Tuesday, 3 April 2012

بالنوسبة لظباط 8 ابريل وغيرهم

هو فيه غير ظباط 8 ابريل ظباط تانيين نزلوا يوم 27 مايو وماحدش حس بيهم
شوف يابني.. بالنسبة لي انا شايفة ان نزول ظابط الافرول وسط متظاهرين مدنيين تصرف فوق انه احمق، مش شجاع قوي، لان العسكري هو اللي مفروض يحمي المدني مش المدني هو اللي مفروض يحمي عسكري ولابس افرول ونازل من غير سلاح.. ماهو يا تنزل بالافرول والسلاح وتحمي المدنيين بقى ويبقى اسمه انقلاب، يا نازل وسط المدنيين تلبس مدني زيهم عشان ما تعرضهمش للخطر زي ما حصل في 8 ابريل والناس ماتت من تحت راسك
ظباط 8 ابريل لما اتعمل معاهم حوار قالوا نوارة وبلال فضل شككوا فينا، فبلال قال انا ما شككتش فيهم انا ما كنتش عايز انقلاب في الجيش
طيب انا بقى شككت فيهم على فكرة، ولما نزلوا خفت يكون اللي منزلهم المجلس العسكري عشان يعملوا انقلاب زي الضباط الاحرار ويخرجوا المجلس العسكري خروج امن بفلوسه، ولمدة طويلة جدا فضلت حاسة ان المجلس العسكري هو اللي نزلهم، وقلت كده ومش حانكر اي كلام انا قلته 
انا الاول حاقول اوجه اعتراضي - اللي لسه ما انتفتش - على تصرف الظباط اللي بينزلوا بالافرول، وبعدها حاقول انا ليه عايزاهم يخرجوا من السجن ويرجعوا شغلهم كمان، وليه اخترت التوقيت ده اقول فيه انهم لازم يخرجوا من السجن ويرجعوا شغلهم، مش قبل كده
اولا: اوجه الاعتراض
- من حيث اني شكيت فيهم، فالحقيقة ده لسه قائم، من غير ما حد يزعل وينهار عليا، نسبة الشك قلت عن الاول بكتيييييييييير بسبب تعرضهم للسجن لمدة سنة صحيح، بس الشك لسه قائم لاسباب وجيهة، اولها اني ما اعرفهمش والله، وثانيها انهم بيتعمل معاهم حوار في الجرايد وبيعملوا اكاونت على التويتر، قد يكون ده بسبب تسيب وسيبان في الدولة كلها كلنا لامسينه، وقد يكون فيه نسبة من الشك، من حقي احتفظ بيها لنفسي، تالت سبب، ان دول ظباط جيش، الجيوش في كل حتة في الدنيا قائمة على السرية، وانا بطبعي اي حد بيتعامل بسرية باخاف منه، النشطاء كل حاجة معروفة عنهم، حتى تفاصيل حياتهم الخاصة، الجيوش في كل حتة في العالم فيها قدر من السرية. 
ومع ذلك.. انا حاقول اوجه اعتراضي عليهم باعتبار ان مافيش اي نسبة شك فيهم، لان شكوكي الخاصة دي تخصني انا وما ينفعش اسحبها على الناس، كمان ما عنديش اي ادلة تدينهم ولا تشكك فيهم، كلها لها علاقة باني باتخوف من الناس اللي بتشتغل في اجهزة يتسم عملها بالسرية، ودي مخاوف شخصية مش من حقي افرضها على غيري.. لانها ممكن ببساطة تكون عقد نفسية مش حقيقية
فخلينا جميعا نفترض ان اللي نزلوا يوم 8 ابريل دول كلهم نيتهم سليمة 100%، وهدفهم، زي ما قالوا، انهم يوضحوا لطنطاوي ان الجيش مش معاك ضد الثورة
طيب
1- انا مش من حقي اخاف من عبد الناصر جديد ولا ايه؟ يعني لما ينزل ضباط بالافرول وسط المتظاهرين ضد المجلس العسكري، مش ده يعرضنا لخطر ان يبقى فيه ضباط احرار جداد ولا ايه؟ طب الخطر ده مازال قائم لحد دلوقت، ييجي واحد يقولي: هم مش عايزين سلطة ولا عايزين يبقوا ضباط احرار. طب حضرتك واخد بالك ان مصر دولة عسكرية من ايام محمد علي بل من ايام المماليك بل من ايام احمس طارد الهكسوس.. بل من ايام مينا موحد القطرين؟ هو مينا ده كان ايه غير عسكري يعني؟ طيب حضرتك واخد بالك ان زي ما الشعب المصري، وهو شعب عظيم وحبيبي وشرياني وكل حاجة، بس عنده جيش فيتيش زي ما عنده دين فيتيش ولا لا؟
