مواطن نيموذج بيمثلنا كلنا يا شباب: مجموعة من البائسين اليائسين اللي لا عايزين يعملوا حاجة ويسفهوا غيرهم لما يعمل حاجة

طيب هم اطلقوا قمر صناعي وح يطلقوا قمر صناعي تاني

ربطوا راسهم على تخصيب اليورانيوم واللي مش عاجبه مطرح ما يحط راسه يحط رجليه

حشروا نفسهم - وهم متحاصرين ومرفوضين من المجتمع الدولي - في مؤتمر للامم المتحدة ضد العنصرية وطفشوا امريكا واسرائيل وخلوا شكلهم قدام العالم انهم هم اللي متشددين ورافضين الحوار وهم اللي مع العنصرية وهو طالع يقول مشيوا ليه؟ ما نتكلم انا مستعد اسمعهم هم ليه مش مستعدين يسمعوني

بقالهم تلاتين سنة في حصار وعملوا معدلات نمو وقضوا على الامية
(خلاص ما بقاش عندهم امية يا وكسة)

ما تقوليش بقى خطب رنانة وعبد الناصر ما عملش حاجة

وكفاية شتيمة في عبد الناصر بقى
عبد الناصر غلطته اللي وقعته هي حكم الفرد
ودايما حكم الفرد بيوقع

احنا بقى عاملين ايه؟

عاملين ايه؟

عاااااااملييييين ايه؟

بذمتك يا شيخ بدل ما تقعد تسفه في غيرك

بذمتك مش غيران؟
مش دمك محروق؟
ما نفسكش ان بلدك تبقى كده؟

هم احسن مننا في ايه يعني؟
هم عندهم مخ واحنا عندنا جزمة قديمة؟

ما شاء الله لا قوة الا بالله
الله اكبر في عيني
ما شاء الله لا قوة الا بالله
ربنا يبارك لهم ويزيدهم

انا والله مش باتمنى لهم زوال النعمة

انا بس نفسي اعرف احنا ناقصنا ايه؟

اما بخصوص السنة والشيعة

ايوة يعني ايه مصلحة حضرتك في انك تقول لا احنا طول عمرنا اوغاد ولاد كلب غجر بنموت في بعض والاحتلال ما عملناش حاجة؟

ايه مصلحتك في كده يعني؟

مبسوط من الاحتلال؟

طب بالهنا والشفا

فتاه من الصعيد said...

عارفه ان الشعب الايرانى اكتر شعب بيقرا
وعارفه ان المكتبات هناك زى المول مليانه شباب
انا موش غيرانه بس انا زعلانه على حال البلد اللى بيرجع لورا حتى ايران اللى كان فاروق الله يجحمه موش مستنضف يناسب الشاه بتاعها سبقتنا
ربنا يجازى اللى كان السبب

بدراوى said...

جتنا ستين خيبة
شوفى
ديه بلال فضل
كان كتبها مرة
بيقول ايه
------------
http://belal-fadl.blogspot.com/2009/03/1232009.html
--------
هزنى من الاعماق الوعى السياسى الذى يتحلى به السيد حسام زكى المتحدث الرسمى باسم الخارجية المصرية عندما قال
بملء بقه أن الإيرانيين محبطين من نجاحاتنا
-
لكننى فى نفس الوقت خفت ان تنتبه القوى الدولية العظمى الى خطورة هذا التصريح و تطالبنا بالتوقف عن النجاح لكى لا يستمر الإيرانيون فى الإحباط و يواصلوا فش احباطهم مننا فى تطوير مشروعاتهم النووية و الفضائية و العلمية و السياسية و العسكرية و ربما ادركت تلك القوى انها لن تكون قادرة على معاقبة ايران عسكرياً فتعاقبنا نحن بتهمة النجاح المولد للإحباط
و يكون السيد حسام زكى جاب أجلنا برؤيته السياسية الخارمة للنظر
.

حـنــّا السكران said...

ناقصنا إيه ؟؟؟

بتتذكري محمد الماغوط شو قال بمسرحية كاسك يا وطن ردّا على نفس السؤال ..بالمطع الاخير من المسرحية , لما غوّار بيتلقّى مكالمة من الجنة من ابوه الشهيد ..و بيبدا غوار يكذب عليه عن حالنا و أوضاعنا ,, بيسأله في الاخر أبوه : يعني مش ناقصكم شي ؟
بيجاوب غوار على السؤال الازلي ..شوفي المقطع هنا :

http://www.youtube.com/watch?v=ksssDhiEv7s

جبهة التهييس الشعبية said...

هههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههه
الله يحظك انت وبلال
هههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههه
واحدة صاحبتي بتقول لي احنا بقينا عاملين زي الست اللي كانت بتقول: انا حلوة وعارفة ان انا حلوة
في مسرحية انا وهو وسموه

جبهة التهييس الشعبية said...

هو ليه دريد لحام بيخليني اعيط اكتر ما اضحك؟

حـنــّا السكران said...
This comment has been removed by the author.
حـنــّا السكران said...
This comment has been removed by the author.
فتاه من الصعيد said...

استاذه نواره انتى ليه دموعك قريبه وبعيطى كتير
والنبى الاخ اللى بيشتم عبد الناصر ..عبد الناصر عمل كتير واخطاءه اقل كتير من انجازاته...وهو كلامه كان مؤثر خلقه ربنا
انا موش ناصريه ولا ساداتيه انا ما بحبش حد يشتم لا عبد الناصر ولا السادات لانهم عملو كتير واخطاهم كانت غير مقصوده

حـنــّا السكران said...

طبيعي مع هالنوع من الكوميديا السوداء الهادفة و الصادقة و اللي بتلمس جرح الناس و الحالة اللي بيعايشوها لصدق شديد و بطريقة مؤثرة .
الماغوط و دريد شكّلوا ثنائي نادر جدا في عالمنا العربي ..و بعتقد انه معظم الناس بتشعر بنفس الشعور اللي بتتكلمي عليه , مع دريد و الماغوط أو مع كل منهما على حده في اعمال معينة .

