Wednesday, 26 August 2009

اليوم الخامس... سؤال

دلوقت في تفسير ابن كثير لما بيفسر: وإذ أخذ ربك من بني آدم... الآية. بيقول ان في عالم الارواح فيه ارواح بتخير تيجي الدنيا وللا ما تجيش وبيتعرض عليها حياتين وفقا لاختياراتهم هم الحياة اللي ح يعيشها لو اختار الشر والحياة اللي ح يعيشها لو اختار الخير وحتى بيستدل بالكلام ده بآية وهديناه النجدين. وبيعرض عليهم الامانة ومكافئتها والعقوبة واللي بيختار من عالم الارواح ويقبل ربنا بيبعته وبيستدل على كده بآية إنا عرضنا الأمانة..الآية
بجد؟
انا مش باكذب ابن كثير، انا باستفهم لاكون فاهمة غلط، هي من حيث المنطق تمشي لان الانسان هو المخلوق الوحيد اللي عنده حرية اختيار، بس بجد يعني مليارات البشر دول اختاروا البلوة دي؟ طب انا، وانا عارفة، طول عمري غبية وباخد قرارات غلط، فعادي يعني لما اتهور واقبل امانة وارجع اضرب نفسي بالجزمة، بس كل الاخوة الزملاء دول اختاروا زيي؟
الكلام ده صحيح كده وللا انا فاهمة غلط؟

167 comments:

mido said...

فسرى كلامك شوية
!!

ممكن تقرى كذا أسلةب تفسير من مصادر مختلفة لنفس الأية

mido said...

* أسلوب

mido said...

تفسير الأية بطريقة مبسطة

TAFATEFO said...

ايه الكلام ده .. آية سورة الأعراف المقصود بيها الإشهاد على ربوبية الخلق .. ان ربنا أشهد الخلق جميععاً على ربوبيته وخلقهم على فطرة التوحيد فحق عليهم العذاب إن أغواهم الشيطان كما توعدهم عن فطرتهم التي طرهم الله عليها وهي التوحيد

وآدي تفسير ابن كثير ملقيتش فيه أي حاجه من اللي بتقوليها دي

اكتبي النص الملتبس ونفهموا مع بعض

هرطقة said...

لأ أنا محدش خيرنى
ولو كان حصل كنت اترددت آخد أى قرار يعنى
برج الميزان بقى

AhmeD 3llaM said...

ما هي الامأنة
قيل انها الفرائض
وقيل انها الطاعه
وقيل انها الدين والفرائض والحدود
وقيل ايضا الصلاة والصوم والغسل من الجنابه
وكلها راجعه الي التكليف
فلما عرض الله عز وجل علي السماوات والارض والجبال الخ الامانه رفضو ودي مش معصيه
وهناك فرق بين العرض بالتكليف والتكليف
زي مثلا
تصلي يا محمد خمسين مره
و
صلي يا محمد خمس مرات
هذا عرض بالتكليف وهذا تكليف

***

الانسان هنا المقصود به سيدنا ادم وحده
وليس كل البشر لان سيدنا ادم هوه ابو البشر
وهوه الانسان الوحيد الموجود وقتها
عند عرض الامانه
فالدين عند الله الاسلام من اول الخلق
*
يبقي الامانه مش بلوه دا عرض بالتكليف فقبله ادم وكان ادم ظلوما جهولا
اي غرًا بأمر الله
يعني طاعة ربنا مش بلوه يا اخت نواره

*********************
*****************
وفي تفسير بن كثير ايضا يوجد هذا

وقال مقاتل بن حيان: إن الله حين خلق خلقه، جمع بين الإنس والجن، والسموات والأرض والجبال، فبدأ بالسموات فعرض عليهن الأمانة وهي الطاعة، فقال لهن: أتحملن هذه الأمانة، ولكن على الفضل والكرامة والثواب في الجنة ...؟ فقلن: يا رب، إنا لا نستطيع هذا الأمر، وليست بنا قوة، ولكنا لك مطيعين. ثم عرض الأمانة على الأرضين، فقال لهن: أتحملن هذه الأمانة وتقبلنها مني، وأعطيكن الفضل والكرامة (8) ؟ فقلن: لا صبر لنا على هذا يا رب ولا نطيق، ولكنا لك سامعين مطيعين، لا نعصيك في شيء تأمرنا به. ثم قرب آدم فقال له: أتحمل هذه الأمانة وترعاها حق رعايتها؟ فقال عند ذلك آدم: ما لي عندك؟ قال: يا آدم، إن أحسنت وأطعت ورعيت الأمانة، فلك عندي الكرامة والفضل وحسن الثواب في الجنة. وإن عصيت ولم ترْعَها حق رعايتها
وأسأت، فإني معذبك ومعاقبك وأنزلك النار. قال: رضيت [يا] (1) رب. وتَحمَّلها (2) ، فقال الله عز وجل: قد حَمَّلْتُكَهَا. فذلك قوله: { وَحَمَلَهَا الإنْسَانُ } . رواه ابن أبي حاتم.
_
والله اعلم

جبهة التهييس الشعبية said...

طيب
اما ارجع من الشغل ح انقل لكوا النص
بس ممكن يا طفاطيفو تفتح عند تفسير ابن كثير التلات ايات
اللي هي عرض الامانة والاشهاد واية وهديناه النجدين لو سمحت
معلش ح اتعبك معايا

- التفسير مش المختصر -

لان فيه عدة روايات
وتعملهم كوبي بيست وانا انزل لك التعليق من هنا في الشغل واشاور لك على الحتة اللي لخبطتني عشان تفهموها لي

أحــوال الهـوي said...

افطرى

تحياتي

TAFATEFO said...

تفسير ابن كثير : آية الإشهاد

تفسير ابن كثير : آية الأمانة

تفسير ابن كثير : وهديناه النجدين

TAFATEFO said...

معلش أنا قريت البوست تاني ومن آخر فقرة واضح ان في لبس جااااااااامد أوي في مفهوم مين اللي قبل الأمانة (وده مش مهم) لكن اللبس الكبير في مفهوم الأمانة

Founoon said...

انا حاسة انك ملخبطة ال 3 ايات في بعض

هديناه النجدين يعني الانسان حر قدامه طريق الخير وطريق الشر يختار زي ماهو عايز ويتحمل تبعات اختياراته

واية واذ اخذ ربك من بني ادم من ظهورهم وذريتهم واشهدهم ..الاية
فيه قولين واحد بيقول ان دا حدث فعليا ان ربنا اشهد الخلائق كلهم على انه الله وشهدوا له بذلك وقول تاني بيقول ان دا حدث من خلال الحجج والايات والرسل واشياء كتير تشهد بوحدانيته سبحانه وفي ناس اصرت انها ماتشوفش الدلائل دي كلها واختارت الكفر
والقول الاول اقرب للصحة واقره اغلب المفسرين

اما انا عرضنا الامانة ..الاية فهي والله اعلم ان المخلوق يكون مخير ومش مسير ولا مجبور على الطاعة وكل المخلوقات رفضتها وعرفت قدر نفسها وانها مش قد الاختبار الصعب دا والانسان هو الوحيد اللي قبل
ودي اعتقد النقطة اللي محيراكي

عموما دا حسب فهمي البسيط وهتابع النقاش

سبحان الله انا كنت لسه قريب بقول طب انا ماحدش سألني ولا انا وافقت :)

77Math. said...

طيب أنا استمخيت من التفسير دا بصراحة ! ما تكدبيش ابن كثير..

شوفي الغزالي بيقول ايه في إحياء علوم الدين:


وعن هذا شنع أهل العلم بظاهر التفسير على أهل التصوف من المقصرين المنسوبين إلى التصوف في تأويل كلمات في القرآن على خلاف ما نقل عن ابن عباس وسائر المفسرين وذهبوا إلى أنه كفر فإن صح ما قاله أهل التفسير فما معنى فهم القرآن سوى حفظ تفسيره وإن لم يصح ذلك فما معنى قوله صلى الله عليه وسلم من فسر القرآن برأيه فليتبوأ مقعده من النار فاعلم أن من زعم أن لا معنى للقرآن إلا ما ترجمه ظاهر التفسير فهو مخبر عن حد نفسه وهو مصيب في الإخبار عن نفسه ولكنه مخطئ في الحكم برد الخلق كافة إلى درجته التي هي حده ومحطه بل الأخبار والآثار تدل على أن في معاني القرآن متسعا لأرباب الفهم. قال علي رضي الله عنه إلا أن يؤتى الله عبدا فهما في القرآن فإن لم يكن سوى الترجمة المنقولة فما ذلك الفهم.
* * *
وجملة ما نقلناه من الآثار في فهم القرآن يناقض هذا الخيال فبطل أن يشترط السماع في التأويل وجاز لكل واحد أن يستنبط من القرآن بقدر فهمه وحد عقله وأما النهي فإنه ينزل على أحد وجهين أحدهما أن يكون له في الشيء رأي وإليه ميل من طبعه وهواه فيتأول القرآن على وفق رأيه وهواه وليحتج على تصحيح غرضه ولو لم يكن له ذلك الرأي والهوى لكان لا يلوح له من القرآن ذلك المعنى وهذا تارة يكون مع العلم كالذي يحتج ببعض آيات القرآن على تصحيح بدعته وهو يعلم أنه ليس المراد بالآية ذلك ولكن يلبس به على خصمه وتارة يكون مع الجهل ولكن إذا كانت الآية محتملة فيميل فهمه إلى الوجه الذي يوافق غرضه ويرجح ذلك الجانب برأيه وهواه فيكون قد فسر برأيه أي رأيه هو الذي حمله على ذلك التفسير ولولا رأيه لما كان يترجح عنده ذلك الوجه وتارة قد يكون له غرض صحيح فيطلب له دليلا من القرآن ويستدل عليه مما يعلم أنه ما أريد به.

جبهة التهييس الشعبية said...

انا جيت
ثانية واحدة اجيب الكتاب

جبهة التهييس الشعبية said...

اهي يا شباب
اهي دي الحتة اللي فهمت منها ان مش آدم بس اللي اتسأل
فهموني بقى

وهكذا قال ابن جريج وعن ابن أشوع أنه قال لما عرض الله عليهن حمل الأمانة ضججن إلى الله ثلاثة أيام ولياليهن وقلن ربنا لا طاقة لنا بالعمل ولا نريد الثواب ثم قال ابن أبي حاتم حدثنا أبي حدثنا هارون بن زيد بن أبي الزرقاء الموصلي حدثنا أبي حدثنا هشام بن سعد عن زيد بن أسلم في هذه الآية" إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض " الآية قال الإنسان بين أذني وعاتقي فقال الله عز وجل إني معينك عليها إني معينك على عينيك بطبقتين فإذا نازعاك إلى ما أكره فأطبق ومعينك على لسانك بطبقتين فإذا نازعك إلى ما أكره فأطبق ومعينك على فرجك بلباس فلا تكشفه إلى ما أكره

ماهي موجودة اهي يا طفاطيفو في اللنكات

فهموهالي بالراحة كده وانا ح ابص تاني على الحتت التانية اللي لخبطتني وارجع اجيبها لكوا

جبهة التهييس الشعبية said...

إن الأمانة والوفاء نزلا على ابن آدم مع الأنبياء فأرسلوا به فمنهم رسول الله ومنهم نبي ومنهم نبي رسول ونزل القرآن وهو كلام الله وأنزلت العجمية والعربية فعلموا أمر القرآن وعلموا أمر السنن بألسنتهم ولم يدع الله تعالى شيئا من أمره مما يأتون وما يجتنبون وهي الحجج عليهم إلا بينه لهم فليس أهل لسان إلا وهم يعرفون الحسن والقبيح ثم الأمانة أول شيء يرفع ويبقى أثرها في جذور قلوب الناس ثم يرفع الوفاء والعهد والذمم وتبقى الكتب فعالم يعمل وجاهل يعرفها وينكرها ولا يحملها حتى وصل إلي وإلى أمتي ولا يهلك على الله إلا هالك ولا يغفل إلا تارك فالحذر أيها الناس وإياكم والوسواس الخناس فإنما يبلوكم أيكم أحسن عملا


انا ح انزل لكوا كل المقاطع اللي لخبطتني ونتكلم فيها سوا

جبهة التهييس الشعبية said...