بمعنى، حتى لو الظباط دول ما عندهمش اي نية للسطو على السلطة او تكوين مجلس جيش شبابي بدل المجلس العسكري القائم، مافيش اي احتمال ان الناس تدبسهم يعني؟ مافيش اي احتمال ان الناس تتلم عليهم وتقولهم انقذونا من مجلس الخونة وتنتخبهم من الميدان وتحطهم مكان المجلس؟ وفي الحالة دي يبقى عندنا ضباط احرار جداد وابقى قابلني لو عرفنا نخلص من الحكم العسكري كمان ستين سنة تانيين
على فكرة ولحد دلوقت، لو طلعوا مجموعة من شباب الجيش وقالوا للمجلس العسكري امشي الناس حتقول: هييييييييه... خصوصا بعد الاداء الخزعبلي للاسلاميين، وحتقولهم شيلوا بقى والنبي احنا عايزين نروح
الشيطان شاطر، وعبد الناصر برضه كان شاب ومخلص وطيب وعمل العملية الانتحارية دي واللي كان فيها تهديد على حياته وحياة اصحابه عشان بيحب البلد وعايز يخلص البلد من الخونة، بس السلطة حلوة، والناس عندها قدرة خرافية انها تخلق فرعون، وادي النتيجة، ستين سنة لابسين في القرف اللي احنا فيه ده لما اتشطفنا
بزيادة بقى خريجين حربية.. عايزين واحد خريج معهد لاسلكي
2- والله انا شخصيا لو ظابط جيش حابقى في مأزق لا أحسد عليه... يا اما انفذ اوامر الضرب وابقى باقتل اهلي، يا اما ما انفذش اوامر الضرب وابقى باعمل عصيان، لكن انا لو ظابط جيش، كل اللي اقدر اعمله اني اقول لزمايلي لو جات لنا اوامر ضرب ما احناش ضاربين.. وممكن جدا زمايلي ما يسمعوش كلامي، وممكن يبلغوا عني، وممكن اتعفق من وسط الكتيبة بتاعتي واخد اعدام، وممكن جدا يكون السيناريو اللي باقوله ده حصل مع كذا ضابط جيش واحنا مش عارفين، بس هو البني ادم عايز الاجر من ربنا ولا عايز يعمل استعراض؟ 
انا مش باقول عليهم عايزين يعملوا استعراض، انا باقول ان اللي عملوه ده فيه قدر كبير من الحماقة السياسية، والمخالفة للقواعد العسكرية اللي المفروض انه عنده ولاء لها، ولو لقى نفسه ما عندوش ولاء للقواعد العسكرية دي، وانا شخصيا مش مؤمنة قوي يعني بالقواعد العسكرية هي مش قرآن، يبقى يقلع البدلة العسكرية ويقول مش لاعب يا عم.. دي قواعد فاشية، انما حقيقي مش فاهمة يعني ايه ينزل بالافرول من غير سلاحه عشان يخالف القواعد العسكرية.. ما هو يا يعلن التمرد على القواعد العسكرية، واللي هي طين وقطران بالمناسبة ومش عاجباني، ويقلع الافرول كمان، يا اما نازل يعمل تمرد يبقى يشيل سلاحه ويحمي المدنيين، يا اما من جوه الكتيبة بتاعته يقول مانيش ضارب.. الموقف اللي عملوه مش فاهماه بالمرة... انت شغلتك تحمي المدنيين طالما لابس الافرول
واللي انت عملته انك اتسببت في ضرب المدنيين، وبما انك مش معاك سلاح، فكمان ما عرفتش تحميهم، بل واتحاميت فيهم وهم عزل... طب ده ينفع يابني ده؟
3- اللي حصل في 8 ابريل خلا الضرب يبتدي بدري قوي.. يعني ضرب النار الحي على الناس كان مفروض يتأخر تلات اربع شهور تكون الثورة انجزت شوية على ما هم يبتدوا يتجرأوا ويضربوا نار علينا، تصرف ضباط تمانية ابريل اداهم مبرر انهم يبتدوا ضرب النار الحي بدري، ويبقى عندهم مبرر قدام الناس
