Monday, 31 May 2010

وقفة حاشدة اليوم في جامع الفتح برمسيس


العدد لا يقل عن عشرة آلاف وممكن يزيد الف او الفين
الامن في الاول ما كانش لطيف، في الاول كانوا مخططين يمنعوا الناس، بس الناس جات باعداد كبيرة وكل ما يمنعوهم يروحوا مصوتين حسبنا الله ونعم الوكيل فيقولوا لهم طب لفوا من الناحية التانية
بيعبونا يعني، فقالوا لهم الناحية التانية مقفولة قالوا لهم لا اتفتحت راحوا ماشيين في وسط شارع الجمهورية وهتفوا راح الامن مكردن عليهم اما اللي لفوا من الناحية التانية برضه كان عددهم كبير والامن مش بيعديهم فراحوا هتفوا راح الامن مكردن عليهم
فبقى المشهد كده
بتاع الف واحد في شارع الجمهورية
والف في شارع رمسيس
والباقي في المسجد
راحوا مدخلين اللي في الشارع في المسجد
طبعا محمد واكد قال لي ما تتخانقيش 
وانا مش حاتخانق، بس حاقول كلمة واحدة، احنا مش حنقدر  نبقى "ع الاقصى رايحين شهداء بالملايين" الا لما "يسقط يسقط حسني مبارك" واذا ما كانش كده يبقى احنا بنقول كلام فض مجالس ومش عايزين نروح شهداء بالملايين ولا حاجة احنا بنسجدهم بس و"جيش محمد" اللي "هنا موجود" ما ينفعش يحكمه واحد زي مبارك
الوقفة طبعا اللي عاملها كان الاخوان بس كان فيه ناس تانية شاركت في الوقفة
فيه وقفات اخرى في محافظات تانية وبرضه باعداد كبيرة
على كل حاجة الاعداد كانت مشرفة

38 comments:

Dr90 said...

في حاجة هتتعمل بكرة

bang887 said...

على ما يبدو يا نوارة إنه مينفعش أقول هنا إللى كنت بقوله فى مواقع تانية.

أنا كنت بقول للى بيدعي على إسرائيل أو لتحرير الأقصى:

أرجوك أكمل دعاءك، لا يصح أن تقول الدعاء مبتوراً.

تكملة الدعاء هى أن تقول بأعلى صوتك:

{... إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ }المائدة24


ياله، أروح حتة تانى أقول فيها. ربنا يحميكى أنت وأمثالك.

Ahmed said...

طيب مفيش صور,,,, خلينا نفخر بنفسنا شوية. عشان أنا الظهر زي ما شفتي كنت حولع في نفسي

نعيب زماننا

مواطن مصري said...

يا نوارة طيب ما ندعو المصرين في الخارج انهم يمولو اسطول بحري من اوربا و نشوف مين من الجالية المصرية في اوربا يشارك

كريم البحيرى said...

صور وفيديوهات
www.egyworkers.blogspot.com

عاجل : تم الافراج الان عن نائبى الاخوان محمد البلتاجى وحازم فاروق المحتجزين لدى القوات الاسرائيلية على خلفية ضرب اسطول الحرية فجر اليوم الاثنين وهما الان داخل مقر السفارة المصرية فى فى فلسطين , وتم الاعلان انهم سيصلون الى الاراضى المصرية صباح غد الثلاثاء

dr.lecter said...

كان اعداد ضخمه فعلا النهارده ياريتهم اتحركوا علشان يسقطوا النظام

هندسة وصفية said...

هو عشان نحرر الاقصي لازم يسقط يسقط حسني مبارك و لما بيبقي في مظاهرة او اعتصام عشان يسقط يسقط حسني مبارك بيروح 80 واحد و الامن بيفشخهم و الاخوان بيحلقوا و لما بيبقي في مظاهرة لتحرير الاقصي الاخوان بيدبروا 10000 واحد في 4 ساعات و الامن بيسيبهم و لا ياس مع الحياة و لا حياة لمن تنادي

lastcrazyboys said...

الوقفــة عملت صــدى اعــلامي جـامد ..وللأســف اني معرفتش بيها غير لما رجعت بالليل متأخر

لكن الجميل اني عرفت عن طريق ردود الأفعال في وكالات الانباء المختلفة

الشــروق الجــزائريــة تشيــد بتحــرك الشــارع المصــري

مهندس حر said...

ده اللى "نأرزتهم بكلمتين" .. هو إنت بتخافى من محمد واكد بجد و ألا إيه؟ .. هو غلبان أساسا بس شكله كده..

اللى عمله الإخوان و ظاهر بوضوح فى الفيتيون مش جديد و هيفضل يتكرر .. الإخوان عدد مهدر لأنه موجه نحو حالة المهادنة اللى على بياض مع نظام لا بيهادن و لا بيون ..

الأثر اللى سابه الإخوان بعد 80 سنة فى الواقع المصرى هو تفريغ الساحة السياسية من التوجهات الأخرى فى تعاون مثبت مع النظام فى مرحلة سابقة و فتح الباب أمام الفكر المتشدد بتمهيد العقل المصرى لإستقباله نتيجة سطحية تناولهم للمفاهيم الدينية و كونهم بيتعمدوا إعتدال مصطنع غير مبرر بالأصول اللى بيعتمدوها هم أنفسهم مما جعل من السهل لأى إنسان يبدأ مع أفكارهم إنه يجد الإمتداد المنطقى لها فى الفكر السلفى..

الإخوان روجوا عبر عقود لثقافة تسول إحسانات الأغنياء على حساب حق كل إنسان فى نصيب عادل من ثروة بلده و ناتج عمله و بالتالى فرغوا أى حراك عمالى من معناه و إنحازوا قولا و عملا للرأسمالية دون أن يتبينوا كونها مناقضة من حيث المبدأ لأى فكر إسلامى مبنى على فهم سليم للعقيدة و ده دليل على سطحية فهمهم للإسلام و كونه مجرد إعادة تدوير للتراث بعبله دون محاولة جادة لعرضه على المبادئ الثابتة للعقيدة.