Anonymous said...

صدق نجاد

النزاع الشيعي السني زمان كان يثار من قبل الخلفاء لابعاد الاطراف المعارضة
لانهم كانوا بينطلقوا من ابعاد دينية حيث الحكم انذاك كان ديني صرف
دلوقتي الناس بتقول عايزين الحكم ديمقراطي وعايزين الحرية من الصهيونية واخراج المحتل فتدخل علينا الدول الغربية والصهيونية وتقول لنا انتو دول شيعية ودول سنية الاولى متطرفة وكل السنة الي بيتعاطفوا معاها مغرر بهم والتانيه دول معتدله وكل الي بينتموا لها ناس شافو الحق واتبعوه00
اثارة البعبع الشيعي اليوم شماعة الغرب والدكتاتوريات حتى تحمي ملكهاوما ظنش ان في حد سني مننا يقبل ان اكون في موقع المعتدل لكي تدافع الدولة الصهيونية عنه حتى اكون بريء من تهمة المناصرة للدول او التيارات التحررية الشيعية

والا سمعنا وشفنا ان اليهود بحذروا السنة من الخطر الشيعي حتى ميتكلوش اونطه00بذمتكم مش دول اليهود ايام زمان يوم ماكانوا بيخلقوا الفتنة بين الاوس والخزرج وبزمتكم مش نزاع الاوس والخزرج قبل الاسلام غير عن اي نزاع بينهم بعد الاسلام..طيب نفس الشي يجري على السنة والشيعة اليوم قبل الاحتلال وبعد الاحتلال00هو مش الشيعة والسنة خرجوا الاحتلال من اراضيهم العربية ايام الاستعمار البريطاني من لبنان وسوريا والعراق 00ياجماعه من نعم الله علينا ان القدس بيجمع الامة عليها مقاومتين اسطورتين تعرضوا لنفس الاحتلال والعدو هو اسرائيل وان وحده شيعية والتانيه سنية وهما نفسهم ان شاء الله حيحرروا فلسطين والقدس من اليهود ويجمعوا الامة مره تانية باذن الله على الوحدة حتى نبطل كلام فارغ عن البعبع الشيعي والايراني ودول التطرف المتعاونة مع ايران ومعرفش ايه00

mohamed hassan said...

بصي في تدوين دلوقتي تسجيل للصوت
عشان تقدري تصوتي و تنقلي الحدث اسرع ياريت
تعمليه هيبقى ممتاز لتدويناتك
و البرنامج سريع جدا
www.cellspin.net

Anonymous said...

خبر طازه من وطن
اول الغثاء العربي وكسه00!0
الاردن دولة من الــ الدول الــ 23 الي قاطعت كلمة الرئيس الايراني نجاد وخرجت ؟!!0
الــ العرب حيردوا اي انجاز يجيبوا نجاد من سويسرا دول قاطعوا كلمته ومش مستحملين يقعدوا يسمعهوها00؟!!0

Cardiology Man said...

انا بقالي فترة طويلة جداً متابع المدونة وكنت انقطعت عن المتابعة من شهرين تلاتة كده وبعدين لما دخلت المرة دي حسيت انك مندفعة أوي فحبيت اني أنا قش سيادتك
رد سيادتك هو اللي نموذج بيمثل معظم المصريين والعرب عموماً
دايماً حاسّين بالاضطهاد وبيأولوا كل حاجة على هذا الأساس
سيادتك ممكن تهدي شوية وتقري الكلام تاني من غير ما تحاولي تأوليه على أساس نظرية المؤامرات سابقة التجهيز وطبعاً سيادتك ما تعرفيش أنا مين ولاإيه أفكاري علشان يكون عندك فكرة مسبقة عني ولا تعرفي بفكر ازاي
أنا مش زعلان من الكلام اللي اتقال ولا انا ضده ولا حاجة أنا فقط ضد المغالاة في الفرحة وان احنا نعتبر خطبة مفحمة زي دي انتصار للمسلمين ووكسة على الامبريالية والقوى المعادية للعرب والمسلمين
أنا قلت ان احنا قبل كده كان عندنا اللي بيقول خطب زي دي واحسن وما عملناش بيها حاجة علشان كده مانفرحش قوي بإن جالنا واحد جديد بيعرف يخطب حلو وانضرينا أكتر ما استفدنا من الخطب دي
أما حتة الشتيمة في عبد الناصر فأنا ما شتمتش الراجل في حاجة كل اللي قلته انه كان بيخطب أحسن من نجاد ما بيخطب وما استفدناش حاجة من الخطب دي بل جت علينا بخسارة وما اعتقدش ان حد يختلف معايا قوي في كده، فين بقى الشتيمة
أما حكاية السنة والشيعة فانا ما قلتش ان احنا أوغاد ولا شتمت فينا ولا في غيرنا أنا قلت ان المشكلة بين السنة والشيعة موجودة من زمان ومش من مخترعات قوات الناتو واللي يدور في التاريخ أكيد حيوافقني ، السؤال هنا هو إيه مصلحة أي حد في انه ينكر الوجود التاريخي للمشكلة؟؟؟
وطبعاً أنا فرحان لإيران (بصفتهم مسلمين طبعاً) بالنمو والتقدم اللي عندهم رغم كل الظروف اللي ضدهم، بس مش فرحان بالخطبة دي ولا غيرها، وطبعاً هما ما بقوش كدا بالخطب والكلام ولكن بالجهد والعرق والدم

وبعدين يا ستي أنا آسف جداً اني دخلت وعلقت وأديني يا ستي راجع للقوقعة بتاعتي وسايب لك النت كله تصولي وتجولي فيه، وبالراحة شوية على الناس ونصيحة لوجه الله ما تحمليش كلام أي حد أكتر مما يحتمل

جبهة التهييس الشعبية said...