انا طول عمري حاسة ان مجيتي في الدنيا دي زنبة واتعملت فيا
مش ممكن اكون انا اللي عملت الزنبة دي في نفسي

جبهة التهييس الشعبية said...

استنوا ح اجيب لكوا بقية المقتطفات وتفهموهالي

من غير قلة ادب بالمناسبة يعني

جبهة التهييس الشعبية said...

مات ابن للضحاك بن مزاحم ابن ستة أيام قال : فقال يا جابر إذا أنت وضعت ابني في لحده فأبرز وجهه وحل عنه عقده فإن ابني مجلس ومسئول ففعلت به الذي أمر فلما فرغت قلت يرحمك الله عما يسأل ابنك من يسأله إياه قال يسأل عن الميثاق الذي أقر به في صلب آدم قلت يا أبا القاسم وما هذا الميثاق الذي أقر به في صلب آدم ؟ قال : حدثني ابن عباس إن الله مسح صلب آدم فاستخرج منه كل نسمة من خالقها إلى يوم القيامة فأخذ منهم الميثاق أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وتكفل لهم بالأرزاق ثم أعادهم في صلبه فلن تقوم الساعة حتى يولد من أعطي الميثاق يومئذ فمن أدرك منهم الميثاق الآخر فوفى به نفعه الميثاق الأول ومن أدرك الميثاق الآخر فلم يقر به لم ينفعه الميثاق الأول ومن مات صغيرا قبل أن يدرك الميثاق الآخر مات على الميثاق الأول على الفطرة فهذه الطرق كلها مما تقوي وقف هذا على ابن عباس والله أعلم.


اهي دي مقاطع كافية تقدروا تعبروا عن نفسكوا على ما اجيب الباقي من البداية والنهاية كمان

جبهة التهييس الشعبية said...

وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم " الآيات قال فجمعهم له يومئذ جميعا ما هو كائن منه إلى يوم القيامة فجعلهم في صورهم ثم استنطقهم فتكلموا وأخذ عليهم العهد والميثاق " وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى " الآية قال فإني أشهد عليكم السماوات السبع والأرضين السبع وأشهد عليكم أباكم آدم أن تقولوا يوم القيامة لم نعلم بهذا اعلموا أنه لا إله غيري ولا رب غيري ولا تشركوا بي شيئا وإني سأرسل إليكم رسلا لينذروكم عهدي وميثاقي وأنزل عليكم كتبي قالوا نشهد أنك ربنا وإلهنا لا رب لنا غيرك ولا إله لنا غيرك فأقروا له يومئذ بالطاعة ورفع أباهم آدم فنظر إليهم فرأى فيهم الغني والفقير وحسن الصورة ودون ذلك فقال : يا رب لو سويت بين عبادك ؟ قال إني أحببت أن أشكر ورأى فيهم الأنبياء مثل السرج عليهم النور وخصوا بميثاق آخر من الرسالة والنبوة فهو الذي يقول تعالى "

mido said...

انت كاتبة فى البوست :

مليارات البشر اختاروا البلوة دى ؟



-----
انه بلوة ؟

Founoon said...

نوارة فين المشكلة تحديدا ؟
ربنا عرض الامانة على كل مخلوقاته يعبدوا ربنا اختياري ولا اجباري كلهم قالوا اجباري الا الانسان قال اختياري وقبل الامانة العظيمة

بناءا على كدا بقى مخير مش مسير

وربنا لما خلق ادم اشهد كل نسله وذريته الى يوم القيامة انه هوالله لا اله الا هو
وهما شهدوا
فين المشكلة تحديدا بجد انا مش مستوعبة ايه اللي محيرك اوي كدا ؟

جبهة التهييس الشعبية said...

دلوقت اللي انا فهمته من الكلام ده ان البني ادم بيتعرض عليه حياته قبل ما ييجي في الدنيا وبيتقال له اللي مفروض يعمله وكده وهو بيوافق

انا فهمت كده صح؟

وللا حد يفهمني صح

Founoon said...

لا فهمتي غلط

البني ادم زمان اول ماتخلق آدم عليه السلام ربنا عرفه وعرف نسله انه هو الله لا اله الا هو وكلهم شهدوا بكدا وربنا في خلال حياتهم هيبعت رسل وايات وحاجات كتير تدل عليه عشان ماحدش يجي يوم القيامة ويقول ماعرفش ماحدش قالي

انما حياته والمفروض يعمل ايه لا خالص مافيش كدا

انا قريت كل اللينكات والكلام اللي انتي ناقلاه مافيش حاجة بتقول كدا خالص لو في وانا ماخدتش بالي هاتيلي الحتة ينوبك فيا ثواب

وليه ابن كثير يا امي دا صعب اوي ماله الشيخ الشعراوي ولا حتى في ظلال القرآن لسيد قطب

جبهة التهييس الشعبية said...

امال ازاي لما الضحاك ابنه مات قال ح يتسئل على اللي شهد عليه في الغيب؟

Founoon said...

قصده هيتسأل من ربك ومادينك ومن نبيك الاسئلة اللي بنتسألها اول ما ندفن فقالوله لا هو مات على الفطرة على الميثاق الاول قبل ما يكلف ويشهد ان لا اله الا الله ويعبد الله مختارا وهو حسب الرواية الموجودة سموه الميثاق التاني

يعني واحد مات وهو عنده 6 ايام مش هيتسأل على حاجة لانه مات على الفطرة اللي هي الميثاق الاول لما ربنا اشهد العباد انه هو الله لسه غير مكلف ولم يوضع في اختبار ولا اختيار يعني لسه مافيش ميثاق تاني

جبهة التهييس الشعبية said...

بس هو مات طفل، ومع ذلك ح يتسئل، طب ح يتسئل ازاي الا اذا كان مسئول؟ يبقى هو طفل اه بس روحه مسئولة
وللا ايه؟

Founoon said...

ومن مات صغيرا قبل أن يدرك الميثاق الآخر مات على الميثاق الأول على الفطرة

يعني مش هيتسأل اصلا لانه مات على الفطرة على الميثاق الاول مات بيشهد ان لا اله الا الله حتى لو عمره ساعة

Founoon said...

مش في حديث بيقول كل مولود يولد على الفطرة فابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه

الفطرة هي الاساس والكل بيتولد عليها حتى اشعار اخر لما يبلغ سن التكليف ويختار بارادته هو هيعمل ايه

جبهة التهييس الشعبية said...

مش عارفة، انا الحتة دي ملخبطاني
مش عارفة اشرح بالظبط ايه اللي ملخبطني
بس انا متلخبطة
يعني هو دلوقت اتعرض الامانة على مين؟ ولما طلعوا من ضهر ادم ايه بقى؟ ها؟ وابن الضحاك بيتسئل على ايه؟

Founoon said...

الرد اللي انا كتبته اتبعت ولا لا؟

احتياطي

الامانة اتعرضت على كل مخلوقات ربنا
كلهم رفضوها
الانسان هو اللي قبلها

ربنا لما خلق ادم اشهده واشهد كل ذريته انه هو الله وحده لا شريك له وكلهم شهدوا

الضحاك لما ابنه مات كان فاكره هيتسأل عن الميثاق الاول قالوله لا لان الميثاق الاول يعني الفطرة والولد عنده 6 ايام يعني لسه على الميثاق الاول فمش هيتسأل على حاجة مات على الفطرة

TAFATEFO said...

يا نوارة اللي حمل الأمانة آدم

واللي ربنا أشهدهم ألست بربكم هم ذرية آدم

سيدنا آدم حمل الأمانة وأشفقت من حملها السماوات والأرض .. مش احنا قبلنا وعملنا كده ليه

وبعدين ربنا خلق الإنس والجن لكده

دي حاجه

اللي أشهدوا هما ذررية آدم .. أشهد االله أهل اليمين واليسار أنه رب الكون .. فشهدوا .. فمن جحد وأغواه الشيطان استحق عذاب الله

اللي مقصود ان كل إنسنا ربنا خلقه على فطرة التوحيد .. أن الله هو الرب .. وتوعد الشيطان بني آدم بأن يضلهم .. فمن ضل وجحد ربوبيته فقد استحق عذابه

أشوف اللي ملخبطك وأقول لحضرتك

TAFATEFO said...

نواره هانم .. نركز كده

ربنا خلقنا جميعاً من نسل آدم .. وبقدرته أخرج النسل (حتى رأى آدم نسله ورأى سيدنا داوود مضيئاً إلخ) وأشهد النسل أنه الله

لا أرواح ولا الكلام ده .. أخرج النطف التي سنخلق منها مثلاً .. أخرج ايه بالظبط ده ربنا

المهم .. دول اللي خرجوا من ظهر سيدنا آدم شهدوا أن الله هو الرب .. تمام كده

كل واحد بيسأل في القبر .. طبعاً .. والسؤال غير الحساب

سؤال القبر من ربك من نبيك .. انما الحساب هو ميزان الأعمال .. الذنوب مقابل الحسنات ده في الآخرة أمام الله مش في القبر (لكن في عذاب القبر وده برضه بأمر الله لكن الملائكة مش هي اللي بتحاسب) .. فسؤال القبر عن ما شهدنا به .. اللذي لم يصل سن التكليف لم يشهد إلا ما أشهده الله من أنه هو الرب. لكنه غير مكلف فلا يحاسب على أعماله. وهي دي الفطره

ده بالنسبه للسؤال

جبهة التهييس الشعبية said...

فنون انا نزلت كل اللي جاني منك في التعليقات

انا ح اقرا ردود مصطفى

TAFATEFO said...

أجاوب باختصار على أسئلتك رقم 29

اتعرضت الأمانة على السماوات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها .. وأشفقن منها .. وقبل حملها آدم

إن الله تعالى حين خلق خلقه جمع بين الإنس والجن والسماوات والأرض والجبال فبدأ بالسماوات فعرض عليهن الأمانة وهي الطاعة فقال لهن أتحملن هذه الأمانة ولكن على الفضل والكرامة والثواب في الجنة ؟ فقلن يا رب إنا لا نستطيع هذا الأمر وليس بنا قوة ولكنا لك مطيعين ثم عرض الأمانة على الأرضين فقال لهن : أتحملن هذه الأمانة وتقبلنها مني وأعطيكن الفضل والكرامة في الدنيا ؟ فقلن لا صبر لنا على هذا يا رب ولا نطيق ولكنا لك سامعين مطيعين لا نعصيك في شيء أمرتنا به ثم قرب آدم فقال له أتحمل هذه الأمانة وترعاها حق رعايتها ؟ فقال عند ذلك آدم ما لي عندك ؟ قال يا آدم إن أحسنت وأطعت ورعيت الأمانة فلك عندي الكرامة والفضل وحسن الثواب في الجنة وإن عصيت ولم ترعها حق رعايتها وأسأت فإني معذبك ومعاقبك وأنزلك النار قال رضيت يا رب وأتحملها فقال الله عز وجل عند ذلك قد حملتكها فذلك قوله تعالى : " وحملها الإنسان "

----------------

حادثة تانية منفصلة

لما ربنا أخرج من ظهر آدم ذريته (البنيآدمين) أشهدهم جميعا أهل اليمين واليسار .. ألست بربكم؟ قالوا بلى أي شهدوا له سبحانه بالربوبية

فمن جحد وكفر بعد ذلك حق عليه العذاب .. بعذ ذلك يعني لما يتولد ويكلف ويعمل

يعني انت يا بني آدم عرفت وشهدت اني الله هو ربك .. فلو بعد كده كفرت بذلك وجحدته استحققت عذاب الله

لأننا لو البشر مكانوش شهدوا قبلاً لله بالربوبية .. فليه يبقوا كفروا وجدوا .. ما هم لازم علشان يكفروا يبقوا آمنوا قبلاً ليكفروا بما آمنوا به .. فاهمه الحته دي؟

-------------------------------

العيل الصغير بيتسأل على ايه .. بيتسئل على ما شهد به .. هو شهد سلفاً أن الله هو ربه .. فيسأل على ذلك (زي ما سيدنا محمد (ص) لقن إبراهيم وهو طفل) .. ده مش حساب .. ده سؤال القبر

الحساب هو ميزان الأعمال ويكون للمكلف أمام الله يوم القيامة مش في القبر

got it? :D

جبهة التهييس الشعبية said...

