Thursday, 7 October 2010

ايوة يعني مين اللي حاكم ام البلد دي يعني؟

كانوا عايزين يموتوا حمدين صباحي؟ ايه يا جدعان فيه ايه؟ فيه ام ايه في ام البلد دي؟ مين اللي حاكمها يعني؟ كلنا سوزان تميم واللي حاكمنا هشام طلعت؟ يعني ايه؟

17 comments:

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

أرونى شعباً واحداً فى أفريقيا كلها صنع على مر تاريخه ما صنعه الشعب المصرى من حضارات على مر عشرة آلاف عام - أرونى شعباً فى أفريقيا خسر حرباً فى 67 ثم قام فى 73 - فى مفاجأة أذهلت روسيا قبل أمريكا وإسرائيل - ليحطم عدوه ويمرغ أنف عدوه فى التراب وينتصر عليه ويحرر أرضه المحتلة - أرونى شعباً يعيش فى صحراء ويصنع حضارة - أرونى شعباً تعداده 85 مليون نسمة ويعيش على أرض لا تتحمل سوى إعالة 10 مليون نسمة بشق الأنفس ثم يستمر فى تلك المعجزة اليومية التى اسمها حياة المصريين - لدى الأفارقة السود كل شىء أمطار وأرض كلها مكسية بالنبات ولديهم المناجم والألماس ولم يصنعوا شيئاً يـُذكر طوال التاريخ البشرى - وليس لدينا شىء من هذا ولم يكن لدينا سوى نهر جامح بين الفيضان المهلك وبين القحط المهلك ولكننا صنعنا كل شىء حتى أن أحد الأثريين الأمريكيين قال يوماً :- (أرونى شيئاً - قبل الكهرباء وما تلاها - لم تصنعه مصر - أو لم تعرفه مصر - لقد صنعت مصر كل شىء على مر التاريخ حين كان أجدادنا فى كهوف أوروبا) - وأنا أضيف : أرونى من غير المصريين يقدر على شظف العيش ثم لا تتحول نساؤه إلى بغايا وداعرات عاهرات محترفات فى بيع كل شىء وسرقة كل شىء - الغالبية العظمى من نساء بلاد أفريقيا السوداء عاهرات داعرات تحترفن الدعارة فى الشوارع والبيوت وفنادق المدن بسبب الفقر - فكم يبلغ حجم الدعارة فى مصر ؟ ربما رقم تافه لا يـُذكر - قال لى مرة طبيب فرنسى زار القاهرة - أثناء تواجدى فى فرنسا لدراسة الدكتوراه فى كلية العلوم جامعة باريس فى ثمانينات القرن العشرين - أنه قد إندهش تماماً من قلة عدد المصابين بأمراض تناسلية للغاية فى القاهرة مع ضخامة عدد السكان فيها بشدة بها - وسألنى عن تعليل ذلك - فقلت له (لأن دول ناس بيعرفوا ربنا) - هذاهو سر مصر - مصر بتعرف ربنا حتى من قبل الأديان السماوية الثلاث - ومن يقول أن المصريين القدماء كانوا يعبدون الأصنام والحكام الفراعنة هو بلا أدنى شك شخص حمار وجاهل وإبن كلب

نعم لدينا مشاكل عويصة ولدينا لصوص كبار من العيار الثقيل ولدينا تواطؤ المال الحرام المسروق من دم الناس مع السلطة المسروقة بالتزوير - لكن كل هذا من ثمار السلام الخائب الصدمان العدمان إللى ملوش أى لازمة مع إسرائيل - ومشاكلنا يمكن حلها - والنظام الخائن الحاكم لمصر الآن سوف يسقط قريباً بإذن الله