انا بس ليا اعتراض انت وحد تاني، كان اظن بينك، بيتهم العرب بان ردودهم انفعالية وحاسين بالاضطهاد

يعني احنا عندنا مشاكل كتير
مش من ضمنها اننا ما بنعرفش نتناقش

احد مشاكلنا اننا بنتناقش زيادة عن اللزوم
على راي واحد افرو امريكان
arabs and jews never stop arguing

ثانيا
انت شايف اني فرحانة؟
انا عمالة ابسمل عليه ليجرا له حاجة من عيني

بصراحة فرحانة طبعا
لان دي خطوة غير مسبوقة
ان اسرائيل وامريكا واوروبا ينسحبوا من الامم المتحدة ويشتكوا من ان "المسلمين يخطفون الامم المتحدة" ورد حضرتك متوجس ويائس
لا يائس
انا عمالة ابص عليه تاني اهو
ده كلام يائس
وانا ما عنديش مشكلة مع اليأس
انا عندي مشكلة مع انه يبقى في غير محله
لما بيبقى في غير محله بيخلينا ما ننتهزش فرص ولحظات تاريخية مهمة

دي لحظة تاريخية مهمة
لحظة انسحاب اسرائيل وامريكا وحلفائهم من مؤتمر ضد العنصرية تابع للامم المتحدة واستئثار دولة مسلمة شرق اوسطية بالبوديوم

دي لحظة مهمة وفارقة
الحكاية مش حكاية خطب

لو وقف على البوديوم وما قالش حاجة خالص مش مهم

المهم انه هو قدام العالم هو اللي منضم للشرعية الدولية (اللي هي تعريص انا معاك) واللي مسميين نفسهم "العالم المتحضر" هم اللي منسحبين من الشرعية الدولية

احنا بقى

ايه دورنا؟

امممم
دورنا ان الاردن تنسحب

دي فوق انها وساخة رهان خسران
امريكا دلوقت الظاهر على وشك انها تبقى المانيا ايام النازي

ومش عارفة بقى ح تلحق نفسها وللا لا

بس اوباما مش زي هتلر
لكنه ممكن يبقى زي جورباتشوف ويوقع الدنيا
وممكن يعمل سابقة ويغير الطبيعة الامريكية
الله اعلم
انا شخصيا اكدب عليك لو قلت لك عارفة ايه اللي ح يحصل

اللي اعرفه اننا عندنا دلوقت حالا فرص ذهبية كتير
واللي شايفاه اننا مش بنستغل الفرص دي

ليه ننضوى تحت جناح امريكا واوروبا واحنا مش متأكدين ان الرهان عليهم كسبان؟

ليه نعادي ايران وهي اصلا مش طالبة مننا اننا ننضوي تحت جناحها دي طالبة مننا شراكة
وعندنا فرصة الانهيار العالمي

احنا ليه بنعمل كده؟

على اي حال

لا يا استاذ هو حدث
وحدث مهم
زي ما قلت لك
مش مهم الكلام اللي قاله ولو انه كلام رائع وتمثيل مشرف فعلا

لكن المهم ان دولة اسلامية شرق اوسطية
وحط تحت شرق اوسطية دي ستميت خط
ومعادية لاسرائيل وامريكا
هي اللي استأثرت بالشرعية الدولية ولو في جلسة واحدة

ده ح يتكتب في التاريخ

Anonymous said...

انا لا ادري سر التهليل لما حدث في مؤتمر ديربان 2 ..... لانه لم يختلف كثيرا عما حدث في مؤتمر ديربان الاول , بل ان الاول كان فيه ادانة شبه صريحة للولايات المتحدة الامريكية واسرائيل

اما عن احمدي نجاد .... فان نظام الحكم في ايران لا يختلف كثيرا عن مثيلاتها في الوطن العربي او الانظمة القمعية في القرن العشرين , ولعل كتاب الاستاذ العقاد حول نظرية الحكم المطلق في القرن العشرين يعد مرجعا مميزا للتعرف علي ملامح تلك النظم , بما فيها ايضا الانظمة الديمواقراطية الامبرياللية

اخيرا .... كما ان اوباما صرح في اكثر من موضع بان استراتجيته تقوم علي اعادة مفعول القوة الناعمة لبلاده ...... فانه وحتي تنجح تلك الاستراتيجيه فانه بحاجة الي مزيد من التحالفات الناعمة القائمة علي المصالح المتبادلة وبعيدا عن التهليل والطنطنه .... ولعل ما حدث مؤخرا من مؤشرات تحول العلاقة بين امريكا ودول امريكا اللاتينيه بما فيها كوبا , يدل بوضوح علي سياسة الرجل

جبهة التهييس الشعبية said...

المرة دي اسرائيل وامريكا ما حضروش وامريكا ماحضرتش تحت ضغط اللوبي الصهيوني والكلام ده مكتوب على رويترز

بالنسبة لاوباما اللي عاجبك ده
ماهو اوباما برضه ما يختلفش عن نجاد

الاتنين جايين بانتخاب

انت بتتكلم كأن نجاد ده واحد جه بتسعة وتسعين في المية زي السادات وقاعد مدى الحياة

ده عنده انتخابات وبيعمل ده كله عشان الانتخابات اللي جاية

هو يهمه انه يكتر من انجازاته قبل الانتخابات وهو عارف طبيعة الايرانيين بيحبوا الالاطة فعامل لهم شنة ورنة عشان ينتخبوه

زي اردوغان

طب ما اردوغان قابض على مجموعة علمانيين والجيش ساكت وعامل عبيط لان اردوغان جاب لهم شبه ضمانة انهم داخلين الاتحاد الاوروبي

ايه وجه المقارنة ما بين دول وما بين الحكام العرب اللي احنا ما انتخبناش ولا واحد فيهم؟

ما نضحكش على نفسنا عشان نعرف نصلح من نفسنا

احنا ما عندناش مشكلة امخاخ
احنا عندنا مشاكل نفسية

Anonymous said...