طب استنى ثانية واحدة بس

ايه معنى الكلام ده؟:

إن الأمانة والوفاء نزلا على ابن آدم مع الأنبياء فأرسلوا به فمنهم رسول الله ومنهم نبي ومنهم نبي رسول ونزل القرآن وهو كلام الله وأنزلت العجمية والعربية فعلموا أمر القرآن وعلموا أمر السنن بألسنتهم ولم يدع الله تعالى شيئا من أمره مما يأتون وما يجتنبون وهي الحجج عليهم إلا بينه لهم فليس أهل لسان إلا وهم يعرفون الحسن والقبيح ثم الأمانة أول شيء يرفع ويبقى أثرها في جذور قلوب الناس ثم يرفع الوفاء والعهد والذمم وتبقى الكتب فعالم يعمل وجاهل يعرفها وينكرها ولا يحملها حتى وصل إلي وإلى أمتي ولا يهلك على الله إلا هالك ولا يغفل إلا تارك فالحذر أيها الناس وإياكم والوسواس الخناس فإنما يبلوكم أيكم أحسن عملا


--------

وبعد كده هو ليه قال حملها الانسان ما قالش حملها آدم؟

------------

الحاجة التالتة
طيب هو اشهد النطف ازاي، هي النطف دي فيها ارواح وللا ده مثلا الدي ان ايه؟

معلش اتعبوا معايا شوية عشان الحكاية دي محيراني شوية والكلام اللي في ابن كثير لخبطني زيادة

وبعد كده هو ح يتسئل، البيبي يعني، ح يتسئل، على ايه هو ايش عرفه باي حاجة الا اذا كان فيه حاجة يعرفها؟

TAFATEFO said...

أشرحلك بقى اللي قاله ابن عباس

إن الله مسح صلب آدم فاستخرج منه كل نسمة من خالقها إلى يوم القيامة فأخذ منهم الميثاق أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وتكفل لهم بالأرزاق ثم أعادهم في صلبه فلن تقوم الساعة حتى يولد من أعطي الميثاق يومئذ.

ربنا أخذ من الذرية التي استخرجها من ظهر آدم الميثاق .. ايه هو الميثاق ده ؟ الربوبية .. أن يعبدوه لا يشركوا به شيئا .. وقسم لهم الأرزاق وأعادهم في صلبه .. فكل من شهد هذا الميثاق هيولد

فمن أدرك منهم الميثاق الآخر فوفى به نفعه الميثاق الأول ومن أدرك الميثاق الآخر فلم يقر به لم ينفعه الميثاق الأول ومن مات صغيرا قبل أن يدرك الميثاق الآخر مات على الميثاق الأول على الفطرة.

ايه هو الميثاق الآخر بقى .. التكليف .. علشان أسأل على الأعمال

اللي ولد وأدرك التكليف .. ولم يقر بما أخ عليه من ميثاق بربوبية الله (الميثاق الأول) .. مينفعوش انه شهد قبلاً .. ده شهد بالربوبية ثم كفر

واللي ولد وأدرك التكلبف .. وأقر لله بالربوبية كما أقر بها سلفاً .. فأوفى الميثاق ولم يكفر .. نفعه ميثاقه الأول

Founoon said...

معنى الكلام دا :
الرأيين اللي كتبتهملك في اول رد ان المفسرين قالوا قولين واحد ان الاشهاد حصل فعليا ربنا اشهد ذرية آدم انه هو الله لا اله الا هو وهما شهدوا وأكد دا بالرسل والانبياء والايات والحجج عشان ماحدش يبقى له حجة
والرأي التاني ان دا معنى مجازي وان الاشهاد حصل بس بالانبياء وارسل ووو ودا الرأي الاضعف

ازاي بقى ربنا اشهد الذرية دي حاجة ربك وحده اعلم بيها مالناش فيه اشهد ارواحنا اشهد نطفنا الله اعلم

قال حملها الانسان عشان مش آدم بس اللي اتحملها كل اناس وافقت على حمل الامانة الله اعلم ازاي
عشان انا شخصيا مش متذكرة ان حد :)سألني وانا وافقت

مافيش طفل هيتسأل قصة الضحاك الاب كان بيستفسرررررر بس مش اكتر بيسأل ابنه هيتسأل قالوله لا مات على الفطرة

ومش هيتسأل على حاجة لانه مش عارف حاجة غير انه شهد قبل ما يتولد ان ربنا هو الله لا اله الا هو ودي الفطرة ومش هيتسأل عليها لانها ديفولت :)

TAFATEFO said...

طيب هو ممكن الإجابة على 34 تبقى مكررة

2- الإنسان هو آدم .. هو كان في إنسان عند عرض الأمانة إلا آدم أبو البشر وهو من قبل حمل الأمانة .. دي استعارة

3- بقدرته طبعاً .. ربنا خلقنا من النطف .. فهو قادر على أن يغرس في النطفة التوحيد ويحاسبها على تركه

4- يسأل عما أقر .. هو أقر لله يوم كان نطفة بالربوبية .. ولم يدرك الميثاق الآخر .. فيظل على ميثاقه الأول

1- معنى الكلام .. حطي نقط هتفهميه

إن الأمانة والوفاء نزلا على ابن آدم مع الأنبياء (.)فأرسلوا به فمنهم رسول الله ومنهم نبي ومنهم نبي رسول(.) ونزل القرآن وهو كلام الله (.) وأنزلت العجمية والعربية (.) فعلموا أمر القرآن وعلموا أمر السنن بألسنتهم (.)ولم يدع الله تعالى شيئا من أمره مما يأتون وما يجتنبون -وهي الحجج عليهم- إلا بينه لهم(.) فليس أهل لسان إلا وهم يعرفون الحسن والقبيح (.) ثم الأمانة أول شيء يرفع (يعني لا تبقى بين الناس) ويبقى أثرها في جذور قلوب الناس(،) ثم يرفع الوفاء والعهد والذمم وتبقى الكتب (.) فعالم يعمل وجاهل يعرفها وينكرها ولا يحملها (.) حتى وصل إلي وإلى أمتي (.) ولا يهلك على الله إلا هالك (.) ولا يغفل إلا تارك (.)فالحذر أيها الناس (.)وإياكم والوسواس الخناس(.) فإنما يبلوكم (الله)أيكم أحسن عملا.

جبهة التهييس الشعبية said...

ايوة يا فنون
خليكي معايا بقى عشان هي دي الحتة اللي ملخبطاني

انا كان سؤالي على حاجة واحدة
انا اللي عملت في نفسي المغرز ده؟

انت بتقولي حملها الانسان عشان كل الناس مش ادم بس وافقت انها تحملها

ايوة
امتى بقى؟ يعني قبل ما انا اجي الدنيا دي انا اللي وافقت اني اجي واحمل الامانة؟
انا اللي عملت كده؟

ده السؤال يا طفاطيفو

الاشهاد انا مش معترضة عليه سواء نطفة او ارواح مش ح تفرق كتير بالنسبة لي

اللي ح يفرق معايا
انا، نوارة يعني، قبلت احمل الامانة؟ وللا انا لبست فيها كده قضا ربنا؟

TAFATEFO said...

يا فنون هانم .. كلنا هنسأل في القبر .. وإلا لم لقن رسول الله إبراهيم؟؟

سؤال القبر غير الحساب

جبهة التهييس الشعبية said...

طيب يا مصطفى كويس
كده فهمت منك انت قصدك ايه

بس الكلام حتى بعد علامات الترقيم ينطبق على البشر مش على ادم
وبعدين ادم ده يعمل كل حاجة، ياكل التفاحة، ويقبل الامانة، وينزل من الجنة وانا اللي البس في الاخر؟ ماهو كده كده رايح الجنة هو يهمه ايه؟

TAFATEFO said...

38
أولاً الطريقة دي حرام

ثانياً ده ربنا خلقك علشان كده وقد سبق علمه كل شيء ولم يخلق شيئاً عبثاً

لما قبل الإنسان الأمانة كرمه الله بالعقل وصار مكلف .. الأرض مقبلتش الأمانة فلم يكرمها الله بالعقل فهي تأتمر بأمر الله .. السماء مقبلتش الأمانة فأهلها يأترمون بأمر الله وليس لهم ثواب ولا عقاب


الأمانة تستوجب التكريم وتستوجب الثواب والعقاب

ربنا خلقنا لكده .. فمفيش حاجه اسمها لبست وملبستش

TAFATEFO said...
This comment has been removed by the author.
TAFATEFO said...

ينطبق على بني آدم مش على آدم .. هتلاقي أول كلمة على ابن آدم مع الأنبياء

جبهة التهييس الشعبية said...

يا سلام
طب انا كنت عايزة ابقى نخلة او حصان
من وانا صغيرة وانا نفسي اتحول لنخلة او حصان

المهم دلوقت

اللي انا عايزة افهمه
هو حمل الامانة هو الاشهاد وللا دي حاجة ودي حاجة؟

Founoon said...

لا انتي قبلتي تتحملي الامانة وانا قبلت وكل البشر قبلوا

مش فاكرين آه بس ربنا مادام قال انه عرض الامانة على كل المخاليق ورفضوها وقبلها الانسان يبقى قبلها الانسان وربك ما بيظلمش حد

قبلها الانسان ازاي ؟ الله اعلم

بس اللي اكيد ان كلنا شهدنا ان لا اله الا الله قبل ما نيجي الدنيا
عشان كدا اتولدنا على الفطرة واللي مات قبل التكليف هو مؤمن ومش هيتحاسب لانه شهد زي ما الكل شهد فهو مؤمن اللي مات بعد التكليف هيتحاسب على اختياراته

مصطفى

الله اعلم عن موضوع السؤال في القبر
بس الاكيد انه مات على الفطرة يعني السؤال تحصيل حاصل هو كدا كدا مات قبل التكليف

والله اعلم

جبهة التهييس الشعبية said...

بقى انا باسألك تقول لي ايه العك؟

ماشي يا عم الامام ابو حامد
اللي عطاك يعطينا يا سيدي
متشكرين على ذوقك

TAFATEFO said...

لا .. الإشهاد هو شهادة الربوبية

الأمانة هي التكريم .. التكليف .. العقل .. الثواب .. العقاب .. الجنة .. النار

كلها متلازمات

TAFATEFO said...

أناآسف يا فندم مقصدتش .. وكنت مستني أمسحه

بس محدش يقول على أبو البشر نبي الله آدم ياكل هو ويقبل هو وألبس أنا

آسف مره تانية

Founoon said...

عشان حملنا الامانة ربنا اشهدنا

يعني دي حاجة ودي حاجة بس دي مترتبة على دي

لو كنا رفضنا الامانة ماكانش هيشهدنا لاننا كدا كدا هنبقى بنشهد طول عمرنا مش محتاجين حد يأكد علينا قبل ما نتحط في الختبار

يعني الملايكة مثلا كدا كدا بيشهدوا ان لا اله الا الله ربنا مش محتاج يشهدهم هما مخلوقين كدا

حسن على said...

باختصار ضديد جدا : اللى بيقرا القران من غير ما يلاحظ(المجاز) فين والمعنى المباشر فين ... هو نفس الشخص اللى لما تقولة " خد الباب معاك وانت خارج" تبص تلاقية بيحاول بخلع الباب فعلا عشان ياخدة معاة!!! القران الكريم ممتلىء بالمجاز بدرجة كبيرةجدا

جبهة التهييس الشعبية said...

فنون

طيب
يبقى انا لو قبلت الامانة يبقى اكيد قبلتها قبل ما انا اتولد صح؟ يعني وانا روح مثلا وللا وانا نطفة مش عارفة
بس انا قبلت اجي الدنيا كانسان مكلف
يبقى انا فهمت صح بقى؟

TAFATEFO said...

والله هي جت معايا كده .. بس أنا مقصدش .. استفزتني الطريقة .. اقريها هتستفزك

ده محدش يقبل يقول على أهله كده .. مش على سيدنا آدم

وبعدين ربنا خلقنا لنعبده .. يعني دي طبيعتنا .. محدش يقدر يلوم نبي الله آدم المعصوم ولا يقول عليه كده

Founoon said...

وانا كان نفسي اطلع ملاك :)

اه والله بجد في ايه احلى من كدا
اعيش عمري كله جنب ربنا وماتحاسبش على حاجة وربنا يفضل راضي عني

الحمد لله على كل حال

بس بجد بجد حب ربنا لعبده اللي آمن بيه باختياره حب كبير اكبر من حبه لاي مخلوق تاني

وانا احب ان ربنا يكون بيحبني اكتر من اي مخلوق تاني
عشان كدا الحمد لله اني انسان

Founoon said...