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

أرونى شعباً واحداً فى أفريقيا كلها صنع على مر تاريخه ما صنعه الشعب المصرى من حضارات على مر عشرة آلاف عام - أرونى شعباً فى أفريقيا خسر حرباً فى 67 ثم قام فى 73 - فى مفاجأة أذهلت روسيا قبل أمريكا وإسرائيل - ليحطم عدوه ويمرغ أنف عدوه فى التراب وينتصر عليه ويحرر أرضه المحتلة - أرونى شعباً يعيش فى صحراء ويصنع حضارة - أرونى شعباً تعداده 85 مليون نسمة ويعيش على أرض لا تتحمل سوى إعالة 10 مليون نسمة بشق الأنفس ثم يستمر فى تلك المعجزة اليومية التى اسمها حياة المصريين - لدى الأفارقة السود كل شىء أمطار وأرض كلها مكسية بالنبات ولديهم المناجم والألماس ولم يصنعوا شيئاً يـُذكر طوال التاريخ البشرى - وليس لدينا شىء من هذا ولم يكن لدينا سوى نهر جامح بين الفيضان المهلك وبين القحط المهلك ولكننا صنعنا كل شىء حتى أن أحد الأثريين الأمريكيين قال يوماً :- (أرونى شيئاً - قبل الكهرباء وما تلاها - لم تصنعه مصر - أو لم تعرفه مصر - لقد صنعت مصر كل شىء على مر التاريخ حين كان أجدادنا فى كهوف أوروبا) - وأنا أضيف : أرونى من غير المصريين يقدر على شظف العيش ثم لا تتحول نساؤه إلى بغايا وداعرات عاهرات محترفات فى بيع كل شىء وسرقة كل شىء - الغالبية العظمى من نساء بلاد أفريقيا السوداء عاهرات داعرات تحترفن الدعارة فى الشوارع والبيوت وفنادق المدن بسبب الفقر - فكم يبلغ حجم الدعارة فى مصر ؟ ربما رقم تافه لا يـُذكر - قال لى مرة طبيب فرنسى زار القاهرة - أثناء تواجدى فى فرنسا لدراسة الدكتوراه فى كلية العلوم جامعة باريس فى ثمانينات القرن العشرين - أنه قد إندهش تماماً من قلة عدد المصابين بأمراض تناسلية للغاية فى القاهرة مع ضخامة عدد السكان فيها بشدة بها - وسألنى عن تعليل ذلك - فقلت له (لأن دول ناس بيعرفوا ربنا) - هذاهو سر مصر - مصر بتعرف ربنا حتى من قبل الأديان السماوية الثلاث - ومن يقول أن المصريين القدماء كانوا يعبدون الأصنام والحكام الفراعنة هو بلا أدنى شك شخص حمار وجاهل وإبن كلب

نعم لدينا مشاكل عويصة ولدينا لصوص كبار من العيار الثقيل ولدينا تواطؤ المال الحرام المسروق من دم الناس مع السلطة المسروقة بالتزوير - لكن كل هذا من ثمار السلام الخائب الصدمان العدمان إللى ملوش أى لازمة مع إسرائيل - ومشاكلنا يمكن حلها - والنظام الخائن الحاكم لمصر الآن سوف يسقط قريباً بإذن الله

لورنس العرب said...

هو يعني لو أكل حاجه ومعدته وجعته وجاله اسهال هيكون مبارك هو السبب
ونبي بلاش خيبه وكلام فاضي وبلاش تضحكوا الناس علينا
الراجل عمل حادث عادي وهو راكب عربيه زي ما كلنا بنعمل حوادث واحنا ماشيين بالعربيات
وكل يوم الناس بتتعجن في الميكروباصات على جميع الطرق الزراعيه والصحراويه
نحمد الله رب العالمين انه خرج سليم ومعافى وبدون اصابات
مفيش داعي نعمل فيلم هندي لا معنى له على شيء عارض
وعيب لما نفكر بالطريقه دي لأننا مش صغيرين

عبد الله السلفى said...

فى حاجات كتير بتتغير وهتتتغير اكيد

Nicholas Urfe said...