الإخوان صندوق طرد (سيفون يعنى) بيجمع طاقة الغضب فى المجتمع و بيفرغها فى التلاويت كل ما النظام يعمل بيبى..

مي ..سماء الحرية said...

مهندس حر

الإخوان فرغوا الساحة السياسية من التوجهات الأخرى !!! بخنقهم و الدوس على رقابيهم و كل ما التوجهات الأخرى تصرخ , يقوم الإخوان المفتريين رشيين عليهم ميه.

الإخوان تعاونهم مثبت مع النظام و موثق بالصوت و الصورة .. و اللى بيعتقلوه منهم أو بيحكموه محكمة عسكرية بيبقى بس تمثيلية علشان الحسد و العين .

الإخوان فتحوا الباب أمام الفكر المتشدد و مهدوا العقل المصرى لإستقباله ... عبر ما يمتلكونه من قدرات جبارة على التنويم المغناطيسى لشادية و شكرى سرحان.

الإخوان روجوا و من زماااااااااان لثقافة التسول .. عن طريق وكلائهم فى الجمعيات الطبية الذين يقومون ببتر ساق أو فقع عين لمن أراد الشحاتة على باب السيدة أو الحسين و أهو كله بتمنه .

الإخوان سيفون و تلاويت و كراكيب أخرى .
----------------------------
أمام كل ما أتحفتنا به يا مهندس لن أجد أفضل مما كتبه لك
Rasim Marwani
من إنك .. و هنا أقتبس بتصريف
ترمى بشكل عشوائي اتهامات لا تتفق مع اي منهجية علمية او بحثية او حتى صحافية


لابد أن تعطى نفسك وقتاً للتفكير واعادة قراءة
ماتكتبته مجدداً، وانسى ترهات الاعلام الرخيص


كتاباتك أشبه بالمنظومة العبثية تصيغها بعبارتك الملتبسة

فاذا كنت بالفعل مهندس حر فلا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
------------------
و اخيراً
تعاملت مع كثيرين ممن يلجأون إلى صياغة العبارات بصورة مكعبلة لإيهام من يستمع إليهم أنهم يمتلكون فكراً أو منطقاً فذاً
لكن بقليل تحليل و تفكيك لتلك العبارات , أجد المحتوى صفرياً , و أنهم فى العادة يلجأون لذلك الأسلوب المكعبل للتغطية على ما بهم من ضعف و إنعدام رؤية

شمس العصارى said...

مى - سماء الحرية
عذرا .... مع من تتحدثين
ان الكلام الجيد الواقعى المنصف - حتى لو كان انتقادا - يحق له ان يرد عليه و يناقش
اما الخيالات التى لا اساس لها فلماذا نرد عليها من الاساس
على العموم شكر الله لكى جهدك
تصدقى بالله انا فكرت ارد على الكلام ده بعينه لكن تراجعت و قلت ارد على اوهام و افتراءات ليه
السكوت هنا افضل من الرد

مهندس حر said...

الأخت مى ..

ردك لم يحتوى أى رد على ما قلته .. و أسلوب التهكم و إخراج ما صدر منى عن معناه ليس سبيلا نزيها للجدل .. و حتى لا أتهم بالكلكعة دعينى أعيد صياغة العبارة السابقة بشكل أوضح .. فما فعلتيه تحديدا هو أنك أخرجت ما قلته عن المعنى الواضح الذى أشير إليه ثم تهكمت على المعنى الجديد الذى لم أقصده فبدا أنك تردين على مقولاتى فى حين أنك لم تفعلى ذلك..
-----------------------------------
1 - الإخوان تعاونوا مع النظام فى عهد الرئيس السادات بهدف إخراج التيارات الأخرى و تحديدا اليساريين من الساحة السياسية .. و هذا أمر ثابت و لا داعى للخوض فى تفاصيله ..

لست من السذاجة بحيث أدعى أنهم فعلوا ذلك بدهس الأعناق إلا طبعا عنق الحقيقة و عنق الجدل النزيه إذ أنهم إعتمدوا و حسب على العاطفة الدينية و لطخوا سمعة التيارات الأخرى زورا و كذبا بالتناقض مع الدين و العداء له ..

2 - لا أدرى هل تتهكمين هنا كما يبدو فعلا من قدرة الإخوان على التأثير فى العقل المصرى؟ .. أعنى إن كنت تعتقدين أن الإخوان لا قدرة لهم على التأثير بعد 80 عاما على الساحة و مع الإدعاء بأنهم الفصيل المعارض الأهم و الأكثر شعبية فهذا تناقض غريب..

و هل التأثير فى عقول الناس يحتاج إلى تنويمهم مغناطيسيا؟ .. هل البروباجندا تحتاج إلى تنويم مغناطيسى؟ ..

3 - هل حقا تعتقدين أن ثقافة التسول التى أتحدث عنها تتعلق بمحترفى التسول فى الشوارع !!!!!؟ .. لا أجد بديلا عن الحكم بأن (ردك) على هذه النقطة تحديدا ليس إلا مراوغة غير نزيهة و إخراج للكلام عن موضعه..

كان يمكنك أن تنتقدى موقفى من منطلق أنه مبنى على توجه أيديولوجى .. كان يمكنك أن تقولى أن الصدقة و العمل الخيرى هما فى الإسلام مؤسسة إجتماعية قائمة بذاتها تمثل الأداة الإسلامية لتحقيق العدالة الإجتماعية و إعادة توزيع الثروة و الدخل فى المجتمع .. أعنى أننى نفسى يمكننى أن أصيغ أكثر من دفاع منطقى و مقبول ضد الرأى الذى أتبناه شخصيا .. و مع ذلك فأنت لم تحاولى إستخدام أى منها و إخترت بدلا من ذلك تحويل منطقى إلى صورة هزلية يمكنك التهكم منها ..

بالنسبة لإقتباسك من تعليق الأخ راسم فلا أدرى إن كان ينبغى على الرد عليه .. و إن كان من المفيد الإشارة إلى أن المناهج العلمية و البحثية و الصحفية لا مجال لإعمالها فى إطار تعليق على مدونة و بالتالى لا مجال للحكم على تعلبق ما بإفتقاره إليها و مجرد طرحها فى هذا الإطار هو تهويل بغرض التهكم و الإنتقاص من الرأى الآخر..