اويا صح انتي قبلتي

الكيفية ازاي الله اعلم
بس ربنا عادل وما بيظلمش حد ومش هيلبسك في حاجة مالكيش ذنب فيها لازم تبقى واثقة في كدا

TAFATEFO said...

مفيش مجال لقبلت أو رفضت .. احنا في امتحان مفروض علينا (ده ظلم .. لا مش ظلم لأن ربنا اللي خلقنا) وعارفين الصح فين والغلط فين .. وطريق النعيم سهل .. واحنا عارفين ومتيقنين ان ربنا اللي خلقنا هو الرب

تركب دماغك وتكفر .. تستحق العذاب

تتمتع بكل ما أنعم الله به عليك وتبتعد عن القليييييييييييييييييييييييل الذي نهاك عنه تدخل الجنة

ده عرض رهيب .. بس ربنا خلقنا خطائين لنتوب

ليستغفر ويشكر ويحمد

لو كنا مبنغلطش كان ربنا استبدل بنا ناس تانية

TAFATEFO said...

هو السؤال .. ليه احنا منملكش انهاء الإختبار ده .. أعتقد لأن برضه ربنا اللي حاطط الامتحان وحاطط شروطه

جبهة التهييس الشعبية said...

آدم معصوم ازاي يا مصطفى اذا كان هو صاحب الخطيئة الاولى
يبقى معصوم ازاي يعني؟

هو اتعرض عليه الامانة وقبلها على نفسه وعلى كل نسله؟
بس انا بقى الحكاية دي مش داخلة دماغي خالص
هو احنا بنورث المسئوليات؟ مش كل نفس بما كسبت رهينة؟ يعني كل واحد مسئول باللي يلزم نفسه بيه
لو هو قبل الامانة يبقى المفروض انها ما تتعداش ادم نفسه الى نسله الا اذا كل واحد من نسله قبل الامانة
وبعدين هو ليه قال الانسان ما قالش ادم؟
طب انا مثلا من نسل ادم، ينفع مثلا اني اقول طب انا مش عايزة الامانة دي انا عايزة ابقى غير مكلفة وما اتحاسبش؟ طب اذا ما كانش ينفع
ما ينفعش ليه؟ عشان جدي اللي من اكتر من مليون سنة قبلها؟
مش داخلة دماغي دي
وبعد كده سيدنا موسى اتخانق مع سيدنا ادم وقال له: خيبتنا واخرجتنا من الجنة
هو صحيح قال له ده قدر ومكتوب بس يعني ناس كتير شايلة في نفسها من اللي حصل ده مش انا بس حتى سيدنا موسى

جبهة التهييس الشعبية said...

دلوقت انتوا حيرتوني وزادت حيرتي زي علاء ولي الدين

فنون فاهمة زي ما انا فاهمة
ان انا وهي وكل انسان قبل بشكل منفرد
وعشان كده ما ينفعش بقى نرجع في كلامنا عشان احنا اصلا كنا قبلنا من الاول كل واحد فينا
ومصطفى بيقول لا هو ادم اللي اخد القرار لينا كلنا
بس مين يعني ابوه شقيقه ياخد له قرار مصيري في حياته هو مش عاجبه ويقبل بيه؟ يعني ده انا لو ابويا جوزني غصب عني ح ازعل ما بال بقى اخد لي قرار اني اتحاسب ويا ادخل الجنة يا ادخل النار

Founoon said...

سيدنا موسى قال الكلام دا امتى وفين ؟

آدم نبي يا نوارة

آدم عليه السلام

نبي

بشر آه بس نبي

والخطيئة دي انه سمع وسوسة الشيطان واكل من الشجرة المحرمة
واحنا كبشر بنغلط كل يوم الف غلطة اكبر من دي بكتييير وبنعصى ربنا مليون مرة في الثانية

وماحدش قال بنورث المسؤوليات حتى مصطفى بيقول كلنا قبلنا

وزي مانتي نفسك بتقولي

ماحدش بيتحمل غلط حد تاني ابدا ربنا ما بيظلمش حد

TAFATEFO said...

آه طيب الموضوع ده بقى تخين جداً

شوية وقت أفصصه لحضرتك .. بس الأول بايجاز آدم نبي معصوم لآن عصيان آدم لله لم يكن ذنب أو خطيئة لأنه لم يكن عالم تكليف أصلاً

حذر الله آدم من أن أكله من الشجرة فيه شقاء له .. أكل آدم من الشجرة ولم يعمل بالنصيحة .. شقي آدم

لا ذنب ولا حاجه

Founoon said...

سؤال بالمرة يا مصطفى وانت بتفصفص

هواحنا اتخلقنا مسييرين واخترنا نبقى مخييرين ولا اتخلقنا اصلا مخييرين والامانة كانت شهادة ان لا اله الا الله

جبهة التهييس الشعبية said...

البداية والنهاية لابن كثير
الجزء الاول
ص 101

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
احتج آدم وموسى فقال موسى يا آدم أنت أبونا خيبتنا وأخرجتنا من الجنة فقال له آدم يا موسى اصطفاك الله بكلامه وخط لك بيده أتلومني على أمر قدره الله علي قبل أن يخلقني بأربعين سنة؟ فحج آدم موسى، فحج آدم موسى، فحج آدم موسى

كذا ورد في البخاري

---------
بس مش ده اللي محيرني، انا عارفة انه نبي، وانه صحاب الخطيئة الاولى من غلبه زي غلبنا
بس ما اعتقدش ابدا ان ربنا يديله حق ان ياخد لنا كلنا قرار
طب ليه قال حملها الانسان وما قالش حملها آدم زي ما قال ان آدم هو اللي أخطأ؟ هو ما قالش الانسان أكل من الشجرة هو قال آدم أكل من الشجرة
يبقى ليه قال حملها الانسان؟

جبهة التهييس الشعبية said...

مصطفى

يا سلاااااااااااام مش ذنب ازاي؟ امال ازاي قال: فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه

ح يتوب عليه من ايه اذا ما كانش ذنب يعني؟

لا يا مصطفى دي كمان انا مش بالعاها

Founoon said...

مادام ربنا قال حملها الانسان يبقى حملها الانسان

ليه مصرة ان ادم بس اللي اختار ؟

جبهة التهييس الشعبية said...

آه
وقالا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين

يبقى معصوم ازاي بقى؟ ما لو كان معصوم ايه اللي نزله من الجنة؟

وبعدين الرسول قال: جحد آدم فجحدت ذريته

جبهة التهييس الشعبية said...

آه حاجة تانية سؤال برضه

طيب اذا كان حملها الانسان مقصود بيها ادم
طب هو قال: فحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا

طيب الظلم والجهل ده مش عشان هو حملها عشان هو ما وفاش بحملها

يبقى آدم هو اللي حملها لوحده ازاي؟

جبهة التهييس الشعبية said...

يا فنون

لا لا لا
مش انا اللي مصرة انه آدم
ده مصطفى اللي مصر انه آدم

انا اللي فهمته من اللي قريته ان احنا كلنا حملناها
اقصد يعني اللي فهمته ان ربنا خيرنا كلنا واحد واحد

بس مصطفى بيقول لا، هو ادم بس

جبهة التهييس الشعبية said...

الخلاصة
يعني انت موافقاني يا فنون في اللي انا فهمته

همممم
انا كنت عارفة اني انا اللي عملت في نفسي كده

جبهة التهييس الشعبية said...

يا فنون

ايه السؤال ده؟

امال احنا كنا بنتكلم في ايه من الصبح؟

امال انا عمالة اقول في ايه من الصبح
ما انا سؤالي كله في الموضوع ده

احنا ربنا سألنا نحمل الامانة وللا لا فقلنا نحملها وللا اللي اتعرض عليه الامانة ادم بس؟
ماهو لو اتعرضت على الكل يبقى احنا قبل ما نبقى مخيرين ربنا سألنا واحنا وافقنا

جبهة التهييس الشعبية said...

عشان يسكت بقى لانه بعت لي عشرميت تعليق

بهيج بيقول لكوا انه كان نفسه يطلع دراكولا مصاص دماء او سفاح من بين السرايات

Founoon said...

انا بقول احنا بما فينا ادم

هل احنا من اساسنا من اول آدم اتخلقنا مسييرين واخترنا نبقى مسييرين ولا اتخلقنا مسييرين من الاول

بما فينا آدم

TAFATEFO said...

طيب

احنا نمشي واحدة واحدة .. بعد ما نتفق ان آدم معصوم وان أكل آدم من الشجرة كان عصيان ولم يكن ذنب

قال تعالى "ثم اجتباه ربه" يبقى الأكل من الشجرة كان قبل التكليف

طيب .. ايه الفرق بين العصيان والذنب

لو أكلت وأنا صائم ناسياً (مثلاً) عصيت أمر ألا آكل ولكني لم أذنب

ومن ضمن التأويلات الكتييييييييره لأكل آدم من الشجرة الإحتجاج بقول الله تعالى "ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي" بس مش هو ده الموضوع .. ده بس مثال لكن الموضوع كبير

المهم ان نبي الله آدم معصوم اجتباه ربه بعد أن أخرجه من الجنة

TAFATEFO said...

طيب نرجع تاني .. كلنا حاملين الأمانة .. واللي حملنا الأمانة ربنا .. حملها آدم وحملناها من بعده

آدم كان ممكن يرفض مثلاً .. يا جماعة ده سابق في قدر الله ان ربنا هيخلق الإنسنا ليعمر الأرض (وقصة حوار الله مع الملائكة قبل خلق آدم معروفه) وفيها ليفسد فيها ويسفك الدماء .. أي أن اختيار آدم لحمل الأمانة مقدم على خلقه أصلاً

TAFATEFO said...
This comment has been removed by the author.
جبهة التهييس الشعبية said...

سيبك بس من موضوع آدم عشان ده موضوع تاني وانا مش بالعة حكاية انه معصوم دي انا مش عارفة انت جبتها منين انا ما قريتهاش في حتة دي

احنا دلوقت بنتكلم في النقطة الاساسية
هل دلوقت انا اتسألت عن الامانة وقبلت اتحملها؟

انا وفنون فاهمين من الكلام كده
انت بتقول لا

طب لا على اي اساس؟ ليه قال حملها الانسان مش آدم؟ وبعدين طب احنا مالنا؟ وليه العيل بيتسئل في القبر اذا كان هو مش مكلف ومش هو اللي اتسأل وهو في علم الغيب؟

اقصد يعني فهمتها ازاي عشان انا فهمت حاجة تانية

TAFATEFO said...

أنا كنت متأكد اننا هندخل في موضوع التخيير والتسيير

باختصار شديد

احنا في اختبار .. طريق واسع فيه أشواك .. عارفين طريق النجاة والفوز .. وكل واحد حر

الإختبار اختياري؟؟ لا إجباري .. يجب عليك خوض الإختبار المفروض عليك ولا يجوز لك تركه .. المدة غير معلومة

هل العلم ينفي الإرادة .. لا سبق في علم الله كل اختياراتنا .. لكننا مخيرين

TAFATEFO said...

لا هو اللي اتسأل وهو نطفة .. ألست بربكم .. قال بلى

فيسأل سؤال القبر العادي .. من ربك؟؟

هل يحاسب؟؟ لا .. ليه لأنه لم يصل للتكليف

السؤال سؤال القبر من الملكين

الحساب حساب الله تعالى يوم القيامة .. ميزان الأعمال

mido said...

نوارة




اسألى الأستاذة

والدتك

و

ريحينا بقى

:P

جبهة التهييس الشعبية said...

يعني ايه؟ طب ما السموات والارض والجبال رفضوا
ربنا خلقه بطبيعة بتحب الاكتشاف والمغامرة عشان هو انسان دي حاجة وانه هو اختار حمل الامانة دي حاجة تانية

طب انت ايش عرفك انها اتعرضت على ادم بس وما اتعرضتش علينا احنا كمان

مافيش حاجة في الكلام ده بتقول كده
بدليل احنا بنتسئل حتى لو متنا واحنا رضع

TAFATEFO said...

مقريتيش ايه في حتة؟؟ ان آدم نبي معصوم؟؟

يشهد علينا جوجل .. اعملي سيرش

جبهة التهييس الشعبية said...

طب مين الظلوم والجهول؟

جبهة التهييس الشعبية said...