كما ذكرت كلهم واحد ..... وقصة الانتخابات اكذوبة ايران , وطن عربي , تركيا حتي اعتي الدول الديموقراطية يتعرض مواطينيها لغسيل مخ علي اعلي المستويات ويلعب سلاح التمويل دورا حاسما فيها ..... ولا تفرز الافضل
اما قصة ان امريكا واسرائيل لم يحضروا ... فا مؤتمر ديربان الاول شهد انسحابهم في اليوم الثالث .. وعموما الفيصل في ذلك هو البيان الختامي للمؤتمر الثاني .... لنري مدي تاثير طنطة احمدي نجاد
ولنتذكر خرتشوف الذي هدد الجميع بحذاءه في الامم المتحدة .... اين هو الان بل اين الاتحاد السوفيتي كله
اما اوباما مثل نجاد اتي بانتخابات فهذه نكته احييك عليها

حسن مدني said...

لا يا سيدتي

أردوغان قابض على ناس بموجب قانون وضعه المقبوض عليهم أنفسهم. وهو لا يستطيع أن يجاوز القانون. وقدمهم للمحاكمة بموجب أدلة حقيقة، وتحقيقات نيابة حقيقية. والجيش ساكت لأنه إذا تحرك سوف يخسر أي فرصة لدخول الاتحاد الأوروبي، برغم أن احتمال قبول أوروبا لتركيا بقيادة حزب العدالة محدودة جدا. ولكنها في حال تحرك الجيش سوف تكون معدومة تماما.
--
أتفق معك أن أوباما وأردوغان ونجاد منتخبين برغبة شعوبهم، وكلهم لن يخلد في المنصب، ولو أنني لا أظن أن هناك قيود على عدد مرات انتخاب رئيس الوزراء في تركيا. في حين أن فترة الرئيس الإيراني والأمريكي محددة بمدتين فقط.

تحياتي

عم مينا said...

نوارة

أولاً أنا معاكي ان الخطبة كانت حلوة و الراجل قال فيها الكلام اللي لازم يتقال و كانت مرتبة و منظمة و جاب من الآخر بس أنا اعتراضي علي انبهارك بالنموذج الإيراني..
يعني مفيش كلام اننا متنيلين بستين نيلة و أيس حد في الدنيا بقي أحسن مننا بس ده مش معناه ان حلم حياتنا نبقي زي ايران..

أولاً ايران مش دولة ديمقراطية.. مش معني ان الرئيس بييجي بانتخابات نزيهة انه يبقي خلاص كله أليستا.. عندهم مرشد عام بيحكم بالدين و هو اللي له الكلمة الأولي و الأخيرة في البلد.. و لو حب يخلي نجاد ده ما يرشحش نفسه تاني.. مش هيقدر يرشح نفسه..

ثانياً دولة مفيهاش أي نوع من الحريات.. و بيتحكموا في لبس الناس و طريقة حياتهم

ثالثاً الأخ نجاد ده رغم اعجابي بالخطبة بتاعة امبارح بس ما هواش راجل و لا حاجة زي ما انتي بتقولي.. لأنه لو راجل فعلاً كان يقول نفس الكلام اللي بيقوله في بلده.. الراجل ده اما بيروح الأمم المتحدة بيتظاهر انه شخص جميل و متسامح و انه مشكلته كلها مع الصهيونية.. لكن اسمعي أي خطبة بيقولها في ايران هتلاقي انه زيه زي أي شخص متطرف و كلامه ما يفرقش كتير عن بن لادن و الظواهري

جبهة التهييس الشعبية said...

لا والله يا مينا

مش معنى اني لما اقول ان تركيا وايران عندهم انتخابات نزيهة يبقى ده انبهار بالنموذج الايراني او التركي

تركيا وايران مافيهاش مساحة حريات كبيرة اه

بس فيهم ديمقراطية

وفيه فرق ما بين الديمقراطية ومابين الحريات يا مينا

وللا ايه؟

ومساحة الحريات بتتحدد على حسب الدستور والقانون والاعراف طالما فيه ديمقراطية

لا
تركيا وايران فيهم نظام ديمقراطي
والديمقراطية دي مش احسن حاجة في الدنيا

اهو نظام من ضمن النظم
ونظام قديم كمان

بس تركيا وايران فيهم ديمقراطية

على الاقل الديمقراطية اللي عندهم مش اقل من الديمقراطية اللي في امريكا

ما تقدرش تقول ان امريكا مش دولة ديمقراطية

دي حاجة

الحاجة التانية

هو انا لما اقول احنا ناقصنا ايه عشان نقل عن الناس دي يبقى منبهرة بيهم

انت ما تقدرش تنكر يا مينا ان ايران وتركيا تكنولوجيا واقتصاديا متقدمين علينا

ليه؟

ليه؟

احنا ناقصنا ايه؟

ماهو النظام الانتخابي بتاعهم والتقدم التكنولوجي هو اللي بيدي قوة سواء لنجاد او حتى لاردوغان اللي عامل علاقات كاملة مع اسرائيل ومع ذلك عنده كرامة
وعشان كده بيعرفوا يتكلموا وياخدوا مواقف

حتى لو الاتنين عملوا كده عشان يكسبوا الناخب

طيب بذمتك يعني مش محرج؟
يعني ايه اللي في الاتراك والايرانيين زايد علينا عشان يبقى الناخب بتاعهم له وزن ومعمول له حساب واحنا مالناش ناخب اصلا

جبهة التهييس الشعبية said...

بالمناسبة يا مينا

فرناس كمان بتتحكم في لبس الناس وطريقة حياتهم

جبهة التهييس الشعبية said...

وطبعا تركيا

عم مينا said...

ملعوبة حتة فرنسا دي يان نوارة هاها
و أنا معاكي انه و لا فرنسا و لا تركيا و لا ايران النموذج اللي يتاخد في الحريات.. كلها بلاد قوانينها عنصرية..

لكن نرجع لموضوع انبهارك بالنظام الإيراني.. أنا موافقك ان فيه فرق بين الديمقراطية و الحريات.. لكن في رأيي الشخصي المتواضع ان ديمقراطية من غير حريات ما تسواش بصلة..