أخيرا ..تعاملت مع كثيرين ممن يتهموننى بإستخدام عبارت مكعبلة .. و الغريب أن هؤلاء تحديدا ممن أثق أن عباراتى ليست مبهمة بالنسبة لهم .. و لكن إطلاق الحكم بأن إستخدام العبارات المكلكعة يستهدف تحديدا إيهام القارئ بمحتوى لا وجود له هو جور على الحقيقة .. لا أقول ذلك دفاعا عن نفسى فمن حقك أن ترى أن كلامى خال من المحتوى و إنما أقوله دفاعا عن الآخرين ممن يستخدمون الكلام المكلكع..

مي ..سماء الحرية said...

مهندس
أكتر ما يثير حنقى فى أية مناقشة هى المبالغة و التعميم , و هو للأسف ما ألحظه فى طرحك لأفكارك ,و بالتالى يصبح الأسلوب التهكمى هو خير وسيلة (فى رأيي) للرد على التطرف و المبالغات , و بالرغم من ذلك سأترك التهكم جانباً (الآن على الأقل) حتى أرد على ذكرت
-----------------
(الإخوان تعاونوا مع النظام فى عهد الرئيس السادات بهدف إخراج التيارات الأخرى و تحديدا اليساريين من الساحة السياسية,لطخوا سمعة التيارات الأخرى زورا و كذبا بالتناقض مع الدين و العداء له).إنتهى

هذا هو الأكلشيه المقيت المحفوظ الذى طالما ردده رفعت التعيس و أمثاله للرد على كراهية الشارع له و لما يمثله, و إلا إذكر لى ما هى السلطة التى أعطاها السادات للإخوان لكى يؤثروا فى الشارع , هل كان لهم إذاعات أو قنوات تلفزيونية أو حتى صحف أو مجلات غير مجلة الدعوة الأسبوعية و التى لم تستمر إلا لشهور ثم صادرها نظام السادات(حبيب الإخوان!!!) ,فأستبدلوها بالإعتصام , التى منعها النظام أيضاً
هل عين السادات للإخوان وزيراً أو حتى رئيساً أو مديراً لتحرير و لو مجلة ميكى و تانتان
ثم تتكلم عن تشويه الإخوان للتيارات اليسارية
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
هاتلى تصريح واحد يشوه فيه الإخوان أحد قديماً أو حديثاً لمجرد التشويه ,لكن أنا على إستعداد أجيبلك عشرات بل مئات التصريحات للدلالة على المقت و البغض للإخوان لا لشئ إلا لمجرد
الإختـــــــــــلاف الأيديولجـــــــى يا مهندس

و كأن الوضع الطبيعى للإخوان أن يكونوا فى المعتقلات , و مجرد إفراج السادات عن رموزهم و عودتهم لإعمالهم و صلواتهم و ذويهم هو إنعام و منحة , بل و غيظاً و كيداً لليساريين
طب ما اليساريين و الكارهين للإخوان ما كانوا يشتغلوا و يعرضوا بضاعتهم , و هم كانوا و مازالوا لهم اليد الطولى فى جميييييع وسائل الإعلام , و لا الإخوان كانوا بيهددودهم بعصاية الإستيك

قليل من التعقل و بعض الإنصااااااااااف يصلح المعدة يا مهندس

مي ..سماء الحرية said...

2
و هل التأثير فى عقول الناس يحتاج إلى تنويمهم مغناطيسيا؟ .. هل البروباجندا تحتاج إلى تنويم مغناطيسى؟


و هل البروباجندا وحدها فى رأيك كافية للتأثير حتى و لو على مليون شخص مش تمانين , حتى لو إستمرت لمئات السنين مش تمانين زى ما بتقول !!!! اللهم إلا إذا كان نص هؤلاء المليون مهابيل أو منومين مغناطيسي على أنغام البروباجندا الموسيقية لعمار الشريعى .



3-هل حقا تعتقدين أن ثقافة التسول التى أتحدث عنها تتعلق بمحترفى التسول فى الشوارع !!!!!؟
لا أجد بديلا عن الحكم بأن (ردك) على هذه النقطة تحديدا ليس إلا مراوغة غير نزيهة و إخراج للكلام عن موضعه

و لقد توليت أنت الرد على نفسك بعد أن إستأذنت توجهك (الإيديولجى!!!!!!!)
و برضة مش عارفة يعنى إيه ردى على هذه النقطة تحديداً!!! فأنا لم أرد سابقاً لا على هذه النقطة أو غيرها , زى ما قلتلك إن أحياناً بيبقى التهكم هو الرد المناسب على ما لا يُرد عليه
سواء لعدم معقوليته أو لفرط ظلمه و جنوحه و تطرفه

جبهة التهييس الشعبية said...

يا مي

الاخوان بيعملوا استراتيجية غلط لا ربحتهم ولا ربحتنا ومش المفروض يتصرفوا كأنهم فوق النقد واي حد ينصحهم نصيحة مخلصة يقطعوا شعرهم عليه ويقولوا له انت عميل الحكومة وامريكا واسرائيل
المفروض يسمعوا النصيحة المخلصة
يا بخت من بكاني وبكي عليا ولا ضحكني وضحك الناس عليا
وده اللي حاصل في اغلب الوقت، ان الناس بقت تضحك على الاخوان
بيصرفوا على الفقرا اللي الحكومة بتجوعهم
وبيعملوا تظاهرات ضد اسرائيل ويستبعدوا تماما اي نقد لمبارك في المظاهرة وكأنهم بيبضوا وش النظام وبيبينوه قدام العالم وقدام الرأي العام انه ضد اسرائيل وهو اكتر نظام في العالم مع اسرائيل بدون مبالغة المعونة اللي هو بيديها لهم في الغاز اكبر من المعونة الامريكية وخدماته لاسرائيل اكبر من خدمات امريكا بمراحل كفاية انه حايش عنهم بلاوي
وبيشاركوا في الانتخابات اللي هم عارفين انها حتتزور وينضربوا ويتبهدلوا
ويدخلوا المجلس ويتشتموا بالاب والام والدين والميتين وما يعملوش اي رد فعل