4- التصرف اللي عملوه غلط سياسيا لانه بيستغل لحد اللحظة دي من قبل المجلس العسكري، لحد دلوقت المجلس العسكري ماشي يقول: الثوار عايزين يكسروا الجيش ويقسموا الجيش ويعملوا تمرد جوه الجيش، وبيستخدموا اللي حصل في تمانية ابريل وفيه ناس صدقتهم بسبب اللي حصل في تمانية ابريل
5- مش كفاية ان الجيش بيضرب علينا نار؟ ينفع يعني الجيش يضرب على نفسه نار يعني؟ ده ينفع يعني؟ يعني لما ظباط جيش ينزلوا بالافرول وتيجي الاوامر بان الجيش يضرب نار عشان يجيب "المتمردين" (وهم لا متمردين ولا نيلة يا عيني ده غلابة) افرض اتنين من اللي نازلين واحد صاحبه وسط الظباط دول، ولا حتى متعاطف معاهم، راح ضارب نار على اللي بيضرب نار.. يعني يموتوا بعض يعني؟ ينفع اجازف بحاجة زي دي؟ وانت ظابط جيش، وعارف ان ده احتمال وارد.. ينفع تعمل كده يابني؟ ده ينفع يعني؟ 
6- انا عندي مجلس عسكري عواجيز وفاسدين والناس كارهاهم افضل اناحر فيهم ويناحروا فيا لحد ما اخلص منهم، احسن من مجموعة شباب ضباط الناس تبقى منبهرة بيهم واللي يتكلم ضدهم يبقى خاين للوطن.. والنبي والنبي والنبي.. احنا حنعيده تاني؟ حنعيده تاني؟ لا والنننننببببيييييي والنبي والنبي
ده انا عشان اعترض على نزولهم بقيت خاينة للوطن.. امال بقى لو سكت وغيري سكت والحركة اللي عملوها دي نجحت والناس مسكتهم البلد.. كنت اخدت اعدام وسط تصفيق حار من الجماهير الغفيرة
دي بعض اوجه اعتراضي على تحرك ضباط 8 ابريل
طيب... الناس دي لازم تخرج من السجن ولازم ترجع شغلها
واللي باقوله ده مش مخالف لاوجه اعتراضي على تصرفهم ولا مخالف حتى للقواعد ولا القوانين
معلش يعني هم عملوا ايه غير نزق شباب؟
الدنيا ثورة.. والبلد كلها في حالة فوران.. وهم كبني ادمين عاديين من غير البدلة اللي ربنا بلاهم بيها دي، جزء من الشعب المصري ومن حقهم يتظاهروا، وفيه ظباط كتير بيلبسوا مدني وينزلوا المظاهرات، مش بني ادمين يعني ومواطنين ولهم حق يعبروا عن نفسهم؟
اولا: كلهم عيال صغيرة وما عندهمش خبرة سياسية، ومش مفروض يبقى عنده خبرة سياسية، واذا كان هم غلطوا كلنا غلطنا في حاجات تانية كتير، ما عملوش جريمة يعني، عملوا حسابات سياسية غلط، وهم مش مفروض ولا متوقع يبقوا عاملين حسابات سياسية صح، ووالله بقى لو بيعرفوا يعملوا حسابات سياسية صح يبقى هي دي الحاجة اللي تشكك الواحد فيهم بنسبة مية في المية
اذا كان عندي تشكك بنسبة 20% دلوقت بسبب انهم ظباط جيش، فلو كانوا بيعرفوا يحسبوا حسابات سياسية صح وهم في السن ده كنت حاشك فيهم بنسبة 100% واقول علقوهم من ودانهم.. لكن قلة خبرتهم السياسية بتخلي فيه نسبة 80% ان نيتهم سليمة فعلا
ثانيا: هو انا باقول يخرجوا يعملوا حزب؟ انا باقول يخرجوا من السجن ويرجعوا شغلهم وما عادوش يتدخلوا في السياسة تاني.. هم اتعاقبوا بشكل مبالغ فيه على غلطة مصدرها حسن النية بينما المجرم الحقيقي اللي بيقتل الناس ويعريهم بيحكم البلد.. ايه في ايه؟ سنة محبوسين؟ سنة ليه؟ وعمالين يطلعوهم من قضية يدخلوهم في قضية كأنهم جواسيس اسرائيليين