دلوقتي انتي كل كلامك رايح في اتجاه اننا لازم نبقي دولة قوية.. بتحترم نفسها و الناس بتحرمها زي ايران.. و انه يبقي لينا موقف يقوينا قدام العالم.. سؤالي ليكي بقي؟ هو الهدف من اننا نبقي دولة قوية؟ هو احنا ليه المفروض نبقي دولة قوية؟ بالنسبة لي أنا الإجابة علي السؤال ده هو علشان احنا كبني أدمين نعيش كويس.. يعني في النهاية أنا اللي يفرق معايا في الليلة دي كلها هو الإنسان انه يقدر يعيش حياة كريمة و حرة من غير ما يبقي محتاج لحد و لا مذلول لحد و لا حريته منقوصة بسبب حد
و علشان كده النظام الإيراني نظام فاشل في رأيي.. لأن يا فرحتي اما أبقي دولة قوية و العالم كله بيهملها حساب.. و شعبي مش لاقي ياكل و ما بيتمتعش بالحد الأدني من الحريات

جبهة التهييس الشعبية said...

لا يا مينا
فيه مغالطة هنا
انت بتقول ما معناه انا مالي مدام عايش كويس

طيب يا مينا
انا وانت على فكرة عايشين كويس يعني

مافيش ما يدعو اننا نعارض مبارك
ومش ح تفرق معايا ومعاك اذا كان عندنا صناعة او زراعة وللا لا
ومش ح تفرق معايا ومعاك اني عندي 55 في المية تحت خط الفقر مدام انا وانت فوقه والحمد لله

وعندنا مدونات اهو والحمد لله واي بق بنحب نقوله بنقوله

ايه بقى؟

متضايقين ليه؟

مش مهم يبقى عندي انتخابات
ومش مهم اختار الدستور بتاعي ولا النظام بتاعي
ومش مهم الناس ميتة من الجوع
ومش مهم اني دولة اوسخ من متخلفة
ومش مهم اني بسبب اتفاقية الكويز اضرب الصناعة بتاعتي والزراعة
ومش مهم كمان البلد تتباع

مش انا وانت كويسين ومبسوطين وميت فل وسبعتاشر؟

يا مينا انت اولا اصدرت حكم وبتتكلم على اساسه

بتقول لي: "منبهرة بالنموذج الايراني" انت جبت الكلام ده منين
واقع الامر ان النموذج الايراني اختيار ايراني

مش لازم يناسبني
بس هو يناسبهم وهم اللي اختاروه

وانا مش عايزة اكتر من كده
هم اختاروا دستورهم ونظامهم والطريقة اللي تدار بيها بلدهم

وكذلك تركيا
مع ان تركيا وايران عكس بعض خالص

بس مش مهم النظام شكله ايه

المهم ان الناس راضية بيه وموافقة عليه وهم اللي اختاروه بنفسهم

الصورة القاتمة عن ايران حط في اعتبارك انها مبالغ فيها لان ايران من الدول المارقة

زي الصورة عن كوريا الشمالية واي حد خارج عن ايد امريكا

لكن في النهاية انا وانت مالناش دعوة الدستور بتاعهم عامل ازاي ولا القانون بتاعهم ايه

انا وانت لينا دعوة

او على الاقل انا ليا دعوة ان الناس هي اللي مختارة الدستور وهم اللي صوتوا عليه ووافقوا عليه وهم اللي اختاروا نظام الحكم بتاعهم

ممكن ما يعجبناش وما يناسبناش

نختار احنا بقى اللي يناسبنا ويعجبنا

وللا ايه؟

بخصوص الفقر
لا احنا افقر واغني

بمعنى
احنا نسبة اللي تحت خط الفقر اكتر من تركيا وايران

بس الاغنيا بتوعنا اغنى من الاغنيا بتوع تركيا وايران

وده مفهوم طبعا
ومش معنى كده ان تركيا وايران ما عندهمش مشاكل

بس يا سيدي حاطين خطة يحلوها

احنا بالنسبة لنا لينا طبيعة خاصة
ومشاكلنا الخاصة
ما ينفعش ننقل من حد
لكن ينفع من حيث المبدأ على الاقل نختار نظام الحكم بتاعنا

اشمعنى كل الناس بتختار واحنا لا
هو جواز صعايدة؟

عم مينا said...

لا يا نوارة انتي فهمتيني غلط
أنا أما قلت ان الأهم عندي هو الأنسان ده معناه ان أهم حاجة عندي مش ان أنا و انت نبقي عايشين كويس.. لأن زي ما انتي قلتي احنا عايشين كويس و الحمد لله
لكن أنا قصدي ان الشعب بوجه عام يبقي عايش كويس و عنده حرية.. و الا ما كنتش أعدت أدافع عن البهائيين لأني مش بهائي..

اللي أقصده ان فيه بلاد زي السويد و النرويج و لا هي دول قوية و لا ليها كلمة في العالم و لا حد بيعمل حسابها بس ناسها عايشة أحسن عيشة و بيتمتعوا بكل الحريات.. أنا شخصياً أفضل ان بلدي تبقي بلد زي دول عن انها تبقي زي أمريكا.. قوي عظمة و كل حاجة بس عندهم فقراء و مشاكل كتير..

و علشان كده أنا مش عاجبني النموذج الإيراني لأنه ممكن يكون بيبني دولة قوية بس الشعب مش مستفيد حاجة من القوة و حالتهم ما تتخيرش عن حالتنا.. احنا عايشين في دولة بوليسية و هما عايشين في دولة دينية.. و الإتنين بيسلبوا المواطن حريته
و علي فكرة هما و لا صوتوا علي دستورهم و لا نيلة.. دي كانت ثورة و الناس صحيت من النوم لقيت سيستم جديد ما حدش سألهم اذا عاجبهم و لا لأ؟

جبهة التهييس الشعبية said...