ايه ده يا مي؟ بامانة ربنا ايه ده؟
يعني بدل ما يفتحوا زورهم علينا كل ما ننصحهم ما يفتحوا زورهم على النظام
هم خايفين من ايه؟ حيتعمل فيهم ايه اكتر من اللي اتعمل فيهم؟
عندهم اوراق ضغط كتير وعندهم وسائل كتير يعرفوا يعملوا بيها حراك او على الاقل يهزوا النظام
انما هم عمالين يثبتوه وما بيكسبوش حاجة في مقابل التثبيت ده
استفادوا ايه؟ الحفاظ على الوجود؟ طب وبعدين؟ ايه فايدة انهم يفضلوا موجودين وهم قاعدين يبربشوا وفعلا هاني شاكر؟ وكل ما حد يكلمهم يقولوا احنا مظلومين
حد قالهم يسكتوا عن الظلم؟
ما بيعملوش حاجة الى جانب انهم بيصرفوا على النظام من فلوسهم الخاصة الا انهم يفضلوا يربوا لنا في عيال رغاية شغلتها في الحياة انهم يفضلوا يخنقوا على اي حد يوجه نقد حقيقي للجماعة
وده اسمه ايه ده بقى؟

دول حتى ما بقوش مسيطرين على الشارع زي زمان النظام نزل السلفيين مكانهم

والناس العادية فاكرين السلفيين اخوان عشان مربيين دقنهم واي حد بتاع ربنا يبقى اخوان

طب ايه؟ بقالهم تمانين سنة دلوقت، ناويين يعملوا حاجة غير انهم ياخدوا على دماغهم امتى؟

مي ..سماء الحرية said...

جبهة التهييس الشعبية

1-مش المفروض يتصرفوا كأنهم فوق النقد واي حد ينصحهم نصيحة مخلصة يقطعوا شعرهم عليه ويقولوا له انت عميل الحكومة وامريكا واسرائيل المفروض يسمعوا النصيحة المخلصة

2-ايه فايدة انهم يفضلوا موجودين وهم قاعدين يبربشوا وفعلا هاني شاكر؟ وكل ما حد يكلمهم يقولوا احنا مظلومين
حد قالهم يسكتوا عن الظلم؟

مش شايفة إن فيه تناقض بين العبارتين ؟؟ منين بيقطعوا شعرهم و بيتصرفوا كأنهم فوق النقد و بيتهموا اللى بينتقدهم بالعمالة , و فى نفس الوقت هانى شاكر و هو بيبربش !!!!

ديه كانت بس ملاحظة على الهامش , غير كده أنا شايفة ردك ركز على محورين
الأولى : حرصهم على عدم التصادم مع النظام برغم كل ظلمه و جبروته و تواطئه و عمالته للصهيونى التى لا ينكرها حتى النظام نفسه

و ده فى رأيي لإيمانهم بدرأ الفتن , و لإستيعابهم لدرس الإخوان فى سوريا و ما تلاه من مذبحة حماه أو مأساة العصر كما أُطلق عليها , و التى كان ثمنها آلاف الأرواح التى أُزهقت و مئات الأسر التى شُردت , بل وصل الأمر بالنظام السورى أن كان يتتبع بعض هؤلاء الفارين بدينهم إلى البلدان الأوربية التى لجئوا إليها سياسياً ليقوم بقتلهم , و لعل أبرز مثال على ذلك كان (بنان الطنطاوى) إبنة الشيخ على الطنطاوى , و عائلة كيلانى التى إغتالوها فرداً فرداً

و كان ذلك يمكن أن يهون لو أن هذا الصدام قد أثمر و لو بلحة على المستوى السياسى و الإجتماعى فى سوريا , لكن للأسف هذا الصدام لم يزد إلا الأمر سوءاً .

علشان كده الحل أبداً عمر ما حيحمله فصيل لوحده , لازم يتكاتف ليه الكل بعد ما يتفقوا ولو على الحد الأدنى , و ده ضرورى يسبقه عدم محاولة تشويه كل فصيل للآخر و الإلتهاء بعيوبه اللى مهما بلغت مش حتيجى مثقال ذرة فى بحر ذنوب النظام الرسمى المصرى , و مش يسقط يسقط حسنى مبارك , هى ديه اللى حتسقط حسنى مبارك , و إلا كان الحل إننا نتناوب على ذكر تلك العبارة (السحرية) ليل نهار, لعل و عسي يسقط الختيار

مي ..سماء الحرية said...

المحور التانى : ما يقوم به الإخوان من (تكافل) , إفرضى يا جبهة إن ليكى جار مجرم سايب عياله من غير أكل و شرب , و العيال عماله تصرخ من الجوع و الفقر , و أبوهم مفيش فايدة فيه , تفتكرى إنتى حيكون تصرفك إيه
ياترى حتسيبى العيال و تقولى خليهم يصرخوا لحد ما يأكلهم اللى معندوش دم , و إنتى عارفة إنه حتى لو ماتوا قداموا ( و فعلاً بيموتوا حرقاً و غرقاً و مرضاً و يأساً) , و برضه عارفة إن العيال ديه معندهاش لا الإرادة و لا القوة اللى تقوم بيها على المفترى تفرتكه , يا ترى حتأكليهم و لو القليل و لا حتسدى ودانك و تموتى ضميرك؟؟

و يا ترى لو أكلتيهم , و جه حد بعد كده لامك على اللى عملتيه إيه حيكون إحساسك و ردك عليه ؟؟

شمس العصارى said...

