Monday, 9 August 2010

عمر الهادي أسد أسد

يابن الذين يا عمر... الواد قعد يدعبس لحد ما عمل فضيحة لسبوبة موضوع حرية العقيدة دي
من حيث المبدأ حرية العقيدة حرية العقيدة... مش محتاجة بالو يعني ولا محتاجة نتناقش فيها كتير لأنها حق مكفول للانسان
لكن من حيث الحقيقة، حرية العقيدة تحولت الى سبوبة، واذ فجأتن لقينا اشكال بتظهر، وهوجة كده، وصراصير طالعة من جحور، واحنا مش فاهمين فيه ايه
بس اهو.. حنعمل ايه يعني؟ الحق احق ان يتبع، صحيح الواحد بيبقى من جوات نفسيته حاسس ان فيه حاجة مش مظبوطة، بس عادي يعني، احنا مقضيين حياتنا نقف مع ناس قرفانين منهم لاننا بنقف مع مبدأ
بس ده برضه ما يمنعش اننا نفهم ايه الحكاية ونحاول نحلل الموقف، والسر وراء ظهور مجموعات غريبة وهوجات اغرب ولا هوجة اغنية لولاكي، مواليد التسعينات يخرسوا خالص ما اسمعش حسهم، المهم
عمر اسم الله عليه فتوة بقوة اسم الله عليه، راح جاب قرار الواد ده وانا مش عايزاه يسكت
هو يفضل يتتبع الخيوط، واحنا هنا نصيح له لما كل الخيوط تتكشف قدامنا
قال اييييييييه، اسرائيلي بيناضل من اجل حرية العقيدة في مصر
وقال اييييييه، داليا زيادة، اللي اطلق عليها احمد ناجي لقب: امرأة من زمن الحب، بتتعامل معاه بوصفه بشر! حنينة قوي داليا زيادة
امرأة من زمن الحب فعلا
طب دعبس تاني يا عمر كده.. انا واثقة انك حتلاقي بلاوي.. وانتهك يا عم خصوصيات براحتك... اه، قال اسد بيقول لي ان فيه ناس قالت له انت انتهكت خصوصية الواد الاسرائيلي لما نشرت معلوماته اللي على الفيس بوك
الواد فاتح الاكاونت بابليك، ومتصور بعلم اسرائيل، وجوزه داخل عليه ولقى راجل معاه في السرير ودول يقولوا له: ما شاء الله راجع الساعة اتنين بالليل؟ ولما جوزه يقول له: مين ده؟ يقولوا له: ما تغيرش الموضوع
بس الواد اسد.. اسد من ضهر اسد

5 comments:

utopia said...

اهلا بيكى يا نوارة مع معتنقى نظرية المؤامرة حمد الله على السلامة
ياريته عبد الوهاب المسيرى الله يرحمه لسة عايش كان راجع رفضه لنظرية المؤامرة
والنبى يا اختى ما فيش حد مضطهد وفاقد لحرية الاعتقاد زى المسلمين
ده انا نفسى قبل اما اموت اشوف مذيعة محجبة فى التلفزيون المصرى
كل عام وانت بخير

جمال مالك..)* said...

رد على :) رمضان كريم يابن النبي
ماريناه كان محاكمة قدمها السيد امس ومحاكمة سنراها من المحكمة
سوريا استبعدت من الاتهام من المحكمة نفسها..اذا كان ما قيل امس خزعبلات اذا ماهي الغير خزعبلات
اذا كان هناك عملا متواجديد في حاذث الجريمة ولم تحقق معهم المحكمة
ولا تريد ان تاخذ بها فهي محكمة غير محترمة.

مواطن مصري said...

المدونون.. وأحلام العمال والفلاحين بقلم:محمد علي إبراهيم http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/editor/detail00.asp :D



المدونون يعملون بعيدا عن أي برامج أو سياسات.. وهؤلاء لا يعبرون عن جموع المصريين خاصة البسطاء والفقراء الذين يكدون ويكدحون.. يعملون 15 ساعة وأحيانا أكثر لتوفير لقمة العيش لعائلاتهم.
المدونون الذين يملكون رفاهية الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر لساعات طويلة ينشئون المواقع ويقومون بعمليات قرصنة علي المواقع المعارضة لهم ولا يعبرون عن أحلام المصريين.
ألم يلاحظ رؤساء تحرير الصحف الخاصة والحزبية أن 87% من المدونات قاهرية.. أين بقية ال 83 مليونا الموجودين في محافظات مصر؟! لماذا لا نجد مدونة تتحدث عن أحلام الفلاحين في سماد رخيص وسعر توريد أعلي للمحاصيل واستخدام تكنولوجيا جديدة لزيادة إنتاج المحاصيل؟! لماذا لا نجد مدونة تتحدث عن أحلام العمال في أجور حسب ساعات العمل وزيادة الحوافز وغير ذلك؟! لماذا لا نجد مدونة تتحدث عن حق المصريين في تطوير خدمات العلاج بالمستشفيات الحكومية المجانية؟! هل لا يفكر المدونون إلا في تغيير النظام واستبداله بشخصيات كارتونية من المعارضة والمنشقين عن الإخوان بل والإخوان أنفسهم.





المدونون في برج عاجي مخملي يحرضون الناس علي مقاطعة الانتخابات والخروج في مظاهرات تحريضية ضد النظام.. وينسون أن من يخاطبونهم لهم هموم أخري أدركها الحزب الوطني ووضعها في برامج انتخابية يعمل علي تنفيذها ويتابعها.. يعلن انه انجز في هذه النقطة. ولم ينجز في نقاط أخري.
الحزب الوطني حزب كبير وهو أكبر الأحزاب في المنطقة العربية "3 ملايين عضو و7000 وحدة حزبية" ورغم أهمية أن يكون للحزب أداة إلكترونية يقارع بها خصومه ويناوئهم. إلا أن هذا لن يكون أبدا هدفه الأساسي أو الرئيسي.




الفارق كبير جداً بين الحزب الوطني والمدونين وأصحاب المواقع الإليكترونية.. الحزب يلتحم بالناس والمواقع تكلمهم بالريموت كنترول.. ومن ثم فإنه لا حوار بين الحزب والمدونين لأن الطرفين يتحدثان إلي جمهور مختلف ويخدمان نوعين من المصريين.. الأول هم الغالبية من الكادحين ومحدودي الدخل والمتطلعين لمستقبل أفضل لأولادهم. أما النوع الثاني فهم الذين جندتهم بعض تيارات الفوضي والتغيير لإحداث الفوضي في بلد صدرت أوامر قوي إقليمية وعالمية بتقزيمه


عشان شهر رمضان الكريم قلت أجيبلك حاجة حلوة

هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها

مواطن مصري said...

و النبي ل أنتي ناشر المقال الرائع لمحمد و علي و ابراهيم


قليل من الذكاء
بقلم:محمد علي إبراهيم
المدونون.. وأحلام العمال والفلاحين
http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/editor/detail00.asp


هاهاهاهاهاهاهاه

Bassemel muhmoud said...
This comment has been removed by the author.