لا يا مينا

دي كانت ثورة شعبية والمظاهرات كانت مليونية ما كانش انقلاب عسكري وماحدش صحي من النوم لقى ثورة لانهم ما كانوش نايمين دول كانوا في الشارع

وبعدين عملوا انتخابات واللي نجح الاسلاميين بالرغم من ان اليساريين الحقيقة عملوا تعبئة كبيرة
طبعا حصل قمع لليساريين
بس هم كمان اتغابوا
يعني لقيتوا التيار الاسلامي نجح في الانتخابات طب نسقوا بقى بطريقة ذكية
ياللا مش مهم
بس زي ما قلت لك الصورة عندك وعند ناس كتير مشوشة عن الثورة الايرانية لانها ثورة خارج اطار التخطيط الامريكي ومعزولة

لكن انا ليا تحفظ بس شوية يا مينا

"النموذج الايراني"

"النموذج النرويجي"

هو احنا يعني لازم نشوف لنا نموذج نمشي عليه؟

احنا بلد ليها طبيعة خاصة وظروف خاصة
ليه مالناش النموذج بتاعنا احنا
لا يبقى ايراني ولا يبقى سويدي

ما ينفعش يعني؟

يا مينا اللي انت بتلف حواليه واللي عايز تنتهي اليه: احنا مالنا ومال فلسطين

مش ح ينفع

عمليا مش ح ينفع

مافيش دولة محترمة في الدنيا دي كلها ترضى ان يبقى جنبها قوة نووية وهي عاملة عبيطة

لو احنا قلنا واحنا مالنا هم مش ح يسيبونا في حالنا

اجيب لك من الاخر؟

انا شخصيا ضد فكرة السلطة من اساسه

لكن مدام العالم لحد دلوقت ما تخلاش عن الفكرة السلطوية يبقى لازم أأمن نفسي واحمي نفسي وابقى محترمة

مش ح ينفع ابقى محترمة وجنبي قوة: عنصرية، ونووية، ولها اطماع توسعية

ايه ايه؟

ده انا لو مرمطونة مش ح ارضى اتعامل كده

ثم احنا فعلا بقالنا تلاتين سنة عاملين عبط

ايه اللي حصل؟

اللي حصل تقويض الصناعة والزراعة والتكنولوجية بموجب اتفاقيات مضيتها مع الكيان اللي جنبي وهو اجبرني على اني امضي لانه قوة نووية

ومافيش حد في الدنيا طيب

على رأي محمد الشرقاوي: الانسان اصله عرص

عم مينا said...

هاها جامدة الإنسان أصله عرص هاها

ولله أنا ولله ما بلف و أدور علشان أقول ان مالناش دعوة بفلسطين.. انتي عارفة رأيي في موضوع القضية الفلسطينية و هو مش انه ملناش دعوة بس ان فيه أولويات..
و رغم كده بجد مش ده اللي كنت أقصده في كلامي

و علي فكرة أنا زيك بالظبط مؤمن اننا مش لازم ندور علي نموذج و نقلده لأننا دولة ليها طبيعة خاصة زي ما انتي قلتي و علشان كده بتنفرز من أي حد أول ما قول اننا محتاجين نظام علماني يطلعلي واحد يقولي انت عاوز تعلبها زي تركيا!!! هو خلاص علماني يعني تركيا؟؟؟ ما نقدرش احنا نعمل نظام يتماشي مع طبيعة دولتنا و يبقي علماني؟؟
أنا أما كنت بقول النرويج و كده كنت بدي مثل لكن مش بقول اننا لازم نطبق نظام بحذافيره

و علي فكرة أنا مش ضد اننا نبقي دولة ليها كيان و صوت مسموع في العالم علشان نقدر ندافع عن نفسنا ضد القوة التوسعية اللي جنبنا علشان أنا مؤمن ان هي اللي خطر علي الأمن القومي المصري مش ايران.. بس أنا شايف اني لازم علشان أقدر أعمل ده.. لازم أبني دولة الأول.. لازم يبقي عندي دستور محترم و لازم حياة الناس تتحسن و بعد كده أبقي مؤثر في العالم و أعمل نووي و كل حاجة.. انتي شايفة العكس.. انتي شايفة اننا لازم نبقي زي ايران دلوقتي و يبقي لينا صوت و موقف و ان ده اللي هيحسن من حالنا في المستقبل.. في النهاية احنا متفقين علي الغاية لكن مختلفين علي الوسيلة

جبهة التهييس الشعبية said...

صحيح
بس لازم ناخد خطوات عشان نبني دولة ويبقى لنا ثقل ونبقى محترمين
الدولة مش بتتبني بالكلام
الدولة تتبني بالصناعة والزراعة والتكنولوجيا
وعلى فكرة مصر مش ح ينفع معاها النظريات دي بتاعة علماني وللا اسلامي

ده جزء من طبيعتنا الخاصة
ان دولتننا تزدهر بالانتاج مش بالايديولوجيات

وعشان تعمل انتاج لازم لك خطط واستراتيجيات

مش ح ينفع ده يحصل واحنا موقعين اتفاقيات تخلينا لا ننتج ولا نزرع ولا نصنع

يا مينا احنا طول عمرنا ومن سبعتلاف سنة مش بيبقى لنا قيمة غير لما نشتغل ونعمل حاجة عليها القيمة

حضارة العراق ابرز حاجة فيها شريعة حامورابي

لكن احنا حضارتنا ابرز حاجة فيها الاهرامات

يعني البنا

احنا مش بنحب الرغي
بنرغي دلوقت ونتخانق عشان مافيش حاجة نعملها
وعشان كده الناس بقت طباعها صعب
بقينا عاملين زي الراجل اللي اترفد من شغله وعمال ينكد على مراته

والاتفاقيات اللي احنا ماضيين عليها هي اللي رافدانا من شغلنا
المصريين هات لهم شغل وسيبهم

جبهة التهييس الشعبية said...

ونسيت اقول لك اننا بنتأقلم مع اي نظام
مدام النظام ده بيخلينا نشتغل ونعيش مستورين

احنا في اصلنا من ايام مينا موحد القطرين دولة اتأسست على الزراعة والانتاج وطول ما احنا منتجين بتبقى نفسيتنا مرتاحة
اللي بيروح السعودية وينتج بيبقى مبسوط
واللي بيروح النمسا وينتج بيبقى مبسوط
المهم يشتغل وخلاص

عم مينا said...

