Monday, 24 November 2008

عاجل: وفاة شاب في اسطبل عنتر على ايدي الشرطة

احمد محمود شحاتة، السن 19 سنة، عامل رخام، ساكن في خارطة الشيخ مبارك بمصر القديمة ظابط شرطة وقفه واخده تحري وفضل يضرب فيه لحد ما مات، اهله ما سكتوش وقدموا بلاغ راح الظابط ضغط على عمه عشان يتنازل عن المحضر، الجنازة طالعة بكرة الصبح من مشرحة زينهم، واهل الولد واللي في المشرحة مستعدين يشهدوا بالواقعة، ده مش اول واحد ينضرب لحد ما يموت، بس ده اول واحد اهله مش عايزين يسكتوا بالرغم من ضغط القسم عليهم، بس محتاجين حد يقف جنبهم

7 comments:

ناصر said...

آجركم الله على خدمة خلقه
انا في الخدمة فماذا تأمرين؟
والحمدلله على عودتك الى عرينك

TAFATEFO said...

طب والبلاغ .. عم اتنازل ولا ايه اللي حصل؟؟

وازاي تكون المسانده؟

ناصر said...

ياهلا مصطفى
قهوة ولا شاي؟

مهندس مصري said...

بوستي الأخير
إعترافات ضابط شرطة بمدينة الذئاب http://egyptioneng.blogspot.com/2008/11/blog-post_24.html
ملخص للكتاب و تذكير
بمقابلاتي السابقة مع المؤلف
و جايب سيرتك يا نوارة ابقي بصي عليه

مهندس مصري said...

طيب الناس تقف جنبهم إزاي ؟

TAFATEFO said...

هو نفس الشخص اللي ناشره حاكيته المصري اليوم بإسم أحمد صالح محمود؟؟

TAFATEFO said...

النهارده المصري اليوم ناشره عن نفس الشخص بس باسم تاني "يسري جمال" .. اللي بيخليني أقول نفس الشخص انه مش معقول نفس الوقائع بالظبط تحصل لشخصين تبع نفس القسم .. الخبر الأولاني في الرد السابق

المهم انهم المره دي اكتشفوا اه بلع كيس التبغ (المخدر في الخبر الأول) هو سبب وفاته

لنك الخبر أهو

حد فاهم حاجه .. الشخص المقصود به خبر نواره هو نفس شخص خبري المصري اليوم .. ولا ايييييييييه؟