ماما الحاجات دي مش شاغلاها

:)

انا اللي عايزة اعرف مين اللي عمل فيا كده

:D

مصطفى

لا انا جنبي الكتب اهي مافيش فيها اي حاجة بتقول انه معصوم
ماليش دعوة بجوجل

TAFATEFO said...

كتب ايه اللي بتقول انه مش معصوم .. كل الأنبياء معصومين

وكز موسى قبل الرسالة .. وعصى آدم أمر ربه قبل الرسالة

كل أنبياء الله معصومين

العصمة واجبة للأنبياء .. ايه اللي مش موجود في الكتب

حسن على said...

المجاز والرمز المباشر حتى,فى غاية الوضوح فى قصة ادم علية السلام, فالشجرة التى اكلا منها هى رمز مباشر للجنس الذى حرمة اللة بغير الزواج بدليل - فأكلا منها فبدت لهما سؤتهما - كدة مباشرة والامانة هى العقل والادراك والمعرفة والثقافة والتزام الحق والعدل ,وهى اشياء لاتقدر عليها الجبال الخ .وحوار ابليس مع اللة سبحانة وتعالى حوار رمزى مجازى بكل ما فية من اصرار ابليس على تحدى ارادة اللة بقوة وتشديد النص على ان ابليس شغال على كل الناس كل الوقت, ان هذا الحوار المجازى هو تحذير للناس كافة بأن يراجعوا اعمالهم واقوالهم خشية تنافيها مع مبادىء(الامانة)والحق والعدل . اقول قولى هذا راجيا اجران فأن لم يكن فأجر واحد خير من لا شيىء

mido said...

حسن على


جنس ايه ؟

!!!

جبهة التهييس الشعبية said...

يا مصطفى مش داخلة دماغي ان صاحب الخطيئة الاولى معصوم وهو تاب عن خطيئته
ممكن بعد الخطيئة ربنا عصمه لما نزل الارض بس هو مش مخلوق معصوم
هو مخلوق زينا والا ما كانش وقع في الخطيئة
وخطيئته كبيرة بدليل انها ابدت سوءته ونزلته من الجنة
وحواء كمان غلطت معاه
وللا حواء كمان معصومة

دلوقت خلينا في الموضوع الاساسي
احنا اتسألنا عن الامانة دي وللا شيلناها غصب عنا

يعني في الحالتين انا مش ح اعمل حاجة يعني، ح اعمل ايه
انا بس عايزة اعرف مين اللي زقني

كنوع من الفضول يعني

حسن على said...

دلوقت خلينا في الموضوع الاساسي
احنا اتسألنا عن الامانة دي وللا شيلناها غصب عنا " الاجابة شيلناها غصب عنا -يامصطفى- عشان احنا عندنا عقل والجبال ماعندهاش وعشان ادم" تعلم الاسماء كلها" مش بأنة حفظ دليل التلبفون انما الاسماء هنا- كما لايخفى عليكم- هى الاسم القرانى للمعرفة للعقل للادراك ..وانت ماشى كدة

TAFATEFO said...

يا ست الكل

لو أكلت حلويات هتتعب .. أكلت حلويات .. تعبت

عصيت أمر الطبيب فشقيت

كان أمر الله لآدم من باب الشفقة والنصح .. لو مكلتش هتشقى .. مش هيحل عليك غضبي


طيب .. هو مش التوبة تقتضي زوال النقمة؟؟
طب ليه لما تاب ربنا مأعادوش للجنة؟

.. "فتاب عليه" مش معناها ان آدم هو اللي تاب عن النب اللي وقع فيه .. ده معناها ان ربنا أسبغ على آدم من رحمته

زي "لقد تاب الله على المهاجرين" ... وبرضه

"فغوى" معناها فشقي .. وفسدت عليه عيشته .. زي ما في حديث موسى وآدم عليهم السلام "أغويت الناس" .. وبرضه

"ربنا ظلمنا أنفسنا" يعني اللي عمله آدم وحاء ظلم للنفس .. وان قيل فلم الإستغفار؟؟ يكون الرد "ومن يعمل سوءاً أو يظلم نفسه ثم يستغفر الله" .. أي أن ظلم النفس مغاير لعمل السوء

اللي عمله آدم وحواء هو الأكل من الشجرة التي حذرهم الله من عاقبة الأكل منها .. والاستماع للشيطان الذي حذرهم الله من كونه عدواً لهما

وكان كل هذا في مرحلة المعرفة .. قبل التكليف

حسن على said...

mido: لو كان تحربم الاكل من الشجرة لسبب يتعلق بالصحة العامة ,كان اصابهم مرض ,ولو كان عشان الرجيم ,كان بدا كرشهما ولا ليك راى تانى

جبهة التهييس الشعبية said...

شيلناها غصب عننا؟

شيلناها غصب عننا ازاي؟ امال ازاي عرض الامانة على السموات والارض والجبال
"فأبين أن يحملنها وأشفقن من حملها"

يعني بيعرفوا يفكروا اهو
بطريقة تانية غير الطريقة بتاعتنا بس بيعرفوا يرفضوا وبيعرفوا يخافوا

وهو الانسان اللي عمل طرزان وقال انا قدها وقدود

يبقى غصب عنه ازاي؟ وازاي هو ادم بس؟ مش كل واحد مسئول عن نفسه؟

جبهة التهييس الشعبية said...

يا استاذ حسن اللي انت بتقوله ده مش معقول
يعني ربنا استغفر الله العظيم بيضحك علينا وبيحكي لنا حكايات رمزية؟
ده ربنا مش يوسف شاهين
اللي ربنا يقوله هو اللي حصل زي ما قال ومن أصدق من الله قيلا
ربنا بيقول الحق وزي ما قال احنا نصدق ما نفتكسش

TAFATEFO said...

يعني يا نوارة هانم اللي واقف انتي قبلتي الأمانة أم لم تقبليها؟؟

انتي قبلتيها .. وهو ما كتبه اللي عليك .. وخلق الله آدم وذريته لحمل الأمانة

هل كان آدم يعلم أن الله سيخلق منه حواء وسيخلق منه ذرية؟؟ لا

حمل الأمانة مقدم على خلق حواء طبعاً

جبهة التهييس الشعبية said...

انت فاهم سؤالي يا مصطفى؟

انا اللي باسأله انا عرضنا الامانة
على واحد واحد واحنا قبلناها
ماهو مدام قبل يحملها يبقى هو اتخير زيه زي السموات والارض والجبال
مش هم ما رضيوش يحملوها
يعني ربنا ما غصبهمش اهو
صح؟

انا ما عنديش مشكلة في المقدر
انا اللي باسأله احنا اللي جينا في الدنيا دي كلنا كنا قابلين الامانة واتعرضت علينا وللا لا؟

مهندس حر said...

يا سادة .. الإنسان .. إسم نوع مش إسم فرد .. و حملها بحكم طبيعته التى خلقه الله عليها .. أى أن جعل له عقلا ..

آدم كغيره من الأنبياء معصوم فيما بلغ عن ربه معرض للخطأ فيما عدا ذلك و كل الأنبياء كانت لهم أخطاء ذكرها القرآن..

جبهة التهييس الشعبية said...

وبمناسبة اننا اخترنا وللا ما اخترناش

ايه الهبل اللي عامله خالد صالح ده؟

جبهة التهييس الشعبية said...

مهندس حر
انت جبت بحكم طبيعته دي منين؟
الاية بتقول ان ربنا عرض على السموات والارض والجبال وهم ما رضيوش
ما قالش بحكم طبيعتهم ما يقدروش
هم اللي ما رضيوش

TAFATEFO said...

بصي يا نوارة .. آدم قبل أن يحمل الأمانة وحملناها من بعده

اشمعنى سيدنا آدم عليه السلام .. لأنه أبو البشر .. وفي حديث عن رسول الله (ص) أن حلم آدم أفضل من مجموع أحلام كل بنيه

وفي الأول وفي الآخر هو قدر الله

حسن بك علي .. ربنا عرض الأمانة على السوات والأرض والجبال قبل آدم .. رغم أنه قدر قبلاً أن يحملها آدم .. حتى يكون آدم وبنيه من بعده مختارون

جبهة التهييس الشعبية said...

ولو كده امال ربنا بيسأل الاطفال في القبر ليه؟
ماهو بحكم طبيعتهم ما ينفعش يتسئلوا

حسن على said...

با استاذة نوارة : ويضرب اللة الامثال للناس,ويقص عليهم احسن القصص , المولى سبحانةوتعالى يستعمل كل اسلحة البيان والبلاغة والفصاحة ليفهم الانسان ذلك الظلوم الجهول الذى حمل الامانة وهو بين بين حملها بمشقة بصعوبة لأنها اكبر من طاقتة فخلقة اللة خطائا. واستعمال الجبال والسماوات والارض للدلالة على عظم المسؤلية (بالبلدى تحذير خد بالك دى صعبة قوى حتى الجبال الهائلة والسماوات والارض على ضخامتهم اشفقن منها,ايها الظلوم الجهول!!!بس كدة

جبهة التهييس الشعبية said...

ايوة
خليك معايا بقى
طب ليه قال الانسان ما قالش ادم
مع انه نسب الاكل من الشجرة لادم ما قالش الانسان

مهندس حر said...

قبولنا للأمانة قبول إستطاعة .. زى ماتقولى للشيئ أنه يقبل كذا و كذا .. أو تقولى للكلام أنه يقبل التأويل .. بمعنى يمكن تأويله لأن من خصائصه ما يسمح بذلك..

و لم يقل الله أن الأمانة عرضت على الإنسان بل قال "و حملها" .. يعنى لا يوجد ما يدل على أنه حملها إختيارا ..

جبهة التهييس الشعبية said...

واحنا حملناها من بعده ازاي؟
ميراث يعني؟

TAFATEFO said...

أيوه .. ربنا خلق آدم يعقل لكي يحمل الأمانة .. تامر بك صح

ربنا خلق آدم لكي يحمل الأمانة

يا فندم هل مرضيوش معناها انهم عصوا الله .. الموضوع بسيط على فكره

لو ربنا كان ممكن يكلف آدم بحمل الأمانة (التي خلقه لحملها) لكنه أراد أن يبين أن الإنسان مسير

وحملها آدم وحملها بنوه من بعده كما قدر الله .. فلم تكن حواء خلقت ولا كان لآدم ذرية

مهندس حر said...

بحكم طبيعته جبتها من حقيقة أن الآية ذكرت إسم النوع و لم تذكر فردا بعينه .. و النوع فى جملته ليس كيانا تنسب له الأفعال إلا على أساس طبائعه..

يقال يتحمل الجمل العطش الطويل .. ليس عن إختيار كل جمل و لكن لأن فى الطبيعة التى خلق الله عليها الجمال ما يؤهلها لتحمل العطش الطويل

جبهة التهييس الشعبية said...

لا يا استاذ حسن
يضرب الامثال حاجة وانه يحكي حكايات يخلينا نصدقها وهي حكايات رمزية
طب الرسول ما قالش حكايات رمزية ليه وهو بيفسر
ربنا بيقول لنا حاجة حصلت تبقى حصلت لما بيضرب مثل بيقول "مثل الذين ينفقون أموالهم...الآية" مثلا
عشان يقول لنا ان ده مثل ولما بيقول حاجة حصلت تبقى حصلت
انما حضرتك عايز تقول ان قصة الخلق كلها رمزية والشجرة اللي اكل منها دي الجنس المحرم؟
جنس محرم ايه؟ هو كان يعرف ستات تانية غير ستنا حوا؟ يعني الراجل اكل من شجرة عايز تطلعه زاني؟ طب زني مع مين؟

قابل يا عم مصطفى عشان زعلان مني اني باقول لبسنا

TAFATEFO said...

لا يا تامر بك .. حملها الإنسان مختاراً

والدليل فأبين أن يحملنها .. وحملها الإنسان

أي ارتضى الإنسان حملها

الإنسان لأن آدم وقتها هو الإنسان

ثم قرب آدم فقال له : أتحمل هذه الأمانة وترعاها حق رعايتها ؟ فقال عند ذلك آدم : ما لي عندك ؟ قال : يا آدم ، إن أحسنت وأطعت ورعيت الأمانة ، فلك عندي الكرامة والفضل وحسن الثواب في الجنة . وإن عصيت ولم ترعها حق رعايتها وأسأت ، فإني معذبك ومعاقبك وأنزلك النار . قال : رضيت [ يا ] رب . وتحملها ، فقال الله عز وجل : قد حملتكها .