هل ممكن يكون فعلاً الفترة الجاية كلها كده ؟

هل فعلاً هناك تصعيد ؟؟ هل الأحداث الحالية تصعيد والا احنا شايفينها تصعيد لأننا غوغائيين وعاطفيين بينما هي أحداث عادية متكررة من قبل ومن بعد لا علاقة لها بأي شئ ولكن نحن نحسب كل صيحة علينا هم العدو ؟

طيب هل لو احنا غوغائيين وحكومتنا عاقلة ، استراتيجية ، حكيمة ، وبتستغل غوغائيتنا ؟

اصل اللي معاه المعرفة والعلم والتخطيط هو اللي بيحكم ، لأن الشعب الضعيف حتمياً لازم يستغل زي ما الدولة والأمة الضعيفة لازم تستعمر .

أم أن احنا غوغائيين وحكومتنا مننا وعلينا وبالتالي غوغائية زينا والموقف هو اللي بيحكم ؟؟؟

طيب مافيش اي شئ أيجابي ممكن نرصده ؟ مافيش اي مكسب بيحصل في لعبة القط والفار دي ؟

طب نعمل ايه طا؟

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

للأسف كل ما سمعنا عنه من مشروعات لتنمية سيناء ظل حبراً على ورق و بدلاً من تلك التنمية الوهمية أصبح كل محافظى سيناء والشرطة والأمن بكافة أطيافه يعاملون بدو سيناء وكأنهم مجموعة من الخونة واللصوص رغم أن هؤلاء البدو بالذات فيهم عناصر طيبة قد لا نجد لها مثيلاً فى باقى الشعب المصرى - ولا تحقق لهؤلاء البدو جزء واحد على مليون مما وعدتهم الحكومة به منذ ثلاثين عاماً - ولم نر الخمسة مليون مصرى الذين حلفت الحكومة أيماناً مغلظة - حلفت تقريباً بشرف أمها - أنها سوف تنقلهم من الوادى والدلتا إلى سيناء لخلق كثافة سكانية ومدن مليونية وخلافه من أكاذيب شهيرة توجع القلب السليم - وحتى نفق الشهيد / أحمد حمدى - لم يـُفكر أى معتوه من معاتيه حكومتنا الرشيدة فى تدعيم فكرته بإنشاء نفق ثانى وثالث ورابع وخامس فى حين أن سيناء - التى تمثل واحد على ستة عشر من مساحة مصر - لكنها تمثل كل تاريخ مصر الحربى والعسكرى - تستحق هذا وأكثر وكان بدلاً من البلاهه والعبط إللى عملوه فى توشكى من سنة 1996 - ثم سابوها للغربان وللحرامى السعودى الملقب بالأمير مش عارف إيه وهو لا يسوى برطوشة جزمة قديمة ولا ينفق أمواله إلا على النسوان وموائد القمار فأعطوه فى توشكى مائة ألف فدان - يعنى مساحة مثل مساحة القاهرة الكبرى - كانوا بدلاً من هذا الهزل الأحمق - إللى شالوا فيه وزير الرى بعدها - وبعد ما سمع بودنه شتيمة إللى بالى بالك من الأفارقة وسكت - كانوا عملوا تنمية فى سيناء على المياه الجوفية العميقة المتواجدة فى أحواض الخزان الجوفى بصخور الحجر الرملى النوبى الموجودة فى سيناء وإذا احتاج الأمر كانوا حتى عملوا مشروعات لإزالة أملاح من مياه البحر بكل مصادر الطاقة الممكنة من الرياح والشمس حتى الطاقة النووية ذاتها - لكن البهوات نايمين فى العسل نوم وودن من طين وودن من عجين - وكله بفعل فاعل - والفاعل معروف - وندعو له من كل قلوبنا أن يغور فى ستين داهية فى القريب العاجل - قادر يا كريم - وكفايه عليه قوى كده بعد ما خربها وقعد على تلها

مواطن مصري said...

ااحنا دخلنا في مرحلة الحرس القديم

المرحلة القادمة اللعب مع الكبار

دي مش حركات جمال دي حركات كمال الشاذلي

مواطن مصري said...