من الظلم ان يقال ان الاخوان يبيضون وجه النظام ... ظلم و ظلم كبير
افى وقوف الاخوان فى النقابات و الانتخابات – بانواعها – و الاعلام و ادبياتهم ضد النظام شك
ان من يقول هذا يكذبه الواقع .
نعم يستطيع الاخوان حشد 10 الف او مئات لو ارادوا تعبيرا عن غضبهم من اسرائيل و لكن هنا قد يترك الامن الناس للتنفيش عن غضبها و يمنع و يحاصر و يقبض على البعض و قد يفرج عنهم بعد ايام
اما فى حالة حشد الاخوان ل 10 الاف لنقد مبارك او التظاهر امام القصر الجمهورى مثلا حينها يواجهوان بالاف مؤلفة من حشود الامن و لا يجد الامن اى غصاصة فى اطلاق الرصاص الحى عليهم .... من سيدفع الثمن – منفردا – ساعتها ؟؟؟ الاخوان و الاخوان فقط و بقية الشعب ستقف تتفرج ولن نجد اى احد ينطق بكلمة اللهم الا بوست مواساة للضحايا او حتى الاخوة المعلقين ضد الاخوان يمكن يعلقوا و يقولوا ببنتقدهم بس مش عاوزينهم يموتوا كده .
اما عن مشاركة الاخوان فى الانتخابات – رغم علهم انها ستزور – قول مردود عليه سابقا و نكرر ان من ضمن الاشكاليات الكبرى التى تواجه الاخوان هى رفضهم لشرعية النظام و فى نفس الوقت سعيهم الى تغييره وفق الاساليب المتاحة ......... و ليس العاقل من يعرف الخير و الشر و لكن العاقل من يعرف خير الشرين
ثم ما ذبهم هم يدخلون الانتخابات و ينجحون و النظام يزور الانتخابات هل هذا داعى لترك العملية السياسية كلها .
كيف يرد نائب اخوانى فى مجلس الشعب الشتيمة او السب او حتى سب الدين بمثله حينها سقول الناس – و اولهم وانتى و متابعى المدونة – ما الفرق بين الاخوان و غيرهم ثم ان اخلاقهم و التزامهم و دينهم يمنعهم من الرد بالمثل ............. شئ لن يصدقه عقل اذا رد نائب اخوانى على سب الدين بسب الدين .... لا لم ولن يحدث اطلاقا .
ثم ان الاخوان ليسوا فى صراع مع السلفيين ولا مع اى تيار اخر حتى يحزنوا او يتحرجوا من انتشارهم
ثم ان النظام لم يطلق يد الاخوان قبل ان يغلها .
اهم ما فى الموضوع اطلاقا :- ان كل التيارات و الاحزاب و الحركات المتواجدة على الساحة حاليا تطالب الاخوان بالعمل و تقدم الصفوف استنادا الى تنظيمهم و قوتهم و انتشارهم و اعدادهم و عندما يتم التغيير الكل ساعتها يريد ازاحة الاخوان لانهم لا يريدون مجتمع مسلم و لا يريدون – حسب زعمهم- دولة دينية ولا يريدون تطبيق شرائع و قوانيين اسلامية ولا يريدون الاخوان من الاساس
اى بمنتهى البساطة نوارة وكل التيارات عاوزين الاخوان فى المقدمة و يدفعون الثمن بمفردهم و بعدها ليندثلروا مع التاريخ و كأن شيئاً لم يكن .
اخيرا : يفقد المرء عقله –حقيقتا- عندما يسمع الشباب و الشتائم و التلفيق و البهتان فى حق الاخوان ثم بكل بساطة يوصف هذا بانه نقد حقيقى
لم يقل احد بان اختلاق الاباطيل و الادعاء و تفتيت الخطوط العريضة الى جزيئات صغيرة لم يقل احد عليه انه نقد .
نريد فعلا ان نستمع الى نقد حقيقى
لكن اين هو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

شمس العصارى said...

ان الحديث بغير فهم دقيق للواقع ..... عبث
ان الحديث بانتقاد تفصيلات بدون ادراك كلياتها ... عبث
ان الحديث بتلفيق تهم و اختلاق اباطيل ....... زيف و ضلال
بدايتا قد لا يتفهم البعض مدى قوة و تماسك الاخوان على المستوى القاعدى اى بدءاً من تكوين الاسرة المسلمة
الاخوان جماعة متاكملة لا يفرقون بين العمل الدعوى و العمل الخيرى و حتى النشاط الرياضى و لا يمكن فصل النشاط السياسى عن بقية انشطتهم اطلاقا .
الاستراتيجية الاخوانية معروفة و معلنة من عقود و هى ببساطة تكوين المجتمع المسلم و الذى تحكمه الشريعة فى اطاره العام .... ده هدف ملعن و لا يمكن الحيد عنه او بمفهوم النخبة دولة مدنية بمرجعية اسلامية .
لم ولن يتحدث احد من الاخوان من المرشد الى اصغر فرد منتسب للاخوان عن فعل الخير الذى يقوم به الاخوان فهم لا يتحدثون عنه للناس لانهم لا يريدون مقابل له ولا حتى يتحدثون به للنظام فهم لا يريدون عطاءا ولا شكورا ........... من ايمانهم بالله يفعلون ولا يريد الاجر من عند احد الا الله .
مرارا و تكرارا نقول ان الاخوان احرص الناس على افرادهم و اسرهم و ذويهم و كذلك المتعاطفين معهم .... و الاخوان يخرجون من معادلتهم مع النظام الفقراء و المتعاطفين مع الاخوان فلا يمكن ان يعاقب الاخوان الفقراء بافعال النظام و لا يمكن ان يعاقبوا المتعاطفين معهم بتعريضهم لظلم النظام .... أعلى فعل الخير يوجه اللوم للاخوان .
الى من لا يعرف الفرق فى تعامل الامن – و خصوصا امن الدولة – بين المحتجز السياسى و بين المعتقل على خلفية انضمامه الى تيار دينى فعليه ان يسال و يعرف .... و اختصارا المحتجز السياسى اخره يضرب و يتشتم و كام يوم و يطلع اما المعتقل – و الاخوان مرتبة ثانية فى المعاملة - فيصب عليه انواع العذاب التى لا تستتطيع الكتابة و صفها ناهيك عن اذية اهله و ذويه .
لا لن ينقطع الاخوان عن العمل الخيرى فبرغم تأدية واجبهم تجاه مجتمعهم – مع رفض بعض طوائف المجتمع لهم – الا انهم يعملون من اجل ضمائرهم .