طب هم مش جواسيس لاسرائيل
ولا هم بيوصلوا الغاز لاسرائيل
ولا هم قتلوا المتظاهرين
ولا هم عروا البنات
ولا هم بيشتغلوا لصالح مبارك
ولا هم تحريات عسكرية بتنزل تفشل لنا الاعتصامات عن عمد
ولو هم غلطوا انهم لبسوا الافرول وسط المدنيين، فمش هم اللي ضربوا نار، وكان يقدر الظباط اللي جالهم اوامر بالضرب انهم ما يضربوش، وكان يقدر اللي ادا اوامر بالضرب انه ما يديش اوامر بالضرب، خصوصا انهم اكدوا انهم مش حيضربوا ولاد الكدابة بعدين خدونا على خوانة وضربوا، المقتولين مسئولية اللي قتلهم، مش مسئولية واحد كان لابس لبس غلط في المكان الغلط
انا عايزة افهم هم عملوا ايه عشان يفضلوا يتعاقبوا العقاب ده كله والظباط اللي قتلوا المتظاهرين عمالين ياخدوا في براءات؟
ثم ان اللي خايفين منه ما حصلش.. او على الاقل اللي انا خايفة منه ما حصلش، اللي هو ان الجيش يقتل بعضه او يحصل انقسام في الجيش او يحصل انقلاب عسكري يلبسنا في ضباط احرار تانيين.. طب خلاص مدام ما حصلش هم بيتعاقبوا على ايه دلوقت؟ وليه يتم التنكيل بيهم بالطريقة دي؟ 
يعني حتى لو المجلس العسكري عمال يعذبهم، هو بيعذبهم عشان هربوا ولا عشان فشلوا؟ ده لو حتى نيتهم كانت انقلاب ماهي فشلت.. وهو فيه حد بيعمل انقلاب من غير سلاح؟ 
هم بيعملوا ايه في السجن دلوقت حاليا انا عايزة افهم؟ اللي مكانه السجن فعلا مطلوق علينا واللي مسجون ده بيعمل ايه في السجن دلوقت؟ دول بيعملوا ايه في السجن؟ يا سيدي خرجهم ورجعهم شغلهم وحطهم تحت المراقبة... بعدين بيقولوا اصل فيه تعاطف معاهم في الجيش كبير.. ما طبعا لازم يبقى فيه تعاطف.. هم عملوا حاجة؟ هم عملوا ايه؟ هم فعليا ما عملوش حاجة ابدا.. خالص البتة، نزلوا مظاهرة... نعم؟ ايه؟ طب ما انت نزلت عليهم هبد ورقع ورحت مموت المدنيين ودخلت جبت عيالك وحطيتهم في السجن.. سنة؟ سنة محطوطين في السجن وعمالين يتمرمطوا شوية حبس انفرادي ويطلعوا من قضية يخشوا على قضية؟ ما كفاية بقى.. كلهم صغيرين في السن جدا لسه متخرجين من سنتين تلاتة.. بعدين ده حال جيش يسر عدو ولا حبيب؟
طيب يا سيد ياللي قلت على اللي عرا بنت الناس: اسألوا الظروف
ما حضرتك برضه اسأل الظروف بخصوص ضباط 8 ابريل و27 مايو وسيبهم بقى.. طب سيبوهم وخلوهم يخرجوا من الخدمة ويغوروا من وشكم خالص.. هو انتوا يعني معيشينهم في الاملة؟ يروح انشالله يشتغل بياع الامونيا 
كمان البلد السايب في السايب.. حيعملوا لنا ظبط وربط على دول بالذات يعني؟ اشمعنى دول بالذات يعني اللي مصحصحين لهم وهم اصلا ما عملوش اي حاجة لده كله
بقى البلطجية بيطلعوا يثبتوا الناس في الشارع وهم سايبينهم وناس كل جريمتها انها لبست لبس العيد في مظاهرة يتعذبوا العذاب ده كله؟ وهو لبس الجيش بقى لبس العيد فعلا.. البدلة دي مالهاش اي تلاتين لازمة.. وده اللي كلنا عرفناه دلوقت