و دة مين دة كمان راخر موريس يهدد بحرق القرآن لو أختفت أى مسيحية http://www.elbashayer.com/news-113301.html


شفتي دة كمان بتاع اسرائيل عاوز يشعللها

onmahany said...

الكل يدعى البصر والبصيرةمعا بينما نحن نتخبط كاتخبط العميان, لم يعدلدى ادنا ثقةفى اى شى ولا ادرى ما الحل ,بالامس دعت نوارةللذهاب الى النقابة للتضامن مع الدستور شعرت بشى من الحماس وقررت الذهاب استيقظت مبكرا-على اعتبار ان الموعد بنسبة لى مبكرا جدا-ارتديت ملابسى وحينما وضعت يدى على مقبض الباب عاودنى الياس والقنوط\ماجدوة الذهاب هل من فائدة ترجامن ذهابى انا بتحديد؟ انا حتى لا اعرف اين تكون هذه النقابة الى الان لاذلت ممسك بمقبض الباب فتحت الباب وانا احاول تجاهل ما يدور براسى قابلنى صديق على السلم فنظر لى فى دهشة وهو يقول على فين بدرى مش عادتك-فاخبرته عن وجهتى وانا اكاد اتالعثم كنت انوى ان اساله عن مكان النقابةلاكنه وقف فى منتصف السلمثم التفت الى نصف التفاتةوهو يبتسم ويشير الى بعلامة الجنون ثم واصل الصعود مسرعا دون ان ينبذ بكلمةولاكن ترك لى تلك الابتسامة الساخرة التى ماذالت عالقة بذهنى الى تلك الحظة

khalil said...

صديقتى الغالية
!إهدئى قليلا..........فالقادم اسوأ

hala said...

هي دي ,,,,, ما يسمى بنظرية المؤامره
إتأكدوا بالاول وبعدين ألطموا وولولو وصًتوا لو عايزيين يمويوه مش رح ياخدوا منكم الاذن

hala said...

الاخ اوفياء مصر
كل كلامك مزبوط 100% في 100%
انا اقرأتعليقاتك وبكون مبسوطه ومنسجمه تماماَ مع افكرك بس يا خساره لما استعيد في ذاكرتي عن حضارة مصر العظيمه ,,,,حتى عندما استعيد في ذاكرتي امجاد مصر في ماضيها القريب قلبي يتفطر قهر ودموعي تنزل رغما عني لان الشعب المصري اكبر بكثيييير من اان يحصل له كل ده

hala said...

ممكن اعرف مييين همه الحرس القديم
يعني جمال مش من الحرس القديم
طب هو مولود في أحضان الحرس القديم

ahmedelebyary said...

بصراحة أسلوب الحادثة مش مريح
لأن الموضوع ده حصل مع أعضاء مجلس شعب قبل كده
بس كان تهويش بس
تقريبا الغرض من الموضوع ده ارسال رسالة لحمدين صباحي هو يفهم معناها جيدا
وموضوع الحرس القديم مقلق جدا
علي الاقل دول ناصحين ويعرفوا يلعبوها صح

Prestige said...

أعتقد انه امر غير مقصود

يعني هي الحكومة اللي مغلبانا بقى اكتر من 30 سنة هاتكون بالغباء ده

ان كل حاجه وحشة تحصل مرة واحدة كده ورا بعض مافيش راحة يعني

الص الحكومة بتحب تتسلى علينا مش معقول هايدونا كل حاجه مرة واحدة كده

لازم يتلذذوا بقهرنا و تعذيبنا

متغربه said...

موضوع ابراهيم عيسي فعلا موضوع رهيب يا بنت عمنا كلنا بس شفتي اخر فتوى لمحمد حسان بان اللي يلاقي اثر يبيعه و كمان نطمس التماثيل و تتكسر كمان دا ايه الفل ده كله ما كان عمرو ابن العاص عملها اما دخل مصر لا في مؤامرة رهيبة غلى البلد دي حتى التاريخ عايزين يطمسوه

utopia said...

الشعب المصرى لسع خلااااااااااص

http://www.youtube.com/watch?v=yMSYnUCMjOA