Wednesday, 29 December 2010

لتونس من قلوبنا سلام

ارجل شباب.. احسن ناس.. ومش مستنيين من اوباما القذر يعبر عن "بالغ اسفه وقلقه" ولا الامم المتحدة الوسخة، ولا الاتحاد الاوروبي المنافق، الراجل بيفتح الرصاص على الناس، والعيال بتولع في نفسها ودول ودن من طين وودن من عجين




جندوبة تنتفض



الشرطة التونسية تخرب بيوت الاهالي




بيان الشبكة العربية عن احداث تونس، بينوشيه العرب يقابل الاحتجاجات السلمية بالرصاص

ده الاستاذ عبد الرؤوف العيادي نائب رئيس المؤتمر من اجل الجمهورية، كان قد تم اختطافه وتعذيبه بهذا الشكل









شددوا الدعاء لتونس وأهالي سيدي بوزيد، يرفع عنهم وعنا البلاء والظلم وينصرهم يارب
الجدعان.. بيحيوا تونس وصحبتها ومجالها، والدعاء للشهداء بالرحمة، وللمعتقلين بالحرية، ولسيدي بوزيد وتونس كلها بالفرج العادل، ولابن الهابلة ده: 



يشفي الكلاب ويضرك
ولما تسمعه تفتكر النكتة اللي بتقول: واحد راح القسم وقال للظابط عايز اترشح رئيس جمهورية
الظابط قال له: انت اهبل؟
الراجل رد: هو شرط؟

7 comments:

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

= = = = =
Quand j’ai écouté Zien El-Abedien Ben Ali, hier mardi 28 Décembre 2010 ; à AL-Gaziera, commenter sur le déroulement du mouvement de protestation populaire massif en Tunisie, et présenter ses faux arguments qui ne tiennent pas début contre ce mouvement sains qui a démarré il y 2 semaines dans la ville Tunisienne Siedi Bouzied et a propagé par la suite partout en Tunisie, je croyais écouter Moubarak ou Sadat ou la famille Sabah de Kuwait. Partout dans le monde Arabe le pouvoir non-légitime qui accumulé et le pouvoir et l’argent a vieillie et perdu raison et ne lui reste que frapper par l’arme lourde des forces de la police sur sa propre population.
= = = = =

Sosso said...

مين الغلس الي في التلفون؟؟ خدت بالك التلفون بيرن

جبهة التهييس الشعبية said...

طلع محمر القذافي ملك قرود إفريقيا اللي كان على التليفون ههههههههههههه

انتوا عارفين الديكتاتوريات بيخافوا على بعض

وقد تجلت اسمى معاني التضامن الديكتاتوري

utopia said...

ألا لعنة الله على الظالمين
حسبى الله ونعم الوكيل

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte said...

على فكرة بقى التوانسة طلعوا أجدع من المصريين ألف مليون مرة - شوف التضامن بينهم وشوف انتشار المظاهرات فى معظم المدن التونسية منذ بداية الأحداث فى سيدى أو زيد منذ أسبوعين وحتى الآن - أما المصريين فهم مضروبين بالجزمة ولا واحد بيفتح بقه - وحتى مولد أبو حصيرة فى دمنهور لم تفلح المليون توقيع وحكم المحكمة فى منعه - فقد امتنعت الحكومة عن تنفيذ حكم المحكمة وحولة الشرطة حضور الإسرائيلين لمولد أبو حصيرة إلى حملة إرهاب حكومى للمواطنين بثلاثة الآف جندى أمن مركزى ومئات القناصة الذين وحبسوا الأهالى فى بيوتهم قرب دمنهور وسهلوا وصول ألف سائح إسرائيلى مجنون من القتلة المحترفين إلى دمنهور ولم يتحرك مصرى واحد - وإنتوا عايزيين تتضامنوا بوقفة احتجاجية مع التوانسة - باقول لكم إيه - بلا خيبة - سيبوا التوانسة فى حالهم - يا حسن خيبة المصريين توصلهم

إحنا 88 مليون مصرى ولكن فى الحقيقة مافيناش ولا حتى 88 ألف من بنى البشر والباقى مجرد خيال مآتة

إيقو قابلونى لو الوقفة الاحتجاجية المصرية دى لمناصرة الشعب التونسى حضرها 88 مصرى - بالعدد - ويمكن كمان أقل من 88 شخص

أبو هاجر said...

كل عام وأنت بألف خير
كل عام وأنت أجمل نوارة

عادت نوارة الحقيقية فعدنا.

أما بخصوص تونس التي قضيت بها عشرة أيام في شهر جويلية الماضي ولأنني لم أزر تونس لأتفرج على .... الروسيات .ولا على ....البلغاريات. رغم أنه فيه ما يغري ، بخاصة أنني كنت أسكن بمدبنة الحمامات .
كنت كل صباح أخرج بسيارتي إلى تونس العميقة بخاصة نحو الجنوب
ولا أعود إلا في المساء .في تلك اللحظات تذكرت مقولة لينين لما زار غرب بريطانيا وشرقها، أي فقرائها وأغنيائها فقال أنهما: أمتان داخل أمة.وإذا كان هذا المثال ينسحب على الشقيقة تونس. هناك ملاحظة اخرى لم ينتبه لهاالكثبر ،إضافة للفقر والتمايز الجهوي، تقرأ في عيون التوانسة تذمر وحقد، حتى في العاصمة والمدن الساحلية نتيجة أحساسهم العميق أن قيهم تتعرض
لإنتهاك ممنهج لكن ذلك كله يصب في رصيد الحركات الأصولية التي لها قاعدة واسعة في تونس
لك أجمل وأصدق التحيات

AhmeD 3llaM said...

Bienveillant أوفياء مصر d'Égypte

انت لو روحت ممكن تبقي رقم 88
وايه ابقو قابلوني دي
دا بدل ما تقول هنتقابل يوم الحد
لو مش رايح يبقي متتكلمش نيابة عن 80 مليون مصري الي منهم اطفال وشيوخ ونساء وبنات و صبيان تحت سن العشرين
ومرضي ومعتقلين وعمال ميقدروش يسيبو شغلهم عشان بيشتغلو باليوميه .....وكتير جدا
يراجل دا لو قامت حرب
الجيش مش هيكمل المليون
بلاش كل شويه نقول 80 مليون 80 مليون محسسيني ان 80 مليون دول عندهم خمسه وعشرين سنه ومخلصين جيش كمان
وبيتكلمو فرنصاوي .
كان ممكن تقول هل ثورة الحريه علي الحكام المزمنين من خارج مصر التي كان لها الدور الواضح في تحقيق بعض الحريات في العالم العربي مثل مثل مثل الخ الخ الخ