و كون الافعال التنفيذية اخرت او عطلت الوصول للهدف الاستراتيجى فهذا ليس عن عمد و ليس تقصيرا ايضا و من ناحية اخرى لم تفقد الجماعة بوصلتها ... و حينما يقول قائل ان استراتيجية الاخوان لم تربحهم فذا مقبول كقول لانه يتحدث عن الاخوان انفسهم لكن الغير مقبول ان يقال ان استراتيجية الاخوان لم تربحهم و هم ليسوا اخوانا و لم يقفوا يوما مع الاخوان و لا يمر يوم الا و نقدهم موجه للاخوان وهم اساسا ولا يؤمنون بقدرة و قوة الاخوان .
لم يتهم الاخوان احد من قبل بالعمالة لا لامريكا ولا لاسرائيل و على العكس يمد الاخوان ايديهم بالحوار و المحبة لكل التيارات فضلا عن القوى السياسية .... ولنا فى دعوات الاخوان لغيرهم الى الحوار المثل الواقعى .
ثم اين من ينصح الاخوان نصيحة مخلصة و هم يردوه صفر اليدين ... اين من ينصح ؟؟؟؟ الموجود من ينتقد و يسب و يلعن و يشوه و الغالبية عن عمد .
القول بان الناس بقت تضحك على الاخوان لهو القول المضحك فعلا .... ثم من هم هؤلاء الناس
التيارات الدينية :رغم اختلافها – فى الطريقة – مع الاخوان لا يضحكون على الاخوان و من يفهم فهم عميا منهم يعزر الاخوان و يقدهم ايضا
التيارات السياسية : لا تضحك على الاخوان فرغم توجيه تلك التيارات النقد الدائم و التشويه فى بعض الاحيان الا انهم يقفون مذهولين امام حصول الاخوان على 88 مقعد فى مجلس الشعب مع انتخابات لم ينقصه الرصاص الحى
النقابيون : لا يضحكون على الاخوان بدليل الوجود القوى و المؤثر فى مجالس تلك النقابات
العمال و البسطاء و الفقراء : لا يضحكون على الاخوان فهم اوثق الناس التحاما بهم
الحزب الوطنى ونظامه و حكومته و ازنابه : لا يضحكون على الاخوان ... اى نعم يكنون كراهية ايدلوجية و حقد مقيت وعداء معلن و يشنون حرب شعواء ضد الاخوان مستخدمين يد الامن الباطشة ... برغم هذا هم لا يستطيعون ان يضحكوا على الاخوان لانهم يعلمون مدى قوة و حجم و تنظيم و فاعلية الاخوان .
اذن – على ما اعتقد – انه لا تحد يضحك على الاخوان او منهم اللهم الا انتى يا نوارة و بعض ممن يعلقون عندك

مي ..سماء الحرية said...

أخيراً .. يا نوارة يا ترى لاحظتى رد راسم
https://www.blogger.com/comment.g?blogID=2720530513312889612&postID=7721137034063547708

اللى فيه بقى أردوغان و الدور التركى بصورة لا تختلف كثيراً عن محور الإعتدال أو الإعتلال و حكامها
!!!!!!!
تخيلى إن أردوغان اللى كتير بيتمنوا يبقوا تحت حكمه , من الممكن جداً للى عايز يخطئه و ينظر ليه بنظارة بنفسجية , حيطلعه زيه زى مبارك و عباس بس بنيولوك
نفس الحال بالنسبة للإخوان و نجاد و حسن نصر الله و غيرهم , سهل أوى نتصيد أخطائهم (التى لا أبرئهم منها لإنهم بشر) و نطلعهم هانى شاكر ,و هانى أو سهير رمزى كمان لو أردنا

جبهة التهييس الشعبية said...

شمس العصاري

انت متخيل اني ممكن اقرا كل ده؟

ناه

مي

لا مافيش تناقض
ماهم بيقطعوا شعرهم مش بيشتموا زي السلفيين

يعني: قلبي قلبي قلبي

طيب يا سيدي قلبك واجعك وانت بتوجع لنا قلبنا كده انت كمان

اسمع بقى نصيحة وفكر فيها ما تقعدتش تستموت كده

بالنسبة للي بتقولي عليه تكافل

اولا احنا مش عيال مبارك عشان نصعب على حد

مبارك سارق فلوسنا واكلنا وشربنا

ومش مفروض اننا نتعود على الشحاتة

المفروض ناخد حقنا منه بدراعنا واللي يساعدنا يساعدنا في كده

درء الفتن
والتكافل

ده ايه تقطيع القلب ده يا مي؟ ده كده هدفهم تقطيع قلبنا مش التغيير

دلوقت الوضع القائم ده خير وللا شر؟
لو خير يبقى يدرأوا الفتن ومافيش داعي ندخل في صدام واهو احسن من قلته

لو شر يبقى لازم يتغير
صح؟
خصوصا لما الواحد يبقى بيخسر بيخسر بيخسر طول الوقت وخسايره دي مش عائدة على الناس بحاجة هو بيخسر ومش بيكسب حد

طب ايه؟ هي دي حركة سياسية وللا جمعية خيرية؟ طب حتى لو جمعية خيرية بيتلموا في اي لحظة وكل المشاريع اللي بيعملوها بتتفشل لهم وبتتصادر فلوسهم وبيتحبسوا وبينزل مكانهم ناس تحرض الناس عليهم وتشوه سمعتهم

طب ايه؟ هو ربنا قال كده؟ قال الواحد يعيش حياته يتلسع على قفاه ويبتسم؟

ما سمعتش الحكاية دي قبل كده

جبهة التهييس الشعبية said...

وبعدين معلش يا مي

مش كل اخوان يبقى مواقفهم زي بعض
يعني مش عشان حماس اخوان تقارنيها باخوان مصر

اخوان مصر عندهم فرصة
حماس مزنوقة زنقة مافيهاش براح لا يهرشوا في اورتهم ولا في قفاهم حيعملوا ايه يعني؟ مافيش اي اقتراحات في ايد اي حد يقدر يقدمها لحماس ابدا
مافيش غير ان الواحد يقعد يعيط
وفي حالة حماس تقطيع القلب مبرر
انما في حالة اخوان مصر ده تقطيع قلب مالوش مبرر

جبهة التهييس الشعبية said...