والله يا نوارة أنا معاكي في كل اللي بتقولهيه و اننا مش شعب أيدولوجيات و الإنتاج هو حلنا الوحيد.. أنا بس مختلف ان مش اسرائيل و لا الإتفاقيات اللي انتي بتقولي عليها هي العائق اللي قدامنا.. طبعاً ممكن تكون عائق بس بنسبة بسيطة..
المشكلة الأساسية انه مفيش رؤية اقتصادية واضحة و فيه فساد و فيه غياب للعدالة و فيه ان المصريين مالهمش صوت
الحاجات دي هي العائق الحقيقي قدام أي انتاج لأن الناس فاقدة للأمل و مش عاوزة تعمل حاجة.. لو المشاكل دي اتحليت صدقيني حالنا هيبقي أحسن بكتير من غير ما علاقتنا و لا اتفاقياتنا تتغيير مع أي حد

TAFATEFO said...

وعشان تعمل انتاج لازم لك خطط واستراتيجيات.

ودول بيتجابوا منين؟؟ الشعب لازم يحط خطة واستراتيجية وينفذها

مفيش حاجه اسمها كده .. في حاجه اسمها أنظمة منتخبة (وأحياناً بتطلع فلتات ان يبقى نظام مش منتخب ويعمل لمصلحة الوطن والأمثلة كتير) ونخب مثقفة .. الأنظمة الراغبة في الإصلاح والتنمية بتحدد شكل السياسات .. والنخب المثقفة بتتحاور وتحدد أولويات تفرز آليات .. والشعب هو بيبقى ترس تطبيق الآليات للمشاريع

حاجه كمان

الاتاقية .. الاتفاقية .. الاتفاقيات

اليابان .. ألمانيا .. إلخ إلخ إلخ

اتفاقيات مش بس مذله .. بلد مش بس متدمره .. شعب مش بس مهزوم

يعني هما قعدوا يضحكوا على الناس بالبلد اللي أنهكتها الحروب بقالها كام وتلاتين سنه .. تيجوا تقولوا الاتفاقية

كانوا طلعوا مشاريع تنمية حقيقية .. ولا تعليم ولا صحة ولا بحث علمي ولا حتى تسليح .. والاتفاقية منعتهم؟؟

عارفين الناس مبتشتغلش ليه؟؟ علشان بيقولوا الــبــلـــد مــخـــــطــــو فـــة.. ويا عم هو مالنا ؟؟ ده مال الحكومة

الحكومة اللي المفروض انها منتخبة لتدير أموال ومصالح الشعب .. الشعب انفصل عن دولته .. بقى حاسس ان البلد مخطوفة .. ومستنيها تبقى بلده تاني

TAFATEFO said...

عجبني أوي صورة في قراءة لكتاب جهاد عودة بتقول

في حرب الخامس من يونيو 1967 قيل إن إسرائيل ستضرب محطة كهرباء في السد العالي بأسوان ويقول الكاتب المصري الراحل محمد مستجاب الذي كان ضمن العاملين في هذا المشروع العملاق في شهادة عن تلك الأيام: لم تكن المحطة قد استكملت بعد ولم يكن قد ركب فيها أي توربين ومع ذلك تجمع ما يقرب من 25 ألف شخص أغلبهم من الصعايدة وأبناء الجنوب وناموا على أجنحة محطة الكهرباء أيام السابع والثامن والتاسع من يونيو حماية لها بأجسادهم من أي غارة إسرائيلية وهذا مشهد رأيته وشاركت فيه ولا علاقة له باليسار أو اليمين .. ودارت الأيام وجاء عام 2008 فإذا بشعور واضح بالشماتة يعتري الكثير من المصريين وخاصة الشباب حيال احتراق مبان ذات قيمة تراثية وتشكل جزءا من وجدان مصر وروحها مثل المسرح القومي ومجلس الشورى في قلب القاهرة... فما الذي حدث بالضبط وأدى لكل هذا التغير المخيف في مشاعر المصريين؟!..

كانت في خناقة هنا وقتها على موضوع الشماتة ده والمفروض نشمت ولا منشمتش .. لكن مكانش في خلاف على ان الناس حاسه البلد دي مش بتاعتهم وان أمرها ميهمهمش .. وانهم معتبرينها بلد الحكومة واللي فوق .. وكانوا شمتانين فيهم

عارفه بقى ليه في ناس زي حضرتك وزي عم مينا مش مكتفيين بانهم عايشين كويسين وساعات بيشيلوا هموم بلدهم ومنطقتهم

لأن دول أفقهم ومداركهم أوسع .. هما دول الترس التاني في عجلة التقدم .. اسمهم النخب المثقفة

Anonymous said...