انا يوم 8 ابريل كنت لامؤاغزة فاكراه جيش بجد بقى زي الجيوش اللي في الدنيا دي، فلما شفتهم نازلين بالبدلة خفت واتخضيت وقلت الله اكبر انقلاب عسكري من قلب الميدان، ولما لقيتهم طالعين على قناة الجزيرة وكل القنوات الفضائية بتذيع تواجدهم في الميدان، وفجأة لقيت طيارات هليكوبتر فوق راسنا عمالة تطير قلت حنتقصف، واتصلت بالخط الساخن وقلت لهم: انتوا ناويين تضربوا الميدان؟ قالوا لي: لا ما تخافيش.. قلت لهم: ما اخافش ازاي ده الطيارات فوقينا.. قالوا لي: بس مش حنضربكم ما تخافيش... وراحوا ضاربين بالليل، عشان احنا كلنا عارفين يعني ان الجيش صادق وما يقولش كلمة كدب
بس الكلام ده كان يوم 8 ابريل لما كنت بانية تخيلاتي على فيلم ابناء الصمت... لكن بعد عشرة اكتر من سنة كلنا عرفنا ان لا فيه ابناء الصمت ولا نيلة.. دول ابناء الحاج محمد وشركاه للخردوات وتنجيد الكنب.. اتاري العيال كانوا نازلين بالافرول عادي، ماهم عارفين اللي فيها... ده لبس العيد ده... مالوش اي تلاتين لازمة، وبيدربوهم ازاي يعروا البنات ويعملوا بيبي على الشعب
وبناء عليه.. وبعد مرور سنة.. وبعد اكتشافي انا شخصيا ان الجيش مش ابناء الصمت ولا حاجة.. انا شايفة ان دي ناس بتتعاقب على انها لبست لبس العيد في الميدان.. ولازم يخرجوا، ويرجعوا شغلهم.. اللهم الا اذا كانوا هم قرفانين من الشغل في الجيش وعايزين يشوفوا لهم شغلانة تانية ياكلوا منها لقمة حلال، لكن لو عايزين يرجعوا شغلهم يبقى يرجعوه
ومن حقهم انسانيا وقانونيا كمان.. انا عايزة افهم هم تهمتهم ايه بالظبط؟ هم ما عملوش تمرد على فكرة، ولا عملوا انقلاب.. هم لبسوا لبس الظابط وقالوا الشعب يريد تطهير البلاد وما كانش ناقص غير يشيلوا بلالين ويتمرجحوا في الزقازيق.. ايه التهمة بقى؟ معلش ممكن افهم يعني؟
ملحوظة لمهاويس ضباط 8 ابريل (ومعظمهم بنات :) اصل العيال شباب ومزز والبدلة برضه من ايام فيلم المراهقات بتعمل شغل هههههه) انا معترضة عليكم جدا.. لان اصلا اسلوبكم لبست الشباب دول في حيطة، وكلامكم يختلف عن كلامهم هم نفسهم.. يعني هم قالوا احنا مش عايزين نعمل انقلاب احنا نازلين نقول للشعب ان الجيش معاكم.. اللي انتوا بتقولوه انكم محميلينهم اكتر من طاقتهم واللي يهلوس في ان الجيش لازم يعمل انقلاب، واللي يهلوس في ان دول يعملوا مجلس مكان المجلس وتخريف ما بعده تخريف، وهم نفسهم ما قالوش كده، لا ولما كتبت اني مش عايزة انقلاب في الجيش قعدوا يتحسبنوا عليا: منك لله يا نوارة بوظتي انقلاب الجيش.. هههههههههههه يعني احنا بقالنا سنة كلنا بنهطل واهي في بيتها، لكن ما تهطلوش في حاجة ميري عشان الناس دي لبست مصيبة من تحت راسكم، واللي انا شايفاه ان المساندين لضباط تمانية ابريل من المدنيين احد اسباب انهم ما بيخرجوش من السجن لانهم عمالين يحملوهم اراء تخريفية هم مالهمش ذنب فيها، وضحوا ان الشباب دول مش عايزين يعملوا انقلاب وان تصرفهم كان بسبب حماسة شباب للثورة وان لو عايزين يعملوا انقلاب كانوا شالوا سلاح.. مش تلبسوهم في مصيبة، حرام عليكم.. طب انا الكلام ده بيخوفني شخصيا، حالة الجيش فيتيش دي بتوترني.. الظباط المحتجزين يخرجوا ويرجعوا شغلهم وما يتدخلوش في السياسة ولا ظباط جيش ينزلوا بالافرول الميدان تاني ابدا... العملة السودا دي ما تتكررش تاني ابدا، لانها بتدي ايحاءات مش صحيحة.. وخطرة
انا شخصيا مش عايزة ضباط احرار تااااااانيييييييييييييي
والله الموفق والمستعان