شمس العصاري

انا جيت اعدي بسرعة على تعليقك شفتك بتقول الاخوان ليسوا في صراع مع السلفيين

لا ماهو يا كابتن الاخوان مش في صراع مع حد اساسا، هم ربنا خالقهم كده عشان يتحبسوا ويتشتموا وهم مبتسمين

بس الحقيقة السلفيين في صراع مع الاخوان

يعني بيقولوا احنا الدين الصحيح وهم البراني والفشنك هم مسيسين واحنا التت النت الخ الخ

اظن شفت اللي بيقوله محمد حسين يعقوب على الاخوان

وللا ما شفتوش؟

شوفه على العموم

http://www.youtube.com/watch?v=q_0PAQGYFqc

شمس العصارى said...

محمد حسين يعقوب
حبيبى و فوق راسى من فوق
و السلفيين كمان
ــــــــــــــــــــــــ
و الله انا فعلا بضحك على تشبيهاتك
ههههههههههههههه
لعلمك بيتحبسوا و يتشتموا و هما زعلانيين
مش عارف جبتى الصورة دى منين
تكنش بتاعت الشاطر و اخوانه
طيب ما دا مطلوب علشان الصمود و المعنوى
هههههههههههههههه
التمن غالى يا ستى و هما مستعدين يدفعوا التمن لكن الخوف بعد ما يدفعوا التمن لوحدهم مفيش حاجة تتغير
ــــــــــــــــــــــــــــ
ثم ان تعليقاتى طولية رد على كلامك و على كلام الى بيقولوا اى كلام على الاخوان وبيعملوا اسقاط كمان
ــــــــــــــــــــــــ
الله
يعنى انتى مش بتقرى تعليقاتى قبل ما تنشرى
طيب مش يمكن فيها تجريح و لا شتيمة مثلا
ولا انتقاد ليكى
ههههههههههههههههه
ولا بعدين يحصل زى جيهان الغرباوى و الاهرام

مي ..سماء الحرية said...

نوارة
كان ممكن جداً أقنتع بمنطقك ده لو جت أى قوى أو مجموعة تتحرك و الإخوان منعوهم , لكن زى ما الإخوان مبيفرضوش رؤيتهم و سياستهم غير على أفرادهم
يبقى الإنصاف يقتضى منى إنى أقول
إن اللى مش مقتنعين بنهج الإخوان و إستراتيجيتهم , يسلكوا ما شاء لهم من طرق دون الإلتفات للإخوان , و ليروا الجميع ماذا هم فاعلون

و أعتقد فى المسرح المصرى يا نوارة متسع للجميع

جبهة التهييس الشعبية said...

بذمة النبي فيه مسرح مصري اساسا؟
لا يا ستي كل واحد حر

بس كفاية تقطيع قلب بقى انا اعصابي ما بتستحملش

جبهة التهييس الشعبية said...

شمس العصاري

انت مش بتشتم :)

شمس العصارى said...

هههههههههههههههه
بس بحب اردوغان
و بحب الاخوان
شوفى حتى فى سجع اهه
بس انتى برضه مقرتيش تعليقاتى و ردودى على كلامك
لانه بينسف كلامك على الاخوان

محمد صبرى said...

طب ما تقتلوا بعض احسن و تخلصوا مادم محدش طايق التانى كده؟

بسرعة كده عشان الموضوع لو فضل الكلام فيه بالاستفاضة دى مش هنخلص

الانتقادات الوجيهة الموجهة للاخوان

1- بيعتمدوا استراتيجية بعيدة المدى ,إن كان لها أن تؤتى ثمارا هتكون قد انسحقت بالفعل أجيال كاملة

2- من المشاكل الكبرى عند الاخوان انه تحركاتها التكتيكية مستفزة بالنسبة لكثيرين , لانه اسلوب تفريغ الكبت الجماهيرى من وقت لآخر من خلال فعاليات ضعيفة الأثر أو تصريحات النخبة المحسوبة المتحسبة غالبا لعدم استثارة النظام بيخلق نوع من أنواع الرضا عند القواعد الشعبية للجماعة الباحثة عن دور معارض لا يرتب ثمنا أكبر مم يرغبون فى دفعه ,و عليه تكون النتيجة تجميد لقوة كبرى و عزلها عن المعارضة الثورية

3-المشاركة فى انتخابات صورية ,محسومة و محسوبة نتائجها, فيه تلميع و تبيض لوجه النظام , و إظهاره بصوره النظام الديموقراطي


دا أكتر من مأخذ على الإخوان مفتكرش انه محتاجة كثير جدل

...

فى المقابل

1-استراتيجية الاخوان ليست فاشلة بالضرورة , لانها لم تختبر أساسا , لأنها تعتمد على انتهاز فرص تاريخية يكون فيها النظام فى اضعف حالاته , و تكون القواعد الجماهرية -على نطاق واسع-أكثر قبولا لتضحية بما هو أكبر من مجرد الصياح فى المظاهرات, و أظن أنه ظرف تاريخى من هذا النوع لم يتوفر بعد

2-ليست الجماعة وحدها هى من تمارس تبييض وجه النظام , أو تمارس تفريغ الشحن الجماهيرى, لأنه الأحزاب كلها -بمختلف انتماءتها - المنتظمة فى اطار العمل السياسي الشرعي تعتمد نفس السياسة , الفرق الجوهرى انها لا تتمتع بشعبية الاخوان و بالتالى تأثيرها السلبي ليس بنفس الوضوح

3- كثير من الشخصيات فى حركات المعارضة السياسية حتى وقت قريب كانوا منتمين الأحزاب القائمة ,و يمارسون نفس السياسة

4- فكرة تقييم ثنائية الفعالية الجماهيرية و الظرف التاريخى ,و الاعتماد على نتائج التقييم فى تحديد اطار و ضوابط الحركة متجزرة فى وعى الكثير ممن يتصدون للعمل السياسي , و البرادعى مثالا

5-مراعاه المناخ العام ,و موازيين القوى شيء معتمد و يمارس من قاده معروف صدق نواياهم و رغبتهم فى إحداث تغيير حتى على المستوى الدولى , أردوغان مثالا