جبهة التهييس الشعبية said...

طيب يا مصطفى ليه قال الانسان ما قالش ادم
وليه البيبي لما بيموت بيتسئل اذا كان هو بقى ما وصلش انه يورث الامانة
وبعدين احنا ورثناها من غير اختيار؟

TAFATEFO said...

انتوا في ايه؟؟

طب ما تقولوا ربنا لبسنا (أستغفر الله العظيم) كمان بقى .. مش ربنا اللي قدر لآدم حمل الأمانة

انتوا مش واخدين بالكم ان ده سيدنا آدم عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام أبو البشر

ركزوا شويه بالله عليكم في الكلام مش كده

جبهة التهييس الشعبية said...

انا باقول احنا نسأل حد كبير
:)

مهندس حر said...

يا مصطفى مفيش تحديد للوقت .. عشان تقول الإنسان وقتها يبقى آدم..

ثانيا الحديث اللى بتذكره مش مرفوع أصلا يعنى ليس ثابت الصحة و لا ينبغى التعويل عليه..

لم يحدث أن ذكر الله فى القرآن الإنسان ليعنى بها آدم و لا حدث العكس .. الله يذكر آدم بإسمه و يقول بنى آدم و إبن آدم و الإنسان و الناس .. و لكل منها إستخدام و مناسبة

TAFATEFO said...

تحلفي انك هتركزي

قال الإنسان لأن الإنسان = آدم

طالب واحد في الفصل اسمه أحمد

حمل الطالب الحقيبه = حمل أحمد الحقيبة

ولأن آدم أبو البشر اللي هما الإنسان

قبل كبير العيلة الصلح = قبلت العائلة الصلح

---------------------

الغير مكلف يسأل في القبر مش يحاسب

يسأل ليه؟ لأن ربنا أراد ان كل من يموت يسأل

يسأل على ايه؟ على الميثاق الأول هل بدله؟ ولما كان لم يكلف فلم يكن ليبدل الميثاق

اللي هو ايه؟ من ربك .. ربي الله

هاه؟؟

جبهة التهييس الشعبية said...

طب ما قالش الانسان ليه على اكل الشجرة ماهو ساعتها ما كانش فيه غيره هو وحوا

لو كان آدم كان قال آدم
الانسان ده اسم الصنف بتاعنا كله
ما قالش حتى انسان

آدم مش الانسان
آدم انسان

انا اللي فهمته، وحتى اللي شايفاه اقرب للمنطق وللعدل ان يكون كل نفس بتتخير في حمل الامانة واللي بتقبل بتتبعت

وبرضه ح اسأل حد كبير

مهندس حر said...

مفيش حاجة إسمها لبسنا .. لو أمكن تخيل أن يكون العقل خيارا يمكن فصله عن الإنسان يبقى نقول قبلنا العقل إختيارا ثم هل إخترنا أن نخلق فى الأساس..

كل ما كان و كائن و يكون سبق فى علم الله و مشيئته قبل أن يخلق الله الكون و مافيه أو الأرض و ما عليها .. ينفع نقول بقى إنه سبحانه ظلمنا (أستغفر الله العظيم).. و لكنه خلقنا لما قدر علينا و ميزنا بما يلائم ما ألقى علينا من عبء فبما أن الميزة تقوم بالعبء و لا تخل به فلا مجال للظلم..

و أنا قلت أنه لا يوجد ما يدل على أن الإنسان قبلها إختيارا لأنه لم يذكر مع الجبال و السماوات إلخ ثم عطف عليه بأنه حملها و لم يعطف مفعولا به لفعل العرض.. و العرض هنا هو كعرض الله على الملائكة الأسماء أن يسموها و هو أعلم بأنهم لا علم لهم بها .. يعنى عرض مثال .. عرض لضرب مثل و تقرير واقع و الله أعلم

TAFATEFO said...

مقالش آدم ليه لأن مش آدم بس اللي هيحمل الأمانة

آدم حملها وحملها معه الإنسان

أنا بحاول أبسط

ربنا خلقنا من نفس واحدة .. هي آدم .. ونفخ فيها من روحه .. وخلق منها حواء .. وبث منهما رجالاً كثيرا ونساء

مقالش أكل الإنسان منها .. لأن مش كل الإنسان أكل من الشجرة .. آدم وحواء فقط

حمل آدم الأمانة .. فحملتها ذريته أي حملها الإنسان

بدراوى said...

ازيك يا نوارة
انا شوفت البوست الصبح بدرى
و لما فتحت تابعت التعليقات

على فكرة انا السؤال ده بسأله كثير
و بعتبره مجرد وساوس فكرية لا تنفع و لكنها تضر

بس ليا سؤال تانى حسأله و اتمنى متزعليش منه

حضرتك ايه اللى يخليكى اسف تضيعى فى وقت فى الأسئلة ديه و تتعبى مخك فيها
و اعصابك

معلش يعنى انا مستغربك
انا اسف

اصل اللى بيسأل الأسئلة ديه اما عنده فراغ شديد او عنده مشاكل فى حياته

انا معرفكيش كويس بس
اعتقد ان حضرتك بتقومى بدور محترم و مهم فى المجتمع المصرى و صحفية ليها صوتها
يعنى بدل تضييع الوقت ده احمدى ربنا على نعمه

انا بقولك الكلام ده لسبب واحد
ان لو حد المفروض يسأل نفسه الأسئلة ديه
يبقى انا عشان انا مش بحب الحياة و لا طايقها
للمشاكل اللى بمر بيها

بس كدة
-----
و اسف على لهجتى الحادة فى الكلام

جبهة التهييس الشعبية said...

مهندس حر
انت الظاهر ما ربتش حيوانات قبل كده
الحيوانات عندها عقل وبتفهم ولئيمة وبتتخابث كمان
صحيح مستوى فهمها زي الاطفال شوية بس بتفهم
ولما القط بتاعي يبقى بيعمل حاجة غلط اول ما ادخل الاودة يبص في الحيطة قال يعني مش هو اللي كان بيعمل كده
بيفهم ده بقى وللا ما بيفهمش؟

TAFATEFO said...

حلوه أوي اللي تقبل بتتبعت دي؟؟ طب واللي مبتقبلش؟؟

هو ايه؟؟

ربنا خلق الإنسان وجمله بالعقل .. ليحمل الأمانة .. فحمل الأمانة فكرمه الله

وعموماً .. كل دي غيبيات فمفيهاش افتكاسات

فلو اللي بتقبل بتتبعت تبقي انتي قبلتي ... وسيدنا آدم ملوش ذنب

:d:d

مهندس حر said...

نوارة ..
------
الأمر واضح .. حمل الأمانة كان للنوع و لو كان لكل فرد على حدة أو لآدم لذكر ذلك صراحة ..

و كل الكلمات المستخدمة العرض و القبول و الإباء ثم الحمل كلها تستخدم فى اللغة لتصف القابلية و عدمها و الفيصل هو فى نسبتها إلى النوع أو إلى فرد منه فإذا قيلت للنوع أصبح معناها هو ..

عرضنا أى إختبرنا قابلية الجبال إلخ لتحمل الأمانة فأبت أى لم تكن قابلة لتحملها و حملها الإنسان لحقيقة أن الله خلقه و أعده لذلك ليس تخييرا و ليس ظلما .. و كأنما تقولين أنه من الظلم أن يخلق الصبار فى الصحراء و يخلق الأرز فى الماء الوفير .. و إنما أعطى الله الصبار ما يؤهله للنمو فى الصحراء .. و أعطى الله الإنسان العقل أى القدرة على تحمل الأمانة فلا ظلم فى ذلك

TAFATEFO said...

يفهم غير يعقل

الحمار مينزلش الميه .. يفهم لكنه لا يعقل

لو شاف قنايه صغيره جداً ميعديهاش مهما ضربته لأنه لا يعقل

انتوا متفرجتوش على الشيخ الشعراوي ولا ايه يا اخواننا

جبهة التهييس الشعبية said...

مصطفى
ماهو ده قصدي
ان سيدنا آدم قبل على نفسه هو وبس وهو مالوش ذنب بقى في اللي جرا لنا احنا بعد كده
:)
يعني انت حلو كده؟ مش لو كنت ملاك كنت بقيت مبسوط اكتر؟ ده احنا اغلب نوع ربنا خلقه امال عمال يرحم فينا ويعذرنا ليه؟ مش هو ربنا قال للملايكة: لو خلقتموهم لرحمتموهم؟
يبقى مش معقول نبقى غلابة كده من غير اختيارنا اكيد احنا كمان اتعرض علينا الامانة برضه وقبلناها
بس برضه عشان حرام ما اخدش ذنب حد ده فهمي انا ح اسأل حد كبير

مهندس حر said...

نوارة ..

لما تقولى عقل الحيوانات فده مجاز لأنه عقل لا يصل إلى ما ينفع معه التكليف و إلا أصبحت مكلفة و دى قصة تانية..

العقل مناط التكليف هو ما ميز الله به الإنسان .. و إذا غاب العقل (بالجنون) رفع التكليف..

جبهة التهييس الشعبية said...

بدراوي
لا انا الحمد لله ما عنديش مشاكل ونصيبي من الدنيا انا راضية بيه وفضل من ربنا وزيادة كمان والحمد لله والشكر لله

بس انا مش باحب الحياة ولا طايقاها
ايه رأيك بقى؟
هو فيه حد بيحبها؟
الواحد حاسس انه واقف على محطة القطر والقطر متأخر ودماغه اتقورت في الشمس

مهندس حر said...

مصطفى..

هاتلى آية واحدة ذكر فيها الإنسان و كان المراد هو آدم

آدم هو آدم الفرد النبى أبو البشر .. أما الإنسان فإسم نوع..

TAFATEFO said...

تحبي أناقشك في الموضوع ده؟؟

مين قال ان الملاك مبسوط أكتر

انتي فاهمه الأمانة غلط

الأمانة أي تكريم يترتب عليه الإختيار يترتب عليه ثواب وعقاب

مفيش حاجه اسمها كده .. ربنا قال كرمنا بني آدم يعني ربنا كرمهم .. مفيهاش كلام

الملائكة مسيرة .. لا فضل لها فيما تفعل

احنا مخيرين .. نحسن نتقرب إلى الله .. نسيء يمهلنا الله .. نستغفر يفرح بنا الله

يباهي بنا الله ملائكته .. شايفه اللفظ .. يباهي بنا الله ملائكته

TAFATEFO said...

خلقنا الإنسان من سلالة من طين

خلقناه من نطفة

من خلق من النطفة ومن خلق من الطين

جبهة التهييس الشعبية said...

يعني انت مبسوط انك ح تتحاسب في الآخرة؟
مبسوط؟
طب انا بقى لولا ان فيه حساب في الاخرة كنت نطيت من الشباك وخلصت

بدراوى said...

يعنى حضرتك رغم انك معندكيش مشاكل
و راضية بحياتك
و مش بتحبيها و لا طايقاها
يبقى انا اروح اموت بقى
او كان زمانى مت من زمان

على فكرة مش حتوصلى لإجابة
ريحى نفسك
سيدنا ادم اختار و لا انتى اختارتى بنفسك
هو مشوار و لازم نكمله لاخره
و ندعى ربنا يكملها بستره و برحمته علينا
--
اه صحيح عدم حبك للحياة ده
فى تفسيرى يعتبر
رفس للنعمة

TAFATEFO said...

مبسوط؟؟ أنا بس نفسي أسأل ايه الصنف اللي كان على الفطار اللي عمل الدماغ دي

مبسوط .. آه طبعاً مبسوط

لكن كل من يخشى الله يقول كما قال عمر ليت أم عمر لم تلد عمر .. خوفاً من عذاب الله .. وكلنا يحسن الظن بالله .. فعمر يخشى لقاء الله وهو يحب لقاء الله

حسن على said...

يعني الراجل اكل من شجرة عايز تطلعه زاني؟ اولا يا نوارة هانم سيدنا ادم دة جدنا الكبير وانا ماقولتش علية زانى ابدا, ولكن اى تحليل ادبى موضوعى للايات يفهم منةارتباط سريع ومباشر بين " فأكلا منها" وعلى طول وراها "فبدت لهما سوئتهما" وبعدها"فقلنا اهبطا بعضكم لبعض عدوا"صححيلى من فضلك لوغلطت. وبعد ذلك لانرىالارتباط بين ارتكاب (المعصية) الاكل من الشجرة وسوئتهما" تلك التى بدت فجأة ثم الطرد من الجنة ... وبعد ذلك لانرى اى علاقة بالجنس المحرم قبل الزواج؟؟؟؟ وتشديد التحذير منة بخروج ادم وحواء من الجنة؟

بدراوى said...

اه نسيت احيى
طفاطيفو
و باشمهندس حر

على جهودهم فى اقناع سيادتك
كلامهم نازل على قلبى زى البلسم
:-)

و كلام الاخ حسن على حلو برده

جبهة التهييس الشعبية said...

يمكن تكون انت مكبر المشاكل يا بدراوي

يمكن عندك نعم مش عندي ولا عند اي حد وانت مش شايفها

يمكن احساسك بالمشاكل اكبر من حجمها وشاغل نفسك بيها وعشان كده مش بتتحل
الدنيا علمتني ان تجاهل المشاكل اللي بيبقى شكلها مالهاش حل بيصغرها

الواحد بيحس ان عنده مشاكل لما يبقى عنده رغبات من الدنيا والدنيا مش بتديله اللي هو عايزه
لكن لما يستغنى عن الدنيا يلاقي انه واخد منها زيادة عن حقه كمان بس هو اللي ما كانش واخد باله

ارميها في الزبالة

الدنيا يعني
ارميها في الزبالة واول ما ترميها في الزبالة ح تلاقيها مافيهاش اي مشاكل ومشاكلها تافهة كمان

مهندس حر said...

نوارة
-----
فيه فرق بين اللى عايزه من الدنيا و أتمناه فيها و بين اللى محتاجه أو محتاجه المعتمدين عليه .. يعنى لو الواحد عنده مشكله فى إنه يأكل عياله دى مش مشكله ينفع تجاهلها حتى لو رميتى الدنيا فى الزبالة..

لكن فكرتك سليمة فى الأمور اللى يمكن الإستغناء عنها و اللى مش محتاجينها لحفظ النفس..

جبهة التهييس الشعبية said...

مصطفى
والله احييك على التفاؤل والثقة
انا بقى مش ضامنة الحساب ح يبقى شكله ايه
اعمل ايه انا دلوقت؟

الاستاذ حسن علي

طيب ازاي هو مش زاني وازاي حضرتك ربطت الشجرة بالجنس المحرم
الشجرة شجرة
مش رمز لحاجة
اللي ربنا قاله هو الصح


بدرواي
انت باين عليك مهييس اكتر مني
اذا كان التلاتة بيقولوا كلام عكس بعض
التلاتة عاجبينك ازاي؟

TAFATEFO said...

أحيه .. جواز ايه؟؟

ومين الشهود .. والمأذون

بدت لهما سوءاتهما لأن ربنا كان ساترها عنهم في الجنة .. في أغلب الأقوال مكانوش يعرفوا انها عورة .. فلما أكلا من الشجرة تكشفت السوءات فاستحيا .. وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة ستراً لعوراتهما

وعاتبهما الله ألم أنهكما .. ثم قال اهبطوا منها جميعاً .. بعدها بدأ التكليف

بدراوى said...

أحب اصدمك
جايز حضرتك متعرفيش عنى كثير
بس انا مشكلتى مشكلة مينفعش خالص
انى اعتبرها من المشاكل اللى مش ببتتحل
فأطنشها فتصغر

انا مشكلتى كلها مع الحياة نفسها
مشكلتى انى مش اجتماعى و مش بعرف اتعامل مع المجتمع بطريقة صح
بحب الوحدة
مش عارف الاقى شغل حتى الأن

و بس
و الحمد لله

عشان كدة كان طبيعى أسأل نفسى الأسئلة ديه
عشان مش راضى عن حياتى

لكن ارجوكى حطى همك فى الراجل البركة نعوم تشومسكى و عوكل و اسرائيل و نصر الله و نجاد و موسوى و معبر رفح
و شغلك
و جرنان الدستور
اللى بالمناسبة حبقى اشتريه
لو لقيته

و قربى من ربنا و حتلاقى حياتك جميلة
بجد

صدقينى اشغلى نفسك و حتلاقى كل ده راح
الفراغ مصيبة سودة

اوعى تسترسلى فى الاسئلة ديه عشان ممنهاش فايدة و لا رجا

و بعدين يعنى بقى لو مجتيش للدنيا و شوفناك
كنتى حتخسرى واحد زى مواطن مصرى
حبيب قلبى
و اللهم ما انى صائم بقى
:-)

TAFATEFO said...

مين ضامن حسابه شكله ايه؟؟ أعمل ايه دلوقت .. اجتهدي في الطاعات وأحسني الظن بالله

زي ما تعملي في أي وقت .. في حاجه تانيه تتعمل؟؟

جبهة التهييس الشعبية said...

مهندس حر
ما اعتقدش ان بدراوي عنده مشاكل من نوع انه مش آمن في سربه ولا معافى في بدنه ولا انه لا يجد قوت يومه
متهيالي التلاتة دول موجودين عنده

على ما اظن يعني

ومدام التلاتة دول موجودين يبقى الدنيا ما تسواش حاجة

اي مشاكل بتحصل بين الناس واي مشاكل بيحس بيها الانسان فيما عدا التلاتة اللي قال عليهم الرسول بيبقى بسبب رغبات عند الانسان عايزها من الدنيا ولما مش بتتم بيزعل، يا بيزعل من الدنيا يا بيزعل من الناس عشان مش بيعملوا له اللي هو عايزه
انما لو فكرت شوية ان ايه يعني لو اللي انا عايزه ما حصلش مدام مش مصاب جلل والعياذ بالله في عزيز عندك وللا في جسمك وللا في قوت يومك
ايه يعني ح يحصل ايه؟ المواصلات ح تقف يعني؟
مدام الواحد له اهل وصحة وجبنة وعيش في التلاجة يبقى فضل وعدل وزيادة عن العدل كمان
وللا ايه؟

مهندس حر said...

إحنا التلاتة متفقين فى النقطة المحددة اللى إنتى بتسألى عنها و مختلفين حول نقط تانية ..

إحنا بنقولك بشكل أو بآخر إن ماحصلش إن كل واحد مننا إتعرض عليه الأمانة بشكل مباشر و قبلها و عشان كده جه الدنيا .. و ده مفيهوش ظلم لأن الأمانة أو التكليف جه مع الأداة اللى تجعلنا قدارين على التحمل و هى العقل .. و ربنا انعم علينا بأن بعث لنا أنبياء و رسل و أجرى على أيديهم من المعجزات و غيرها من البينات ما يجعلنا نؤمن بهم .. يعنى فى النهاية الإمتحان مش صعب إلا بصعوبة التغلب على نفوسنا و ليس غيرها

جبهة التهييس الشعبية said...

ثانية واحدة يا شباب عشان فيه واحد ح يشلني هنا

بقى مشكلتك انك مش اجتماعي وبتحب تقعد لوحدك؟

ومحسسني انك نزيل مستشفى سرطان الاطفال؟

معلش يعني
هو مين من مدمني النت اللي قدامك دول اجتماعي وللا عايز يعرف حد اصلا؟
هو مين اجتماعي اساسا في البلد دي؟ هو حد بيكلم حد؟
تفتكر يعني احنا قاعدين كلنا على النت ليه الا اذا كنا مش طايقين نقعد مع البشر؟
انت يابني مش لك اسرة ربنا يخليها لك؟ وعندكوا جبنة وعيش في التلاجة؟ وصحتك كويسة؟

اهو انا زيك
وشايفة ان اللي انا فيه فضل وعدل وزيادة كمان

مهندس حر said...

أنا قولت إنى موافق معاكى بس ماحبيتش أسيب حكاية نرمى الدنيا فى الزبالة على إطلاقها .. و يمكن قصدى أقول لبدراوى إنه مادام إن شاء الله عنده ما يحفظ عليه حياته و حياة من يعتمدون عليه .. أو أحسن من كده مفيش حد معتمد عليه أصلا .. يبقى المفروض ألا يشعر بأنه فى ضيق شديد .. مش تقليل من قيمة همومه و لكن كل ما خلا حفظ النفس يمكن الصبر عليه إلى حين .. و ربنا يجعل من بعد عسر يسرا .. و مش العسر عسر مال و مادة بس لكن أحيانا عسر مشاكل مع البشر و عسر إكتئاب الواحد مايقدرش يتخلص منه .. لكن الحقيقة إن كل شيئ مسيره إلى تغيير ..

TAFATEFO said...

هو أنا عندي كلمتين محشورين بس من غير زعل

من امبارح والحكم مكلكعة كلكعة مش طبيعية .. أنا عارف حكم بعد الفطار شكلها ايه

باللي عليكي تتوكلي على الله وتخلصي النية لله وتكتبي الحكمة قبل الفطار .. قبل الإيه .. الفطار

بدراوى said...

يا اخت نوارة
اجتماعى عن اجتماعى يفرق

فيه فرق بين حضرتك تكونى ليكى مجتمع واقعى
بس حبة الإفتراضى و كارهاه الواقعى

و ان يكون ملكيش اساساً مجتمع واقعى فلاجئة للإفتراضى

اهلى عايشين الحمد لله
و لسة متسحر كويس
بس لحد امتى حيصرفوا عليا
و انا كدة عاطل

بقول ايه انا حقلبها
بين الناس
و بريد الجمعة

انا بس حبيت اوضحلك ان فيه ناس عندهم مشاكل فى المجتمع

و حلوة حكاية 57357
ابقوا تعالوا زورونا
:-)

و بعدين اللى حكتهولك ده غيض من فيض
:-)
غير كدة الجبهة حتبقى جمعية خيرية
:-)

جبهة التهييس الشعبية said...

بدراوي
انت بس زعلان عشان مش بتشتغل
مدام عندك اسرة يبقى عندك مجتمع حقيقي
لكن انت زعلان عشان الشغل
ولك حق
بس فيه شباب كتير مش عندهم شغل
معلش
دور على شغل واقبل شغل ممكن تكون مش بتحبه قوي في الاول وبعدين ربنا يرزقك باللي نفسك تعمله

بدراوى said...

على فكرة
انا عايز اشكرك
عشان اسئلتك اللى خوتيه دماغ مصطفى و ميدو و باشمهندس حر و أ/فنون بيها

وصلت انك فى الأخر حسستينى ان مشكلتى صغيرة اوووى
و مش كبيرة زى ما انا فاكر
اصل طول عمرى مكبر مشاكلى لحد ما فكرت انط من الشباك و اخلص بس افتكرت ان فيه حساب فى الأخرة

بجد شكراً ليكى

و بعدين شفتى بقى الحياة سهلة ازاى
و بسيطة و جميلة
مالك بقى محيرانا اخترتى و لا مخترتيش

و اقول قولى هذا و استغفر الله لى و لكم
و اشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله

TAFATEFO said...

هو يعني ايه اجتماعي .. ويعني ايه مدمن نت مش اجتماعي

جبهة التهييس الشعبية said...

اوبس
معلش يا مصطفى
ههههههههههه
انت زعلت؟
بس انا شخصيا عندي اوتيزم
وماليش في القعدة مع الناس الا اذا كان واجب ديني زي صلة الرحم

TAFATEFO said...

لامزعلتش بس عايز أفهم

هو يعمي ايه اجتماعي .. ويعني ايه انعزالي .. وايه علاقة ده بالنت

أصل الانعزالي اللي بيحب يقعد لوحده ومبيحبش يشارك الناس في أنشطة أو مناقشات أكيد مش هيحب يقعد يتناقش في حاجه برضه على النت

ولا ايه الموضوع؟

بدراوى said...

انا حرد من توصيفى لمشكلتى
انا مش اجتماعى فى المجتمع خالص
بس على النت
برابانت
و معنديش مشاكل
و بحب اعد لوحدى

النت مش مقياس يا دكتور مصطفى
النت حل مشاكل الخجولين اللااجتماعيين امثالى

جبهة التهييس الشعبية said...

اه والله يا بدراوي
ولما الواحد يقابل الناس وشا لوش يبقى قاعد زي الضربة

TAFATEFO said...

لا .. ما هو في فرق بين الخجول والاجتماعي

الخجل ده حاجز بين الإنسان وما يرغب

المش اجتماعي مبيحبش قعدة الناس ومناقشتهم

الخجل ده حاجز زي أي حاجز يا بدراوي .. الخوف .. ضعف الثقة بالنفس .. وغيرها كتير ممكن بيتضخم نتيجة لعوامل ويتمكن من الإنسان وممكن يتعالج عند أي طبيب نفسي عادي جداً

أنا مره كنت متعلق بواحده بطريقة أنا نفسي كنت مستغربها واستشرت طبيب نفسي

TAFATEFO said...

LOL@ قاعد زي الضربة

أنا مش فاهم انتوا بتقولوا عن نفسكوا كده ازاي

بدراوي بيقول مش اجتماعي وهو عامله كوميونيتي رهيب ما شاء الله على النت

وحضرتك بتتكلمي قدام الناس عادي وتوكاتيف كمان .. في المرتين اللي قابلت حضرتك فيهم شفتك عادية تماماً وأميل للرغي كمان

جبهة التهييس الشعبية said...

انا رغاية يا درش؟
ماشي
مردودة لك
:)
ده انا نسمة في ليلة صيف

بدراوى said...

انا بقول نجيب الدكتور احمد عكاشة يعالجنا
ههههههههه
:-)

الخجل يا دكتور مصطفى
هو اللى مخلينى مش اجتماعى
اصل الفرق شعره
الخجل خلانى مش اجتماعى
مش انا مش اجتماعى اصلاً
مش اجتماعيتى نتيجة لخجلى

و بخصوص كوميونيتى
الله يكرم اصلك يا دكتور
---
الا بقول ايه لحضرتك يا نوارة
هو الخجل ليه علاقة بالكلام فى التليفون

اصل دكتور درش مرة طلبنى فى التليفون و كنت نايم
فبقيت فيه و قولتله نعم عايز ايه
!!!!
قاللى ايه يا بنى فيه ايه
انت واكل ايه على الصبح
و لا شارب ايه
الصراحة حاسس انى كنت بايخ معاه اووووى
ههههههههههه

TAFATEFO said...

لا .. برضه مقصدش

يعني أول مره قلت انك أكيد عمرك ما حضرتي محاضرة للآخر .. لأن حضرتك كنتي بتعلقي على كلام اللي بيتكلم

وتقولي مش ده اللي هيشتم السادات .. اللي جاي ده ممكن يشتم السادات .. السادات المنوفي :D:D:D

قاعده مستنيه شتيمة السادات

والمره التانيه كان توقيع كتاب حضرتك وكنتي بتتكلمي عادي جداً ومفيش مشاكل

وطبعاً نسمة ليلة صيف .. هي دي فيها كلام؟؟

حسن على said...

على هامش سيرة الحزن والانتحار يقول صلاح جاهين : يا حزين ياقمقم تحت بحر الضياع حزين انا زيك واية مستطاع الحزن مابقالهوش جلال يا جدع الحزن زى البرد زى الصداع و

sherif said...

كل سنه وانت طيبه

Founoon said...

انا وقعت منكم امبارح معلش

دلوقتي عشان انا تهت

نوراة بتقول ان ربنا بيسأل كل روح واللي بتوافق تحمل الامانة بتتبعت واللي مابتوافقش ما بتتبعتش

ومصطفى بيقول آدم بس اللي اتسأل واحنا قدرنا كدا

وتامر بيقول ماحدش اتسأل هو كون ان الانسان عاقل دا خلاه مهيئ لحمل الامانة اتوماتكلي

وانا بقول ربنا عرضها علينا كلنا زي ما اشهدنا كلنا وكلنا وافقنا بانهي طريقة وحصل ازاي الله اعلم زي ما اشهدنا كلنا نفر نفر انه هو الله عشان ماحدش يبقاله حجة

والشعراوي وسيد قطب مش متكلمين بالتفصيل فياريت بقى حد يسأل حد عشان انا كدا اتلخبطت

soreal said...

i just love you ppl :)

the thing is, most of the controversial narrative that has been mentioned so far is not part of the certified qur'an or sunnah.. its validity can be questionable... and hence should be taken with a pinch of salt...

adam took the "amanah".. the concept of amanah is not that clear .. it could mean the worship of the right god.. or "e3mar elard".. it could also mean the freedom to choose with all the responsibilities attached to it..

i personally think its all that combined.. but can all be boiled down to the submission and acceptance of god

on this earth, we are in a test, and one would think that its unfair to be tested if you didnt have a chance to study or prepare you self for it..

ma 7asal fe 3alm el3'yb men shahadat an la alah ela allah howa fe elwaqe3 eldars el5ososy elly elbasharya kollaha 5adeto qabl el emte7an..

which is a glorious proof of god's justiceness.

we are not responsible for adam's choices...and hence we are not responsible for adam and eve's fall when they ate from the forbidding tree..

however we humans have the same flows that led adam and eve to the fall.. we also have the power to resist those flows, same as adam and eve...
this should explain the concept of the original sin...

this is the only way to see it because other wise i might as well be a christian believing that jesus came to rid humanity of that hereditary sin that adam gave to his offspring.... a concept that is islamicly unacceptabe..

حسن على said...

لا استطيع ان اترك البوست دة قبل ان احيلكم الى كتاب الاستاذ الدكتور نصر حامد ابوزيد (مفهوم النص ) دراسة فى علوم القران

Tamer Ali said...

أنا ما قرتش كل الردود
بس اللي أنا فاهمه ﺇن الإنسان قبل الأمانة و الإنسان ربنا أشهده على ربوبيته، دي ببساطة هي الفطرة اللي بنتولد بيها.‫
يعني:

الأمانة ممكن تكون العقل و القدرة على الفصل بين كل خير و شر. مما أدي ﺇلى ﺇن الانسان بقى مخير و هايتحاسب على اختياراته، مش مسير

ربنا أشهدنا على ربوبيته هي ببساطة ﺇنك مسئولة ﺇنك توصلي لربنا بعقلك لوحده. يعني لو واحد اتولد في وسط جزيرة في وسط المحيط ولا شاف ﺇسلام ولا نبي ولا رسالة، برده مسئول عن وصوله لربنا لأن فطرته و عقله هايدلوه ﺇنه الشجرة اللي شايفها و السما اللي فوقيه أكيد في حد هو اللي خلقهم. رسايل ربنا لينا هي بتوضح و تشكل تفاصيل الإيمان. فطرتنا لوحدها تكفي ﺇن الواحد يعرف ﺇنه في خالق قوي عزيز ...‫
والله أعلم

ﺇزاي بقى ربنا جابنا علشان يشهدنا، مش مشكلتنا. يعني نعرف ﺇزاي اتخلقنا واللا ربنا بيتكلم ﺇزاي؟

الشيخ الشعراوي كان بيتكلم مرة عن ﺇزاي الانسان مخير و كل حاجه بيعملها قدر من ربنا، وقال حاجه عجبتني قوي. قال فيما معناه ﺇنه أما ربنا يقول "قال ربك" مش معناها ﺇنه ليه لسان و شفايف و حنجرة. أما ربنا يقول "سمع الله" مش معناها ﺇنه عنده ودان زينا. هو بيستخدم الألفاظ ديه لتقريب المءني لينا، ﺇنما ﺇزاي قال ولا سمع ولا رأى، ديه حاجه خارج حدود علمنا. يبقى برده ﺇرادته و قدره و كل تصرفاته و تعاملاته معانا خارج حدود دنيتنا شكلهم ﺇيه برده خارج حدود علمنا. الأكيد ﺇننا مخيرين و هانتحاسب و عندنا عقل و فطرة كافيين ﺇننا نكون مسئولين عن اختيارتنا

حد فهم حاجه؟!‏

رئبال عبدالله said...

عالم الذر
ان تأتي متأخراً ...
لاشك ان الاسئلة التي توصل اجابتها الى استقرار نفسي، وتولد عزيمة على العمل وفق منهج وآلية توصل الى اهداف محددة، ليست ترفاً فكرياً يمكن الاستغناء عنه .
والاجابة على سؤال هل اتيت الى الدنيا مختاراً او مرغماً، امر جوهري يولد العزم على تحمل المسئوليات وعدم رميها على الآخر ... على طريقة شاهد قبر المعري :
هذا ماجناه علي ابي وماجنيت على احد.

لا شك ان الجزم بمعرفة كل مادار يوم العرض في عالم الذر، لا تعدو كونها تخمينات مالم يدعمها مصدر يعتد به.
ولكننا نستطيع الاستنتاج من جملة مصادر واهمها الكتاب والعقل، ان ماحدث لا يختلف مع ماذهبت اليه جبهة التهييس في استنتاجها .
نعم، عرضت علينا التكاليف يومها واهمها :
- التوحيد .
- التصديق برسالات الانبياء.
- العمل على بناء الدولة العادلة.
ونعم، عرضت علينا حياتنا القادمة وفق منهج رياضي قائم على الاحتمالات على طريقة : لو فعلت كذا سينالك كذا وتنال كذا.
ونعم، خيرنا يومها واخترنا القدوم الى الدنيا ... بعضنا اعلن الموافقة على الميثاق الغليظ واضمر الوفاء.
وبعضنا اعلن الموافقة واضمر النكول .
وبعضنا رفض منحة الخلق وارتضى العودة الى العدم .
ثم حشرنا جميعا الى عالم الاصلاب والارحام، ومامر بنا هناك انسانا ماحدث ...
الا ...
مجموعة قيم نسميها الفطرة.
مجموعة مشاهد علقت بالذاكرة عن الحياة القادمة ... وعندما يراها الانسان في دنياه يشعر انها مشاهد من فيلم سبق ان رآه.

TAFATEFO said...

@رنبال

ما هو الكلام ده اللي لا طائل من نقاشه .. ممكن تقرا هتلاقي العلماء مختلفين في الموضوع ده كتير جداً

ازاي .. في بيقول ان المخلوقات جميعاً كانت في عالم الذر .. يعني آية حمل الأمانة كانت في عالم الذر .. ورفضت السموات والأرض والجبال حمل الأمانة

وفي بيقول ان حمل الأمانة كان قبل الإشهاد .. يعني وبني آدم في عالم الذر (وهنا إشكال تاني ده كان قبل خلق آدم أم بعده .. والنصوص المثبتة بتقول أن الإشهاد بعد خلق آدم فيكون بناء على نفس النصوص الأمانة قبل الإشهاد) يعني ربنا أشهدنا بعد أن قبلنا حمل الأمانة

وفي كلام كتييييييييييييييير أوي في الموضوع ده .. ومكنش المفروض يخاض فيه أصلاً

الحق ان أمور الإخبار متتناقشش بالعقل المحض .. لأنها لا حسية ولا عقلية .. دي إخبار

TAFATEFO said...

وبعدين في حاجه مهمه .. الواقع ان أنا وانت ونواره هانم والجميع موجودين ومكلفين .. وسنحاسب حسبما نعتقد على شهادتنا بربوبية الله .. ونعلم أننا نحمل الأمانة .. وبالعقل المحض ندرك إن كان ما نفعله طيباً أم قبيحاً بفطرة الله التي فطرنا عليها

احنا في الإمتحان .. مينفعش أقول هو أنا قبلت أدخل الإمتحان ولا لا .. أنا بالفعل جواه

جبهة التهييس الشعبية said...

كل حاجة تنفع يا مصطفى
وكل حاجة يخاض فيها
خصوصا لما تبقى آية قرآنية
يعني ربنا يكلمنا على حاجة واحنا محرجين من الكلام اللي بيقوله وللا ايه؟

TAFATEFO said...

لا يا فندم مقصدش

اللي أقصده ايه .. مثل معروف

دي كباية ميه .. موجوده قدامي .. ده اسمه إدراك حسي .. استخدمت فيه الحواس

سلك متصل بلمبة منورة .. هل فيه كهربا في السلك .. آه في .. ه إدراك عقلي .. استخدمت العقل مش الحواس

محمد راح المدرسة امبارح .. ده إخبار .. أدركت ده عن طريق الإخبار .. مفيهوش مجال لاجتهاد

زي ما اتقال لك

TAFATEFO said...

فالإخبار نخوض فيه بناء على نص الإخبار .. ممكن نجتهد في فهم النص وتفسيره

لكن مينفعش نتعدى ده .. لأن تعدينا ده يكون على غير أساس .. ونفهم مع عدم تناسي مدلول الواقع

ان كلنا شهدنا .. وان كلنا حاملين للأمانة