14 comments:

Unknown said...

موضوع مهم و حساس .. شكرا انك افتكرتي تكتبي عنه .. و طبعا دا ينفعش يتجول ل مقال في جريده ..

مهندس مصري said...

برضه لسه شاكة فيهم
ساعات بتكوني عبقرية و ساعات تانية بتكون ليكي أراء غريبة

متفائل said...

عرفتي بقى إنك مش شجاعة ولا حاجة زي ما بتحاولي توهمي قرائك ؟ ... متهيألي إنتي فاهمة أنا باقولك كده ليه

محمد نور الدين said...

ست الكل يسعد مساءك
نوارة أنت تعرفين مكانتك ومعزتك وغلاوتك ولا داعي لأذكرك بها في كل مرة وأحيانا أغضب منك وأكتم ذلك ، من نحبهم وجب تحملهم ، لكن يا النوارة كلامك اليوم فيه الكثير من الخبث و الدهاء، وإذا تسألنا لماذا هذا المقال اليوم بالذات وليس أمس أو قبل أمس وإذا تسألنا عن هذه " الحنية " المفاجئة لهؤلاء الشباب بعدما كنت قد" شرشحتيهم " و أتهمتيهم بجميع أنواع التهم أيام الرسائل إياها
ومن الآخر يا ا النوارة كلامك هذا والحنية هذه ومطالبتك بالعفو وإطلاق سراحهم ،هذا الكلام كله ما كان أن يكتب لولا صدور الحكم على الرائد أحمد شومان . ولا داعي للتفاصيل
للنوارة أجمل وأصدق التحيات

محمد نور الدين said...

ست الكل يسعد مساءك
نوارة أنت تعرفين مكانتك ومعزتك وغلاوتك ولا داعي لأذكرك بها في كل مرة وأحيانا أغضب منك وأكتم ذلك ، من نحبهم وجب تحملهم ، لكن يا النوارة كلامك اليوم فيه الكثير من الخبث و الدهاء، وإذا تسألنا لماذا هذا المقال اليوم بالذات وليس أمس أو قبل أمس وإذا تسألنا عن هذه " الحنية " المفاجئة لهؤلاء الشباب بعدما كنت قد" شرشحتيهم " و أتهمتيهم بجميع أنواع التهم أيام الرسائل إياها
ومن الآخر يا ا النوارة كلامك هذا والحنية هذه ومطالبتك بالعفو وإطلاق سراحهم ،هذا الكلام كله ما كان أن يكتب لولا صدور الحكم على الرائد أحمد شومان . ولا داعي للتفاصيل
للنوارة أجمل وأصدق التحيات

عمرو جاد said...

ياريت الناس تسمع رأيك وتحيللك ده وتاخد بيه ...لكن ما أظنش انهم حاليا بيشغلوا مخهم ... مع انى معترض على وصفك لهم بأنهم ما عملوش حاجة .... اوامر الجيش لازم تكون قطعية ..هوا مش قرآن ..لكن كل جيش اوامره قطعية والا تبقى سلطة.

ماجد الجلاد said...

ستين سنة لابسين في القرف اللي احنا فيه ده لما اتشطفنا بزيادة بقى خريجين حربية.. عايزين واحد خريج معهد لاسلكي 2

انا مش موافق على خريج اللاسلكى أحسن الشيخ حلبسه يرشح نفسه قدام خريج الكباريه ويبقى الشعب كله لبس السلك عريان

Roura said...

طب و احمد شومان ؟

Dr.issamo said...

كلام مظبوط مية في المية

sammi qaid said...

تسلم ابدك يا بنت عمنا بس انتى مش شايفة ان الثورة بتتعسكر دلوقتى و خلاف الاخوان مع العسكر مسرحية هزلية على الشعب بكل فئاتة؟؟!http://semsam.blogspot.com/

masrya2 said...

والله كلامك صح .. انا زعلت جدا على الظباط اللى ماتو قدام عنينا ومقدرناش نعمل حاجه ليهم

فافى said...

ههههههههههههههههههههههههه والنبى ايه ؟
كويس انك اعترفتى ان ده غلط وماينفعشى ونقدتيهم ماقلنا كده قلتى اطلعوا من البلد
افهم من كده انك قلبتى على احمد شومان ؟؟

مصري وبس said...

بصي يا نوارة
علي قد ما كلنا عارفين جرأتك علي قد ما موقفك كان صادم لكل الضباط اللي كانوا شايفين في كتابتك أمل وقدوة في بعض الاحيان ودي مش مبالغة او نفاق وتطبيل بالعكس انا كنت كارهك جدا ايامها وكان في ناس عندي ع البيدج بتشتمك وانا مش قادر اعلن موقفي كأدمن للصفحة من شكي في ان ده يكون كلامك , وطبعا دي الناس العادية اللي معندهاش العقد المعروفة الناتجة عن الحياة في الجيش وانا برضه عاذرك وفاهم خوفك علي البلد بس كلامك كان صادم لأنه كان في وقت كنا محتاجين الدعم مش التخوين وبالذات لما التخوين ييجي من الشعب مش من المجلس لأن الضباط دي كان كل هدفهم الشعب الغلبان وكان تمنها 3 سنين سجن ودي حاجة اقل من المتوقع !!! المهم انا بعتلك قبل كده كومنتس وحاولت افهمك موقفنا بس معرفش موقفك انتي ايه ؟؟؟ انا الحمد لله خرجت من الجيش ومش خايف علي حاجة بس الناس دي حاسبت علي المشاريب لوحدها ومكانوش مستنيين حاجة من حد والله العظيم ومفيش حد فيهم ينفع يحكم وانتي شفتي الاعمار الكبير فينا كان عنده 33 سنة وكنت عجوز بالنسبة ليهم وكانت نيتهم سليمة لأقصي درجة ومش عاوزين حاجة غير انهم يقولوا كلمة حق ... طبعا النزول ميري كان غلطة والكلام علي المنصة كان غلطة اكبر بس صدقيني النية كانت كلها خير ورجولة وتضحية وربنا شاهد علي كلامي " علي فكرة في ناس خافت تطلع علي المنصة او تلبس ميري او تطلع الكارنيه حتي وانا منهم " وده مش عيب اتكسف منه المهم سيبك مني لاني قاعد مع عيالي والحمد لله بس نفسي تفكري في دعم الضباط دول لانهم شباب صغير في السن وهم مش ندمانين علي اللي عملوه بس صعبان عليهم التشكيك في نواياهم وده قمة الظلم وانا عارف انك ضد الظلم طول عمرك ...
معلش طولت عليكي بس دي امانة وحق زمايلي علي وهم مايستاهلوش اي تشكيك او تخوين والله العظيم ... MK

Gebrauchte Umzugskartons – Hier finden & sparen said...

شكراً ع الموضوع .... :)

Wohnungsräumung