6- اتهام الاخوان بخلق قواعد شعبية أكثر ميلا للتعايش مع الأوضاع القائمة من خلال تفريغ الشحن , و اتهامهم من ذات الطرف بتفريخ المتطرفين فيه تعارض و تفوح منه رائحة المعادة الإيدلوجية و ليس النقد الموضوعى

7-كون حماس جزء من التنظيم العالمى للاخوان يدعم أسس الفكر العام للتغيير عند الاخوان , لانه حماس اثبات على ان ظرف تاريخى مناسب(احتلال يمارس القمع و التنكيل و الترويع و السلب)مع رغبة جماهيرية عامة فى التضحية (يغذيها الحنق العام غير الممكن تبرير التعايش معه)هو الظرف الممكن للتغير


ملحوظة*حتى حماس كحركة مقاومة فى أرض خاضعة لابشع انواع الاحتلال متهمة فى بعض الأوساط الشعبية فى فلسطين بأنها سبب معاناه الشعب بسبب عدم مرونتها فى التعاطى مع الطروحات الدولية لإدارة الصراع

8-لماذا الإخوان؟ بمعنى ان اللائمين يمكنهم تبنى الفكر الثورى الذى يلائمهم و تحريك الشارع بالشكل الذى يريدون , فإن كانوا لا يملكون رصيدا جماهيريا يمكنهم من ذلك فهذه من ناحية مشكلة فى طروحاتهم الفكرية غير الجذابة و ذلك ليس ذنب الإخوان , و من ناحية إثبات لحقيقة كون الجماهير غير مستعدة لتضحيات مفتوحة و هذا أيضا ليس ذنب الإخوان

9- إذا كانت الغالبية العظمى من الجماهير مقتنعة بالتعايش مع واقعها أو باحتمال آلامها , أو تحلم بتغيير لا يكلفها الكثير ,فعلى الأقلية الثورية أن تعتمد خياراتها كيفما شاءت لكن مع احترام طريقة عيش الأغلبية , و هذه بديهية ديموقراطية

هالة said...

انا مش فاهمة بصراحة على اى اساس عماله تكررى حكاية ان الاخوان بيعيطوا و هانى شاكر
جبتيها منين يا نوارة و من اى حديث و فى اى واقعة حصلت
لا عمرى سمعتها و لا شفتها برغم الظلم الواقع على الاخوان من الحكومة الفاسدة و منكم انتوا يا مدعى الحرية و الليبرارية و احتكار المفهومية
كتكم ستين قرف زهقتونا و انا واحدة مليش اى انتماء فما بال بقى الاخوان لما يعانوا جبروتكم و سخريتكم و قرفكم

انا موافقة على كلامك يا مي انتى و محمد صبرى علشان انتوا بتبصوا للموضوع بدون تحيز و لا كراهية و سخرية و بتقولوا كلام موضوعى و مقنع يخش العقل

زقزوق said...

الاخوان مجرد ناس متدينين وولاد ناس متربيين كبيرهم ومؤسسهم كان بطربوش احمر
مش اكتر من كدا

هالة said...

زقزوق
:))
مش فاهمه كلام سيادتك , يعنى مفيش حد اختلف عن قوة و تنظيم الجماعة دول و انت إذ فجأءً اكتشفت انهم لسه عايشين بطربوش حسن البنا!!!!!!!! يا راااااااااااجل

هالة said...

يا ترى يا نوارة يا إلى عاملة نفسك ناصحة !! شوفتى صورة الشاب المصرى إلى انتحر بشنق نفسه من على الكوبرى
مهزتكيش الصورة ديه , تفتكرى كان بدل الشاب ده كان حيبقى كام واحد تانين لولا ان فيه تكافل زى ما قلتلك ""سماء الحرية"" و معجبكيش الكلام , و عماله تتلفلسفى و تقولى ما احنا مش عيال مبارك ,ايوة يا اذكى اخواتك ,احنا مش ولاد بلوة القرد ,لكن بلوة الطين هوه إلى قافل عنا الميه و الهوا ,و للاسف شئنا ام ابينا الحال الهباب خلاه ولي امرنا

زقزوق said...

يبقى اكيد فيه علاقة شرطية بين تكافل الاخوان وعدد الشباب اللي بيقفزوا من ع الكبارى انتحارا
وعليه اقترح تغيير الجماعة لاسمها من الاخوان المسلمون الى الجبهة التكافلية لمنع الشباب من النط ع الكباري

جبهة التهييس الشعبية said...

ههههههههههههههه

بهيج

خفف لهجتك شوية عشان اقدر انزل تعليقك
ههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههه
بيت سنينك

زقزوق
ههههههههههههههههههههه
ازيك
لك وحشة.. لسه مقموص مني؟
:)

بهيج الشرير said...

التعليق أهه بعد التنقيح، وزي ماأنتي شايفة ياأبلتي أنا غيرت الكلمة القبيحة وخليتها مشمش والجمع بتاعها مشاميش

والنبي ياأبلتي أنا عندي سؤال! ليه العيال المشاميش اللي بتيجي هنا بتلبس لباس النسوان؟ الواد المشمش اللي مسمي نفسه هالة ده محتاج دروس محو الأمية بتاعة عبد البديع قمحاوي علشان يعرف الفرق بين الهاء والتاء المربوطة، والياء لما تيجي في أخر الكلمة زي حرف الجر على والإسم علي؛ كما جاء في الجملة المفيدة "ركب علي على الواد المشمش هالة "؛ وطبعا في الجملة السابقة "الواد المشمش هالة" في وضع المفعول به

وحاجة كمان ياواد ياهالة يامشمش، بخصوص الشاب اللي إنتحر من فوق الكوبري، إيه رأيك تشوف لك كوبري من الكباري اللي على النيل دول وتشعلق نفسك في واحد منهم من بضانك

زقزوق said...

يوحشك الموت يا هانم.. بالعكس دا احنا بنحبك ونحب طولة لسانك

أبو هاجر said...

إلى النوارة العربية الجميلة الف تحية من الجزائر