الرئيس أحمدي نجاد : كانوا سينسحبون على كل حال

الكاتب زياد ابوشاويش

الثلاثاء, 21 أبريل 2009


كانوا سينسحبون على كل حال
بقلم : زياد ابوشاويش
يعتقد البعض ممن تابعوا الشطر الأخير من التحضيرات لمؤتمر ديربان2 لمكافحة العنصرية أن انسحاب وفود الدول الغربية بالكيفية التي رأيناها في جلسة الافتتاح أثناء كلمة الرئيس الايراني أحمدي نجاد جاءت للرد على ما أثاره الزعيم الايراني حول عنصرية الكيان الصهيوني، غير أن الحقيقة تقول غير هذا نظراً لعوامل وتحركات ومظاهر تؤكد أن هذا الانسحاب كان سيحدث حتى لو لم يتناول الرئيس الايراني اسرائيل بالاسم.
أبرز هذه التحركات والعوامل هي انسحاب الدول الكبرى الدائرة في فلك الولايات المتحدة بعد أن بادرت هي بذلك تحت ذريعة الصيغة التي كتب بها مشروع البيان الختامي الذي يشير لعنصرية إسرائيل وممارسات الاحتلال برغم أن الصيغة الواردة كانت مخففة جداً ولا تتناول الكيان الصهيوني بطريقة مباشرة كما لا تقترب من صيغة بيان ديربان1. ورغم اتفاق أغلبية الأطراف الفاعلة في التحضير للمؤتمر بأن مثل هذه الصيغة مناسبة لنتيجة المؤتمر ولا يحرج حلفاء الكيان الصهيوني إلا أن النتيجة كان عملية خداع لشركاء عديدين في الاعداد للمؤتمر،حين قامت أمريكا بالانسحاب ومعها كندا والمانيا وهولندا واستراليا وبالطبع إسرائيل.
التحرك الآخر والداعم لاستنتاجنا هو ما قامت به إسرائيل ذاتها من تحريض على المؤتمر بحجج وذرائع مختلفة من بينها حضور الرئيس الايراني من حيث المبدأ، وقامت بتوزيع إعلانات وتهديدات بمختلف الأشكال والطرق بما فيها استخدام فتيات يحملن صورة أحمدي نجاد وعليها كلمات تحريضية ومطالبة بمقاطعته ورفض وجوده تحت ذريعة إنكاره المحرقة النازية، ووصل الأمر حد سحب السفير الاسرائيلي من سويسرا بسبب استقبال الرئيس السويسري للرئيس الايراني.
والعامل الثالث أو المظهر المؤيد لما ذهبنا إليه حول المقاطعة والانسحاب أثناء كلمة نجاد هو تهديدات هذه الدول بالذات بأنها ستنسحب لو أشار الرجل من قريب أو بعيد لإسرائيل رغم معرفتهم المسبقة بأنه سيفعل ولن يتراجع عن موقفه المبدأي تجاه قيام اسرائيل ووصفه لها بالعنصرية، وكان أحرى بهم الغياب عن الكلمة لكنهم تعمدوا الانسحاب بالكيفية التي رأيناها حتى يصوروا للعالم أن فشل المؤتمر أو بالأحرى فشلهم في التعامل بمعيار واحد مع كل مظاهر العنصرية وممارساتها إنما تسبب به حضور الرئيس الايراني وكلمته الناقدة لهم ولربيبتهم إسرائيل.
لقد كان السيد نجاد محقاً حين وصف انسحابهم أثناء الكلمة التي ألقاها بأنه شكل من العنصرية والتمييز ضد كل صوت حر وشجاع في تناول ما تقوم به إسرائيل التي قال عنها السيد نجاد أنها دولة عنصرية صنعها الغرب وهؤلاء الذين انسحبوا بالذات في فلسطين عبر إلقاء المزيد من اليهود باتجاهها بعيد الحرب العالمية الثانية وأثناءها.
والمظهر الأخير الذي لاحظه الجميع هو ما ركزت عليه وسائل الاعلام الغربية والمسيطر عليها من اللوبي اليهودي حول مظاهرات الاحتجاج على حضور أحمدي نجاد والسماح لبعض المهووسين بشتمه وإلقاء الطماطم تجاهه في الوقت الذي تم فيه تجاهل آلاف المتظاهرين ضد إسرائيل وعنصريتها وآلاف المنظمات المدنية ممن شنوا هجومهم الحاد على سياسة الولايات المتحدة الداعمة لاسرائيل خاصة بعد أن تم استحضار محرقة غزة للتأكيد على عنصرية الكيان الصهيوني. ليس مناسباً في هذا المقال تفصيل الوضع الدولي عشية انعقاد المؤتمر فيما يخص الملف النووي الإيراني وجملة المناورات والمماحكات الجارية لاحتواء التقدم الايراني على هذا الصعيد واحتمالات المواجهة العسكرية من عدمها، لكن من المفيد القول أن الوضع الذي وجد فيه الغرب وإسرائيل أنفسهم أمام دولة قوية وتجيد لعبتهم في المناورة وتستغل حاجتهم للاستقرار في منطقة النفط الخليجية وصعوبة الحل العسكري معها، دفع هؤلاء لمناورة كالتي شاهدناها في سويسرا يعتقدون أنها تحرج إيران وتشكل عامل ضغط عليها لتقديم التنازلات المطلوبة هنا وهي الأيسر، أو في ثنايا الملف النووي الخطير من وجهة نظرهم والذي فشلوا حتى اللحظة في إجبار إيران على تقديم أي تنازل جدي بخصوصه.
الثابت حتى اليوم هو قناعة الشعوب في الدول الغربية التي انسحبت قبل المؤتمر أو أثناء خطاب الرئيس الإيراني بأن إسرائيل تمارس العديد من أشكال العنصرية والتمييز والدليل على ذلك عشرات المظاهرات التي اندلعت في تلك البلدان وتحمل شعارات التنديد بعنصرية إسرائيل وهمجيتها، وكذلك نتائج الاستطلاع الذي جرى قبل سنتين لمعرفة رأي الشارع الأوروبي فيمن يتسبب بنسبة أعلى في الحرب على سطح المعمورة والتي أتت نتائجه مفاجئة لأمريكا وإسرائيل حين صوتت الأغلبية مع تسمية أمريكا وإسرائيل على التوالي كأكثر الدول إثارة للحرب.
لم يكن أمام السيد نجاد سوى أن يقول ما قاله، ولو قال خلاف ذلك لاتهمته ذات الدول المنسحبة بممارسة التدليس والالتواء من أجل المراوغة في موضوع الملف النووي، ولخسر في ذات الوقت من مصداقيته، ولذلك كانت كلمة الرجل مناسبة وتمس جوهر الحقيقة حول عنصرية إسرائيل والغرب عموماً، وكانوا من المؤكد سينسحبون مهماً كان خطابه خفيفاً مثلما فعلت أمريكا ورهطها بالانسحاب لمجرد الاتفاق على بيان هو بمعيار الحقيقة أخف بكثير من بيان ديربان1 ويخالف واقع الحال الذي يقول أن إسرائيل هي كيان عنصري من رأسه حتى أخمص قدميه.
Zead51@hotmail.com هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته